اميرات الاسلام

منتدى بنات
 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 تابع موسوعة تفسير الاحلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
محبة
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات: 132
نقاط: 234
تاريخ التسجيل: 13/08/2010
العمر: 22

مُساهمةموضوع: تابع موسوعة تفسير الاحلام   الأحد أغسطس 15, 2010 10:42 am


حرف التاء
* - توراة من رأى في منامه أنه يتلو التوراة فلم يعرفها فإنه رجل يذهب مذهب القدرية.
* - ( ومن رأى ) أن عنده توراة فإن كان ملكاً مسلماً فتح بلداً من بلاد أعدائه أو اصطلح معهم على ما يريد وإن كان عالماً زاد علماً أو ابتدع فيما يعلم أو مال إلى مذهب أهل الأهواء وربما دلت رؤية التوراة على الاجتماع بالغائب أو وجود الضائع وربما دل الكتاب على من هو من أهله وإن كان الرائي أعزب تزوج من غير ملته وربما كثرت أسفاره لأن التوراة ذات أسفار وإن كانت زوجته حاملاً أتت بولد فيه شبهة وكذلك الحكم فيما سواها من الكتب وربما تزوج امرأة بغير ولي وربما عاشر من يفسد معه دينه ورؤية ما سوى الكتاب العزيز من الكتب والصحف في المنام تدل على العز لأرباب الأمور وتدل رؤية التوراة والإنجيل على رؤية النبي صلى اللّه عليه وسلم ولو في المنام وتدل رؤية التوراة والإنجيل على الخياطة ونقض العهد وإتيان الرخص ورؤية التوراة في المنام تدل على حكمة وعلم وهداية ومن كان له امرأة حامل ورأى التوراة في يده ولدت امرأته بنتاً لأن اسمها مؤنث.

* - توبة في المنام تدل على النجاة من السجن وتدل أيضاً على نيل ملك وإصابة شرف وبركة بعد احتمال بلية.

* - ( ومن رأى ) في منامه أنه أقلع عن الفسق فإنه يبتلى ببلاء ثم يتوب ويملك ملكاً وينال بركة وشرفاً ومن [ص 69] تاب في منامه عن ذنب لا يعلمه من نفسه ربما يخشى عليه من الوقوع فيه لكن عاقبته إلى خير والتوبة للكافر إسلامه والتوبة للمطربين والزناة وأشباههم تدل على الفقر بعد الغنى.

* - تسبيح من رأى أنه يسبح اللّه تعالى في المنام فإنه رجل مؤمن أو لا يسبح اللّه تعالى فهو كافر وإن قال سبحان اللّه فإن كان مغموماً أو محبوساً أو مريضاً أو خائفاً فرج اللّه عنه من حيث لا يحتسب فإن نسي التسبيح فإنه يحبس أو يناله غم وهم.

* - ( ومن رأى ) أنه يسبح اللّه تعالى يفرج عنه ويكشف عنه كل هم ومن صلى في المنام فريضة ثم سبح أو هلل أو كبر كان دليلاً على قضاء الدين وبراءة الذمة والوفاء بالنذر والعهد والقيام بالشرط.

* - تهليل هو في المنام هداية ومن قال في منامه لا إله إلا اللّه فإنه يموت على الشهادة فإن كان في مصيبة يؤجر عليها وإن كان في غم وهم نجا وأتاه الفرج.

* - تكبير يدل في المنام على ملازمة التوبة.

* - ( ومن رأى ) أنه قال في منامه اللّه أكبر فإنه يظفر بأعدائه ويرى قرة عينه ويجد فرحاً وسروراً أو شرفاً.

* - تحميد هو في المنام يدل على زيادة الخير.

* - وقيل من رأى أنه يحمد اللّه تعالى فإنه ينال نوراً وهدى في دينه.

* - ( ومن رأى ) كأنه يحمد اللّه تعالى يرزق ابناً والتحميد في المنام غنى للفقير.

* - ( ومن رأى ) أنه حمد اللّه تعالى فإنه رجل شكور ينال نعمة سيرة كثيرة وابنين عالمين قال تعالى: {ليبلوني أأشكر أم أكفر ومن شكر فإنما يشكر لنفسه}.

وقوله تعالى: {الحمد للّه الذي وهب لي على الكبر إسماعيل وإسحاق}.

* - توكل على اللّه تعالى في المنام والتلفظ به يدل على بلوغ المقاصد وانتهاء ما هو فيه من شدة والتوكل على اللّه تعالى يدل على الإيمان باللّه تعالى وحسن الظن به وعلى كفاية الأسواء والانتصار على الأعداء وبلوغ الآمال وربما دل التوكل على اللّه تعالى على توبة الفاسق وإسلام الكافر وربما دل على وقوع ما يتوقاه من الشر لكن عاقبته إلى خير.

* - التابعون رحمهم اللّه تعالى من رأى في المنام أحد التابعين عليهم الرحمة صار في بلدة أو أرض فإن أهل ذلك الوضع إن كانوا في كرب أو قحط أو خوف يفرج عنهم ذلك ويصلح حال رئيسهم وتحسن سيرته فيهم ورؤية العلماء منهم أو من غيرهم زيادة [ص 70] في علم الرائي لذلك ورؤية الوعاظ زيادة في الفتوح والسرور ورؤية الأولياء والصالحين زيادة في الدين.

* - ( ومن رأى ) بعض الصالحين من الأموات حياً في بلدة فإن تلك البلدة ينال أهلها الخصب والفرج والعدل من واليهم ويصلح حال رئيسهم.

* - ( ومن رأى ) في المنام أنه أحيا رجلاً منهم فهو حياة سنته.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول بعض الصالحين المعروفين فهو دليل على أنه يصيبه بعض غموم الدنيا ووحشتها بقدر منزلة ذلك الصالح ثم يظفر بمراده.

* - تشهد من رأى في المنام كأنه قاعد يتشهد في الصلاة فرج عنه همه وقضيت حاجته.

* - ( ومن رأى ) أنه قاعد للتشهد فإنه يرفع إلى اللّه تعالى حاجته ويبلغ مراده فيها وإن كان في هم فقد قرب فرجه وقراءة التحيات في المنام دالة على ولي لا يصح النكاح إلا به أو شرط يجب القيام به بين الشركاء وربما دلت قراءة التحيات في المنام على رد المال بما هو أفضل منه.

* - تلفت الإنسان في صلاته في المنام يدل على التطلع إلى الدنيا وزينتها والإعراض عن الآخرة ونعيمها والميل مع الأهواء النفسانية.

* - تواضع الإنسان في المنام للناس ظفر وعلو ورفعة لما روي في الأخبار من تواضع للّه رفعه.

* - تكبر من رأى في المنام أنه تكبر لتمكنه بسرور الدنيا وفوزه بنعيمها واستقامة أمورها فإنه يدل على نفاذ عمره والتكبر في المنام يدل على الرزق والمنصب لكن عاقبته من ذلك إلى شر.

* - تبختر الإنسان في المنام يدل على الخطأ في الدين ويدل على إصابة شرف في الدنيا زائل عن قريب فإن كان ذا مال فإنه ينذر من أين كسبه.

* - تدل من رأى في منامه أنه تدلى من سطح إلى أرض برسن حتى وصل إليها فإنه يتورع ويدع حاجة له في ورعه فإن رأى أنه سقط من عال إلى أسفل فإنه يقنط من رجل كان يرجوه فإن زلق في طين أو وحل أو موضع ندى أو غيره فإنه يزول عن أمر دين أو دنيا وربما دلت سقطته سقطاً في كلام يتكلم به وتدلي القرابة في المنام الشيء الغير المناسب كالتدلي للسباع والحشرات فإنه يدل على الميل لأهل الشر بسبب من يدلي إليه من القرابة والمصهارة أو الصداقة ولو تدلى إلى بقر أو غنم أو نعم مال إلى أهل الخبر.

* - تزكية المرء نفسه في المنام تدل على اكتسابه إثماً فإن رأى كأن شاباً مجهولاً يزكيه انقاد له عدوه وإن رأى شيخاً مجهولاً يزكيه فإنه يصيب ذكراً حسناً جميلاً [ص 71] في عامة الناس وإن كان الشيخ والشاب معروفين نال بسببهما رئاسة وعزاً.

* - تملق من رأى في المنام كأنه يتملق لإنسان في شيء من متاع الدنيا فذلك مكروه فإن رأى كأنه يتملق له في علم يريد أن يعمله أو عمل من أسباب البر يستعين به عليه فإن ينال شرفاً ويصح دينه ويدرك طلبه وقيل إن التملق لمن تعود ذلك في أحواله غير مكروه في التأويل ولمن لم يتعود ذلك ذلة ومهانة فإن كان التملق من امرأة يعرفها فإن ذلك يدل على أنه يسلم من يد عدوه وفعل التملق والمداهنة في المنام دليل على الإيثار والبر والصدقة.

* - تعزية في المنام فيمن كان ذا يسار وحسن حال دليل على مضرة تصيبه وفيمن هو في شدة دليل منفعة وأما في المبشرين والراجين للمال فذلك دليل على احتياجهم إلى تعزية الناس لهم لما يعرض لهم من المصائب والمضار والتعزية لمن هو في شدة تدل على رجاء وخير وذهاب الشدة عنه.

* - ( ومن رأى ) في المنام كأنه عزى مصاباً نال أمناً وإن رأى كأنه عزى نال بشارة والتعزية في المنام بغير مصاب تدل على حادث يوجب التعزية وربما دلت التعزية على التقرب بالإملاق والتحبب للناس بالصدق واللين في الكلام والتعزية بالمصاب ربما كانت كذلك.

* - تحابب الإنسان لغيره في المنام إذا كان في اللّه تعالى فإنه دليل على وجوب رحمة اللّه ورضوانه وعلى الإقلاع عن الذنوب وعلى هداية الكافر إلى الإسلام وإن كان التحابب في غير اللّه دل على عقد شركة نتيجتها الخيانة أو الزواج بغير ولي.

* - توديع في المنام يدل على زوال المنصب أو طلاق الزوجة أو موت المريض أو الخروج من وطن إلى غيره أو من صنعة إلى غيرها وسواء كان الرائي هو المودع أو يودع غيره.

* - ( ومن رأى ) كأنه يودع امرأته فإنه يطلقها وقيل إن التوديع يدل على مفارقة المودع بموت أو غيره من أسباب الفراق ويدل التوديع على انصراف الشريكين وعزل الوالي وخسران التاجر وقال بعضهم إن التوديع محبوب في التأويل وهو يدل على مراجعة المطلقة ومصالحة الشريك وربح التاجر وعود الولاية إلى الوالي وبرء المريض وذلك لأنه من الوداع ولفظه يتضمن المودع وهو الدعة والراحة أيضاً فإن الوداع إذا قلب صار عاداً قال بعضهم إذا رأى الإنسان في منامه كأنه يسلم سلام وداع فإن ذلك رديء لمن سمعه ولمن يقول وذلك أن الناس لا يودع بعضهم بعضاً إلا عند المفارقة وعند البطالة وإذا أراد النوم وكذلك تدل هذه الرؤيا فيمن يريد أن يعرس على بطلان [ص 72] عرسه وعلى مفارقة الشركاء وموت المرضى.

* - توار من رأى في منامه أنه دخل بيتاً وتوارى فيه فإنه يعزي وقيل من توارى فإنه يولد له بنت لقوله تعالى: {يتوارى من القوم من سوء ما بشر به}.

والتواري في المنام دليل على الاستناد والاعتماد على من توارى به أو بمن دل عليه فإن توارى وأسند إلى شجرة ركن إلى عالم وإن كان عند الرائي حامل أتت بأنثى وربما دل التواري في المنام على النفاق والتكلم بأعمال السوء.

* - تعلم الإنسان في المنام لقرآن يتلقنه أو حديث نبوي يكتبه أو حكمة يتلقنها أو صناعة يتعلمها فإنه يدل على الغنى بعد الفقر والهدى بعد الضلالة وإن كان الرائي أعزب تزوج أو يرزق ولداً أو يصحب من يرشده ويهديه إلى الحق وإن تعلم سرقة أو فاحشة أو كفراً كان ذلك دليلاً على ضلالته بعد هدايته أو فقره بعد غناه أو يسلك سبيل الغنى أو يرتد بعد إيمانه والعياذ باللّه تعالى.

* - تجرد الإنسان من ثيابه في المنام من رأى أنه تجرد ولم يعرف تجرده في بر هو أو معصية فإن كان ذلك الموضع الذي يتجرد فيه سوقاً أو وسط الملأ والعورة بارزة وكأنه مستح منها وعليه بعض ثياب فإنه يهتك ستره ولا خوف في ذلك إن كان تجرده على وصفت ولم تكن العورة بارزة ولم يصر على الاستحياء منها ولم يكن عليه من ثيابه شيء فإنه يسلم من أمر هو فيه مكروه وإن كان مريضاً شفاه اللّه تعالى وإن كان مديوناً قضى اللّه دينه وإن كان خائفاً آمنه اللّه تعالى فإن لم يكن عليه شيء من نوع الثياب فإنه يقنط من رجل كان يرجوه أو يعزل عن سلطان هو فيه أو ينتفض أمر هو به متمسك كل ذلك إذا كانت عورتها بارزة ظاهرة وهو كالمستحي منها فإن لم تكن ظاهرة فإن حاله يتحول إلى حال السلامة والعافية من شماتة عدو وقيل إن التجرد ظلم وتجريد الميت في المنام دال على جبر الرائي على طلاق المرأة أو ظلم في ماله أو على السفر أو على التوبة من الإقلاع من الذنوب والاهتداء إلى الإسلام.

* - تمطى في المنام ملالة من أمر وكسل في عمل.

* - ( ومن رأى ) رجلاً يتمطى تمطى الشيطان من الأكل فإنه يكون مستنداً باغياً متطوالاً في أموره وإن كان المتمطي ميتاً فإن تأويل الرؤيا لعقبه من الأحياء [ص 73] والتمطي في المنام دال على الكبر والفخر وعدم الدين لقوله تعالى: {فلا صدق ولا صلى* ولكن كذب وتولى* ثم ذهب إلى أهله يتمطى} وربما دل التمطي في المنام على الراحة بعد التعب وإن كان الرائي مريضاً خشي عليه وإن كان سالماً مرض خصوصاً إن كان مع التمطي تثاؤب.

* - تهدد الإنسان من غيره في المنام يدل على ظفر المتهدد وأمن له وأمان.

* - ( ومن رأى ) أنه يتهدد في المنام ويتوعد من غيره ويراد منه أن يخضع فإنه يظفر ولا يخاف ما يتوعد به والتهدد في المنام دليل على الوقوف عن الخصوم فإن كان من مجهول لا يعرف فهو من الشيطان خصوصاً إن هدده أو توعده على فعل الصلاة أو قراءة القرآن أو إيتاء الزكاة وما أشبه ذلك وربما دل التهدد في المنام على الابتلاء بالمحبة.

* - تحويل الأشياء في المنام عن معهودها كالكنيسة تعود مسجداً أو الشجرة اليابسة تعود مثمرة فإن ذلك في المنام يدل على تغير أرباب المناصب أو إلى اختلاف أحوال العامل من شر إلى خير ومن خير إلى شر على قدر شواهد الرؤيا وكذلك انتقال الجوارح عن جواهرها والأشخاص عن صورها فمن رأى أنه مكتهل وليس كذلك فإنه صلاح في دينه ووقار له وزيادة في شرفه.

* - ( ومن رأى ) أنه صبي فلا خير فيه على كل حال فإنه يصبو ويأتي جهلاً وإن رأت امرأة أنها عجوز أو نصف وليست كذلك فهو صلاح لها في دينها ودنياها.

* - ( ومن رأى ) عجوزاً في المنام قد عاد شاباً فإنه إن كان فقيراً استغنى وإن كان ممن أدبرت عنه دنياه عاد إليه إقبالها وإن كان مريضاً أفاق من علته.

* - ( ومن رأى ) أنه صار غصناً طرياً جميلاً كأحسن ما يكون فإنه يموت سريعاً.

* - ( ومن رأى ) أنه يطول في المنام فإنه تطول حياته ويصيب مالاً وولداً.

* - ( ومن رأى ) أنه يقصر باع داره أو دابته أو فائدة من الفوائد التي عنده وقد يخاف عليه من الموت.

* - ( ومن رأى ) النقصان في كل شيء من خلقه فإن ذلك في دنياه.

* - ( ومن رأى ) أنه في هيئة امرأة وزينتها فإنه يصيبه ذل وخضوع وبلاء في نفسه إلا أن يرى أنه عاد إلى حاله.

* - ( ومن رأى ) أنه له فرج كفرج المرأة أصابه ذل وقيل إن كان في خصام فليصالح خصمه فإن الحجة عليه فإن صالحه ظفر بحاجته وإن رأت المرأة أن لها ذكراً مثل الرجل أو لحية فإن كان لها ولد غائب اتصلت به وإن كانت حاملاً [ص 74] أتت بغلام وإن لم تكن حاملاً فإنها لا تلد ولداً أبداً وإن ولدت مات الولد قبل بلوغه وربما انصرف التأويل إلى قيمتها أو مالكها وكان له ذكر في الناس وشرف بقدر عظم الذكر وإن رأت المرأة أنها رجل تجامع النساء فإن تأويله لقيمتها ويصيب في الناس شرفاً وذكراً.

* - ( ومن رأى ) أنما له ذنباً أو قرناً أو ذؤابة أو حافراً فإن كان ذلك صالح في التأويل وكذلك لو رأى لنفسه منقاراً أو مشفراً أو خرطوماً أو نحو ذلك من الزيادة في الجسم فإن ذلك كله دنيا وخير إن شاء اللّه تعالى ومن استحال بدنه في المنام إلى البدن شيء من الحيوانات فإن كان سبعاً تسلط على من دونه بماله أو بسلطانه وشدة بأسه أو مكره وخداعه وإن كان من حيوان يؤكل دل على خيره أو مهانته.

* - ( ومن رأى ) لنفسه ريشاً أو جناحاً فإن ذلك رياسة وخيراً يصيبه وإن رأى أنه يطير بجناحه ذلك فإنه يسافر سفراً في سلطان بقدر ما استغنى على الأرض.

* - ( ومن رأى ) أنه صار جسمه من فخار أو قوارير فإنه لا بقاء له.

* - ( ومن رأى ) أنه صار من حديد فإنه يطول عمره.

* - ( ومن رأى ) أنه صار قنطرة أو جسراً يعبر عليه الناس فإنه يصير سلطاناً أو صاحب السلطان أو نظير السلطان أو عالماً من العلماء يتوصل به الناس في أمورهم.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول عصا فلا خير فيه فإنه فساد في دينه ودنياه إلا أنه يكون متعباً في دنياه وإن رأى أنه تحول صولجاناً فإنه كذلك إلا أنه لا ينال منه ما يطلبه باستقامة في أمره أو طلبه وإن رأى من عنده طفل مريض كأنه عاد طيراً فإنه دليل على موته وأن يجعل في حوصلة طائر.

* - ( ومن رأى ) أنه مسخ قرداً أو شبهه فإن ذلك زوال نعمة اللّه تعالى.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول بعيراً أو دابة أو سبعاً ونحو ذلك فإنه لا خير فيه في الدين خاصة على كل حال وإن رأى أنه تحول طيراً فإنه يكون سياراً في الأرض صاحب أسفار وتكون معيشته في دنياه شبيهة بمعيشة ذلك الطير.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول وحشاً فإنه يفارق جماعة المسلمين ويعتزلهم.

* - ( ومن رأى ) أن تحول ظبياً فإنه يصيب لذة في عيشة مع النساء والظبيان.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول بقرة وحش أصاب لذة في النساء.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول خنزيراً فإنه يخصب عيشه ويذل في نفسه.

* - ( ومن رأى ) أنه عنكبوت فإنه يصير عابداً تائباً من ذنوب كثيرة.

* - تنور من رأى في منامه أنه تنور في الحمام واغتسل فإنه يخرج من دين عليه فإن كان مغموماً [ص 75] ذهب غمه وإن كان خائفاً أمن وإن كان مريضاً شفي وإن كان لم يحج حج هذا إذا حلقته النورة فإن لم تحلقه النورة فإنه غم لا بقاء له وذلك الأمر لا يتم لصاحبه والذي حلقت شعره النورة إن كان غنياً ذهب ماله فإنه تنور على جسده كله دون وجهه فإنه يموت فإن تنور وليس على جسده شعر في اليقظة وحلقته النورة إلا العانة فإنه يموت ويذهب ماله ويبقى نساؤه ولا يخلص إليهن فإن نور رجلاً أهلكته بشره وأذهب ماله والتنور في موضع السنة إذا ذهب بشعر العانة دليل على الفرج فإن لم يذهب بشعر العانة فهو دليل ركوب الدين وزيادة الحزن.

* - ( ومن رأى ) أنه تنور فحلقته النورة فإن كان غنياً ذهب ماله وسلطانه وقيل يذهب ماله في ابتياع عقار وإن كان فقيراً استغنى وفرج عنه وإن حلقت بعضه وتركت بعضه فإنه يفرج عنه بعض طربه ويبقى بعضه ويذهب من ماله أو يزول من نعمته وسلطانه بعض من يبقى بعض.

* - تهاون في المنام دليل رديء كيف كان إن كان المتهاون بعض العامة فإن رأى الإنسان كأنه يفعل به فعل من أفعال المتهاونين فإنه يعرض له ما يعرض لهم إذا كان من ذوي الرياسات.

* - ( ومن رأى ) كأنه تهاون بمؤمن فإن دينه يختل ويقنط من رجل يرجوه وتستقبله ذلة.

* - ( ومن رأى ) كأن غيره تهاون به وكان شاباً مجهولاً ظهر به عدوه فإن تهاون به شيخ مجهول افتقر لأن جده.

* - تشبه المرأة بالرجل في المنام فإن رأت امرأة أن عليها كسوة الرجال وهيئتهم أو مركبهم فإنه يحسن حالها إذا كان قدراً موافقاً وإذا كانت ثياباً شنيعة فإنه تغير حالها مع هم ويصيبها خوف فإن رأت أنها تحولت رجلاً كان صالحاً لزوجها والتشبه باليهود والنصارى وبمن عاداهم من الطوائف دليل على الميل إلى أهوائهم أو إلى دينهم أو طلب الزواج منهم أو السرور بأعيادهم.

* - تخنث من رأى في منامه أنه تحول مخنثاً فإنه يصيب هول وخوف وحزن.

* - تردى من علو إلى أسفل فإنه يدل على تنقل الأحوال من خير إلى شر ومن زوجة إلى غيرها أو من صنعة إلى صنعة أو من بلد إلى بلد أو من مذهب إلى مذهب ويستدل بحسن العاقبة في ذلك كله بما صارت إليه في المنام فإن كان الذي نزل إليه في المنام مرجاً أخضر أي مأكولاً طيباً أو قوياً صالحين فإن ذلك وشبهه دليل على حسن حاله فيما يؤول إليه [ص 76] وإن نزل في المنام إلى خربة أو حيوان كاسر دل على سوء العاقبة فيما يصير إليه وربما دل على الشح والبخل بما عنده من المال قال تعالى: {وما يغني عنه ماله إذا تردى} ومن سقط من ظهر بيت فانكسرت يده أو رجله أصابه بلاء في نفسه أو ماله أو صديقه أو ناله من السلطان مكروه.

* - تلف من رأى أنه أتلف في المنام شيئاً حسناً أفسد ما هو عليه من الخير أو ينقض شهادة أو عهداً أو يسلك مذهباً غير مذهبه أو يتزوج بكراً لا يحسن إصابتها فإن كان التلف مصنوعاً كالمصوغ من الذهب أو الفضة ربما صدر منه في حق صائغ كلام سوء وربما دل التلف على الحقد لأنه سبب إتلاف الائتلاف.

* - تربص هو في المنام دليل على العلم لأرباب الاجتهاد وربما دل ذلك على فساد الدين.

* - تحدث في المنام بما ينبغي كتمه دليل على تبذير المال أو إلقاء الحكمة إلى غير أهلها فإن تحدث في المنام بنعم اللّه تعالى عليه كان دليلاً على شكر اللّه والاحتفال بحمده على ما أولاه.

* - تواصل هو في المنام يدل على صلة الرحم ومواصلة الصوم فإن واصل في المنام العلماء والصلحاء دل على حفظ مودته ووفائه بعهده أو التقرب إلى أرباب المناصب من الملوك والأمراء والوزراء بما يحظى به عندهم على قدره وإن واصل في المنام أحداً من أرباب البدع وأهل الذمة دل على فساد دينه ودنياه وتضييع أوقاته في اللهو واللعب.

* - تهاجر في المنام ضد التواصيل وربما دل على الهزيمة وتولية الأدبار عند اللقاء تولي الأدبار في الحرب دليل على مرض الدبر وربما دل على الرجوع إلى ما كان عليه من الشر ويدل على المعصية والمقت والغضب من اللّه تعالى فإن ولى الأدبار ملتجئاً إلى قوم يستند لهم ويحرضهم على القتال دل ذل على مشيه بالشر والنميمة بين الناس والاجتماع عليهم.

* - تدبر الأمور في المنام يدل على علو القدر.

* - تدبر العبد في المنام دال على قرب فرج المدبر إن كان في شدة وإن كان عليه دين أشرف على قضائه لأن التدبير عبارة عن تعليق العبد.

* - تعارج الإنسان في المنام دليل على الازدراء بالنعم وكتمانها والتظاهر بالفقر والاحتياج والاحتيال وهجر الأهل أو الزوجات أو الأولاد والجحود للخير وكذلك التفالج والتعامي.

* - تفليس في المنام دليل على نقص حال المفلس في دينه أو دنياه لأن التفليس مأخوذ من [ص 77] الفلوس التي هي أخس الأموال وإن كان المفلس في المنام مريضاً دل على موته ونفاذ رزقه أو ينتقل من صنعته إلى ما دونها أو من بلدة إلى غيرها.

* - تعزيز الإنسان في المنام وقار له وتعظيم قال تعالى: {وتعزروه وتوقروه}.

* - تسمير آذان الإنسان في المنام يدل على حيرة وتبدد وتفريق حال أو يكذب عليه.

* - تدثر الإنسان بثوب أو نحوه في المنام نشاط في طلب الرزق والتدثر يدل أيضاً على مقام جليل يحصل له.

* - تبخر الإنسان في المنام بالبخور حسن معاشرة الناس والمبخرة مملوك أديب ينال منه صاحبه ثناء حسناً والطيب في الأصل ثناء حسن وقيل هو للمريض دليل الموت والحنوط والتدخين بالطيب ثناء مع خطر لما فيه من الدخان وأما العنبر فنيل مال من جهة رجل شريف والمسك وكل سواد من الطيب كالقرنفل وجوزبوا سودد وسرور وسحيقه ثناء حسن.

* - ( ومن رأى ) أنه يتبخر نال ربحاً وخيراً ومعيشة غي ثناء حسن والتبخر غنى للفقير وربما دل البخور على العلم والدين وربما دل على صدقة العلانية وربما دل البخور على البرطيل أو الصلح مع الخصوم أو الخدمة للأبطال أو إظهار الأسرار وإفشاء ما في الباطن أو التحبب إلى الناس والتملق لهم وربما دل على المحبة وإظهار نارها وبخور العزائم في المنام إرغام للعدو ونصر على الحسود وأمان من الخوف والشفاء من الأسقام وإبطال السحر والجلب للرزق لأربابه ولما نوى به في المنام.

* - تمريخ في المنام ثناء حسن وريح طيبة في الناس والتمريخ بالدهن الطيب ثناء حسن وبالدهن المنتن ثناء قبيح والتمريخ في المنام لأرباب الكد والسعي كالسعادة والمكارية وشبههم دليل على الراحة وتجديد الرزق ومضاعفة القوى.

* - تمتمة الإنسان في المنام من رأى أنه تمتام فإنه يصيب فقهاً أو فصاحة يصيب رياسة وظهوراً على أعدائه.

* - تخمة في المنام من رأى أن به تخمة فإنه يأكل الربا فإن انهضمت فإنه يحرص على السعي في أموره.

* - تنفس الصعداء في المنام من رأى أن رجلاً تنفس الصعداء فإنه يعمل عملاً يبدأه هم أو كرب منه أما تنفس الصبي الصعداء فدليل على أنه يعمل ما يتولد منه حزن.

* - تبسم في المنام دال على السرور وإتباع السنة فإن النبي صلى اللّه عليه وسلم كان يضحك تبسماً.

* - تأويل في المنام دال على الأخبار الواردة عن لسان من ليس [ص 78] بصادق فإن فسره له أحد في المنام صادق فهو كما قيل.

* - تلبية في المنام دالة على رفع الشكوى ورفع القصص لأرباب الأمور والنصر عقب ذلك وربما دلت على جواب ما يرد عليه من الأخبار.

* - ( ومن رأى ) أنه يلبي في زمن الحج فإنه يظفر بمن عاداه.

* - ( ومن رأى ) أنه يلبي يكون صاحب أمانة وديانة مؤدياً لأمانات الناس.

* - تقصير رؤيته في المنام تدل للقادر على التقصير على حلق رأسه وعلى التقصير في العمل والاقتصار على الرخص.

* - تسرى في المنام رؤيته على الأفراح والسرور وإن كان مريضاً سرى عنه مرضه وربما دل ذلك على الغنى بعد الفقر والعز بعد الذل والصناعة على الصناعة والمنصب على المنصب أو الدابة وإن كان الرائي أهلاً للسفر سافر وجد به السير وربما دلت الزوجة أو السرية على اليمين لأن الناس يحلفون بالطلاق والعتاق.

* - تثاؤب هو في المنام فسق وعمل يرضى به الشيطان مثل النواح والكسل عن الصلاة والتثاؤب في المنام يدل على الوثوب على الخصوم وعلى الثواب لأن الإنسان مأمور بالكظم إذا كان في الصلاة احترازاً من الشيطان وربما دل على كشف حال الإنسان وقد يكون مرضاً لا يبرأ منه صاحبه.

* - تيمم هو في المنام يدل على قرب الفرج فمن رأى أنه يتيمم للصلاة أو للطهارة من الجنابة فقد قرب فرجه لأن التيمم دليل على الفرج القريب من اللّه تعالى والتيمم في المنام دليل على السفر أو الإنذار بالمرض الذي يحتاج فيه إلى التيمم وربما دل على فقد الماء للمسافر فإن تيمم بالرمل أو بما لا يعلق باليدين كان دليلاً على تعذر الأسفار وإتيان الرخص والعمل بالهوى والتيمم يدل على الفقر بعد الغنى وعلى مرض السليم وعافية المريض والتيمم مع وجود الماء يدل على الأعمال الباطلة فإن رأى أنه يتيمم فإن كان مع عدم الماء دل على الفرج القريب وزوال الشدة وإن كان مع وجود الماء ففيه خمسة أقوال أحدها أن يكون الرائي يؤثر التسري على الزواج مع القدرة على الطول والثاني أن يكون ممن يؤثر السفر في البحر والثالث أن يكون ممن يرجو المغفرة مع الإصرار على الذنب والرابع أن يكون ممن يؤثر الدنيا على الآخرة والخامس أن يكون متلاعباً بدينه ويتتبع الرخص من أقوال العلماء وقيل يدل على [ص 79] النجاة من المرض والسجن.

* - تنور النار من رأى في منامه أنه يسجر تنوراً فإنه ينال ربحاً في ماله ومنفعة في نفسه فإن رأى في دار الملك تنوراً فإن كان للملك أمر مشكل استنار واهتدى إليه وإن كان له أعداء ظفر بهم فإن رأى أنه يبني تنوراً وكان للولاية أهلاً نال ولاية وسلطاناً وينجو من يد عدو إن كان له عدو ومن أصاب تنوراً بغير رماد تزوج امرأة لا خير فيها والتنور أنواع ولكل تنور تأويل فتنور الشواء يدل على السجن ولمن هو في شدة يدل على خلاصه وطيب خاطره وتنور الشرائح يدل على الإمام العالم الذي ترد عليه المسائل فيعطي كل واحد ما يشفى به باطنه وتنور القوار يدل على معمل الفروج فمن رأى أن عنده تنور في الشتاء وهو يصطلي بناره دل على الكسوة والراحة والفائدة وتناول الفاكهة في غير أوانها وإن كان في الصيف دل على الأمراض بالحرارة وثوران الدماء وعلى الهموم والأنكاد وربما دل التنور على المعدة الطابخة لما يلقي فيها.

* - تراب في المنام يدل على الناس لأنهم خلقوا منه وربما دل على الأنعام والدواب ويدل على الدنيا وأهلها لأنه من الأرض وبه قوام معاش الخلق والعرب تقول أترب الرجل إذا استغنى وربما دل التراب على الفقر والميت والقبر فمن حفر أرضاً واستخرج أترابها فإن كان مريضاً أو عنده مريض فإن ذلك قبره وإن كان مسافراً كان حضره سفره وترابه كسبه وماله وفائدته لأن الضرب في الأرض سفر وإن كان طالباً للنكاح كانت الأرض زوجة والحفر افتضاضاً والمعول ذكر والتراب مال المرأة أو دم عذريتها وإن كان صياداً فحفره ختله للصيد وترابه كسبه وما يستفيده وإلا كان حفره مطلوباً يطلبه في سعيه ويكسبه مكراً أو حيلة وأما من نفض يده من التراب أو ثوبه من الغبار أو تمعك به في الأرض فإن كان غنياً ذهب ماله ونالته حاجة وإن كان عليه دين أو عنده وديعة رد ذلك إلى أهله وزال جميعه من يده واحتاج من بعده وإن كان مريضاً نفض يده من مكاسب الدنيا وتعرى من ماله وألحق بالتراب وضرب يده بالتراب دليل على المضاربة والمكاسبة وضربها بسير أو عصا يدل على سفر بخير وقال بعضهم المشي في التراب التماس مال فإن جمعه أو أكله فإنه يجمع مالوضربها بسير أو عصا يدل على سفر بخير وقال بعضهم المشي في التراب التماس مال فإن جمعه أو أكله فإنه يجمع مالاً ويجري على يديه مال وإن كانت الأرض لغيره فالمال فإن حمل شيئاً من [ص 80] التراب أصابه منفعة بقدر ما حمل فإن كنس بيته وجمع منه تراباً فإ نه يحتال حتى ياخذ من امراته مالا queen
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات: 132
نقاط: 234
تاريخ التسجيل: 13/08/2010
العمر: 22

مُساهمةموضوع: رد: تابع موسوعة تفسير الاحلام   الأحد أغسطس 15, 2010 10:45 am


* - ( ومن رأى ) كأنه يسف التراب فهو مال يصيبه لأن التراب مال ودراهم فإن رأى كأنه كنس التراب من بيت سقفه وأخرجه فهو ذهاب مال امرأته فإن أمطرت السماء تراباً فهو صالح ما لم يكن غالباً ومن انهدمت داره وأصابه من ترابها وغبارها أصاب مالاً من ميراث فإن وضع تراباً على رأسه أصاب مالاً من تشنيع ووهن.
* - ( ومن رأى ) كأن إنساناً أتى ويحثو التراب على رأسه وفي عينيه فإن الجائي ينفق على المحثى عليه ليلبس عليه أمراً وينال مقصوداً فإن رأى كأن السماء أمطرت تراباً فهو عذاب ومن كنس دكانه وأخرج التراب ومعه قماش فإنه يتحول من مكان إلى مكان ومشى الرجل في التراب التماسه مالاً ومن حثى التراب يصيبه هم لا يراجع اللّه تعالى فيه والتراب عمر الإنسان وحياته والتراب يدل على الأرزاق والزراعة والشبع والجوع.

* - ( ومن رأى ) أنه جلس على التراب الطيب النظيف دل على سعادة ونصرة وربما دل على الشك في الدين وربما دل على تربة الرجل التي خلق منها أو تربته التي يعود إليها والتراب مع المرأة في المنام حمل مشكوك فيه وربما دل التراب على الماء والنار أو الريح لأنه أحد العناصر ويدل على السفر المشق الذي يحتاج فيه إلى التيمم فإن حثى أحد في وجهه تراباً امتدح الناس بشعره وخاب قصده وربما دل التراب على سوء المصرع وربما دل التراب على الدين الذي يشين المدين ويدل التراب على سرعة قضاء الحاجة وعلى إنجاز الوعد لأنه يترب به المكتوب ومن كانت عنده بضاعة بارت خصوصاً إن رأى معها أو عليها تراباً لأن عكس تراب بارت.

* - تابوت في المنام ملك عظيم فإن رأى أنه في تابوت نال سلطاناً وقيل إن صاحب هذه الرؤيا خائف من عدو وعاجز عن معاداته وهذه الرؤيا دليل الفرج والنجاة من شر بعد مدة وقيل إن رأى هذه الرؤيا من له غائب قدم عليه وقيل من رأى كأنه على تابوت فإنه في وصية أو خصومة وسينال الظفر ويصل إلى المراد.

* - ( ومن رأى ) أنه أعطي تابوتاً رزق علماً وحلماً وسكينة ووقاراً والتابوت في المنام تدل رؤيته على الهم والنكد وربما دل على المحمل للسفر وتابوت الطحان تدل رؤيته على الحاكم [ص 81] الفاصل بين الحق والباطل وتدل رؤيته على العلم والهداية.

* - تخت تدل رؤيته في المنام على الزوجة والدابة والمنصب فإن كان خشباً كان ما يدل عليه جليلاً وإن كان جريداً كان وضيعاً وتخت القماش دال على العز والرفعة والخير والكلام الطيب وصلاح الحال واللباس الجديد والألفة والاجتماع وتخت الثياب بشارة وسرور يصل إلى من رآه بعد أيام.

* - تل هو في المنام رجل خطير رفيع والعمارة حوله أهله فمن رأى أرضاً مستوية فيها رابية أو تل ناشز عنها فإن ذلك التل رجل له من سعة الدنيا بقدر ما حوله من الأرض المستوية فإن رأى حوله خطرة فإنه قوته أو دينه أو حسن معاملته فإن رأى أنه قائم على ذلك التل أو الموضع الناشز وقد تعلق به فإنه يعلو مرة أو يعتمد على رجل حاله على ما وصفته ويتعلق به ويحتمله ذلك الرجل بقدر استمكانه منه وربما كان قائماً عليه وربما كانت تلك الرابية التي قام عليها بنياناً يبنيه صاحبه ويقوم عليه إذا كان مع ذلك شيء يدل على فضول الدنيا ونعيمها.

* - ( ومن رأى ) كأنه سائر التلال فإنه ينجو.

* - ( ومن رأى ) كأنه قد علا تلاً فإنه يترأس على رجل دين.

* - ( ومن رأى ) أنه فوق مكان مرتفع ينال رفعة وسلطاناً ورياسة وزيادة في ماله وعز أو جاها.

* - ( ومن رأى ) كأنه ينزل من مكان مرتفع فإنه يصيب هماً وغماً وذلاً.

* - ( ومن رأى ) كأنه فوق تلك من طين فإنه ينال ملكاً وسلطاناً ومنفعة وإذا كانت الأرض دالة على الناس إذ منها خلقوا فكل نشز ورابية وكربة وشرف يدل على من ارتفع ذكره وعلى العامة بنسب أو علم أو مال أو سلطان وقد تدل التلال والروابي على الأماكن الشريفة والمراتب العلية والمراكب الحسنة فمن رأى نفسه فوق شيء منها فإن كان مريضاً فإن ذلك نعشه سيما إن كان الناس تحته وإن لم يكن مريضاً وكان طالباً للنكاح تزوج امرأة شريفة عالية الذكر لها من سعة الدنيا بقدر ما حوت الرابية من الأرض وكثرة التراب والرمل فإن رأى أنه يخطب بالناس فوق ذلك أو يؤذن فإن كان أهلاً للملك ناله أو القضاء أو الفتيا أو الأذان أو الخطبة أو الشهرة أو السمعة لأنها مقامات أشراف الناس.

* - ( ومن رأى ) أرضاً مستوية فيها رابية وتل فإنه رجل له سمعة بين الناس بقدر ما حوله من الأرض المستوية والتل لمن جلس عليه منصب فإن كان مزبلة فهي الدنيا التي فيها من كل شيء وربما دل على الزوجة أو المرأة [ص 82] المبذولة أو الأمة المباشرة الأقذار وإن لم يكن التل مزبلة بل كان تلاً مشرفاً ليس فيه زبل أو كان مجهولاً فإنه يدل على علو الشأن مع السلامة من التبعات.

* - تبن هو في المنام مال كثير وخصب لمن أصابه وأدخله منزله وقد حكى أن ابن سيرين رحمه اللّه عليه نظر إلى تبن في اليقظة فقال لو كان هذا في النوم.

* - وقيل من رأى التبن في منامه فليحفظ الكيس فهو مال لمن أصابه ويكون أثره ظاهراً عليه كثيرا وقيل التبن مال بتعب لأنه لا يوصل إليه إلا بعد الدق.

* - ( ومن رأى ) في المنام أن عنده تبناً نال رزقاً حلالاً أو مؤنة لنفسه فإن أكل في المنام منه شيئاً أكل ثمنه أو نال شدة وقحطاً وجوعاً وإن جعله في مكان لا يليق به كالصناديق والخزائن دل على الغلاء وموت ما يقتاته من الدواب وربما دل التبن على مال الصدقات لأنه من فضلات الأموال وكثرة التبن في البلد دليل على كثرة النبات ويستدل بالتبن على مزروعه فتبن القمح دال على البروتين الفول دال على الباقلا وتبن الحمص دال عليه فما رأى في المنام فيه من كثرة وقلة عاد على أصله.

* - تبر رؤيته في المنام تدل على علم نافع وصديق صدوق وزوجة موافقة وولد صالح وحكم الأكسير الخالص كذلك.

* - تاج يدل في المنام على العلم والقرآن والملك وربما دل لبس التاج على تجديد ولد أو بلد أو إرغام عدو والمرأة إذا رأت التاج على رأسها فإنها تتزوج برجل رفيع ذي سلطان أو غنى وإن كانت حاملاً ولدت غلاماً وإن رآه رجل على رأسه فإنه ينال سلطاناً أعجمياً فإن دخل عليه ما يصلحه سلم دينه وإلا كان فيه ما يفسد لأن لبس الذهب مكروه في الشرع للرجال وقد يكون التاج زوجة ينكحها رفيعة القدر غنية موسرة وإن رأى ذلك من هو مسجون في سجن السلطان فإنه يخرجه ويشرف أمره كما شرف أمر يوسف عليه السلام مع الملك إلا أن يكون له ولد غائب فإنه لا يموت حتى يراه فيكون هو تاجه والتاج المرصع بالجوهر خير من التاج الذهب وحده والتاج ملك العجم أو سلطان وهيبة الرجل وإن رأت امرأة أن على رأسها تاجاً من ذهب مرصعاً بالجواهر وكانت أيماً تزوجت بزوج صاحب دنيا ومال وجاه وحسب قليل المرض أعجمي فإن كان من ذهب وحده [ص 83] فهو زوج شيخ يرث منه مالاً فإن كانت ذات زوج فإنها تلد ابناً يسود أهل بيته فإن كان تاجاً من ذهب فإن المرأة تموت سريعاً فإن رأى سلطان أنه لبس تاجاً من ذهب وكفر أو بغى فإنه يذهب بصره لأن العين هو الدين فإذا كفر ذهب دينه والدين هو البصر فإذا ذهب دينه فقد ذهب بصره فإن لبس تاجاً من ذهب وجوهر فإنه يصيب سلطاناً أعجمياً ويضيع دينه وشرائعه وينافق لمكان الذهب.

* - وقيل من رأى أن على رأسه تاجاً وهو أهل لذلك فإنه رياسة ينالها على قومه وإن رأت امرأة وزوجها مريض أن تاجها خطف فإنه يموت زوجها.

* - ترس هو في المنام وقاية وجنة وهو أيضاً يدل على الصوم وقال عليه السلام "الصوم جنة" وربما على الصديق المحجاج والترس رجل أديب كريم مطيع كفؤاً لإخوانه في كل شيء من الفضائل حافظ لهم وناصر في المكاره والأسواء وهو يمين يحلف بها ولد والترس الأبيض رجل ذو دين والأخضر رجل ذو ورع والأحمر صاحب لهو وسرور والأسود ذو مال وسودد وذا الألوان وتخاليط وإن رأى مع الترس أسلحة فإن أعداءه لا يصلون إليه بمكروه فإن رأى صانع أو تاجر أن ترساً موضوعاً عند متاعه أو في حانوته أو عند معامليه فإنه رجل حلاف وقد جعل يمينه جنة لبيعه وشرائه ومعاملته ليكون أنفق لها وإن كان له ولد فإنه ولد يكفيه المؤن كلها ويقيه الأسواء والمكاره.

* - ( ومن رأى ) ترساً قد تترس به فإنه يلجأ إلى رجل قوي يستظهر به ولا يميل إلى أعدائه والترس إذا كان ذا قيمة فإنه يدل على امرأة موسرة جميلة فإن لم يكن ذا قيمة فإنه يدل على امرأة قبيحة.

* - تركاش هو في المنام عز ونصرة على الأعداء أو خدمة للبطال ومال ومقام وولد.

* - تكة هي في المنام امرأة وهي للمرأة أخ وصهر وعم والتكة للحامل بنت.

* - ( ومن رأى ) في سراويله تكة فإن امرأته تحرم عليه وتلد له ابناً إن كانت حبلى فإن رأى كأنه وضع تكته تحت رأسه فإنه لا يقبل ولده وإن رأى كأن تكته انقطعت فإنه يسيء معاشرة امرأته أو يعزلها عن النكاح فإن رأى كأن تكته حية فإن صهره عدو له.

* - ( ومن رأى ) كأن تكته من دم فإنه يقتل رجلاً بسبب امرأته أو يعين على قتل امرأته والتكة مال ظهير وقيل صهر المرأة وأخوها أو عمها أو سيدها وقوتها قوة ظهير.

* - ( ومن رأى ) أنه سلك تكة [ص 84] في حزة سراويله ولدت له بنت.

* - ( ومن رأى ) أنه يستنتج تكة من دم فإنه يقتل رجلاً من غير امرأة أو غلاماً أو يدخل في دم امرأة.

* - ترمس رؤية أخضره في المنام شح ورزق بتعب أو علم بغير عمل والترمس اليابس في المنام هم ونكد ودقيق الترمس داء ومسلوق الترمس رزق عاجل.

* - تفاح وهو يدل في المنام على الأولاد وعلى حسان الوجوه والتفاح همة الرجل وما يحاول وهو بقدر همة من يراه فإن كان سلطان فإن رؤية التفاح ملكه وإن كان تاجراً فإن التفاح تجارته وإن كان حرثاً فإن رؤية التفاح حرثه وكذلك التفاح لمن يراه همته فإن رأى أنه أصاب تفاحاً أو أكله فإنه ينال من تلك الهمة بقدر ما وصفت وقيل التفاح الحلو رزق حلال والحامض حرام ومن رماه السلطان بتفاحة فهو رسول فيه مناه وشهوته وشجرة التفاح رجل مؤمن قريب إلى الناس فمن رأى أنه يغرس شجرة التفاح فإنه يربي يتيماً.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل تفاحة فإنه يأكل مالاً ينظر إليه الناس وإن اقتطفها أصاب مالاً من رجل شريف مع حسن ثناء والتفاح المعدود دراهم معدودة فإن شم تفاحة في مسجد فإنه يتزوج وكذلك المرأة فإن شمتها في مجلس فسق فإنها تشتهر وإن أكلتها في موضع معروف فإنها تلد ولداً حسناً وعض التفاح نيل خير ومنه وربح والتفاح يمثل الأصدقاء والإخوان.

* - وقيل من رأى أنه يأكل التفاح فإنه يظهر له عدو والتفاح يدل على شهوة الجماع الكثير والتفاح الحامض يدل على تشتيت ومضار وصخب وشجرته تدل على فزرع.

* - توت أكله في المنام يدل على كسب واسع نافع لصاحب الرؤيا والأسود منه دنانير والأبيض منه دراهم وشجرته رجل صاحب أموال وأولاد والتوت يدل على صلاح الدين وحسن اليقين وعافية البدن لمن أكله ويأتي في فرصاد.

* - تين في المنام مال وخصب كثير لمن أصاب منه وشجرته رجل غني كثير المال نفاع يأوي إليه أعداء الإسلام لأن الحيات تأوي إليها وليس في الثمار شيء يعدله.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل منه فإنه يكثر نسله وقيل التين رزق من قبل العراق ومال مجموع يخصب منه صاحبه بلا تعب ويظهر عليه أثره ولا ينكتم لمنفعة التين وأكل القليل منه رزق بلا عسر وكل تينة تؤكل أو تؤخذ ألف دينار أو عشرة آلاف درهم تقع [ص 85] في يده وقيل التين مال عين وقيل ثمر التين وورقه هم وحزن وندامة فمن أكلها أصابه هم على أمر أتاه أو يأتيه وقيل التين يفسر بالصلحاء وخيار الناس والرزق والسهل والسرور التام والنعمة الرغدة والتين الأسود في وقته خير والتين الأبيض خير فإن رأى التين في غير وقته فإنه يدل على حسد يعرض لصاحب الرؤيا وربما دل التين على اليمين فإن كان أسود ربما كانت اليمين كاذبة وربما دل على النكد والحزن والخروج من المحل الأسنى إلى الأدنى وربما دل على الندم كما دل الندم أكل التين.

* - تمر وهو في المنام لمن رآه مطر ولمن أكله رزق عام خالص يصير إليه ولا يشركه فيه أحد وربما كان تأويله أن يقرأ القرآن وينفعه في دينه والتمر المدفون مال مدخور وكذلك القصب والتمر المنشور دراهم لا تبقى ومن أكل الدقل فإنه من أهل الذمة.

* - ( ومن رأى ) أنه يجيء إليه مال من رجال ذوي أخطار عليهم ولاية والكليلة من التمر غنيمة ومن جنى تمراً في وقته من نخلة تزوج امرأة موسرة شريفة فيها حدة كثيرة الخير والبركة أو يصيب من رجال أشراف مالاً بلا كد وربما أصاب علماً فإن كان في غير وقته فإنه يسمع علماً ولا يعمل به فإن نثر من نخلة يابسة على نفسه رطباً فإنه يتعلم من رجل منافق علماً نافعاً وإن كان في غم أو هم فرج عنه لقصة مريم عليها السلام: {وهزي إليك بجزع النخلة تساقط عليك رطباً} الآية فإن رأت أنها تأكل تمراً بقطران فإنها تأخذ ميراثاً من زوجها وهي طالق منه سراً والميراث حرام فإن رأى أي ذلك الرجل فامرأته طالق منه سراً فإن رأى إنسان أنه أخذ تمرة وشقها وأخرج منها نواها فإنه يولد له ولد.

* - ( ومن رأى ) أنه اقتطف من نخلة حبة عنب سوداء فإن امرأته تلد من مملوك أسود ولداً أو التمر يفسر بالرزق الحلال الطيب.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل تمراً جيداً فإنه يسمع كلاماً جيداً وينال منفعة جليلة.

* - ( ومن رأى ) كأنه يدفن تمراً نال مالاً من الخزائن أو من مال اليتامى أو يخزن مالاً.

* - ( ومن رأى ) كأنه يأكل أربعين تمرة على باب السلطان ولم يكن ذلك زمان ظهور التمر ولا وقت استوائه ضرب أربعين صوتاً.

* - ( ومن رأى ) كأنه أكل أربعين تمرة وكان في زمان استوائه [ص 86] أصاب أربعين ألف درهم.

* - ( ومن رأى ) سلات من التمر البرني يقعن من بطون الخنازير وهو يرفعها ويحملها إلى بيته فإنه غنائم من مال الكفار.

* - ( ومن رأى ) كأنه يمص تمرة ويعطيها لآخر فيمصها فإنه يشاركه في معروف يسير.

* - ( ومن رأى ) كأنه أكل تمراً فإنه يجد حلاوة الإيمان.

* - ( ومن رأى ) كأنه شق تمرة وميز عنها نواها فإنه يرزق ولداً.

* - ترنجبين وهو المن رؤيته في المنام تدل على رزق طيب بلا منة أحد من المخلوقين بدليل قوله تعالى: {وأنزلنا عليكم المن والسلوى كلوا من طيبات ما رزقناكم}.

* - تمساح رؤيته تدل في المنام على شرطي لأنه شر ما في البحر لا يأمنه عدو ولا صديق وهو خائن ويدل أيضاً على التاجر الظالم الخائن فمن رأى أن التمساح جره إلى الماء وقتله فيه فإنه يقع في يد شرطي يأخذ ماله ويقتله فإن سلم منه فإنه يسلم والتمساح في المنام تدل رؤيته على الفسق والتحرم والخوف والنكد من وقوف الريح أو من قطاع الطرق وربما دلت رؤيته على مسخ العمر بسبب الغرق ولا خير في رؤيته في البحر وربما كان عدواً مخذولاً ولا في البر لحلوله في غير محله وأنه لا يعيش فيه.

* - ( ومن رأى ) أن التمساح جره إلى الماء فإن سلطاناً أو رجلاً يأخذ من بيته شيئاً وهو كاره وإن رأى أنه جر التمساح إلى البر فإنه يظفر بعدوه أو غريمه ويأخذ ماله منه.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب من لحم التمساح أو من جلده أو من شحمه شيء منه فإنه يصيب من مال عدوه بقدر ذلك.

* - تنين هو في المنام سلطان جائر مهاب أو نار محرقة فإن كان له رأس أو ثلاثة فهو أشد والمريض إذا رأى التنين دل على موته والمرأة إذا وضعت في المنام تنيناً ولدت ولداً زمناً لأن التنين يجر نفسه إذا مشى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات: 132
نقاط: 234
تاريخ التسجيل: 13/08/2010
العمر: 22

مُساهمةموضوع: رد: تابع موسوعة تفسير الاحلام   الأحد أغسطس 15, 2010 10:51 am

حرف الثاء
* - ثريا هي في المنام رجل حازم في الأمور فمن رآها سقطت على الأرض دل على موت الأنعام وقلة الأثمار في ذلك العام ومن رآها من الصناع دل على نفاق ما يصنع وإحكامه.

* - ثلج رؤيته في المنام دليل على الأرزاق والفوائد والشفاء من الأسقام والأمراض الباردة خصوصاً لمن معيشته [ص 88] من ذلك وربما دل الثلج النار على الألفة لأن النار لا تذيب الثلج والثلج لا يطفئ النار فإن رؤى الثلج في أوانه كان دليلاً على ذهاب الهموم والغموم وإرغام الأعداء والحساد وإن ظهر في غير أوانه كان دليلاً على الأمراض الباردة والفالج وربما دل الثلج على تعطيل الأسفار وتعذر أرباح البريد والسعاة والمكارية وشبههم والثلج الغالب تعذيب السلطان رعيته وأخذ أموالهم وجفاؤه لهم وقبح كلامه لهم لقوله تعالى: {فأنزلنا عليهم رجزاً من السماء}.

قيل ثلجاً فإن كان الثلج قليلاً وكان في البلد ينفع أهله فإنه خصب.

* - ( ومن رأى ) أن الثلج يقع عليه سافر سفراً بعيداً وربما كان فيه مضرة فإن رأى أنه نائم على الثلج قيل فإن كان هو غالباً وهم من عدو هاجم إلا أن يكون الثلج قليلاً غير غالب في حينه وفي موضعه الذي يثلج فيه وفي المواضع لا يذكر الثلج فيها فانه كذلك ان الثلج خصب لاهل ذلك الموضعي ذلك المكان ومن أصابه برد الثلج في الشتاء أو الصيف فإنه فقر ومن اشترى وقر الثلج في الصيف فإنه يصيب مالاً يستريح إليه ويستريح من غم بكلام حسن أو بدعاء لمكان الثمن فإن لم يضرهم ذلك الثلج وذاب سريعاً فإنه تعب وهم يذهب سريعاً وإن رأى أن الأرض مزروعة يابسة وثلجوا فإنه بمنزلة المطر وهو رحمة تصيبهم وخصب وبركة فإن ثلج وعليه وقاية من الثلج فإنه لا يصعب عليه لما قد تدثر وتوقى به فإنه رجل حازم ولا يروعه ذلك.

* - ( ومن رأى ) في بلداً ثلجاً كثيراً في غير حينه أصاب تلك الناحية عذاب من السلطان أو عقوبة من اللّه تعالى أو فتنة تقع بينهم.

* - ( ومن رأى ) الثلج دل على سنة قحط ومن سقط عليه الثلج فإن عدوه ينال منه وربما دل الثلج الكثير على أمراض عامة كالجدري والوباء وربما دل على الحرب والجراد وأنواع الجوائح وربما دل على الخصب والغنى.

* - ( ومن رأى ) ثلجاً نزل من السماء وعم في الأرض فإن كان ذلك في أماكن الزرع وأوقات نفعه دل على كثرة النور وبركات الأرض وكثرة الخصب حتى يملأ تلك الأماكن بالطعام والنبات كامتلائها بالثلج وأما إن كان ذلك بها في أوقات لا تنتفع يه الأرض في نباتها فإن ذلك دليل على جور السلطان وسعى أصحاب العشور وكذلك إن كان الثلج [ص 89] في وقت نفعه أو غيره غالباً على المساكين والشجر والناس فإنه جور يحل بهم وبلاء ينزل بجماعتهم أو جائحة على أموالهم وكذلك إن رأى في غير مكان الثلج في الدور والمحلات فإن ذلك عذاب وبلاء وسقام وربما دل على الحصار والغفلة عن الأسفار وعن طلب المعاش.

* - ثلاج تدل رؤيته في المنام في الصيف على الأفراح والمسرات وفي الشتاء على الهموم والغموم.

* - ثقاب اللؤلؤ والجوهر رؤيته في المنام تدل على نفاذ الأمور وتسهيل الصعاب والزواج.

* - ثمرة رؤيتها في المنام إذا كانت حلوة تدل على رزق وفائدة وعلم نافع والحامضة لمن يوافقه أكلها كذلك ولمن لا يوافقه مال حرام وزيادة في مرضه وما لا من الثمار يدل أكله وملكه على الدين أو على مغالبة الأعجام من النساء والرجال أو الإماء أو البكم من أولئك والثمرة المحجوبة رزق بتعب وتعبه على قدر حجمه والثمرة ذا ت العجم رزق فيه قليل شبهة أو فيه درك أو لم يخلص من الزكاة والثمرة التي ليس لها عجم ولا قشر تدل على تيسر الأمور والرزق الحلال الذي لا يشوبه شيء فإن كانت الثمرة في أوانها ونضجها كان خيراً عاجلاً وإن كانت في غير أوانها ففائدة بعد مدة الثمرة على قدر قرب مادة الثمرة أو بعدها ورؤية الثمار في غير زمنها دليل على الرزق وأكلها في غير زمنها استدراك فائت صالح وتيسير للعسير واستقضاء ما يخاف فوته وكل ثمرة مجتمعة فإنها دالة على الألفة والاجتماع وبالعكس وكل ثمرة غريبة فهي دالة على بلدها أو العمل فيها والثمار أزواج أو أولاد أو عقود أموال أو متاجر أو علوم أو أملاك أو أعمال صالحة أو أهل أو أقارب أو أفراح أو شفاء من الأمراض لمن ملكها وربما دلت على ما يعمل منها من الشراب وكذلك المشموم يدل على مائه أو دهنه ومن اقتطف من شجرة سوى ثمرها فإنه مقيم على أمر لا يحل له أو مطالب لشيء لا يجب له والتقاط الثمرة من أصول الشجر مخاصمة رجل شريف.

* - ( ومن رأى ) أنه التقط من الأشجار ثمار شتى فإنه يصيب علماً وفقهاً من رجال لهم أخطار في العلم والجاه فإن اقتطعها وهو قاعد فإنه يصيب رزقاً بلا كد.

* - ( ومن رأى ) شجراً مثمراً في الشتاء فأعجبه ذلك [ص 90] فإنه رجل قد اضطر إليه وتوهم أنه صاحب مال فإن اقتطف شيئاً منه فإنه يذهب ماله على ذلك الرجل بقدر ما اقتطف منه فإن لم يقتطف منه تخلص كفافاً والثمار أموال وكرامة جديدة طرية فمن رأى أنه يجنى من شجرة موصلة غير ثمرها فإنه يدل على صهر بار أو شريك يرى منه سروراً وزيادة وخيراً وما كان من الثمار في الجبال غير مملوك فإنه علم وأرزاق ومواهب من عند اللّه تعالى لا منة لأحد عليه في ذلك.

* - ثوم في المنام مال حرام قبيح وكلام شنيع وصاحبه يبدل الخير بالشر فمن أكل ثوماً في منامه فإنه يثني عليه بثناء قبيح وإن أكله مطبوخاً فإنه يتوب من فحشاء ويرجع عن خطأ وأكل الثوم دليل خير للمريض فقط ومن اقتلع ثوماً تضرر بضرر من قبل أقاربه وكذلك إن اقتلع بصلاً وقيل إن الثوم والبصل هم وحزن.

* - ثريد هو في المنام حياة الرجل وعيشه وكسب وحرفته فإن رأى ملء قصعة ثريداً أو دسماً فهي دنيا واسعة وإن رأى قصعة يأكل منها ثريداً فقد ذهب من حياته بقدر ما أكل منها وبقي من حياته بقدر ما بقي منها فإن استوفاها فقد فني عمره فإن أكل الثريد الكثير الدسم فإنها ولاية بغير منفعة فإن رأى أن قدامه قصعة ثريد بدسم كثير ولا يتهيأ له أكله فإنه يجمع مالاً ويأكله غيره فإن رأى أنه لا يأكل مخافة أن يفنى فإن له نعمة كثيرة وحياة طيبة ويخشى أن يموت فإن رأى ثريداً بلا دسم غير طيب وهو يأكله كله حتى يستريح منه فإنه يمن الموت من قلة ذات اليد والفقر وإن كان الثريد من خل بلا لحم فإنه حرفة نظيفة من حل وورع وإن كان بغير دسم فإنها حرفة دنيئة وإن كان الثريد بلحم السبع فإنها ولاية على قوم غشمة ظلمة مع كره وخوف ووجل فإن كان فيه دسم فإن الحياة والمنفعة حرام وإن كان الرجل تاجراً فإن معاملته مع قوم ظلمة أصحاب جور وإن كانوا صناعاً فكذلك أيضاً كسبهم حرام فإن كان بغير دسم فإنه بلا منفعة ويدخل عليه الوهم فإن كان الثريد بلحم كلب فإنها ولاية دنيئة وتجارة دنيئة وكسب دنيء مع قوم سفهاء فإن كان مع دسم فإنه مال حرام وإن كان بغير دسم فإنه كسب دنيء وفقر وحرمان وإن أكل الثريد كله فإنه يموت في ذلك الفقر والذل والحرمان فإن كان الثريد بلحم سباع الطير فإنها ولاية وتجارة وكسب من قبل [ص 91] مكابرين غشمة أصحاب مال ودم مع مال حرام بخوف وكره فإن رأى أنه يأكل ثريد كشك فإنها حرفة دنيئة بلا منفعة. flower
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات: 132
نقاط: 234
تاريخ التسجيل: 13/08/2010
العمر: 22

مُساهمةموضوع: رد: تابع موسوعة تفسير الاحلام   الأحد أغسطس 15, 2010 10:53 am

امرأة عزيزة شريفة.

* - ( ومن رأى ) ثعلباً فإنه يرى رجلاً شريفاً أو امرأة شريفة عزيزة أو يتملق له رجل فيه خداع والثعلب يدل على عدو مجهول غير معروف شديد مكار ويعمل عمله في غير حينه ويدل على النساء الخداعات.

* - ( ومن رأى ) كأنه يراوغ ثعلباً فإنه رجل كذوب شاعر وكذلك من رأى أنه يجازي الثعلب أحسن الجزاء.

* - ( ومن رأى ) ما بين المشرق والمغرب قد امتلأ من الثعالب يكثر السحر والحيل في ذلك الزمان.

* - ( ومن رأى ) أنه ينازع ثعلباً أو يعالجه فإنه يخاصم ذا قرابة.

* - ( ومن رأى ) أنه يلتمس ثعلباً فإنه يصيبه وجع من رياح.

* - ( ومن رأى ) أن الثعلب يلتمسه فإنه يصيبه فزع من الجن والإنس.

* - ( ومن رأى ) أن ثعلباً يهرب منه فإنه غريم يراوغه.

* - ( ومن رأى ) أنه يراوغ ثعلباً والتقم ذكره فإن امرأته قد زنت.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب من جلد الثعلب شيئاً فإن ذلك قوة له وظفر وربما يكون ميراثاً من قبل امرأة ومن شرب لبن الثعلب برئ إن كان به مرض وإلا ذهب عنه هم.

* - وقيل من رأى ثعلباً أصابه في نفسه هوان وماله نقصان.

* - ( ومن رأى ) لحمه في المنام وهو مريض أسرع برؤه ورؤية الثعلب تدل على الفائدة والكسوة والزوجة والزواج للأعزب.

* - ثعبان يدل في المنام على رجل الوادي وربما دل [ص 94] على العداوة من الأهل والأزواج والأولاد وربما كان جاراً حسوداً شرير وثعبان الماء عون للظالم أو أعلام الحاكم.


* - ( ومن رأى ) أنه ملك ثعباناً فإنه يصيب سلطاناً عظيماً.

* - ( ومن رأى ) أن الثعبان التقم ذكره فإن امرأته قد زنت.

* - ثدي هو في المنام امرأة الرجل أو ابنته فجماله جمالها وفساده فسادها.

* - ( ومن رأى ) امرأة معلقة من ثديها فإنها تزني وتلد ولداً من غير زوجها وإن رأى رجل في ثديه لبناً فإن كان فقيراً استغنى وكبر سنه وقام بمؤنة أخوين وإن لم يكن متزوجاً دل على أنه يولد له فإن رأت ذلك امرأة شابة دل على أنها تحمل وأنا حملها يتم وتلد الجنين فإن كانت ثيبة غنية افتقرت وتلف مالها وإن كانت عذراء مدركة دل على عرسها وذلك اللبن لا يكون في الثدي إلا بعد لقاء الرجل وإن كانت صغيرة بعيدة من وقت الزواج دل على موتها.

* - ( ومن رأى ) أنه يرتضع امرأة تعرفه ولا يعرفها دل ذلك إلى أنه سيمرض مرضاً طويلاً إلا أن يكون له امرأة حامل فإن ذلك يدل على أنه يكون له ولد مثل ما رأى وأنه يتربى وإن رأت هذه الرؤيا امرأة ولدت بنتاً فإن رأى كأن ثدييه قد عظمتا على اعتدال من أمرهما وحسن منظرهما فإنهما يدلان على أولاد وأشياء يملكها وإذا رآهما ساقطين فهو دليل على موت أولاده.

* - ( ومن رأى ) ذلك ولم يكن له أولاد فإن ذلك يدل على افتقاره ويدل أيضاً على الحزن وخاصة في حق النساء وفي المرضعات يدل على آفات تقع بمن ترضعه والثدي الكبير يدل على مثل ما يدل عليه ثدي قد عظم وفي المرأة يدل على فجور.

* - ( ومن رأى ) كأن ثدييه يضربان صدره فإن ذلك يدل إن كان طاعناً في السن على أن أخباراً رديئة تأتيه من بعض من يعرفه وإن كان حدثاً من الرجال والنساء فإن ذلك يدل على عشق.

* - ( ومن رأى ) كأن له ثدياً عظيماً واحداً قد بلغ العانة فإنه يزني بمحرم أو ينكح نكاحاً حراماً والثديان في المنام هما البنات فما حدث فيهما فتأويله في البنات.

* - ( ومن رأى ) أنه بنت له ثدي مع ثدييه فإن ذلك زيادة بنت.

* - ( ومن رأى ) أنه نقص له ثدي فإن ذلك موت بنته واللبن في الثدي زيادة في المال ودال على الولد فمن رأى أن في ثدييه لبناً فإنه شرف على زيادة دنيا تدر له أو لمن هو يملكه أو قيمه وكذلك في النساء فإن كان ما يدر من لبنه [ص 95] يرضعه إنساناً فإنه يحبس ويغلق عليه الباب ولا خير فيه للراضع فإنه ذلة وحزن فيهما وقيل إن رأى الرجل أن في ثديه لبناً فإن كان عزباً تزوج ويولد له وإن كان فقيراً دل على بشارة وإن كان شاباً دل على طول عمره والمرأة الشابة إذا رأت ذلك دل على حملها وولادتها وطول ثدي الرجل حتى يضربا صدره دليل على هوى في غير رضا اللّه تعالى وقيل هو دليل الموت للأولاد فإن لم يكن له ولد دل على الفقر والحزن وطول ثدي المرأة فوق الحد دليل على غاية الحزن وثدي الرجل دال على وجاهته ومنصبه وعافيته وسقمه وربما دل ثدي الرجل على الإخوان والأصحاب والأولاد والأزواج الذين لا نفع فيهم مع الجمال بهم وثدي المرأة دليل على عكس ذلك لما فيه من رزق اللّه تعالى فإن رأى أن ثديه كثدي المرأة واللبن يقطر منه دل على قيامه على عياله ومباشرته لما يلزم النساء في كدهن وربما دل ذلك على الدين وتحمله أو يحصل له مرض يستحي فيه من الناس فإن رآه اشتهر بذلك وإن صار الثدي نحاساً أو حديداً دل على فقد الأولاد وتعطل الأسباب أو الحمل والثدي على الناهد زوج والنهد على المرأة العقيم ولد بعد الإياس منه وربما دل النهد للبكر على ما تتزين به من جهاز أو كسوة أو مال والنهد للطفل أو الطفلة علل وأمراض وقروح والثدي البز والبز المتاع من القماش والبز الواحد للمرأة العزباء زواج فإن نزل منه ماء أو لبن كان كفؤاً لها وإلا فقدت ولدها أو أختها والثدي امرأة زانية وقد عبر الثدي ببعض النعام أو الأترج وقد يكون الثديان مملوكين وقيل أب وأم والثدي يدل على زق الخمر إذا كان فيه لبن وقيل الثدي رجل كريم.

* - ثؤلول هو في المنام مال فمن رأى أن به ثآليل نال مالاً نامياً بلا نهاية يخشى عليه ذهابه.

* - ثفر الدابة وهو السير من الجلد في مؤخر سرجها تدل رؤيته في المنام على ولي أمر وضيع أو تابع للزوجة أو يدل على مال والثفر في الرؤيا قوام الشيء ومثاله وكذلك الحزام.

* - ثوب من رأى في منامه أنه لبس ثياب صوف فإنه يتزهد ويدعو الناس إلى الزهد في الدنيا ويرغبهم في عمل الآخرة وكل ثوب ينسب إلى الخضرة فإن لونه ينفع ولا يضر فمن رأى أنه لبس الخضرة فإن الأخضر للحي دين وعبادة للميت حسن حاله عند اللّه تعالى وقيل من لبس الخضرة أعطى ميراثاً والثياب البيض خير لمن لبسها في المنام فأما للصناع فإنها تدل على كثرة بطالتهم وكلما كانت الثياب أرفع قيمة فإنها تدل على البطالة [ص 96] وذلك لأن الصناع لا يلبسون ثياباً بيضاً إذا أرادوا العمل.

* - ( ومن رأى ) أن عليه ثوباً أسود ولم يعتد لبسه أصابه بعض ما يكره وهو لمن اعتاد لبسه في اليقظة شرف وسلطان ومال وسؤدد ومن لبسه بلا بياض وكان مصقولاً فإنه ينال هيبة وسلطنة.

* - ( ومن رأى ) أن عليه ثياباً حمراً فإنه يصيب مالاً كثيراً يجب للّه تعالى فيه حق فليتق اللّه وليؤت الزكاة فإن رأت امرأة أنها لابسة ثوباً أحمر فهو فرحها وإن رأى ملكاً أنه لابس ثوباً أحمر فإنه يشتغل باللهو واللعب ويدخل في سياسة ملكه ضعف ويطمع العدو فيه والثوب الأحمر يدل في المرضى على الموت وفي الفقراء على مضرة والمعصفر من الثياب وجميع الأصباغ المشاكلة لذلك تدل في بعض الناس على قروح وفي بعضهم على حمى ولباس النساء من الحمرة خير لمن لم يكن متزوجاً فقط ولمن لم يتقدم إلى المبارزة.

* - ( ومن رأى ) أنه لبس هذه الثياب في الأعياد وفي الاجتماعات فإنه لا شيء فيه والصفرة من الثياب كلها مرض وضعف لصاحب الثوب الذي ينسب ذلك الثوب إليه في التأويل إلا في ثوب خز أو حرير أو ديباج فإنه يصير لعونه ولكنه فساد الدين.

* - ( ومن رأى ) أن عليه ثياباً مصبوغة ألواناً فإنه يسمع من سلطان ما يكرهه فليتعوذ باللّه من شر ذلك فإن رأى أن عليه ثوباً ذا وجهين من لونين أو طيلساناً ذا وجهين فهو رجل يداري أصحاب الدين والدنيا وإن كان مغسولاً ففقر ودين وإن كان جديداً وسخاً فدين وذنوب قد اكتسبها.

* - ( ومن رأى ) كأنه لابس ثياباً منقشة الألوان فإن ذلك لمن كان يبيع الرياحين أو كانت صناعته في شيء من الأشربة خيراً وأما في سائر الناس فإنها تدل على اضطراب وشدة وظهور الأشياء الخفية ويدل فيمن كان مريضاً على اشتداد المرض به من كيموس حار ومرة صفراء كثيرة ويدل في النساء على خير وخاصة للأغنياء منهن والزواني والمغنيات.

* - ( ومن رأى ) أن عليه ثياب خز فإنه يحج فإن كانت حمراً فهي دنيا تجدد له والأصفر دنيا مع مرض ومن كان عليه ثياب الوشي وهو يصلح للولاية ولى أهل الحرث والزرع وإن لم يكن من أهل السلطان فهو خصب السنة وحمل الأرض [ص 97] والصبغ في غير هذه الثياب متى وصفن غرور.

* - ( ومن رأى ) أن فقيهاً لابساً ثياباً من ابريسم فإنه يطلب الدنيا ويدعو إلى بدعة والإعلام على الثياب سفر إلى الحج وإلى ناحية العرب.

* - ( ومن رأى ) أنه لبس ثوباً رقيقاً تحت ثيابه فإنه يصير إليه مال يدخره وتكون سريرته خيراً من علانيته فإن لبسه فوق ثيابه فإنه مكروه وخطأ في دينه ومجاهرة في الفسق والثوب الصفيق خير من الرقيق وإن رأت امرأة أنها لبست ثوباً رقيقاً فهو عزها وإن لبست ثوباً غليظاً فهو كدها والثياب المنسوجة بالذهب والفضة صلاح في الدين والدنيا وبلوغ المنى.

* - ( ومن رأى ) أنه لابس ثياباً لينة كثيرة القيمة فإن ذلك دليل على خير في الأغنياء والفقراء وفي العبيد والمقدمين تدل على المرضى ولبس الثياب الجدد للغني زيادة ومعيشة وللفقير ثروة وللمديون قضاء دين ومن اغتسل ولبس ثياباً جدداً ذهب غمه وأصاب خيراً ومن اغتسل ولم يلبس ثياباً جدداً بعد الغسل فإن ما يناله من فرج لا يلتئم فيه أمره على ما يوافقه فإن كانت الثياب الجدد متمزقة تمزقا لا يقدر على إصلاح مثلها في اليقظة فإنها تدل على أنه لا يولد لصاحبها وإن كان يقدر على إصلاحها فإن لابسها مسحور ومن لبس ثوبين خلقين متقطعين فهو موت له.

* - ( ومن رأى ) أن لبس ثوباً خلقاً فإنه يصيبه غم.

* - ( ومن رأى ) أن ثوبهم تمزق عرضاً مزق عرضه وأصابه هم من جهة رجل شرير وإن مزق طولاً فرج عنه أمره فإن عرف الممزق فهو بعينه فإن لم يعرفه فإنه يناله ضرر يشتهر به في شأنه وإن رأى ثوبه تمزق فإنه يتمزق دينه أو ينقص عيشه والثياب المرقعة القبيحة تدل على خسران وبطالة.

* - ( ومن رأى ) في ثيابه بللاً فإنه يقيم عن سفر ويحبس عن أمر قد هم به ولا يتم له إلا أن يجف الثوب.

* - ( ومن رأى ) كأنه يغسل ثيابه أو ثياب غيره فإن ذلك يدل على دفع ثقل أو مضرة وتعرض له معاشه ويدل على ظهور الأشياء الخفية وعملها.

* - ( ومن رأى ) أن سلب ثيابه كلها عزل عن السلطانة.

* - ( ومن رأى ) أنه يضيع أو يهلك ثياباً فإن ذلك دليل خير إلا أن يكون صاحب الرؤيا فقيراً أو عبداً أو محبوساً أو مديوناً.

* - ( ومن رأى ) كأنه يضيع أو يهلك ثياباً فإن ذلك هلاك ما يزينهم.

* - ( ومن رأى ) أنه لبس ثياب النساء وكان في ضميره أنه يتشبه بهن فإنه يصيبه هم شديد وهول من [ص 98] قبل السلطان أو سلط عليه وإن رأى أنه لبس ثياب النساء وظن أن له فرجاً مثل فرجهن فإنه يتغير حاله ويخذل فإن نكح في هذا الفرج فإن أعداءه يظفرون به.

* - ( ومن رأى ) أن عليه ثياباً مجهولة يتقلب فيها جدداً وخضراً فهو قلبه يقلبه كيف يشاء.

* - ( ومن رأى ) أنه أكل ثوبه يأكل من ماله من وجه ما ينسب إليه.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب خرقاً من الثياب جدداً وكثيرة أصاب كسوراً من الأموال شبه الدوانق فإن كانت له خلقاناً بالية فهو هم وإن رأى في المنام كلباً لابساً ثوباً من صوف دل على إنصاف السلطان وعدله وإن رأى أسداً لابساً ثوباً من قطن أو كتان فإنه سلطان جائر يسلب الناس أموالهم وحرمهم والثياب الزرق هم وغم.

* - ( ومن رأى ) أنه لبس ثوباً من كتان نال معيشة شريفة ومالاً حلالاً ونزع الثياب الوسخة في المنام زوال الهموم وكذلك إحراقها وأكل الثوب الجديد أكل المال الحلال وأكل الثوب الوسخ أكل المال الحرام.

* - ثروة للفقير في المنام مفسدة لطريقه وربما كان ذلك إرغاماً للعدو وكبتاً للحسود وربما دلت الثروة على الزوجة والأعمال الصالحة الموجبة لنعيم الجنة وربما دلت الثروة للمريض على ثراه وتربته وحلوله فيها.

* - ثبات هو في المنام لمن عادته الطيش في اليقظة دليل على النعم والهدى وقوة العزم والحزم في الأمور والمدح.

* - ثكول في المنام وهو الحزن يدل على رفع القدر والأفراح والمسرات وربما دل الثكول على فقد الأولاد والأمهات لأن ذلك مما يدعى به على الإنسان.

* - ثلم وهو الكسر في الصحيح من كل شيء فإنه دليل على نقصه أو نقض ما يدل عليه وربما كان الثلم لثماً الغائب أو صلحاً مع هاجره.

* - ثوران في المنام من الإنسان الأشياء الساكنة فإنه دليل على الاستيلاء منه أو عليه ويدل على الأمراض المثيرة للقلق ومنه الثور لثورانه الأرض. flower
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات: 132
نقاط: 234
تاريخ التسجيل: 13/08/2010
العمر: 22

مُساهمةموضوع: رد: تابع موسوعة تفسير الاحلام   الأحد أغسطس 15, 2010 10:55 am

حرف الجيم

* - جبريل عليه السلام من رآه في المنام مستبشراً به يكلمه بكلام بر وموعظة أو وصية أو بشرى فإنه ينال شرفا وعزا وقوة وظفراً وبشارة وإن كان مظلوماً نصر أو مريضاً شفي أو خائفاً أمن أو في هم فرج عنه أو لم يحج حج وهو دليل على الشهادة يرزقها وإن عاش طويلاً فإن أخذ [ص 99] منه شيئاً كالطعام من أهل الجنة.

* - فإن رآه الكافر تناله شدة وخوف وعقوبة.

* - وإن رأى كأنه يعادل جبريل وميكائيل عليهما السلام فإنه موافق لرأي اليهود في الجبر ويباشر أمراً فيه الخلاف على اللّه تعالى والنقمة عليه.

* - ومن رأى أن جبريل عليه السلام يسلم عليه يصيره عالماً رفيعاً يسمو ذكره ويعز بين نظرائه ورؤية جبريل عليه السلام تدل على رسول الملك وعلى الأسرار وعلى البشارة بحمل الأولاد الذكور وتدل رؤيته على التعبد أو العلم وعلى تعليم الأسرار لأربابها وتدل رؤيته على سريان الروح فيمن يشرف على التلف والموت وربما دلت رؤيته على التنقل والحرمات والجهاد والنصر على الأعداء وتدل رؤيته على الإطلاع على العلوم الشرعية والنجومية وغيرها.

* - ( ومن رأى ) جبريل عليه السلام حزيناً مهموماً أصابته شدة وعقوبة.

* - ( ومن رأى ) أنه صار في صورة جبريل عليه السلام فإنه يكون سخياً كثير الخير والبركة.

* - جنة من رأى الجنة في المنام ولم يدخلها فإن رؤياه بشارة له بخير عمله وهي رؤيا منصف غير ظالم.

* - وقيل من رأى الجنة عياناً نال ما اشتهى وكشف عنه همه.

* - فإن رأى كأنه يريد أن يدخلها فمنع فإنه يصير محصراً عن الحج والجهاد بعد الهم بهما أو يمنع عن التوبة من ذنب وهو عليه مصر فيريد أن يتوب منه.

* - فإن رأى كأن باباً من أبواب الجنة أغلق عنه مات أحد أبويه.

* - فإن رأى أن بابين أغلقا عنه مات أبواه.

* - فإن رأى كأن جميع أبوابها تغلق عنه ولا تفتح له فإن أبويه ساخطان عليه.

* - فإن رأى كأنه دخلها من أي باب شاء فإن أبويه عنه راضيان.

* - فإن رأى كأنه دخلها نال سروراً وأمناً في الدارين.

* - فإن رأى كأنه أدخل الجنة فقد قرب أجله وموته وقيل إن صاحب هذه الرؤيا يتعظ ويتوب من الذنوب على يد من أدخله الجنة إن كان يعرفه.

* - وقيل من رأى دخول الجنة نال مراده بعد احتمال مشقة لأن الجنة محفوفة بالمكاره وقيل إن صاحب هذه الرؤيا يصاحب أقواماً كباراً كراماً ويحسن معاشرة الناس ويقيم فرائض اللّه تعالى.

* - فإن رأى كأنه أدخل الجنة فلم يدخلها دلت رؤياه على ترك الدين.

* - فإن رأى كأنه قيل له إنك تدخل الجنة فإنه ينال ميراثاً.

* - فإن رأى كأنه في الفردوس نال هداية وعلماً.

* - فإن رأى كأنه دخل الجنة مبتسماً فإنه يذكر اللّه تعالى كثيراً.

* - فإن رأى كأنه سل سيفاً ودخل الجنة [ص 100] فإنه يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر وينال نعمة وثناء وثواباً.

* - فإن رأى كأنه جالس تحت شجرة طوبى في الجنة فإنه ينال خير الدارين.

* - فإن رأى كأنه في رياض الجنة رزق الإخلاص وكمال الدين.

* - فإن رأى كأنه يأكل من ثمرها رزق علماً بقدر ما يأكل.

* - وكذلك إن رأى كأنه شرب من مائها وخمرها ولبنها نال حكمة وعلماً وغنى.

* - فإن رأى كأنه متكئ على فراشها دل على عفة امرأته وصلاحها فإن كان لا يدري متى يدخلها نال عزاً ونعمة في الدنيا ما عاش.

* - فإن رأى كأنه منع من ثمار الجنة دل على فساد دينه.

* - فإن رأى كأنه التقط ثمار الجنة وأطعمها غيره فإنه يفيد غيره علماً يعمل به وينتفع ولا يستعمله وهو لا ينتفع به.

* - فإن رأى كأنه طرح الجنة في النار فإنه يبيع بستاناً ويأكل ثمنه.

* - فإن رأى كأنه يشرب من ماء الكوثر نال رياسة وظفراً على العدو.

* - ( ومن رأى ) كأنه في قصر من قصورها نال رياسة أو تزوج بامرأة جميلة.

* - فإن رأى كأنه ينكح من نساء الجنة وغلمانها يطوفون حوله نال مملكة ونعمة.

* - وإن رأى رضوان خازن الجنة نال سروراً ونعمة وطيب عيش ما دام حياً وسلم من البلاء.

* - وإن رأى الملائكة يدخلون عليه ويسلمون عليه في الجنة فإنه يصبر على أمر يصل به إلى الجنة ويختم له بخير.

* - ( ومن رأى ) أنه دخل في الجنة فإنه يرزق دخولها بعز وسرور وعباده تناله.

* - ( ومن رأى ) أنه أكل طلح الجنة وجلس في ظلها نال مناه فإن شرب من لبنها أو خمرها أو مياهها نال حكمة وعلماً ونعمة ومن شرب من نهر الكوثر نال علماً وعملاً ويقيناً حسناً وإتباعاً لسنة النبي صلى اللّه عليه وسلم وإن كان كافراً أسلم أو عاصياً تاب أو انتقل من بدعة إلى سنة أو من زوجة فاجرة إلى زوجة صالحة أو من كسب حرام إلى كسب حلال ودخول الجنة في المنام دليل على حسن المعاملة مع اللّه تعالى وحسن الجزاء وربما دل على الوراثة وربما دل دخولها على الفوز من الشدائد ومن دخل الجنة من المرضى سلم من مرضه وربما دل دخول الجنة على المال الحلال وعلى البر للأهل وعلى تقوى اللّه تعالى وربما دل دخول الجنة على ملك الجنان والأنساب الطائلة والبركة والرزق من سببها وربما دل دخولها على ذهاب الحزن فإن دخلها الناس كافة دل على الرخاء والأمر والعدل من الملك وحلول البركات في الثمار والزرع [ص 101] وربما استشهد الداخل فإن دخلها وكان معه سيفه أو لأمه حربة مات شهيداً وإن دخلها وكان معه كتابه كان ذلك بعلمه وعمله وإن دخلها وكان معه مال أو ماشية ربما دخلها بواسطة أداء الزكاة وإن دخلها وكان معه زوجته على معاشرتها في الدنيا بالمعروف وإن دخلها ذاكراً أو مسبحاً فربما نالها بتهجده وتسبيحه وتقديسه فإن دخل من باب الريان ربما نالها بصيامه ورؤية الجنة في المنام تدل على الجامع ومجلس الذكر وسوق الربح وتدل على الحج والجهاد والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وعلى العلم والعمل الصالح وربما كانت الجنة جنة يتوفى بها من العدو أو جنة تلبسه على قدر شواهد الرؤيا فإن شرب من أنهار الجنة وأكل من ثمارها أو استظل بأشجارها أو رأى شيئاً من حورها وولدانها نال علماً ورزقاً وملكاً وذرية وعمراً طويلاً وربما مات شهيداً واعتبر ما شرب من أنهارها فنهر الماء دليل على الرزق ونهر اللبن دليل على الفطرة ونهر الخمر دليل على السكر من حب اللّه تعالى والبغض لمحارمه ونهر العسل دليل على العلم والقرآن والأكل من ثمار الجنة نتائج الأعمال الصالحة والأزواج والأولاد وشجرة طوبى دالة لمن استظل بظلها واستند إليها على حسن المآب وربما دلت على الانقطاع والتبتل للعبادة والنفع من الأصحاب وأرباب الجاه وسدرة المنتهى دالة على بلوغ المقصد من كل ما هو موعود به وربما دلت أشجار الجنة على العلماء العاملين والأئمة المرشدين والحور والولدان من صاحبهن أو تبنى شيئاً منهن فإنه يفقد كثيراً من الأولاد والنساء يعوض عنهن في الجنة ما هو خير منهن ورؤية الحور والولدان للخواص وقوف في اليقظة مع العلائق ورؤيتها للعاملين عليها دالة على أعمالهم أو على ما يعد نعيماً في الدنيا كالمساكين ورغد العيش وأنواع اللذات ودخول قصورها يدل على نيل المناصب العالية وعلى لبس الثياب الفاخرة وتزويج الحرائر وعلى الغنى وحسن العاقبة ورؤية رضوان عليه السلام خازن الجنة تدل على خازن الملك ورسوله بالخير ونجاز الوعد وقضاء الحوائج وإجابة الدعاء.

* - من رأى أنه دخل الجنة ولم يأكل من ثمارها ولا شرب من أنهارها فإنه لا ينتفع بما ناله من العلم.

* - ( ومن رأى ) أنه طرد من الجنة فإنه يفتقر لقصة آدم عليه السلام.

* - ( ومن رأى ) [ص 102] أنه يطوف في الجنة دل على سعة رزقه وعلو شأنه والأمن من الخوف ومن كان خائفاً ورأى أنه دخل الجنة أمن وإن كان مهموماً فرج عنه همه وإن كان أعزب تزوج.

* - جهنم من رأى في المنام أنه دخل جهنم فإنه يرتكب الكبائر فإن خرج منها من غير مكروه وقع في هموم الدنيا.

* - ( ومن رأى ) النار قد قربت فإنه يقع في شدة ومحنة سلطان لا ينجو منها وأصابته غرامة وخسران فاحش وهو نذير له ليتوب ويرجع عما هو فيه فإن دخلها فإنه يأتي الذنوب الكبائر والفواحش التي أوجب اللّه تعالى عليه بها الحد وينسى ربه فإن دخلها وسل سيفاً فإنه يتكلم بالفحشاء والمنكر.

* - وإن رأى أنه دخلها مبتسماً فإنه يفسق ويعصي اللّه تعالى ويفرح في نعيم الدنيا.

* - فإن رأى أنه أدخل النار فإنه يغويه الذي أدخله ويحرضه على ارتكاب ذنب عظيم مثل قتل أو زنا.

* - فإن رأى أنه لم يزل محبوساً في جهنم لا يدري متى دخل فإنه لا يزال في الدنيا فقيراً محزوناً ولا يصلي ولا يصوم ولا يذكر اللّه تعالى.

* - وإن رأى أنه يجوز على الجمر فإنه يتعمد تخطي رقاق الناس.

* - وإن رأى أنه طعم من زقوم جهنم وحميمها وصديدها أو أصابه من حرها فإنه يكسب الإثم ويسفك الدم وتشتد عليه أموره.

* - ( ومن رأى ) أنه أسود الوجه أزرق العينين في جهنم فإنه يصاحب عدو اللّه تعالى ويرضى مكروه جنايته فيذل ويسود وجهه عند الناس ويعاقبه اللّه تعالى في الآخرة بظلمه.

* - ( ومن رأى ) جهنم في منامه عياناً فليحذر من سلطان أو من غضب الرحمن.

* - ( ومن رأى ) كأنه دخل جهنم فإنه يفتضح من كل ذنب لم يتب منه.

* - فإن رأى كأنه خرج من جهنم فإنه يتوب من المعاصي فإن شرب من شرابها أو طعم من طعامها لم يزل يرتكب المعاصي أو يطلب علماً يصير ذلك العلم عليه وبالاً وجهنم في المنام دالة على زوال المنصب في الدنيا لمن دخلها وربما دلت على الفقر بعد الغنى والوحشة بعد الأنس والوقوع في الشدائد والسجن الدائم والخزي في الدنيا فإن دلت على الزوجة كانت زوجة نكدة وإن دلت على المعيشة كان كسبها حراماً وإن دلت على المسكن كان مجاوراً لأهل الفسق والغفلة وإن دلت على المرض كانت عاقبته الموت مع سوء الخاتمة وإن دلت على الخدمة كانت مع ذي سلطان جائر وإن دلت على [ص 103] العلم كان بدعة وإن دلت على العمل كان عملاً غير مقبول وإن دلت على الولد كان ولداً من الزنا وربما دل دخول النار على ذي السؤال بعد الغنى وتدل على دار البدعة والفساق وعلى الكنيسة والبيع وبيوت النار والحمام والمدبغة والمسلخ والفرن وما يوقد فيه النار لمصلحة ويدل دخولها على الظفر بالشهوات وإن دخل لظى كان ممن جمع فأوعى وكذلك الحطمة وربما كانت الحطمة لذي الهمز واللمز والجمع وجهنم للكفار والمنافقين وسقر تدل على ترك الصدق والخوض فيما لا يعني والشح وعلى التكذيب بيوم الدين والسعير للشياطين ولمن تخلق بأخلاقهم والهاوية دالة على البخس في الكيل والميزان أو لمن خفت موازينه ولم يثقلها بالعمل الصالح والجحيم لمن طغى وآثر الحياة الدنيا والدرك الأسفل لأرباب النفاق فإن أكل من زقومها أو شرب من غسلينها أو لدغته عقاربها أو نهشته حياتها أو تبدل جلده بجلود أهلها أو سحب على وجهه أو تردى من صعود على رأسه أو ضرب بمقامعها أو نهرته زبانيتها فذلك كله وما أشبه دليل على البدع في الدين ومشاركة الظلمة والتمسك بسنن الكافرين والتخلق بأخلاق المشركين والمستهزئين ومخالفة النبيين وهجران المتقين والردة على الدين والبخل بمال اللّه عن المستحقين والمعصية لرب العالمين أو إنكار ربوبيته وقدرته وتشبيهه بخلقه سبحانه وتعالى ورؤية مالك خازن النار دالة لمن انتقل في صفته أو أطعمه شيئاً حسناً على المحبة للّه تعالى ولرسوله وللمؤمنين والعزة والسلطان وعلى البعد من النفاق والإقلاع من الذنوب والهوى بعد الضلالة وعلى الغيرة في الدين.

* - فإن رأى الخازن عليه السلام مقبلاً عليه دل على سلامته وأمنه من ناره.

* - وإن رآه معرضاً عنه أو متغيراً عليه بوجهه أو هيئته دل على وقوعه فيما يوجب ناره وخزنة جهنم هم الأمناء والحفظة والجنود والأعوان وأصحاب الشرطة والأهل والأقارب لمن دل مالك عليه.

* - ( ومن رأى ) أن مالكاً أخذ بناصيته وألقاه في النار فإن رؤياه توجب له ذلاً.

* - وإن رأى أنه دخل النار وخرج منها فإنه يدخل الجنة إن شاء اللّه تعالى أو يصيب معصية ويتوب منها.

* - وإن رأى جوارحه تكلمه فإنه دليل على الزجر عن المعاصي والتيقظ لأمر الآخرة.

* - جهاد هو في المنام دال على المسارعة في قوت [ص 104] العيال وينال ثناءً حسناً وذكراً جميلاً وقيل الجهاد يدل على الرزق وقد يدل على سلوك طريق الخير والسداد ومناظرة أهل البغي والعناد.

* - ( ومن رأى ) أنه يذهب إلى الجهاد فإنه ينال غنية وفضلاً ودرجات في الآخرة.

* - فإن رأى أنه يجاهد في سبيل اللّه تعالى ويقاتل الكفار فإنه مجتهد في أمر عياله وجهد القتال جهد الكسب.

* - فإن رأى أنه يذهب إلى الجهاد بسلاحه فإنه مسلم مجتهد معتصم يقيم الصلاة ويؤتي الزكاة.

* - فإن رأى أنه يقاتل الكفار وحده بسيفه يضرب به يميناً وشمالاً فإنه ينتصر على أعدائه.

* - فإن رأى أنه قتل في سبيل اللّه فإنه ينال فرحاً وسروراً ورزقاً هنيئاً.

* - فإن رأى أنه في الغزو ووجهه عن القتال مولي فإنه يترك الجهد على العيال ولا يسعى في إصلاح حالهم ويفسد دينه وتتبدد عشيرته في الدنيا وإن كان في الغزو ورأى أنه نصر فإنه يربح في كسبه.

* - فإن رأى أنه يغير فإنه ينال غنيمة إذا كان في غزو أو جهاد والجهاد لأعداء الدين في المنام دليل على مشاققة أهل الظلم والنفاق والنصرة عليهم والجهاد في البحر دليل على الفقر والفشل والوقوع في المهالك والدخول تحت الدرك بين عدوين البحر والعدو أو طلب الرزق من البحر أو ممن دل البحر عليه وجهاد أهل البغي في المنام يدل على انتصار للدين وللآباء والأمهات أو الغيرة على الزوجة فإن صار الإنسان من حرب أهل البغي خشي عليه الردة عن الإسلام أو مخالفة الوالدين أو خلف من تجب عليه طاعته أو ترك الصلاة.

* - جزية هي في المنام دالة لمن أعطاها من المسلمين للكفار على الذل وإذا أخذت من الكفار دلت على العز والنصر.

* - جند هم في المنام جند اللّه عز وجل وهم ملائكة الرحمة والغاغة ملائكة العذاب.

* - فإن رأى الإنسان أنه جندي يأكل رزق ملك في ديوانه فإنه يلي ولاية على بلاد بلا جهد.

* - ( ومن رأى ) أنه أثبت اسمه في الديوان فإنه ينال خيراً يرجو به الكفاية أو ينال دون ما يتمنى.

* - ( ومن رأى ) كأنه جندي في العساكر فإنه إن كان مريضاً يموت وإلا دل على غم وخسران.

* - ( ومن رأى ) كأنه يكون جندياً أو يخرج إلى العسكر فإن ذلك للمرضى دليل الموت وقد يدل ذلك على خيبة وحزن وحركة في سفر العبيد تدل على أنهم سيكرمون [ص 105] من غير أن يعتقوا أو أنهم يعتقون.

* - ( ومن رأى ) جنوداً مجتمعة دل على هلاك المبطلين ونصرة المحقين وقلة الجند دليل الظفر ورؤية الجندي بيده سوط أو نشاب دليل على حسن معاشه.

* - ( ومن رأى ) في المنام جنوداً مقبلة من الشام أو من جهة العراق أو من جهة اليمن فإن ذلك دليل على اختلاف الكلمة أو المحق ورؤية الجيوش تدل على الخوف فإن كان جيش الكفار أكثر جمعاً من جيش الإسلام فالغلبة في اليقظة للإسلام فالعشرون والألف بشارة وكذلك المائة وكذلك الثلاثة آلاف والخمسة آلاف كل ذلك بشارة لذوي المحاربة على الفساق أو الكفار وربما دل لفظ المائة على ما يحدثه اللّه تعالى في رأس كل مائة سنة وربما دلت الألف لمن رآها في المنام على رؤية ليلة القدر والعسكر إذا كان معه نبي أو ملك أو عالم يكون نصرة للموحدين.

* - فمن رأى عسكراً يقدم بلدة أو سكة فإنهم يأتيهم المطر عاماً وقيل الجنود نصرة للمؤمنين وانتقام من الظالمين.

* - جن هم في المنام أصحاب الاحتيال لأمور الدنيا وغرورها إلا أن يكون المرئي من الجن حكيماً ذا بر وعلم ينطق ويعرف.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول جنياً قوي كيده.

* - ( ومن رأى ) الجن واقفة قرب بيته دل على خسران أو على أن عليه نذراً قد وجب عليه أو هوان يصيبه.

* - ( ومن رأى ) شيئاً من الجن يدخل بيته ويعمل فيه شيئاً فإن ذلك دليلاً على أن الأعداء يدخلون بيته واللصوص يضرونه.

* - ( ومن رأى ) كأنه يعلم الجن القرآن أو يسمعونه منه رزق الرئاسة والولاية.

* - ( ومن رأى ) أنه يصحب الجن في المنام دل على قربه من أهل الأسفار والمتظلمين على الأسرار وربما دلت رؤية الجن على الأسفار في البر والبحر والخطف والسرقة والزنا وشرب الخمر ومواضع البدعة والكنائس والحانات والغناء والمزمار وتدل رؤيتهم على أرباب الشعبذة والخيال وتفرق بين المسلمين والكافرين وأمرهم ونهيهم أو فعلهم فمن أمر منهم بمعروف أو نهى عن منكر أو أخبر مخبراً كان من المسلمين وبالعكس.

* - فإن رأى أنه تزوج من الجن ابتلى بذات فسق وهيج وربما اشترى دابة مصابة وإن كان من أهل الملك ملك أو نزل منزلة رفيعة على قدره.

* - فإن رأى أنه رزق ولداً من الجن نال كسباً من دنيء أو مالاً من دفين.

* - فإن رأى الملك أنه أمسك جاناً وصفدهم احتوى [ص 106] على بلد وأخذ فيها من الكفار وأسرهم وصفدهم.

* - وإن رأى الرجل الصالح ذلك أحرز نفسه من الشيطان بصومه وكسر شهوته فإن صارع الجان في المنام أمن من شرهم أو شر من دالوا عليه فإن صرعوه أصابوه بكيدهم ومسهم وربما كان ممن يأكل الربا والملوك من الجن يدلون على الزعماء المتقدمين والولاة أو المشايخ أو العلماء أو المؤدبين للصبيان أو أرباب الضمان المطلوبين بمن عندهم من الغرماء فمن صادق أحداً من ملوك الجن يعرف في اليقظة بمن دلوا عليه وربما صار عريفاً أو ضامناً أو قصاصاً لآثار اللصوص وربما تاب واهتدى إلى اللّه تعالى أو صار من أهل العمل والقرآن وربما صار مؤدباً للصبيان وعمار الأرض من الجن قطاع الطريق وأرباب المزابل حراس وعمار الآبار والحمام يدلون على الزانة والمتحرشين بالنساء والرجال وعمار البيوت جيران أشرار وربما دلت رؤية الجن على النار المحرقة وربما دلت رؤيتهم على ما يعمل من النار من الأواني الزجاج وشبهها وربما دلت رؤيتهم فيما ذكرناه من الأماكن على ظهور الهوام كالثعبان والحية والعقرب وما يتأذى الآدمي منه.

* - جماعة من رأى في المنام جماعة من الناس فإن اللّه تعالى سيرحمه فيما يمتحنه به وربما دلت رؤية الجماعة على الغرم والخسارة وربما دلت على المخاوف والأنكاد وكذلك إن دخلوا على مريض أو رأى ميتاً بين جماعة فإنه مرحوم.

* - جمعة من رأى في المنام أنه في يوم جمعة فإن اللّه تعالى يجمع أموره المتفرقة ويحوله من العسر إلى اليسر وتعود إليه البركة.

* - فإن رأى أن الناس يصلون صلاة الجمعة في المسجد الجامع وهو في بيته أو حانوته يسمع صوت التكبير والركوع والسجود والتسليم ويظن أن الناس قد رجعوا من الصلاة فإن كان والي تلك الكورة يعزل.

* - فإن رأى أنه يحفظ الصلاة فإنه ينال مكرماً وعزاً.

* - ( ومن رأى ) أنه يوم الجمعة فهو أمر يظن به خيراً وليس كذلك.

* - فإن رأى أنه يصلي الجمعة فإنه يسافر سفراً ممتنعاً ملتمساً فيه فضل مال ورزق يناله إن تمت تلك الصلاة فإن كان متصلاً بسلطان فإنه يؤمر بشيء أو تطلب منه حاجة وتنجح.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي الجمعة فإنه يتم له ما يريد ويبلغ ما يأمله وصلاة الجمعة في المنام دليل على الفرج والسرور وشهود [ص 107] الأعياد والمواسم والحج إلا أن الجمعة حج المساكين والاقتصار من الدين على بعضه.

* - ( ومن رأى ) أنه في يوم الجمعة أو أنه يصلي الجمعة فإنه يدل على فرج قريب واجتماع بحبيب وقضاء حاجة يطلبها.

* - جنازة من رأى في المنام أنه يصلي على الجنازة فإنه يؤاخي أقواماً في اللّه تعالى وقيل الجنازة رجل منافق يهلك على يده قوم أردياء.

* - فإن رأى أنه موضوع على الجنازة وليس يحمله أحد فإنه يحبس فإن حمل على جنازته فإنه يتبع ذا سلطان ويناله منه مالاً وينتفع منه بشيء فإن اتبع جنازة فإنه يتبع ذا سلطان فاسد الدين.

* - ( ومن رأى ) أنه يعيش على نعش فإنه يكثر ماله.

* - ( ومن رأى ) أنه رفع ووضع على جنازة وحملوه على أكتاف الرجال فإنه يصيب رفعة وسلطاناً ويقهر الناس ويركب أعناقهم ويكون إتباعه في سلطانه بقدر ما اتبع فإن بكوا عليه ورأى جنازته فإن عاقبة أمره محمودة وإن لم يبكوا عليه وذموه فإن عاقبة أمره غير محمودة وإذا دعوا له بالخير وأثنوا عليه ثناءً حسناً فإنه تحمد عاقبته وإن كان ولياً أو تاجراً أو رئيساً أو صانعاً.

* - فإن رأى أنه على جنازة تسير على الأرض فإنه يركب في السفينة.

* - وإن رأى جنازة تسير في الهواء فإن رئيساً أو عالماً يموت ويعمى على الناس من أمره أو يموت رجل رفيع في عزبة أو طريق الحج أو الجهاد فإن وردت جنائز مقابر فإنه حق يصل إلى أربابه.

* - وإن رأى جنائز كثيرة موضوعة في موضع فإن أهله يكثرون الفسوق والزنا.

* - ( ومن رأى ) أنه حمل جنازة أصاب مالاً حراماً.

* - فإن رأت امرأة أنها ماتت وحملت على الجنازة فإنها تتزوج وإن كانت ذات زوج فسد دينها.

* - فإن رأى جنازة في سوق فإنه نفاق الأمتعة فيها والحمل فوق النعش في المنام المنصب على قدره أو سفره في البحر أو البر.

* - ( ومن رأى ) أنه يشيع جنازة فإنه يدل على توديع المسافر أو الساعي في راحة نفسه بواسطة من دل الميت عليه فإن المشيع للجنازة يحصل على قيراط من الأجر فإن حضر دفنها استفاد قيراطين ولا يحصي قدر القيراط وعظمه إلا اللّه تعالى.

* - جبانة رؤيتها في المنام أمن للخائف وخوف للآمن وربما دلت الجبانة على الخوف والرجاء والرجوع إلى الهدى بعد الضلالة ورؤية جبانة أهل الشرك هم ونكد وخوف وشك في الدين ورؤيتها تدل على أماكن البدع والسجن الموحش [ص 108] والجبانة تدل على الآخرة لأنها ركابها واليها يمضي من صل إليها وهي محبس أجسام من صار إليها وربما دلت على دار الرباط والنسك والعبادة والتخلي عن الدنيا والبكاء والمواعظ وربما دلت الجبانة على الموت لأنها داره وربما دلت على دار الكفار وأهل البدع ومحلة أهل الذمة لأن من فيها موتى والموت في التأويل فساد في الدين وربما دلت على دور المنحفين بالأعمال المهلكة والفساد ودور الزناة ودور الخمرة التي فيها السكارى مطروحين كالموتى ودور الغافلين الذين لا يصلون ولا يذكرون اللّه تعالى ولا ترتفع لهم أعمال وربما دلت على السجن لأن الميت مسجون في قبره فمن دخل جبانة في المنام وكان مريضاً في اليقظة صار إليها ومات من علته ولا سيما إن كان بنى فيها بيتاً أو داراً فإن لم يكن مريضاً فانظر فإن كان في حين دخوله متخشعاً باكياً أو تالياً لكتاب اللّه تعالى أو مصلياً إلى القبلة فإنه يكون مداخلاً لأهل الخير وحلق الذكر وينال نسكاً وينتفع بما يراه أو يسمع وإن كان حين دخوله مكشوفاً أو ضاحكاً أو بائلاً على القبور أو ماشياً مع الموتى فإنه يداخل أهل الشر والفسوق وفساد الدين ويختارهم على ما هم عليه وإن دخلها بالأذان وعظ من لا يتعظ وأمر بالمعروف لمن لا يأتمر وقام في حق وشهد صدق بين قوم غافلين جاهلين أو كافرين والمقابر المعروفة أمر حق.

* - فإن رأى أنه دخل المقابر المعروفة لينزجر بدخولها وقال كلام بر وحكمة وإنابة فإنه يدخل في أمر حق ينصب فيه وإن لم ينزجر فإنه في أمر يغفل فيه ومن دخل مقبرة أو داس عظام الموتى برجله ثبر.

* - جبل هو في المنام رجل رفيع الشأن قاس صوت منيع مدبر لأمره ثابت أو رجل رئيس أو ولد أو تاجر أو امرأة صعبة قاسية إذا كان مستديراً منبسطاً أو هم أو غم أو غاية همة الإنسان أو سفر أو عهد فإن كان تأويله ملكاً وكان منقطعاً عن الجبال قائماً فهو أشد وإذا كان جبلاً ينبت عليه النبات ويكون فيه ماء فإنه ملك صاحب دين وإذا لم يكن فيه نبات ولا ماء فإنه ملك كافر طاغ لأنه كالميت يسبح اللّه تعالى ولا ينتفع به الناس والجبل القائم الغير الساقط فهو حي وهو خير من الساقط والساقط الذي صار صخوراً فهو ميت.

* - فإن رأى رجل أنه يرتقي في جبل يستوي عليه ويشرب من مائه وإن كان أهلاً للولاية فإنه يلي ولاية [ص 109] من قبل ملك ضخم قاسي القلب نفاع ويجد مالاً بقدر ما يشرب ورأى من النبات وينال رجاءه ويرتفع أمره ويخضع له الجبابرة وإن كان تاجراً ارتفع أمره وسهولة صعوده فيه سهولة لإفادة تلك الولاية من غير تعب وصعوبة صعوده تعبه في تلك الولاية.

* - فإن رأى أنه حمد اللّه تعالى عليه فإنه يكون سلطاناً عادلاً وإن طغى عليه فإنه يجور فإن سجد للّه تعالى هناك أو أذن ولى ولاية ويظفر بعدوه فإن هبط منه فإنه يزول عن ملكه وإن كان والياً عزل وإن كان تاجراً خسر وندم.

* - فإن رأى معه صاحب السلطان وجنده فإن السلطان هو اللّه تعالى وجنده الملائكة وهم الغالبون فيكون صاحب الرؤيا غالباً في تلك الحرفة ويصيب قوة وظفراً ونسكاً.

* - فإن رأى أنه صعد الجبل الخالي من النبات فإنه يدخل في عمل الملك الكافر ويناله هم والعقبة عقوبة وشدة فإن هبط منه نجا فإن صعد عليه فإنه ارتفاع وسلطنة مع تعب والصخور التي حول الجبل والأشجار قواد ذلك الملك وهم قساة.

* - فإن رأى حوله حجراً فإنه ينال رياسة.

* - فمن رأى أنه سقط من جبل فإنه يخطئ خطيئة ويصيبه ضرر في بدنه أو يقع فيه إنسان فيناله ضرر بقدر ما أصابه أو يسقط عن مرتبته ويتغير حاله التي كان فيها فإن انكسرت رجله فإنه يسقط من عين ذلك الملك ويصيبه في ماله.

* - فإن رأى أنه ارتقى في جبل فلما بلغ نصفه بقي فلم يمكنه الصعود فيه ولا النزول منه فإنه يموت في نصف عمره والعمر الواحد أربعون سنة.

* - فإن رأى أنه ارتقى فيه فقعد عليه فإنه يولد له ولد ضخم وكل صعود رفعة وكل هبوط ضعة فإذا كان الصعود يدل على هم فإن النزول دليل الفرج وكل صعود دل على الولاية فإن الهبوط دليل عزل.

* - فإن رأى أن الجبل احترق أو سقط فإنه يموت رجل عظيم الخطر أو يغلبه سلطان ويهرسه لأن النار سلطان فإن رجف جبل ثم استقر فإن ملك تلك الأرض تصيبه مصيبة أو شدة ثم يصلح أمره وأمر أهل مملكته فإن قهر جبلاً فإنه يقهر رجلاً عظيم الخطر وإن استند إليه فإنه يستند إلى ملك رفيع الخطر فإن قعد في ظله فإنه يعيش في كنفه ويستريح إليه.

* - فإن رأى أنه حمل جبلاً فثقل عليه فإنه يحمل مؤنة رجل ضخم أو تاجر ضخم يثقل عليه فإن خف خفت عليه.

* - فإن رأى جبلاً نزل [ص 110] من السماء قدم والي تلك البلدة فإن صعد إلى السماء عزل.

* - فإن رأى أنه دخل في كهف جبل فإنه ينال رشداً في أموره ويتولى أمر سلطان ويتمكن فإن دخل في غار فإنه يمكر بملك أو رجل منيع فإن استقبله جبل فإنه يستقبله هم أو سفر أو رجل منيع قاس أو أمر صعب أو امرأة صعبة منيعة قاسية.

* - فإن رأى أنه يرمى من الجبل فإنه يرمى بكلام.

* - فإن رأى هناك عليه كسوة أو هيئة حسنة فإن سلطانه أقوى وأهنأ بقدر ما يرى من المرمى ونفاره عنه.

* - فإن رأى أنه صعد الجبل فإن الجبل غاية هم نفسه يبلغها بقدر ما رأى أنه صعد منه حتى يستوي فوقه على قدر صعوده وكل صعود يراه الإنسان على جبل أو عقبة أو تل أو سطح أو غير ذلك فإنه نيل ما هو طالب من قضاء الحاجة التي يريدا وقيل استواء الصعود مشقة.

* - فإن رأى أنه هبط من تل أو قصر أو جبل فإن الأمر الذي يطلبه ينتقض ولا يتهيأ.

* - ( ومن رأى ) الجبل من مكان بعيد سافر أو أصابه هم وقيل إن الجبل عهد وقال ابن سيرين رحمه اللّه تعالى.

* - ( ومن رأى ) أنه على جبل فإنه عاق قد اقترب أجله فإن استوى على الجبل فهو موته.

* - فإن رأى أنه في سفح جبل فله مدة وبقاء.

* - فإن رأى أن جبلاً تحرك فإن ملك تلك الأرض يسافر.

* - وقيل من رأى أنه يصعد في جبل نال دولة ورفعة.

* - ( ومن رأى ) جبلاً من الجبال فإنه ينال خيراً وبركة.

* - ( ومن رأى ) كأن الجبال تزلزلت ثم استقرت فإنه يدخل في تلك البلدة هول شديد ثم يؤمن اللّه تعالى قومها من خوفهم.

* - ( ومن رأى ) أشجاراً على جبل فإنه ينال وجاهاً ورفعة وشرفاً وذكراً أو صيتاً بين الناس.

* - ( ومن رأى ) كأن الرؤساء اجتمعوا على قلة فإنهم يموتون في تلك البلدة دون أهلها أو في محلة منها أو يصيبهم غم من جهة أن سألوا اللّه تعالى شيئاً منكراً والجبال والروابي في الرؤيا تدل على غم شديد وفزع واضطراب وبطالة وتدل في العبيد وفيمن كان يعمل عمل سوء وفي الشرار على عذاب وضرر وفي الأغنياء على مضار.

* - ( ومن رأى ) كأنه ابتلع جبلاً طوله أكثر من خمسمائة فرسخ فإنه سيصير رجال شداد أقوياء تحت يده ويطيعونه ويمضي فيهم ما يريد.

* - ( ومن رأى ) كأنه يصعد عقبة كؤوداً إلى مكان واسع فإنه سيعتق الرقاب أو يقرب الأيتام أو يمرض المرضى ويحسن إليهم.

* - ( ومن رأى ) كأنه دخل في غار فإنه يصيب أمناً وتوكلاً على اللّه تعالى وسكينة [ص 111] وربما دل الجبل على المرسى الذي تثبت فيه السفينة بمن على ظهرها وربما دل الجبل على من يأوي الإنسان ويستظل بظله ويحتمي به كالسيد والولد ويستدل على خير الإنسان وشره بما في الجبل من ماء وشجر وفاكهة أو بعلوه وعدم خيره ويدل الجبل على الوعد وربما دل الجبل وسيره في المنام على الشدة والخوف وربما دل الجبل على الغرق للمسافر في البحر.

* - فإن رأى الجبل قد تشامخ وصار كالظلة دل على حدوث ما يوجب العذاب.

* - فإن رأى أنه طلع إلى الجبل فإن وجد فيه ماء عذباً وفاكهة أو شيئاً مما يقتاته الآدمي تحصن بزوجة ذات خير أو تعلم علماً يسلمه من الجهل أو تعلم صناعة يرزق فيها حظاً أو ينال منصباً أو يسافر سفراً مفيداً أو يخدم سلطاناً أو يوعد بوعد تكون نتيجته خيراً فإن طلع إلى الجبل من طريق مستقيم أتى الأشياء من وجهها واعتبر ما طلع عليه من الجبال فإن كان جبلاً شريفاً كجبل عرفات أو جبل قاف أو جبل الجودي أو جبل أحد أو جبل لبنان أو جبل قاسيون أو جبل المقطم وما أشبهها فإنه يسعى في خدمة السادات من العلماء والصلحاء وربما سافر إلى تلك الجهة وبلغ منهاره مقصود.

* - فإن رأى الجبل قد دك مات أو عزل من دك الجبل عليه وربما نال الرائي خشوعاً ونسكاً والجبال تدل على الملوك والأمراء والصالحين والعلماء وربما دل الجبل على صاحب دين ودنيا ومن حفر بئراً في جبل أو نقل منه حجارة إلى مكان آخر فإنه ينازع إنساناً قاسي القلب ويحاول أمراً صائباً ومشقة وتعباً.

* - وإن رأى الجبال تسير معه فإنه يدل على قيام حرب تتحرك فيه الملوك بعضهم إلى بعض أو اختلاف أو اضطراب يجري بين علماء الأرض في فتنة وشدة يهلك فيها العامة وقد يدل على العدل في ذلك المكان.

* - ( ومن رأى ) في المنام أنه فر من سفينة إلى جبل فإنه يعطب ويهلك لقصة ابن نوح عليه السلام أو يقع في مخالفة رأي الجماعة والانفراد بالهوى والبدعة وربما كان سقوطه من الجبل يدل على السقوط في المعاصي والفسوق والفتن والردى وإن كان سقوطه إلى الوحش والغربان والحيات وأجناس الفار والقاذورات والحمأة وقد يدل ذلك على ترك الذنوب والإقلاع عن البدع إذا كان فراره من مثل ذلك أو كان سقوطه من مسجد أو روضة أو إلى أخذ المصحف [ص 112] أو إلى الصلاة في جماعة ونحو ذلك وإن ارتفع الجبل في الهواء على رؤوس الخلائق فإنه خوف شديد يظل على الناس من ناحية المالك لأن بني إسرائيل رفع الجبل فوقهم كالظلة تخويفاً من اللّه تعالى لهم وتهديداً على العصيان وسير الجبل قد يدل على الطاعون وأما رجوع الجبل زبداً أو رماداً أو تراباً فلا خير فيه لمن دل الجبل عليه لا في حياته ولا في دينه.

* - ( ومن رأى ) أنه قائم على جبل فإنه يعتمد على رجل كبير ينال على يديه شرفاً وخيراً ومنزلة.

* - ( ومن رأى ) أنه متعلق برجل كذلك.

* - ( ومن رأى ) أنه هدم جبلاً فإنه يهلك رجلاً بقدر الجبل وقيل ينهدم عمر.

* - ( ومن رأى ) أنه رمى نفسه الجبل نفذ كتبه وكلامه في سلطان.

* - ( ومن رأى ) أنه في جبل أو يصعد جبلاً وبيده سيف أو عليه ذرع أو كسي هناك ثوباً أو معه صاحب سلطان فإنه يصيب سلطاناً أو ينال خيراً ورفعة.

* - ( ومن رأى ) أنه يريد صعود الجبل فإنه يريد التملق برجل قاسي القلب بعيد الهمة أو يريد أمراً فإن الجبل حينئذ غاية في نفسه يبلغها بقدر ما رأى أنه صعد منه حتى يستوي فوقه وعلى قدر صعوبته عليه أو سهولته فإذا استوى عليه فإنه ينال غاية رجائه من ذلك وأمله الذي كان يؤمله.

* - ( ومن رأى ) أنه اغتسل منه فإن اللّه تعالى يرزقه ملكاً عظيماً أو يتصل بملك عظيم وإن كان مغموماً فرج عنه أو مديوناً قضي دينه أو محزوناً سلى حزنه أو أسيراً فك أسره أو فقيراً أغناه اللّه تعالى أو عالماً ازداد علمه أو عبداً اعتق وربما دل جيحون على بلاد العجم وذلك الإقليم فمن شرب منه دل على حصول فائدة له وتحفة من ذلك الإقليم santa
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات: 132
نقاط: 234
تاريخ التسجيل: 13/08/2010
العمر: 22

مُساهمةموضوع: رد: تابع موسوعة تفسير الاحلام   الأحد أغسطس 15, 2010 10:58 am

* - جرة هي في المنام أجير منافق يجري على يده مال ويؤتمن عليه وشرب الماء منها حلال وطيب عيش.

* - فمن رأى أنه شرب نصف ما فيها نفذ نصف عمره فإن شرب أقل أو أكثر من ذلك فتأويله ما بقي أو نفذ من عمره.

* - فإن رأى أنه شرب كل ما في الجرة فقد نفذ كل عمره وكذلك في سائر الأواني كأنه شرب من جرة ضيقة الرأس فإنه يراود جارية عن نفسها.

* - ( ومن رأى ) كأنه على كفه جرة ماء فوقعت وانكسرت وبقي الماء فإن امرأته حامل وتموت ويبقى الولد [ص 113] وقيل الجرة امرأة وخادم أو عبد وربما دلت إذا كانت مملوءة زيتاً أو عسلاً أو لبناً لأهل الدنيا على المطمورة والمخزن والكيس وكذلك سائر أوعية الفخار من الكيزان والقلال وغيرها تجري مجرى الجرة ورؤية الجرة تدل على الدابة أو الزوجة الكثيرة الكد والسعي إلا أن تكون نحاساً فإنها دالة على الرفيعة القدر وجرة الخمرة تدل على امرأة حائض من شرب منها وطئ امرأة حائضاً.

* - جام هو في المنام حبيب الرجل والمحبوب منه ما يقدم عليه من الحلوى.

* - فمن رأى أنه قدم إليه جام فالوذج فإنه سيرى من حبيبه زيادة محبة في قلبه فإن قدم إليه ما يكره نوعه مثل البقل والباقلا والخيار والحموضة فإنه يرى من حبيبه عداوة ويقع في قلبه البغضاء والشحناء والجام في الرؤيا يعبر بألف درهم أو مائة على قدر صاحب الرؤيا.

* - جليد هو في المنام في وقته إذا رؤي يدل على ذهاب الهموم والغموم وإرغام الأعداء والحساد وإذا جلد الماء وأهلك الشجر وسدت الأبواب دل على إبطال المعاش وتوقف الأسفار وربما دل الجليد على الجلد من الرجال والجلد من الضرب والجليد لا خير فيه لاستحجاره وكثرة يبسه وما يشتق من اسمه فمن نزل عليه أو سقط فيه نزل به بلاء يتجلد فيه وقد يكون ذلك جلداً من السلطان أو غيره والجمد هم وعذاب إلا أن يرى الإنسان أنه استقى ماء فجعله في إناء فجمد مكانه فإن ذلك مال صامت يجمد ويبقى المجمدة بيت مال الملك.

* - جلد هو سترة الإنسان وتركته من ماله في موته وحياته.
* - ( ومن رأى ) في المنام كأنه يسلخ جلده من بدنه كما تسلخ الشاة فإنه يدل على موته إن كان مريضاً وإن كان صحيحاً افتقر وافتضح والسمن في البدن والقوة قوة الدين والإيمان.

* - فإن رأى كأن جسده جسد حية فإنه يظهر ما يكتم العداوة.

* - ( ومن رأى ) كأن له إلية الكبش فإن له ولداً مرزوقاً يتعيش منه.

* - ( ومن رأى ) جسده من حديد أو من فخار فإنه يموت.

* - فإن رأى زيادة في جسده من غير مضرة فهو زيادة في النعمة عليه وجسد الإنسان في المنام دليل على ما يواريه ويتجسد به كاللباس والزوجة والمسكن والمحبوب والولد وعلى ما يحتمى به من الأذى كالسلطان والسيد وولي الأمر عليه فقوته وحسنه وسمنه دليل على حسن حال من دل عليه ممن ذكر وأما ضعفه وتغيير لونه ونتنه فإنه دليل على حال من دل عليه والجسم [ص 114] إذا كان في المنام سميناً بهياً دل على علو القدر والنصرة على الأعداء والجلد عبارة عن الوقاية للآدمي وغيره وهو للآدمي عبارة عن والده ووالدته سلطانه وماله وداره وثوبه وزوجته وأرضه وعافيته وسقمه وعبادته وإيمانه وشركه وربما دل الجلد للإنسان على عدوه وصديقه النمام فإنه يشهد على صاحبه يوم القيامة وربما دل الجلد على الصبر والتجلد في الأمور.

* - فمن رأى جلده قد حسن في المنام دل على الخير والراحة وعلى البرء من الأسقام وإن كان ميتاً ورؤي جلده حسناً دل على أنه في نعيم.

* - وإن رآه غليظاً أو أسود دل على أنه في العذاب وسواد البشرة في المنام سؤدد في ترك دين ومن أهدى إليه غلام أسود نوبي يهدى إليه حمل فحم.

* - ( ومن رأى ) نسوة زنجيات قد أشرفن عليه فإن الخير الذي يشرف عليه لرؤيتهن كثير شريف ولكنهن من جنس العدو وحمرة اللون في التأويل وجاهة وفرج وقيل إن كان مع الحمرة بياض نال صاحبها عزاً وصفرة اللون مرض ومن كان أسود ورأى في المنام أنه أبيض فإنه يصيبه ضعف وذل ومحنة وإذا رأى أن جسمه ووجهه قد احمر فإنه يكون طويل الهم بعد الفوز.

* - ( ومن رأى ) جسده من حديد أو من حجارة فإنه يموت وجلود سائر الحيوانات ميراث وقيل الجلود بيوت إن ملكها وإذا سلخ الملك جلود الناس فإنه يظلمهم ويأخذ منهم الأموال وسلخ جلد العالم تركه العلم ونسيانه ومن سلخ جلد شاعر فإنه يسرق منه شعره وربما كان السلخ نزع قميص حتى يدخل الحمام أو يسرق له شيء ملبوس وإذا رأت امرأة سوداء سلخ جلدها فذلك طلوع الشمس بعد ظلام الليل.

* - جبهة هي في المنام جاه الرجل في الناس ونفاذ أمره.

* - فإن رأى بها عيباً من كسر أو غيره فإنه نقصان في هيبته وجاهه ونفاذ أمره.

* - فإن رأى فيها زيادة مثل جوزة أو أقل أو أكثر فإنه يولد له ابن يسود أهل بيته.

* - ( ومن رأى ) كأن جبهته من حديد أو نحاس أو حجر فإن ذلك محمود للشرطة والسوقة ومن كان تدبير معاشه مع وقاحة.

* - وأما الباقون فإن هذه الرؤيا تبغضهم إلى الناس.

* - ( ومن رأى ) جبهة غيره أضيق مما كانت ساءت أخلاق ذلك الغير بعد حسنها.

* - وإن رآها أوسع مما كانت صار أحمق بعد العقل وجاهلاً بعد العلم وربما دلت الجبهة على البخل والكرم.

* - فمن رأى [ص 115] جبهته اسودت أو أن فيها مكاوي وربما دل ذلك على البخل ومع حق اللّه تعالى وحسنها ونورها دليل على الاتفاق والمواساة وربما دلت الجبهة على ما يسجد الإنسان عليه من سجادة أو منديل أو غير ذلك فكبرها في المنام أو أنها صارت من حديد أو حجر دليل على الاجتهاد في الصلاة أو الوقاحة.

* - ( ومن رأى ) في جبهته جراحة أو قرحة فإنه مفرط في صلاته أو ممن لا يتمم سجوده فيها أو يواجهه بكلام قبيح.

* - جفن إذا كان في المنام بريئاً من الآلام فإن ذلك محمود لجميع الناس وخصوصاً للنساء وإن كانت الجفون قليلة اللحم وكان فيها قروح فإنه يدل على غم وحزن والجفون دالة على ما يتوقى به الإنسان من سلاح وعلى كل ما يحجب عن الإنسان الأذى كالأستاذ وربما دلت الأجفان على الأخوة والأخوات والأزواج والأولاد ومصراعي الباب والصندوق والخزانة والحجاب والحراس والغلمان وعلى كاتمي الأسرار وأرباب الودائع وعلى المرض والغضب.

* - فإن رأى جفن إنسان من ذوي الأقدار يلعب في وجهه دل على غضبه عليه والإطلاع على أمر يوجب التغاضي فإن دلت الأجفان على الأزواج كان الأعلى ذكراً والأسفل أنثى وما يتولد بينهما من رماص وغيره دليل على الولد والدموع شبيهة بالنقط وما فيها من الشعر دليل على حالهما الدافع للأذى فحسنهما ونقاؤهما من العمش دليل على حسن حال من دلت الأجفان عليه وربما دل ضعفها على نقص الحرمة وعدم العلم وشبهت الأجفان بالسحب والدموع بالأمطار وتدل الجفون المراض على العشق للرائي والهيام وإذا دلت العين على المال كانت الأجفان زكاته وحصنه.

* - جناح هو في المنام ابن.

* - فمن رأى أن له جناحين ولد له ابنان والجناح ريش والريش مال في التأويل وربما كان الريش شراباً لأنه قلبه وربما دل الريش على الجاه لأنه يقال فلان طار بجناح غيره وربما دل الريش على النبت من الزرع.

* - ( ومن رأى ) أن له جناحاً يطير به فإنه سفر في سلطان بقدر ما استقل من الأرض وإن لم يطر به فإنه خير يصيبه والجناحان مال وولدان فمن كسر جناحه مرض ولده ومن قلع جناحه مات ولده والجناح مال وسفر وربما كان الجناح جرحاً يصيب من صار له فإن كان الجناح يثقله ولا يقدر أن يطير به فذلك إثم وعقوبة.

* - جلاجل هي في المنام [ص 116] خصومة وكلام وجدال يشتهر فيها من أصابها.

* - جونة هي في المنام رجل أو امرأة يحفظ أسرار الناس ويحفظ ودائعهم ويعمهم بخير والجونة خادم يخزن الأموال.

* - جراب هو في المنام حافظ السر وقيل الجراب خازن الأموال وحافظ الأشياء والجراب تدل رؤيته على السفر والولد يحمله الإنسان على كتفه.

* - جوالق هو في المنام حافظ السر فإن ظهر منه شيء فإنه ينكشف ذلك السر ويكون خائناً والجوالق تدل رؤيته على السفر وحفظ الأسرار والزوجة أو السرية.

* - جرس هو في المنام رجل مؤذن من قبل السلطان والجرس صاحب خير إذا كان في أعناق البهائم وربما دل على السفر وجرس النصارى يدل على العالم الذي يهتدى به في المهمات أو الخصومات وربما دل على الرزق والحرب والصلاة وأجراس النصارى أرباب أخبار أو أرباب مشورة ورأى وربما دلت الأجراس على أرباب النداء للصلاة أو التأهب لملاقاة الأعداء وربما دل سماع الأجراس في المنام على قدوم القوافل بالخيرات أو نقلها من جهة إلى جهة وربما دلت الأجراس على الكتب المنسوخة أو سنن الأوائل.

* - جاثليق من رأى في المنام أنه صار جاثليقاً فإنه يدل على موته أو إغراقه أو إشرافه على الهلاك أو زوال نعمته.

* - جلاد هو في المنام رجل شاب كثير الشتم للغير والجلاد تدل رؤيته على الهموم والأنكاد والأمراض وما يوجب المغرم والحدود.

* - جراحة من رأى في المنام أنه قد جرح في بدنه فإن ذلك مال يصير إليه من بدنه فإن جرح في يده اليمنى فإنه مال يستفيده من قرابة له أو في اليسرى فمن قرابة له من النساء فإن جرح في رجله اليسرى فماله من الحرث والزرع في عقبة فهو مال يصير إليه من ولده فإن كان به جرح وسال منه دم فإن عليه ديناً وينفق نفقة فيها وكل جرح سائل نفقته.

* - ( ومن رأى ) أن بجسده أو جوفه جراحة طرية يخرج منها الدم فإنها مضرة لصاحبها في مال وكلام من إنسان يقع فيه يصيب على ذلك أجراً فإن أصابته في رأسه وكان له مال فليحتفظ به وإن رأى أنه جرح ولم يسل منه دم فإنه قد أشرف عليه فضل يصير إليه ومن جرح وسال منه دم فإنه يصير إليه مال يتبين أثره عليه فإن رأى إمام أو سلطان كأنه جرح في رأسه وبضعت جلدته والعظم [ص 117] فإنه يعيش عيشتين ويرى موت قرنائه وإن هشم العظم فإنه يهزم له جيش وتضعف رياسته فإن جرح في يده اليسرى صار عسكره ضعيفين فإن جرح في يده اليمنى فإنه يصير ما في يده أو مملكته ضعيفين فإن جرح في بطنه صار مال خزانته ضعيفين فإن جرح في فخذه فإنه تضاعف عشيرته فإن جرح في ساقيه تضاعف عمره فإن جرح في قدميه تضاعف ثباته في مملكته فإن جرحه رجل وقطع أعضاءه وفرقها فإن الضارب يتسلط على المضروب بلسانه بحق فإن جرحه وخرج من المجروح دم فإن الضارب يأثم ويؤجر المضروب عليه فإن تلطخ الضارب بدمه فإنه ينال إثماً ومالاً حراماً بقدر ما تلطخ به من الدم.

* - ( ومن رأى ) أنه جرح كافراً أو خرج منه الدم فإنه يتسلط على عدو له ظاهر العداوة ويقول فيه الحق وينال منه مالاً بقدر الدم لأن دم الكافر للمؤمن حلال.

* - وإن رأى إنساناً جرحه ولم يخرج منه دم فإنه يقول في المجروح قولاً حقاً لا يكون له جواب.

* - فإن رأى أنه جرح وخرج منه الدم فإنه يغتابه بما يصدق به ويخرج من الضارب إثم ويخرج المضروب من إثم بقدر خروج الدم.

* - ( ومن رأى ) أنه جرح بسكين أو بشيء من حديد فإنه يظهر فساده ولا خير فيه.

* - ( ومن رأى ) كأن في بعض أعضاء جسده جراحة فإن التعبير فيه للعضو الذي تكون فيه الجراحة فإذا كانت في الصدر أو في الفؤاد فإنها في الشباب من الرجال والنساء تدل على عشق في المشايخ والعجائز تدل على حزن وإن كانت في الإبهام من اليد اليمنى فإنها تدل على دين يركبه وصك يكتب عليه وحزن.

* - ( ومن رأى ) أن ملكاً من الملائكة قد جرحه بسيفه ببطنه وكأنه قد مات يخرج في بطنه جراح وقرحة ويبرأ منها.

* - ( ومن رأى ) أنه جرح في عنقه أصاب مالاً من جهة عقبه وولده والجراحة في إبهام يده اليمنى دليل على ركوب الدين إياه.

* - جوع هو في المنام دال على لباس الحداد والخوف والكفر والتقتير والجوع ذهاب مال وحرص في طلب المعيشة والحرفة والدنيا بقدر الجوع ورزقه من الدنيا.

* - ( ومن رأى ) أنه جائع أصاب خيراً ويكون حريصاً وقال بعضهم الجوع خير من الشبع والعطش خير من الري.

* - ( ومن رأى ) أنه جاع جوعاً طويلاً ينال نعمة بعد الفاقة ويصيب الجائع مالاً بقدر ما بلغ من الجوع ويدل الجوع على صحبة من لا خير فيه وعلى [ص 118] الهزل وللزاهد على الصوم ويدل على الغلاء في السعر والقلة والفقر وربما دل الجوع على الورع والذكر والشكر.

* - وقيل من رأى أنه جائع في الشتاء أصابته مخمصة.

* - جود هو في المنام لذي الإمساك يدل على العرفان والرجوع إلى أحسن الأخلاق والشيم والهداية بعد الضلالة والجود هو الكريم والجواد هو الفرس.

* - جور من رأى في المنام أن قوماً يجور بعضهم على بعض فإنه يتسلط عليهم سلطان جائر عن قريب وقيل إن الجور في التأويل هداية كما أن تأويل الهداية.

* - جحود من رأى في المنام أنه جحد حقاً فإنه يكفر.

* - فإن رأى أنه جحد باطلاً فإنه يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر والجحود للفضل دليل على الظلم والجحود للربوبية دليل الكفر.

* - جهل هو في المنام يدل على السفه.

* - فمن رأى أنه جهل سفه والجهل في المنام بكلام خطأ أو فعل رديء عمد أو شرك أو قنوط من رحمة اللّه تعالى دليل على الرفض أو السب أو الصلاة محدثاً بغير طهارة وربما دلت الجهالة في المنام على الكلام في الإعراض والفسق.

* - جش هو في المنام رمي بكلام في منفعة.

* - جر هو في المنام لما يستطيع نقله دليل على تهوين الأمور الصعاب وانقيادها إليه إما بهمته وإما بحسن سياسته وتلطفه فإن كان المجرور مما يدل على الشر كان عاقبة إلى شر.

* - جس هو في المنام تجسس وتسمع وإنصات لما لا ينبغي له أن يطلع عليه.

* - جاسوس هو في المنام يدل على الجان أو المؤثر لأعمال الشر على أعمال الخير.

* - جهد هو في المنام للمريض موت والجهد الكد على العيال أو الجهاد.

* - جبر وهو المجابرة للفقراء في المنام بالإيثار أو رفع المكانة يدل على العلو والرفعة والخضوع لذوي الأقدار والجاه.

* - جبروت هو في المنام إذا علم الإنسان أو اتصف به أو شاهده في غيره دليل على ميل النفس إلى ما يوجب النار من كفر أو ما يشبهه.

* - جد من جد في المنام في طلب شيء جليل ربما بلغ مراده منه فإنه من قولهم له من جد وجد ومن صار في المنام جداً طال عمره وارتفع قدره وجده في المنام بمنزلة أبيه فتعبيره ما ذكرناه في الأب وقد يكون جده وسعده فإن مات جده نقص سعيه وجده.

* - جفاف أما جفاف البدن من الرطوبات أو الورق يصير يابساً جافاً فإنه يدل على الفقر وضنك العيش وعدم الراحة [ص 119].

* - جمر النار في المنام رزق عاجل ومطلوب متهيئ فإن انتفع به الإنسان في المنام فهو رزق بغير تعب وربما عادل على المعدود من دنانير أو مصوغ أو حديد أو معيشة يحتاج فيها إليه وربما دلت رؤية الجمر على طلب العلم والسؤال عنه.

* - جمز وهو الوثوب من مكان إلى مكان يدل في المنام على الأخبار القلقة أو التقلب مع الأصحاب في صحتهم ومللّه لهم.

* - جهر بما ينبغي الإسرار به ربما دل على الجهر بالصداقة وربما دل على رفع الذكر والمنزلة وعلو الكلمة.

* - جم هو في المنام يدل على حب جمع المال قال اللّه تعالى: {وتحبون المال حباً جماً} فإن جم شعره أي جعله جمة في المنام فإنه يرزق مالاً طائلاً وإن حل جمته في المنام بذر ماله وإن جم نفسه سعى في قطع راحلته وزوال ذكره.

* - جمع في المنام للأشياء المتناسبة كاللؤلؤ مع الذهب أو العنبر مع الذهب أو الجوهر مع الدر فإنه يدل على نفع الناس بعلمه أو سنته أو رأيه.

* - جفل في المنام دليل على إسراع الحركات للسفر والانتقال من مكان إلى مكان أو من مذهب إلى مذهب أو من دين إلى دين.

* - جعد الشعر في المنام لمن ليس له شعر على ظهور العمل بالسنة فإن صار له في المنام شعر جعد دل على التعويض بالمال أو من الأزواج أو الملابس وتجعيد الثياب دليل على الثبات في الأمور وتجعيدها قبل لبسها دليل على الجمال والزينة.

* - جبن الجبن في المنام أي عدم شجاعته دليل على تعففه في كسبه أو وقوفه عند الأوامر والنواهي في حربه.

* - جبن هو المتخذ من اللبن في المنام دليل على عقد النكاح للأعزب والولد للحامل والمال الرابح والعمر الطويل ورؤية الجبن للمحارب والمخاصم قهر له وجبن عن الملاقاة وما عمل من الحليب كالباء فإنه يدل على خلاص الحامل والمركد يدل على البركة والرزق وربما داخله شيء من الربا لأجل الأنفحة والجبن مال مع راحة والجبن والرطب خير من اليابس ومال حاضر للرائي وخصب السنة وقيل إن الجبن اليابس سفر وقيل إن الجبنة الواحدة بدرة من المال ومن رأى كأنه يأكل الخبز مع الجبن فإن معاشه تقتير وقيل من أكل الجبن مع الخبز والجوز أصابته علة فجأة والجبن مال بلا تعب وكل قالب منه ألف درهم أو مائة على قدر حال صاحب الرؤيا وربما كان الجبن دالاً على الذلة والمسكنة واليابس منه رزق في سفر والطري رزق في الحضر.

* - جنون في المنام [ص 120] غنى وعز وإن كان من غير عارض وهو يدل على إقبال الدنيا والأفراح والمسرات بمن يرجو الصلة به فإن تخبط في المنام من مس شيء كان دليلاً على أكل الربا وقيل الجنون يدل على دخوله الجنة والجنون مال يصيب صاحبه بقدر الجنون منه إلا أن يعمل في إنفاقه بقدر ما لا ينبغي من السرف فيه مع قرين سوء وقيل هو كسوة من ميراث وقيل سلطان لمن كان من أهله وجنون الصبي غنى أبيه وجنون المرأة خصب السنة والجنون يدل على العشق والجنون يدل على الضرب المؤلم ويدل الجنون أيضاً على الأعمال الصالحة.

* - جذام من رأى في المنام أنه مجذوم فإنه يحبط عمله بجراءته على اللّه ويرمى بأمر قبيح وهو منه بريء فإن زاد في جسده فهو مال كثير باق وقيل إنه كسوة من ميراث.

* - فمن رأى أنه في صلاته وهو مجذوم فإنه ينسى القرآن والجذام يدل على مال حرام وربما دل على حريق لأنه دم احترقت سوداؤه والجذام غنى.

* - جدري وهو في المنام ديون ومطالبات وقيل الجدري يدل على مال وزيادة في المال.

* - فمن رأى أنه جدر فهو زيادة في ماله.

* - وإن رأى أن ولده جدر ففضل يصير إلى ولده وكذلك القروح في الجسد زيادة في المال.

* - وإن رأى في بدنه قروحا تسيل منها مدة فإنه مال ينفعه ولا يضره ذلك.

* - جرب هو في المنام طاعون.

* - فمن رأى أن به جرباً وهو يحكه وليس فيه ماء ولا صديد فإنه في هم وتعب من قبل قراباته ونسله فإن كان الجرب في بدنه فإن الأذى في إخوانه ومعيشته وإن كان في يده اليمنى فإنه في المعيشة فإن حل يده اليسرى فإنه هم بما هو فيه من قبل شريكه أو أخيه فإن حل بخده فإنه من قبل عشيرته فإن حل في بطنه فإنه من قبل ماله و أولاده وإن كان في الجرب ماء فإنه يصيب مالاً بهم وكد فإن حكه ولطخ يديه جرحه فإنه مال يغم وكد فإن كان به قيحاً وصديد فإنه يصيب بقدر ذلك مالاً نامياً ومشتغلاً فإن كان فيه ضرراً فإنه يستظهر بمال في تعب وكد وقيل الجرب والحكة هموم وسلطة قوم سوء عليه يؤذونه.

* - ( ومن رأى ) أن به جرباً أو مرضاً فهو يدل على اليسار والغنى في حق الفقراء وفي أصحاب الغنى والرياسة والأفضل أن يرى الإنسان أنه هو الذي به الجرب أو البرص أو البثر أو الجدري فإن رآها في غيره فإنها [ص 121] تدل على حزن ونقصان جاء لصاحب الرؤيا خصوصاً إذا رآها في مملوكه فإنه لا يصلح لخدمته فإن كان ابنه فإنه لا يطيع أباه في معاشرة وإن كانت امرأته فإن ذلك يدل على أن كل ما تفعله فهو قبيح وفضيحة وكذلك كل من يعاشره.

* - فإن رأى الجرب في عنقه فإنه دين يجتمع عليه.

* - جلح من رأى في منامه أنه أجلح فإن كان له رئيس يذهب منه بعض رأس ماله أو يصيبه نقصان بالحرق أو بيد سلطان وذلك بسبب الحاجة وشدته في أمره وتقبيح وجهه بين الناس فإن كان مديوناً أدى دينه.

* - جناية الإنسان على غيره دالة على الوقوع في المحذور وربما دلت على بلوغ المقاصد وإدراك السؤال ومن جنى في المنام على صيد وهو محرم غرم مثله في اليقظة.

* - جباية الأموال في المنام دالة على الإكراه على الزكاة أو العشر أو على شيء من الحوادث فإن كان هو الجاني ربما دل ذلك على رفع قدره أو على سبب يستأذن فيه من الخاص والعام كالحمام والكريه وما أشبه ذلك.

* - جنابة في المنام من المجانبة وهو حاجة لم يتوضأ لها.

* - فمن رأى كأنه جنب فإنه يسعى في حاجة وضوء.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي وهو جنب فإنه يسافر في طاعة وقيل هو فاسد الدين وقيل الجنابة اختلاط أمر على من رآها.

* - ( ومن رأى ) أنه جنب ولا يصيب ماء لغسله فإنه يعسر عليه ما يطلب من أمر الدنيا والآخرة.

* - جعالة هي في المنام دالة على التعرض للهموم والأنكاد والطمع فيما في يد غيره فإن جمع ضالة في المنام أو فعل ما يوجب الجعالة دل على الوفاء بالعهد وحفظ المودة واكتساب الأجور.

* - جرم هو في المنام دال على الكفر وإتباع الضلالة.

* - جسارة هي في المنام دالة على الإصرار والعزم وربما دلت على ما يتقرب به العبد إلى اللّه تعالى أو إلى الناس بدفع الأذى أو ملاقاة الأعداء وكذلك الشجاعة.

* - جلالة على الإنسان في المنام حياً كان أو ميتاً فإنها دالة على المنصب الجليل عند الناس وعند اللّه تعالى بعلو الدرجات وربما دل ذلك على هداية الكافر وتوبة العاصي.

* - جمال الإنسان في المنام في لبسه أو هيكله أو مركوبه دليل على سوء حال عدوه.

* - جراءة هي في المنام مسارعة إلى الخير أو الشر وربما دل على قصور الهمة والقعود عن الحركات.

* - جب هو البئر الذي لم يطو ويدل في المنام على الهم والنكد والسجن ومن كان في شيء من ذلك زال عنه همه وغمه واتصل بالأكابر [ص 122] ونال عزاً ورفعة وإن كان الرائي من أهل العلم انتفع الناس بعلمه واتصل بالمملوك بما عنده من العلم خصوصاً علم الرؤيا وربما وردت عليه رسل الأكابر بما يفرحه وربما حصل بينه وبين أهله نكد وحسد ويغدرون به ثم يبتصر عليهم وربما اتهم الرائي بتهمة ويكون منها بريئاً وربما دل على تفريج الهم وقضاء الحوائج ويدل الجب على السفر ويدل على ما يدل البئر عليه وربما دل الجب على الجب والختان وهو لمن يصحفه.

* - جبسين هو في المنام دلى على دوام العز والمنصب وحسن حال الأزواج والأولاد والثبات في الدين والعلم والعمل وحسن الثناء والشفاء من الأمراض وتحديد الملابس والعقود الصحيحة وكذلك الكلس.

* - وإن رأى ذلك عند أرباب الزهد والورع كان دليلاً على التلوث بالحرام والكسب من الشبهات والوقوف مع البدع وإهمال السنة والنفاق في الدين.
* - جامع البلد في المنام دال على الملك لقيامه بأمور الدين ومنار الإسلام والحاكم الفاصل بين الحلال والحرام والسوق الذي يقصد الناس فيه الربح ويخرج كل إنسان منه بربح على قدره وعمله ويدل على كل من تجب طاعته من والد وأستاذ ومؤدب وعالم ويدل على العدل لمن دخله في المنام مظلوماً وعلى القرآن والبحر لكثرة الوارد منه والحمام التي هي محل الطهارة والمقبرة هي محل الخشوع والغسل والطيب والصمت والتوجه إلى القبلة ويدل على الإحصان وعلى ما يستعان به الأعداء كالحصن الحصين للأمن من الخوف فالسقوف خواص الملك والمطلعون على أحواله والعمد أكابر دولته وأمراؤه ومصابيحه وذخائره وأمواله التي يتجمل بها وينفقها وحصره بسط عدله وعلماؤه الذين هم تحت طاعته وأبوابه حجابه ومئذنته نائبه أو صاحب أخباره وإن دل على الحاكم أوقافه ومصابيحه فضلاء عصره وفقاؤه وحصره بسط أحكامه أو ما يلقيه من العلوم وسقفه كتبه التي تستره في نقله ويرجع إليها في إيراده ومئذنته القائم بجمع الناس لما يلقيه عليهم من الفضل ومنبره العبد ومحرابه زوجته وما هو أحرى به وربما دل محرابه على الرزق الحلال والزوجة الصالحة والمنارة وزير وإمام عادل وربما دلت المنارة على مؤذنيها والمصحف على قارئه [ص 123] والمنبر على خطيبه والباب على بوابه والقيم على مصابيحه وفرشه فما حدث من زيادة أو نقص أو في شيء مما يختص به رجعت بذلك على من دل عليه وأما الجامع الذي تحمله ملوك الإسلام وفي أسفارهم وينصبونه لصلاة الأعياد وغيرها فإنه يدل نصبه على إقامة الدين وعلو كلمة المسلمين والنصر على أعدائهم فإن احترق وطارت به الريح دل على فقد صاحبه وتغير ملكه وحكمه في التأويل حكم ما ينصبونه من الدهاليز المشرعة التي يعبر بها على القلاع والقيام حوله كالمنازل للأمراء والجند وجامع المدينة يدل على أهلها وأعاليه رؤساؤها وأسافله عامتها وأساطينه أهل الذكر والقيام بالنفع في السلطان والعلم والعبادة والنسك ومحرابه إمام الناس ومنبره سلطانهم أو خطيبهم إلا أن كانت الخطابة إلى غيره وقناديله أهل العلم والخير والجهاد والحراسة في الرباط وأما حصره فأهل الخير والصلاح وكل من يجتمع إليه يصلي فيه وأما مؤذنه فقاضي المدينة أو عالمها الذي يدعو الناس إلى الهدى ويرضى بقوله ويقتدى بهديه ويصار إلى أوامره ويساب لدعوته ويؤمن على دعاته وأما أبوابه فعمال وأمناء وأصحاب شرطته وكل من يدفع عن الناس ويحفظ عليهم فما أصاب شيئاً من هذه الأشياء من صلاح أو فساد عاد تأويله إلى من تدل عليه خاصة وعامة.

* - جسر هو في المنام السنن المستقيم وربما دل على العلم والهدى والصوم والصلاة وكل ما ينجو به الإنسان من عذاب الآخرة وتعب الدنيا وربما دل على العابد الحامل للأذى أو على من تقضي الحوائج على يديه كالحاجب والبواب ويدل على المال والزوجة والولد والوالدة وكل جسر على حسبه فجسر الجادة بالنسبة إلى ما دونه ذو سلطان خصوصاً إن كان مبنياً بالحجارة والآجر وإن كان جسراً صغيراً كان بواباً وحاجباً أو قواد فإن صار الجسر المبني بالحجارة مبنياً بالتراب دل على تغيير حال من دل عليه وبالعكس إذا صار جسر التراب مبنياً بالحجر أو الآجر فإنه يدل على الزيادة والخير لمن دل عليه وأما من صار جسراً فإنه ينال سلطاناً ويحتاج إليه وإلى جاهه وإلى ما عنده.

* - جحر الفأرة وغيرها يدل في المنام على إتباع البدع والتمسك بآثار أرباب البدع والضلالات، والجحر هو الفم.

* - فمن رأى جحراً خرج منه حيوان فهو فم يخرج منه كلام بمنزلة ذلك الحيوان وتأويله.

* - جنية البيت [ص 124] في المنام دالة على صون النساء وعفة الرجال ونفي الشبهة عن المال والولد وربما دل ذلك على الشج ومنع الطالب لما يحتاج إليه من علم أو عون وربما دل ذلك على أعمال السر التي لا يطلع عليها كل أحد كالصوم وقيام الليل وربما دل على الزهد والورع والتسبيح والتقديس للّه تعالى وربما دل على نكاح الأقارب دون الأجانب وربما دلت الجنية في الدار على جنون من في الدار أو على غرامة وكلفة.

* - جصاص وهو الذي يعمل الجص ورؤيته في المنام تدل على رجل منافق مشغب لأن أول من ابتدأ بالجص والآجر فرعون والجصاص الذي يجصص الأسطحة وأماكن الماء تدل رؤيته في المنام على تمهيد الأمور وعلى زوال الهموم والأنكاد والشرور.

* - جوهري رؤيته في المنام تدل على صاحب نسك وعبادة وتدل أيضاً على النخاس أي الدلال في الجواري والمماليك وتدل على العالم الذي يقتدى به الأمور المشكلة وتدل على رجل ذي دين وعلم رجل ذي غلمان ومال كثير.

* - جوشني في المنام رجل يأمر الناس بالاستئناس والألفة وحسن الصحبة.

* - جوالقي في المنام رجل جهبذ يعلم كل إنسان لأن الجوالق أوعية لكل الأمتعة كذلك يكون في التأويل أشرار الناس.

* - ( ومن رأى ) الجوالقي وفي يده مسلة يخيط الجوالق ويشتري ويبيع ويقاول فيه فإنه تمكنه في علمه ونفاق سلعته والجوالقي رجل يحرض الناس على السفر وقيل هو رجل يفشي الناس إليه أسرارهم.

* - جزار هو في المنام رجل مهلك الرجال إذا كان دنس الثياب وكان بيده سكين وإذا كان نظيف الثوب فإنه يطول عمره في الدنيا والجزار إذا حسنت حالته في المنام دل على حسن عاقبته أو بطلان معيشته وإن كان في صفة ناقصة دل ذلك على تحريم ذبيحته والجزار إذا كان رجلاً فهو ملك الموت ولا يكاد يرى في موضع إلا كان له هناك أثر عاجل.

* - جزار الشعور في المنام رجل نفاع للضعفاء ضرار بالأغنياء والجزر للشعور والأوبار تدل رؤيته على الشرطي الذي يأخذ أموال الناس بالشر والخصومات فإن جز في المنام حيواناً يحتاج إلى الجز دل على الخير والراحلة للحيوان أو لمالكه وإلا فلا.

* - جرار في الأفرنة تدل رؤيته في المنام على عريف المكتب السائق [ص 125] بيوتهم إلى مكتبهم وما يرى فيه من نقص أو كمال يكون في العريف المذكور.

* - جلاء الصفر في المنام رجل يزين متاع الناس ويجذب إلى نفسه وقيل هو رجل صاحب صلاح وسداد وربما دل على المدلس والجلاء تدل رؤيته على العالم والواعظ الذي يجلو صدأ القلوب بوعظة.

* - جلاب الأمتعة في المنام رجل صاحب دنيا وغرور يجمع الأموال وجلاب الألبان رجل طالب علم يرتحل ويفيد علماً وزيادة في دينه وجلاب الأغنام رجل صاحب مشهد لا خير فيه وإذا لم يجلب غنماً مثل الشص يقع على اللص ويدل على الدين ويكون سلطاناً جائراً يسيء قوماً بظلم ويجور عليهم فإذا جلبب بطيب نفس صاحب الغنم فالغنم رقيق والرجل نخاس وجلاب الأغنام رجل جماع للمال وجلاب البقر مطالب العمال وجلاب الغنم رجل حسن الذكر عامر بالفطرة جامع للمال الحلال للعلم.

* - جمال هو في المنام والي الأمور ومدبر الجنود وتدل رؤيته على الأسفار وموت المرضى وربما دل على الملاح ومدبر السفن.

* - جباس وهو الذي يعمل بالجبسين تدل رؤيته على الذنوب والخطايا والهموم والأنكاد والحريق وكذلك الذي يشوي الطوب الأحمر وربما دلت رؤيته على عافية المرضى وعمران الخراب.

* - جابي تدل رؤيته في المنام على قضاء الدين والشرطي أو الرسول والخامل للكلام ومؤدي الأمانات.

* - جرايحي وهو المداوي للجراح تدل رؤيته في المنام لمن هو في شيء مما ذكر على البرء من الأسقام وتفريج الهموم والأنكاد وهذا إذا دخل على الإنسان في المنام ودخوله على من ليس هو محتاجاً إليه دليل على الجراح والاحتجاج إلى الفصد والحجامة والجرايحي في المنام رجل يمزق لحوم الناس ويسيل دمهم من الأعضاء الصالحة.

* - جساس وهو الذي يجس الأحمال بما معه من الحديد تدل رؤيته في المنام على الكلام في أعراض الناس وربما دل على الجاسوس.

* - جبان تدل رؤيته في المنام على الرخاء والشفاء من الأمراض ولا خير في رؤيته للمحارب فإنه يدل على الجبن لملاقاة العدو وربما دلت رؤيته على الشجاعة حتى يصير جباناً لخصمه.

* - جاموس هو في المنام رئس مبتدع قوي مهيب شجاع جلد لا يخاف محتمل أذى الناس فوق طاقته فإن رأت امرأة أن لها قرناً كقرون [ص 126] الجاموس فإنها تنال ولاية أو يتزوجها ملك إن كانت لذلك أهلاً أو بعض متصلي الملك وإلا كان تأويل ذلك لقيمها والجاموس رجل مهاب كثير الاحتيال والتسمع للكلام كثير الأسفار في البر والبحر صاحب طلق حثيث وتسلط على الأعداء وربما دل على الكد والسعي والضيق مع ما فيه من الخير والبر والنفع وربما دلت رؤيته على الإساءة فإن استعمل في حرث أو دوران دل على الفاقة والاحتياج.

* - ( ومن رأى ) أنه ملك جماعة من الجواميس فإنه يلي رجالاً كباراً ضخاماً.

* - ( ومن رأى ) أنه يركب جاموساً أو زاوله أو دخل منزله أو فعل به فعلة فهو بمنزلة الثور في ذلك كله وإناث الجواميس بمنزلة البقر في أحوالها كلها.

* - جدي هو في المنام ولد.

* - فمن رأى جدياً مذبوحاً فهو موت ولده.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب جدياً فإنه يصيب ولداً فإن كان ذبحه ليأكله فإنه يصيب مالاً بسبب ولد أو يصيب مالاً قليلاً وإن ذبحه لغير اللحم فإنه يموت له ولد أو لبعض أهله.

* - ( ومن رأى ) أنه يذبح جدياً أو خروفاً أو يركب أحدهما فإنه يبعث بالصبيان.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل لحم جدي أصاب مالاً قليلاً من صبي.

* - جرذ وهو الفأر الكبير.

* - من رأى في المنام أنه أخذ جرذاً أو دخل عليه جرذ انتقل من بلاده فإن كان له عقار باعه.

* - ( ومن رأى ) الجرذ في بيته أو بيت غيره فليحفظ ذلك المنزل من اللصوص أو فليحذر ممن معه فإنه يتناول من متاعه.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل لحم جرذ اغتاب إنساناً فاسقاً والجرذ يدل على لص نقاب والجرذ تدل رؤيته على الفسق والأذى والاجتماع والأزواج والأولاد فإن فر منه غريم أمسكه وتدل رؤيته على الذل والمقت وربما كان كساحاً ومن أكل لحمه في المنام نال رزقا من حرام.

* - جراد هو في المنام عذاب وجند اللّه تعالى لأنه من آيات موسى عليه السلام.

* - ( ومن رأى ) أن الجراد وقع في موضع أو طار في السماء وكان معه وكان منه أذى فإنه جند سوء ينزلون هناك أو مطر والدبي منه جند سيئة أخلاقهم قبيحة سيرتهم شر من الجراد وقيل إن الجراد جرد الأرض.

* - فإن رأى أنه وقع منه شيء فهو عذاب اللّه تعالى وإذا رآه في موضع يؤكل أو يؤخذ منه شيء فإنه رزق يرزقه صاحبه وإذا صب في إناء أو قدر فإنه دنانير أو دراهم وكل موضع يظهر فيه الجراد ولا يضره فإنه كشف هم وإقبال وسرور وإذا مطر عليه جراد من ذهب فإنه إن ذهب له مال [ص 127] يعوضه اللّه تعالى وإن كان مهموماً فرج عنه وقيل الجراد خباز يغش الناس في الطعام وقيل الجراد فتنة أو عدو والجراد يدل في القرى والمزارع على شدة وبطالة وهلاك لأنه يقع على النبات فيفسده وأما سائر الناس فإنه يدل على موافقة الشرار لهم وعلى موافقة نساء سوء.

* - ( ومن رأى ) أنه أخذ الجراد فجعله في جرة فإنه يصيب دراهم فيسوقها إلى امرأة والجراد عسكر وعامته غوغاء يموج بعضهم في بعض وربما دلت على الأمطار إذا كانت تسقط على السقوف أو في الدور فإن كثرت جداً أو كانت على خلاف الجراد وكانت بين الناس أو بين الأرض والسماء فإنها عذاب إلا أن يكون الناس جمعونها ويأكلونها وليست لها غائلة ولا ضرر فإنها أرزاق تساق إليهم ومعاش يكثر فيهم وقد يكون من ناحية الهواء كالعصفور والقطا والمن والكمأة والقطر ونحوه وقيل إن اجتماعها ربما يدل على الدراهم والدنانير وقيل الجراد يدل على مكابسة العدو والزحف على الحصون ونهب الأموال بالجيش العظيم وربما دل الجراد على الرزق الحلال.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل جراداً فإنه يصيب خيراً قليلاً من الجند.

* - ( ومن رأى ) صغار الجراد فإنها عامة الناس وغوغاؤهم وربما كانت مطراً وإبلاً وربما كان الجراد رفقة تدخل البلد الذي يرى فيه.

* - وقيل من رأى أنه أخذ جراداً كثيراً فإنه يكثر كلامه في خطبة النساء.

* - جعل هو في المنام عدو وصاحب مال حرام وقيل هو رجل ثقيل حقود بغيض صاحب سفر ينقل الأموال من بلد إلى بلد.

* - جند بيدستر تدل رؤيته في المنام على طول الداء ومن به داء دل على شفائه خصوصاً إن شرب من مائه شيئاً في المنام فإنه يسخن الأعضاء ويخفق الأرحام الباردة.

* - جمل هو في المنام حزن.

* - فمن رأى أنه ركب جملاً بختياً وهو له مطيع فإنه تقضى له حاجته من رجل أعجمي فإن كان عربياً فإنه يرزق الحج فإن نزل عنه من الطريق فإنه يمرض ويعسر عليه ذلك السفر ثم يبرأ وتيسير عليه أمره.

* - فإن رأى جملاً يصول عليه أصابه حزن أو مرض أو خصومة مع رجل سفيه.

* - فإن رأى أنه استصعب عليه ناله غم من عدو وقوي بقدر ذلك فإن أخذ بخطامه وقاده في طريق معروف فإنه يرشد رجلاً من الضلالة إلى الصلاح فإن قاده في طريق غير طريقه فإنه يقوده إلى فساد وربما دل قوده الجمل بخطامه على أنه يملك أمر رجل يطيعه في كل أموره والجمل البختي رجل [ص 128] أعجمي والجمل العربي رجل أعرابي والجمل المتعلم عدو غني.

* - فإن رأى أنه اشترى جمالاً فإنه يداري الأعداء ويستميل بهم ليطيعوه فإن ركب واحداً منها سافر فإن ركبه معرورياً ظفر بعدوه.

* - فإن رأى أنه رعى إبلاً عراباً ولي ولاية على العرب وإن كان بخاتي فهي ولاية على العجم فإن أكل رأس جمل اغتاب رجلاً عظيماً.

* - ( ومن رأى ) أنه ركب بعيراً فإنه يسافر سفراً وربما يمرض مرضاً وكذلك إن رآه مضطجعاً فإن أخذ من أوبارها نال مالاً باقياً وادخره وإن رآه في حائطه أو بستانه فإنه ينال خيراً وبركة وفرحة.

* - فإن رأى إبلاً كثيرة في بلد فإنه يقع في ذلك البلد موت وحرب فإن ملكها نال سلطاناً ومقدرة وجعل تحت يده رجالاً وظفر بعدوه.

* - فإن رأى كأنه سقط من ظهر بعير افتقر.

* - فإن رأى كأن جملين يتنازعان فإنه يقع حرب بين ملكين ومنازعة في تلك المواضع.

* - فإن رأى كأن جملاً يحاربه ويكسر عضواً من أعضائه فإنه يصيبه نكبة من أعدائه ويحاربونه حتى ينهزم من بين أيديهم مقهوراً.

* - فإن رأى كأنه نحر جملاً فإنه يصيب راحة يظفر بعدوه فيقتله ويقهره والإبل تدل على مجاديف السفينة أو على سرعة سير السفينة وتدل فيمن كان مسافراً على أن سفره يكون هيناً سريعاً أو خلاف ذلك ويعرف بيان ذلك من الحال التي ترى عليها الإبل في المنام وأما في سائر الناس فإن دليله لمن كان آبقاً أو هارباً أو لمن كان في خصومة ولمن يترك مصاحبة أصحابه على أنهم قوم لا معرفة لهم ولا ثبات ولا رأي والغالب عليهم الجبن ومن سقط من ظهر بعير أصابه فقر فإن رمحه مرض مرضاً شديداً.

* - فإن رأى قطاراً من الإبل دل على مطر في الشتاء.

* - ( ومن رأى ) بعراناً كثيرة دخلت بلدته وقع فيها طاعون ومن قتل بعيراً في داره مات في تلك الدار رجل صريعاً.

* - ( ومن رأى ) قلوصاً نحرت في داره كانت ضيافته في تلك الدار لكرام الناس.

* - ( ومن رأى ) أنه صار جملاً فإنه يحمل أثقالاً من تبعات الناس والجمال البخت تدل على سفر لا عناء وآكل لحم الجمل يدل على المرض وقيل لا بأس به ومن ملك في المنام إبلاً ربما نال عقبى حسنة وسلامة في دينه ومعتقده.

* - ( ومن رأى ) جمالاً ربما دل على الأعمال السيئة ويدل الجمل على السكن وعلى السفينة لأنه من سفن البر وربما دل على الموت وربما دل على الزوجة الموطوءة [ص 129] ويدل الجمل على الحقد والغل والأخذ بالثأر ولو بعد حين ويدل على الرجل الصبور وربما دل على بطء الأحوال لمن يريد الاستعجال ويدل الجمل على الرزق وجمال البخت تدل على الأجلاء من الناس أو أرباب الأسفار كالتجار في البر والبحر وربما دلت على الأعجام والغرباء وتدل رؤيتهم على الهموم والأنكاد والسلب للمال والسلب للعيال وربما دل الجمل على الشيطان ويدل على الرجل الجاهل المنافق ومن ركب بعيراً وكان مريضاً مات وإن كان صحيحاً سافر إلا أن يركبه في وسط المدينة أو رآه يمشي به فإنه حزن وهم يمنعه من النهوض في الأرض فإن ركبته امرأة لا زوج لها تزوجت فإن كان لها زوج غائب قدم عليها.

* - ( ومن رأى ) بعيراً دخل أو في حلقه أو سقايته أو آنية من آنيته فإنه جني يداخله أو يداخل من يدل عليه ذلك الإناء من أهله وخدمه.

* - ( ومن رأى ) جملاً منحوراً في داره يموت رب الدار إن كان مريضاً أو يموت غلامه أو عبد أو رئيسه ولا سيما إن فرق أو فصلت أعضاؤه فإن ذلك ميراثه وإن كان نحره ليأكله وليس هناك مريض فإن ذلك مخزن يفتحه أو عدل يحله لينال فضله وإن كان الجمل في وسط المدينة أو بين جماعة من الناس فهو رجل له صولة يقتل أو يموت وإن كان مذبوحاً فهو مظلوم وإن سلخ حياً ذهب سلطانه أو عزل عنه أو أخذ ماله.

* - ( ومن رأى ) جملاً يأكل اللحم أو يسعى على دور الناس فيأكل منها من كل دار أكلاً مجهولاً فإنه وباء يكون في الناس وإن كان يطاردهم فإنه سلطان أو عدو أو سيل يضر بالناس فمن عقره أو كسر عضواً منه أو أكله عطب في ذلك على قدر ما ناله وقيل ركوب الجمل العربي حج فإن أخذ بخطام البعير وقاده إلى موضع معروف فإنه يدل رجلاً مفسداً على الصلاح وإن قاده في غير طريق دله على الفساد وقود البعير بزمامه دليل على انقياد بعض الرؤساء له.

* - ( ومن رأى ) جملاً عربياً نال ولاية على العرب وإن كان بخيتاً فعلى العجم.

* - فإن رأى أنه يحلب إبلاً أصاب مالاً من سلطان فإن حلبه دماً أصاب مالاً حراماً.

* - وإن رأى أنه يدخل في موضع ضيق فلم يسعه ذلك الموضع ولم يقدر يدخله منه فهو على بدعة.

* - ( ومن رأى ) أن إبلاً أو غيرها وطئته فإنه يصيبه شدة وخوف وذلة وإن كان عاملاً غرم غرماً.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب من جلود الإبل فإنه يصيب أموالاً.

* - جارية هي في المنام [ص 130] تجارة لمن ملكها أو اشتراها أو وهبت له فمن دنا من جارية ليشتريها دنا إلى تجارة والجارية أمور جارية فيما مضى أو فيما يستقبل.

* - ومن رأى جارية مسلمة متزينة سمع خبراً ساراً من حيث لا يحتسب فإن كانت كافرة سمع خبراً ساراً مع خنى.

* - فإن رأى جارية عابسة الوجه سمع خبراً موحشاً.

* - فإن رأى جارية مهزولة أصابه هم وفقر.

* - فإن رأى جارية عريانة خسر في تجارته وافتضح فيها.

* - فإن رأى أنه أصاب بكراً ملك ضيعة مغلة أو اتجر تجارة رابحة والجارية خبر على قدر جمالها ولبسها وطيبها فإن كانت مستورة فهو خبر مستور مع دين وإن كانت متبرجة فإن الخبر مشهور وإن كانت متنقبة فإن الخبر ملتبس وإن كانت مكشوفة فإنه خبر يشيع والناهد خبر مرجو.

* - جعبة هي في المنام دالة على الزوجة الصالحة والصاحب الأمين على السر والمال ومن استخرج من الجعبة سهماً رزق ولداً ذكراً ومن اشترى الجعبة أو وجدها تزوج امرأة أو اشترى أمة وقيل الجعبة هيبة على الأعداء والجعبة كورة وقلعة.

* - فمن رأى أنه أعطي جعبة أصاب سلطاناً وولاية والجعبة ولاية لأهل الولاية وللعرب امرأة.

* - جوشن هو في المنام حصن حصين.

* - وقيل من رأى جوشناً فإنه يتزوج امرأة قوية عزيزة جليلة فرحة محبة للفقراء لكنها خداعة مكارة والجوشن عز وقوة ونصرة ومال أصله من ميراث.

* - جفنة وهي القصعة الكبيرة تدل في المنام على امرأة أو خادم وربما دلت على الرزق.

* - جشاء هو في المنام كلام لا حقيقة له وربما دل الجشاء على الغنى للفقير.

* - جوز هو في المنام مال مكنوز فإن سمعت له قعقعة فهو خصومة وجلبة وشجرة الجوز رجل أعجمي شحيح نكد عسر صاحب مال نام منيع.

* - ( ومن رأى ) أنه على شجرة جوز فإنه يتعلق برجل ضخم أعجمي على قدر ما وصفت فإن نزل منها لم يتم ما بينه وبين صاحبه المتعلق به وإن سقط منها ومات فإنه يقتل في قباله رجل ضخم أو ملك فإن انكسرت الشجرة هلك ذلك الرجل الضخم وملك الساقط منه وإن كان رأى أنه مات حين سقط فإنه لم يمت نجا.

* - فإن رأى أن يديه ورجليه انكسرت عند ذلك فإنه يشرف على هلاك ويناله بلاء عظيم إلا أنه ينجو من بعد.

* - ( ومن رأى ) أنه قطع [ص 131] شجرة جوز قتل رجل أعجمياً والجوز الذي هو ثمرة مال لا يخرج إلا بكد ونصب فإن الجوز لا يؤكل إلا بعد الكسر ودسمه لا يخرج إلا بعصر.

* - فإن رأى أنه التقط الجوز من بستان فإنه يصيب مالاً من قبل امرأة فإن كان مقشوراً فإنه رزق كفاية فإن أكل قشور الجوز فإنه يغتاب رجلاً شحيحاً فإن نثرته عليه امرأة أحرقت ثيابه.

* - ( ومن رأى ) أنه يلعب بالجوز فإنه يخوض في مال حرام والمقشر منه رزق والجوز يمثل بالصلحاء والرؤساء والإخوان والجوز يفسر بصحة البدن وطول السفر وإن كان الرائي من النساء فالجوز يدل على طول العمر والجوز يدل على الزوج لعكس حروفه وعلى جواز الأمور العسرة والجوز المكسور مال بلا تعب والجوز الهندي يدل على كلام الكهنة.

* - فمن رأى أنه أكل منه صدق قوم له.

* - فمن رأى أنه صار كاهناً فإنه يأكل من جوز الهند وقيل جوز الهند رجل منجم.

* - فمن رأى أنه أكله صار منجماً والجوز الهندي يسمى النارجيل قال بعضهم هو مال من جهة رجل أعجمي وقيل يدل على رجل منجم.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل جوز الهند فإنه يتعلم علم النجوم أو يتابع منجماً في رأيه والنارجيل وهو جوز الهند يدل على الالتهاب والنار من اسمه وطبعه وعلى النار من الأحشاء أو أعجام التجار.

* - جزر هو في المنام زجر وردع والجزر رجل بذي سمج.

* - فمن رأى بيده جزراً فإنه يكون في أمر صعب يسهل عليه وقيل الجزر هم وحزن لمن أصابه وأكله.

* - ( ومن رأى ) كأنه يأكل الجزر فإنه ينال خيراً ومنفعة والجزر يدل على رجل سهل المرام.

* - فمن رأى في يده منه شيئاً حلالاً وكان في أمر صعب أو سجن خلص ونجا.

* - جلوز هو في المنام رجل كامل صلب وثمرته مال.

* - جميز هو في المنام يدل على مال حلال كثير الربح لمن أصابه ومن أكل منه شيئاً حصل له رزق هنيء وشجرة الجميز رجل نفاع ثابت في الخير شديد البأس كثير المال والجميز امرأة ذات نسب ومال وربما دلت رؤيته على ضعف القلب أو البصر.

* - جماز في المنام هو مال موروث وربما دل على فرقة أو رأس المال الحلال وتيسير العسير ويدل على الشيبة وانتعاشها وتنقلها أو على الطفل القريب العهد أو السقط المخلق.

* - جبة من رأى في المنام أن عليه جبة فهي امرأة عجمية تصير إليه وإن كانت مصبوغة فإنها ولد ودود وظهار الجبة للقطن حسن دين [ص 132] فإن رأتها امرأة ورأت بطانتها من سمور فإنها تخون زوجها برجل غشوم والجبة في المنام عمر طويل والجبة غنى لمن لبسها لأنها تمنع البرد وهو فقر ولبسها في الصيف غمة من زوجة أو دين أو مرض أو حبس أو ضيق أو كرب من أجل المرأة وإن كان من أهل الحرب لبس لأمته ولقي عدوه في الحرب.

* - جورب هو في المنام مال ووقاية ما لم يلبس.

* - فمن رأى أنه لبس جورباً فقد وقى ماله فإن كانت له والدة هاجر بها وإلا حرم ولده فإن كان للجورب رائحة طيبة وهو جديد صحيح فإن صاحبه يؤتي الزكاة ويقي ماله بها ويكون الثناء عليه حسناً وإن كان عتيقاً بالياً فإنه يمسك الزكاة ولا يؤديها ويشرف ماله على الهلاك فإن كانت رائحته كريهة كان الثناء قبيحاً والجورب يعبر بالخدم والمرأة الجارية.

* - جمان المرأة إذا كان معه خلخال محكم فهو خير زوجها وإحسانه إليها على قدر عدد الجمان ونباهته وإذا كان الخلخال زوجاً والجمان محلولاً غير منظوم فإنه خسران للرجال والنساء وإن كان الجمان من الفضة فإنه يرى من امرأته وهناً وإن كان من خرز فهو إخوانه يخذلونه.

* - جلبان هو في المنام رزق إقامة من سفر ودعا له عيسى عليه السلام.

* - جرجير هو بقلة أهل النار فلا خير فيها.

* - ( ومن رأى ) في المنام أنه أكلها فإنه يعمل عمل أهل النار. flower
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات: 132
نقاط: 234
تاريخ التسجيل: 13/08/2010
العمر: 22

مُساهمةموضوع: رد: تابع موسوعة تفسير الاحلام   الأحد أغسطس 15, 2010 11:02 am


حرف الخاء
* - الخضر عليه السلام رؤيته في المنام تدل على الرخص بعد الغلاء والخصب وكثرة النعم والأمن مما هو فيه من شدة وكآبة.

* - ( ومن رأى ) الخضر عليه السلام فإنه يطول عمره ويحج.

* - خديجة بنت خويلد رضي اللّه عنها زوجة النبي صلى اللّه عليه وسلم أم المؤمنين من رآها في المنام نال السعادة والذرية الصالحة.

* - خانقاه رؤيتها في المنام دليل على الأسفار والزهد والورع وتلاوة القرآن وإبطال الكسب والخروج عن الأزواج والأولاد وتدل الخانقاه على توبة العاصي واهتداء الكافر وعلى تفريج الهموم والأنكاد وربما دلت على مرض الخناق.

* - خطيب تدل رؤيته في المنام على الطهارة والخشوع والتوبة من الذنوب والبكاء وعلو الشأن وطول العمر والصلة بأمراء المؤمنين ويدل الخطيب على الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ويدل على الأفراح والاجتماع في الموسم فإن رأته امرأة عزباء تزوجت خاطب كذلك وكذلك إن رآه الرجل الأعزب دل على سعيه في الخطبة لنفسه وإن رأى أنه صار خطيباً وكان ممن يليق به المناصب وتولى منصباً يليق به على قدره فإن قام في المنام بشروط الخطابة كان معاناً على ما يتولاه [ص 174] فإن لبس البياض عوض السواد ارتفع قدره ودر رزقه وإن لبس الأسود ولم يخطب أو كان في المنام جالساً يسود على أقرانه أو تنزل به آفة يفتضح بها.

* - ( ومن رأى ) أنه يخطب بموسم الحج وليس بأهل للخطبة ولا في أهل بيته من أهلها فإنه يرجع إلى سميه أو نظيره من الناس أو ينال بعض البلايا أو ينشر ذكره بالصلاح.

* - ( ومن رأى ) أنه أحسن الخطبة والصلاة وأتمها بالناس وهم يسمعون لخطبته فإنه يصير والياً مطاعاً فإن لم يتمها لم تتم خلافته وعزل.

* - ( ومن رأى ) من ليس بمسلم أنه يخطب فإنه يسلم أو يموت عاجلاً وإن رأت امرأة أنها تخطب وتذكر المواعظ تنال قوة وإن كان كلامها في الخطبة غير الحكمة والموعظة فإنها تفتضح وتشتهر بما لم ينكر من فعل النساء وإن رأى الوالي أنه انقطعت خطبته ولم يتمها زال سلطانه بذلك وإن رأت امرأة أنها تخطب فإنها تتزوج صالحاً وإن خطبت يوم الجمعة كما يخطب الخطيب فإن زوجها يطلقها وتأتي بولد الزنا.

* - خليفة هو اسم لمن يختلف الناس إليه لعلمه أو صناعته أو لمن يستخلفه الإمام أو الإمام أو لمن هو مخلوف بعز أو لمن هو مختلف فعله وعمله فإن رأى أحد الخليفة في المنام على ما ينبغي أو رأى نفسه كذلك دل على حسن حاله وحسن عاقبة أمره والخليفة قائم بأمر دينه وشريعة نبيه صلى اللّه عليه وسلم فما رؤي فيه من زيادة أو نقص عاد ذلك على ما هو قائم به وتدل رؤية الخليفة على كشف الأسواء وعلو الدرجات وإن كان الرائي موعوداً بوعد ينجز له وينال ما يرجوه ومن تأمر على الناس في المنام ممن ليس بأهل دل على فساد حال الرعية وخروجهم عن الحق وميلهم إلى الظلم ومن مات في المنام من ولاة الأمور الجبارين دل على الراحة والأمن لأهل بلده وتدل رؤية الخليفة على الكلام في عرض الرائي من غير اختيار الحاكم والإمام والوالي والعالم وعلى كل من له علو قدر على غيره من نسبته ويدل على الوالد وربما دلت رؤيته على السنة وقيامها على الدين والورع والاعتزال على الناس وعلى الاعتكاف وعلى الصدق في القول والتطوع وعمارة الباطن بالذكر والتوبة والإقلاع عن الذنوب وعلى إسلام الكافر والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فإن مات الخليفة في [ص 175] المنام أو تغيرت حليته دل على النقص فيمن دل عليه فإن رأى أنه صار خليفة في المنام فإن كان أهلاً للملك ملك أو الحكم تحكم أو الإمامة أو الولاية حصل له من ذلك ما يليق به وإلا سجن أو مرض أو سافر سفراً بعيداً أو تخلف عن القيام بحق نفسه أو بحق اللّه تعالى وربما كان في أول عمره ضعيفاً ثم يكون في آخر عمره سعيداً.

* - ( ومن رأى ) أن اللّه عز وجل جعله خليفة في الأرض فإنه ينال خلافة إن كان أهلاً للولاية وإلا فإنه يقع هناك فتنة يهلك فيها سفاك الدماء وينجو أهل العلم والتقوى فإن رأى أنه صار خليفة أو إماماً فإنه ينال عزاً وشرفاً أو ينال الخلافة والإمامة إن كان أهلاً لذلك فإن رأى أنه تحول خليفة فلا خير فيه إلا أن يكون أهلاً لذلك فإن لم يكن أهلاً لذلك فإنه يصيبه ذل ويتفرق أمره حتى يعلو من كان من خدمه ويشمت أعداؤه به فإن رأى أنه قتل الخليفة فإنه يطلب أمراً عظيماً ويضطر به.

* - خدم من الخصيان وغيرهم في المنام هم الملائكة لأن الخصي نزعت عنه الشهوة فإن رأى في داره خدماً معهم أطباق فواكه فإن كان هناك مريض قد طال مرضه أو شهيداً والخدم بشارة.

* - خندق في المنام دال على ما يتحصن به الملك أو البلد من حراس وجند ومال يدفع به عنه عدوه فإن دل الحصن على الملك كان الجند رجاله وماله وإن دل على العلم كان الخندق دليلاً على العلماء القائمين به الحافظين له وإن دل الحصن على زوجة كان الخندق وليها وإن دل على الولد كان الخندق أباه أو أمه فإن رأى في المنام حصناً أو مدينة بغير خندق كان دليلاً على انحلال الأمور كمنع الزكاة وإضاعة المال ومخامرة الجند وضياع العلم أو هجوم العدو أو الأمر بالمنكر والنهي عن المعروف.

* - خمس الغنيمة في المنام من أخرجه فإنه يدل على ملازمته للصلوات الخمس والحكم في إخراج الخمس كالحكم فيما يتصدق به من سائر الأنواع.

* - خيل من أسمائها الجياد واحدها جواد وفرس وحصان ومهر ومنها الإكديش والبرذون والحجرة فمن رأى عنده في المنام خيلاً فإنه يدل على اتساع رزقه وانتصاره على أعدائه فإن رأى أنه راكب على فرس وكان ممن يليق به ركوب الخيل نال عزاً وجاهاً ومالاً وربما صادق رجلاً جواداً وربما سافر لأن السفر مشتق من الفرس وإن كان [ص 176] حصاناً تحصن من عدوه وإن كان مهراً رزق ولداً جميلاً وإن كان برذوناً عاش غير مستغن ولا فقير وإن كان حجرة تزوج إن كان أعزب زوجة سيدة ذات مال ونسل والأصل شريف بالنسبة إلى غير الأصيل وربما دلت الفرس على الدار المليحة البناء والأشهب عز ونصر على الأعداء لأنه من خيل الملائكة والأدهم هم والأشقر المحجل علم وورع ودين ومن ركب كميتا ربما شرب الخمر لأنه من أسمائها ومن ركب مركوباً لغيره بلغ منزلته أو عمل سنته خصوصاً إن كان مركوباً مشهوراً ويليق به والحجرة زوجة فإن نزل عنها وهو لا يضمر ركوبها وخلع لجامها وأطلقها طلق زوجته وإن أضمر العود إليها وإنما نزل لأمرعن له أو لحاجة فإن كان بسرجها عند ذلك فلعل امرأته تكون حائضاً فأمسك عنها وإن كان نزوله لركوب غيرها تزوج عليها أو تسرى على قدر المركوب الثاني وإن ولي حين نزوله منافراً عنها ماشياً أو بال في حالة نزوله على الأرض دماً فإنه مشتغل عنها بالزنا وتدل الحجرة على العقدة من المال والغلات والحجرة الدهماء امرأة متدينة موسرة في ذكر وصيت والبلقاء امرأة مشهورة بالجمال والمال والشقراء ذات فرح ونشاط والشهباء ذات دين.

* - ( ومن رأى ) أنه ركبها بغير سرج ولا لجام نكح امرأة بغير عصمة أو يركب أمراً لا يثبت له والأشهب من البراذين والأفراس سلطان فمن رأى أنه ركب فرساً أشهب تزوج بامرأة متدينة وإن كان مطيعاً تطيعه الزوجة والأدهم من الدواب عز والأشقر حرب.

* - ( ومن رأى ) خيلاً مسرجة بلا ركاب فهن نساء يجتمعن لمأتم أو عرس وربما كانت محامل على الإبل.

* - ( ومن رأى ) أنه ملك عدداً من الخيل أو رعاها فإنه يلي ولاية على قوم.

* - ( ومن رأى ) الخيل في منامه فإنه يصير مقبولاً عند إخوانه والفرس في المنام رجل أو ولد فارس أو تاجر أو صانه له فراسة في عمله وتجارته والفرس شريك فمن رأى أن فرساً مات في بيده أو داره فهو هلاك الرجل فإن رأى أنه راكب فرساً أغر محجلاً بالآلة كلها وهو يسير عليه رويداً في ثياب تصلح للركوب فإنه يصيب شرفاً وعزاً أو سلطاناً ومن مروءة في الناس ولا تصل إليه الأعداء بسوء فإن كان مستولياً فله سميرة حسنة وإن كان تاجراً فإنه صاحب أمانة ويكون في عيشة مطمئنة فإن كان أدهم فهو أعظم قدراً [ص 177] وشرفاً وأشد في سلطانه لأنه مال وسلطان وسؤدد فإن كان كميتا فإنه أكثر في اللّهو والطرب وأشد للقتال وسفك الدماء وإن كان أشقر فهو مرض مع شرف لأن خيل الملائكة شقر وكان ابن سيرين رحمه اللّه يكره الأشقر في النوم ويقول هو حرب فإن كان أبلق فهو شهوة مع دولة يتمناها فإن ركبه وركضه وخرج منه عرق فهو هوى غالب يتبعه ويذهب فيه ماله لمكان العرق ومعصية يرتكبها والعرق تعبه في معصية والفارس لمن كانت امرأته حبلى ولد ذكر والفارس لمن رآه من بعيد بشارة وعز وخير.

* - ( ومن رأى ) أنه نزل عن الفرس فإن كان والياً عمل عملاً يندم عليه فإن نزل وتركه واشتغل بعمل فهو عزله مع خذلان والفرس الأنثى امرأة شريفة والجموح رجل مجنون والحرون متهاون بطر بطيء في الأمور وبياض ناصية الفرس وذنبه أشراف السلطنة وإن كان ما ينسب إلى الولد فهو أشجع ولد وبلادة الفرس وقلة حركتها للسلطان وقلة ذات يده وظفر عدوه به وكثرة شعر ذنب الفرس كثرة ولده وتبعه فإن رأى أن ذنب فرسه مجذوذ فإنه يموت ولا يعقب وينقطع ذكره فإن رأى أن ذنبه قطع من أصله فإن ولده وأتباعه يموتون قبله فإن نازعه فرسه وكان سلطاناً خرج عليه قائد شريف أو غلام كريم وإن كان تاجراً فهو خروج شريكه عليه ووثوب الفرس رجحان في الأمر وقفزه درك للحوائج سريعاً فإن رأى أنه يقود فرساً فإنه يطلب خدمة رجل شريف ولا ضير في ركوب فرس في غير موضعه من سطح أو غيره وقيل الفرس شهرة وسلطان مشهور.

* - ( ومن رأى ) أنه ركب فرساً ذا جناحين يطير بهما نال خلافة إن كان من أهل بيت رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم وإلا فإنه ينال ملكاً عظيماً وإن لم يحتمل ذلك فإنه يبتلى ذلك بغلام أو يشغف بامرأة تنقاد له وتطيعه.

* - ( ومن رأى ) كأنه ركب فرساً أشهب فإن لم يكن له امرأة تزوج وإن أكل من لحمه وكان الرائي من أصحاب السلطان ظفر بعدوه وإن كان تاجراً لحقته منفعة.

* - وقيل من رأى فرساً فإنه يغصب مالاً إن كان جندياً أو رجلاً شريفاً.

* - ( ومن رأى ) أنه ركب أدهم سافر سفراً ينقص ماله فيه فإن رأى فرساً عضه فإنه يصير صاحب جيش وإن رأى أنه قتل فرساً فإنه ينال نعمة ومالاً وقوة وعزاً.

* - ( ومن رأى ) كأن الفرسان يطيرون في الهواء يوشك أن تقع حروب بين الملوك وفتنة وخصومة في تلك البلدة والفرس المائي حيوان [ص 178] هوائي وليس يمكن أن يكون شيء منه موجوداً في اليقظة أعني الفرس المائي فتدل رؤيته في النوم على رجاء كاذب وعمل لا يتم وأكل لحم الفرس إصابة اسم صالح في الناس.

* - ( ومن رأى ) أنه ركب فرساً قوائمها من حديد فإنه يموت والفرس الحصان سلطان وعز والرمكة جارية أو امرأة حرة شريفة.

* - ( ومن رأى ) أنه يعرض خيلاً فإنه يشتغل عن صلاته بطلب الدنيا وترجى له التوبة.

* - ( ومن رأى ) أنه على فرس والفرس عريان دون سرج ولجام فإنه يرتكب معصية عظيمة.

* - ( ومن رأى ) أنه نزل عن فرسه وركب فرساً غيره فإنه يتحول من حال إلى حال وما بين الحالتين كقدر ما بين القوسين.

* - ( ومن رأى ) أنه نزل عنه فإنه يزول عن عمله ويتولاه غيره.

* - ( ومن رأى ) أنه على فرس وهو يعجبه فإنه يقاتل في سبيل اللّه * - ( ومن رأى ) أنه على فرس ومعه رمح وهو يحمل على الناس فهو رجل يسأل الناس ويلح عليهم في الطلبة فإن كان معه سلاح فإن أعداءه لا يصلون إليه في سلطانه بمكروه.

* - ( ومن رأى ) أنه غرق فرسه أو ذبحه له غيره أو ذهب السيل به فإنه يموت المريض.

* - ( ومن رأى ) أن فرسه أعور ضعيف البصر فإنه التباس أمره في معيشته.

* - ( ومن رأى ) أنه على فرس ميت فإنه يصيبه هم وحزن ويتخلص منه.

* - ( ومن رأى ) أن فرساً يكلمه فإنه يتعجب في أمره.

* - ( ومن رأى ) أنه اشترى فرساً أو حماراً ونقد فيه وهو يقلب الدراهم في يديه فإنه يصيب خيراً من كلام يتكلم به لأن الدراهم كلام.

* - ( ومن رأى ) أنه أعطى الثمن ولم يعاين الدراهم ولا قلبها فإنه يصيب خيراً يؤدي شكره.

* - ( ومن رأى ) أنه باع فرسه فإنه خروجه من عمله باختياره.

* - ( ومن رأى ) أنه ذبح فرسه وليس يريد أكل لحمه فإنه يفسد على نفسه معيشته من سلطانه.

* - ( ومن رأى ) أن فرساً مجهولاً يدخل أرضاً أو داراً لا يعرف له صاحبه فإنه يدخل ذلك الموضع رجل شريف له خطر في الناس بقدر خطر الفرس في الخير.

* - ( ومن رأى ) أن الفرس المجهول يخرج من موضعه فإنه يخرج عنه رجل كبير موت أو سفر.

* - ( ومن رأى ) أن فرساناً يتراكضون في خلال الدور ويدخلون كذلك أرضاً أو محلة فإنها أمطار وسيول تصيب ذلك الموضع.

* - ( ومن رأى ) أنه رديف رجل معروف على فرسه فإنه يتوصل بذلك الرجل إلى [ص 179] ما يطلب من أمر دين أو دنيا أو يكون لذلك الرجل تبعاً أو شريكاً أو خلفاً بعده وإن كان رجلاً مجهولاً فهو عدو على كل حال.

* - ( ومن رأى ) أن دواب وطئته أو مشت عليه فإنه يعزل عن سلطانه أو عمله أو يناله مكروه وتلذعه الناس بألسنتهم ومن ركب رمكة أو ملكها أو اشتراها وكان أعزب تزوج امرأة شريفة مباركة فإن كان لها مهر أصاب منها ولداً وإن كان الرجل متزوجاً أو ممن لا ينتظر الزواج فإنه يصيب قرية أو ضيعة مما يعود عليه نفعه في معيشته.

* - ( ومن رأى ) أن رمكته ماتت أو سرقت أو ضاعت فإن ذلك الحدث يكون بامرأته أو بعقد معيشته.

* - ( ومن رأى ) أن رمكته نتوج فإنه إدرار معيشته وزيادة ماله.

* - ( ومن رأى ) أنه يشرب لبن الرمكة فإن السلطان يقربه من نفسه وينال منه خيراً.

* - ( ومن رأى ) شعر فرسه كثيراً زاد ماله وأولاده وإن كان سلطاناً كثر جيشه والفرس الخصي يدل على خادم والدابة بلا مقود امرأة زانية لأنها كيفما أرادت مشت وخيل البريد قرب أجل لمن ركبها في المنام وقد يدل ضعف الفرس على ضعف الجاه.

* - خوذة تدل في المنام على الأمن من العدو وعلى المال والزوجة والخدمة للبطال والسفر والرأس والخوذة البيضة وهي دالة على تفريغ الرأس أو الأمن من الخوف أو من أوجاع رأسه.

* - ( ومن رأى ) على رأسه مغفر أو بيضة فإنه يأمن نقصان ماله والبيضة إذا كانت ذات قيمة يدل على امرأة موسرة جميلة وإن لم يكن لها قيمة فعلى امرأة قبيحة.

* - ( ومن رأى ) على رأسه بيضة من حديد بلغ وسيلة عظيمة والخوذة تدل على رجل رئيس يدفع المكاره عمن لبسها وهي من الملك ولاية وهي للأعزب زوجة من ذي بأس شديد وعز وهيبة للأعداء.

* - خيمة في المنام تدل على السفر أو القبر أو الزوجة أو الدار وكثرة الخيام غيوم.

* - ( ومن رأى ) أن خيمة ضربت عليه فإن كان سلطاناً أصاب زيادة في سلطانه وإن كان جندياً تولى ولاية وإن كان تاجراً سافراً ونال خيراً وشرفاً وجارية حسناء فإن رأى بازاء خيمته بيضاء فإنه رجل يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر ويتوب من ذنب عظيم.

* - ( ومن رأى ) في خيمته القمر فإنه يعشق غلاماً أو جارية من دار السلطان فإن رأى لنفسه خيمة وكان راجلاً سار فارساً أو قائداً والخيمة في المنام ملك لمن دخلها أو ضربت لأجله وإن كان غير أهل للملك [ص 180] نال عزاً من قبل السلطان والخباء والقبة دون الخيمة والخيام البيض التي لم تعرف في الرؤيا هي قبور الشهداء وكذلك الخضر من الخيام ومن خرج من خيمة خروج مفارقة فإنه يخرج من سلطانه ويعزل عن أعوانه.

* - ( ومن رأى ) خيامه طويت فذلك نفاذ عمره ونفاذ سلطانه والقبة امرأة.

* - خرج تدل رؤيته في المنام على الأخوين أو الولدين أو الشركيين وربما دل على السفر.

* - ومن رأى أن معه خرجاً أو اشتراه أو وهب له كان ذلك فرجاً له ومخرجاً من الهموم.

* - خلال هو في المنام بمنزلة المكنسة يكنس بها البيت والإنسان أهل بيته فلا خير فيه والخلال الذي يخلل به السن دليل على الرزق والطهارة والتوبة والاستغفار والخلال المعدود للرقم تمهيد وتوطئة وتدل رؤيته في المنام على الأجير أو الولد أو الغلام النافع.

* - خابية في المنام امرأة زانية وتأويل كل خابية على حسبها وهي الحب والزير وتدل على قيم الدار وعلى مخزنه وحانوته وعلى زوجته الحامل والقربة للماء دالة على نحو ما دل عليه الزير والخابية امرأة حرة والشرب منها مال يفاد من قبلها فمن رأى أنه استقى ماء وصبه في خابية فإنه يحتال على مال تودعه امرأة وخابية الخمر إصابة كنز والحب إن كان فيه ماء وكان في بيت فإنها امرأة غنية مغمومة وإذا كان حب الماء في الساقية فإنه رجل كثير المال كثير النفقة في سبيل الله والحب إذا كان فيه الخل فهو رجل صاحب ورع وإذا كان فيه زبد فهو صاحب مال نام وإذا كان فيه كامخ فهو رجل مريض.

* - ( ومن رأى ) خابية بيده انكسرت طلق امرأته.

* - خزان هي في المنام امرأة الرجل فمن رأى أن خزانته انهدمت ماتت امرأته والخزانة جارية والخزانة في المنام دالة على حفظ الأسرار وستر الأمور وعلى الأزواج المصونات والملابس السنية وقيل الليل والنهار خزانتان ومن وضع فيهما شيئاً وجده.

* - خرستان وهو الذي يكون في البيت لا يتحول منه دل في المنام على امرأة مصونة.

* - خيط في المنام بينة فمن رأى أنه أخذ خيطاً فإنه رجل يحتاج إلى بينة له فإن رأى أنه فتل خيطاً فجعله في عنق إنسان وجره أو جربه فإنه يقود والخيوط المعقدة سحر الأبيض دال على الفجر والخيط الأسود دال على الليل.

* - خياط تدل رؤيته في المنام على الألفة والصلح بين [ص 181] الناس وربما دلت رؤيته على الكاتب وعاقد الأنكحة وتدل رؤيته على المستدرك لما فرط منه أو النادم على فعله والخياط إن خيط لنفسه فإنه يصلح دنيا لنفسه في صلاح الدين فإن رأى كأنه يخيط ولا يحسن الخياطة فإنه يريد أن يجمع متفرقاً ولا يجتمع وإن رأى كأنه يخيط ثوباً لامرأة فإنه يصيبه محنة.

* - خراط رؤيته في المنام دالة على الشر والخصومة والأسفار المريحة أو الزواج وكثرة النسل والخراطة رجل يعامل رجالاً فيهم نفاق ويسرق أموالهم.

* - خلالي وهو الذي يصنع الخلال أو يبيعه رؤيته في المنام تدل على رجل يأكل مال أهل بيته وينقص من مالهم لأن الخلال بمنزلة المكنسة كما مر والأسنان أهل بيته وتنقية الأسنان تنقية أموالهم والخلالي يدل على الشفاء من الأمراض وعلى الإقتداء بالسنة وربما دل المخالل أي المصادق أو المخلف لوعده.

* - خيمي تدل رؤيته في المنام على الحركات والأسفار وربما دلت رؤيته على المقابر وتدل رؤيته على زواج الأعزب.

* - خولى تدل رؤيته في المنام على توسط الأحوال في السفر والمقام وللمريض على الموت وللسليم على النكد وربما دلت رؤيته على السجن.

* - خاني تدل رؤيته في المنام على نقض العهد والخيانة وربما دلت رؤيته على موت المريض لأنه دار صاحب الغربة وتدل رؤيته على الراحة بعد التعب والأنس بعد الوحشة.

خان من رأى في منامه الخان المعد للأجرة فرؤيته دالة على نكاح المتعة وربما دلت رؤيته على ما يؤجر من بيت أو دابة أو مركب أو الأرض أو الملبوس وأما خانات السبيل فمن نزل فيها في المنام من المرضى مات وربما زال همه واستوطن بعد الوحدة بزوجة أو أمة أو دابة يركبها أو لقطة يجدها تعينه على الكد والسعي وإن كان الرائي مزوجاً رزق ولداً يعينه على صناعته وينال من راحته وإن كان عاصياً تاب أو ضالاً اهتدى واستوفى الإيمان والهدى ويسمى الخان فندق الرجل على ما تدل عليه داره من جسمه واسمه ومجده وحمامه وفرنه ومجلس قضائه فما جرى عليه عاد عليه وأما المجهول فدال على السفر لأنه منزلهم وربما دل على الدنيا لأنها دار سفر يرحل منها [ص 182] وينزل آخرون وربما دل على الجبانة لأنها منزلة من سافر من بيته وخرج عن وطنه إلى غير بلاده وهو في حين غربته يخرج منها مع صحابته وأهل رفقته فمن رأى كأنه داخل في فندق إلى فندق فركب دابة عند خروجه أو خرج بها من وسطه إن كان مريضاً خرج محمولاً وإن كان في سفر تحرك منه وسافر عنه وكذلك إن رأى رفقة نازلة في فندق مجهول ركباناً أو خرجوا منه كذلك فإنه يكون ذا رأي في الناس.

* - خمار تدل رؤيته في المنام على طلب العيش وصفائه والبرء من الأسقام وربما دلت رؤيته على صاحب الرؤيا وبايع الأنجاس كالخنزير والقرد والآلات الملهبة والخمار رجل صاحب مال وكسب حرام والنباذ الذي يصنع النبيذ رجل يهيج الناس على الباطل حتى يتخذ لنفسه نفعاً.

* - خمر هو في المنام مال حرام بلا مشقة فمن رأى أنه يشرب الخمر فإنه يصيب إثماً كبيراً ورزقاً واسعاً.

* - ( ومن رأى ) أنه يشربها وليس منازع في كأسها أصاب مالاً حراماً وقيل بل مالاً حراماً وإن كان له منازع فإنه ينازعه في الكلام والخصومة بقدر ذلك فإن رأى أنه أصاب نهراً من خمر فإنه يصيب فتنة في دنياه فإن دخله وقع في فتنة بقدر ما نال منه ورؤية الخمر لمن يريد الشركة أو التزوج موافقة بسبب امتزاجها وشرب الخمر للوالي عزل وشرب الخمر الممزوجة بالماء مال حلال وبعضه حرام وقيل مال في شركة وقيل يأخذ من امرأة مالاً ويقع في فتنة.

* - ( ومن رأى ) أنه يعصر خمراً فإنه يخدم السلطان ويجري على يديه أمور عظام.

* - ( ومن رأى ) أنه دعي إلى مجلس خمر فيه فاكهة كثيرة فإنه يدعى إلى الجهاد والاستشهاد فيه والخمر في المنام يدل على الفتنة والشرور العداوة والبغضاء وربما دل شرب الخمر على الشفاء من الداء وربما دل على زوال العقل بجنون أو هم بغيبة عن حسه وإن كان الرائي مخاصماً فهو خصمه بالباطل لما يجري على لسانه من الجراءة وإن كان بطالاً خدم أو فقيراً استغنى أو أعزب تزوج أو مريضاً أفاق فإن كان الشارب للخمر عالماً ازداد علماً لما يعرض للإنسان من الفكرة حين الشرب واعتبر ما شرب من الخمر فإن كان الخمر من العنب وربما [ص 183] أكل الرائي عنباً في غير أوانه أو احتاج إلى مطبوخه أو وقع في عيب لأنه تصحيفة وربما رزق رزقاً حلالاً وإن كان الخمر مبتاعاً أو تولى عصره فربما وقع في محذور يوجب اللعنة عليه الخمر يدل على الكذب والهذر في الكلام وإفشاء السر والزنا واعتبر ما سميت به فالخمر إثم وربما دل على امرأة زانية وهي العقار وربما دل شربه في المنام على العقوق للوالدين أو بيع شيء من العقار وهي السلاف وربما دل شربها في المنام على الدين والسلف وهي الروح وربما دل شربها على رواح المال أو الولد وربما وجد شاربها راحة وإن كان في تعب وعناء وهي العجوز فربما سكر الرائي من امرأة عجوز أو تزوج امرأة كذلك وشرب الخمر يدل على غباوة شاربه وجهله وإذا رؤي الميت يشرب الخمر فإنه منعم في الآخرة فإنه من شراب أهل الجنة إلا أن يكون مات وهو مصر عليها أو كان في حياته ممن يستحلها والخمر يدل على خير لمن أراد الزواج لامتزاج الماء به واختلاطه.

* - خوخ في المنام إذا كان حلواً من أكله نال من الشهوات ما يتمنى وإن كان حامضاً فهو خوف لمن أكله فإنه يصيبه بكل واحدة خوف وشجرة الخوخ رجل غني خطر منفق على الناس شجاع ثابت عند المحنة يجمع مالاً كثيراً في حداثته ويموت في شبابه والخوف في غير وقته مرض شديد.

* - ( ومن رأى ) أنه التقط من شجرة خوخاً فإنه ينال من رجل مسقام مالاً والخوخ وجميع أشباهه خلا التوت إذا رأى الإنسان شيئاً منها في وقته دل على لذة وخديعة وأما غير وقتها فإنها تدل على تعب وباطل والخوخ في المنام يبشر برجوع ما فات من خير ويحذر من عود شر مضى وهو أخ وصاحب جميل جليل.

* - خيار هو في المنام هم وحزن فمن أكله فإنه يسعى في أمر يثقل عليه وخصوصاً الأصفر وهو في أوانه رزق وفي غير أوانه مرض فإن رآه إنسان ثابتاً فإنه ولد محزون.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكله وكانت امرأته حاملاً ولدت له جارية والخيار إذا قطع بالحديد فإنه جيد للمرض والخيار خير وخيرة لمن يقدم عليه.

* - خشخاش في المنام مال هنيء فمن رأى أنه يأكله أصاب مالاً هنيئاً ورؤية نور الخشخاش أعلام منشورة.

* - خرنوب يدل في المنام على موت المريض أو خراب جسمه سواء رأى أنه أكله أو لا والخرنوب يدل على الخراب والبوار وربما دل على الإماء من الزنوج [ص 184].

* - خلاف شجرته في المنام رجل يحبه أهله بلا منفعة منه إليهم ويخالف من عاشره ويتقرب إلى من عاداه.

* - خردل هو في المنام سم فمن رأى أنه يأكله سقي سماً أو شيئاً مراً أو يقع في لقمة رديئة وقيل ينال مالاً شريفاً في تعب.

* - خل هو في المنام مال مع ورع وبركة وطول حياة وقلة لهو وطرب لمن أكله بالخبز والدردي منه مال ساقط قليل المنفعة ذو وهن والخل وسكرجته جارية وخيمة وإذا رأى إنسان أنه يشرب الخل فإن ذلك يدل على معاداة أهل بيته وذلك للتقبض الذي يعرض منه في الفم والفم بيت القرابات وشرب الخل للمسجون دليل على الخلاص وقيل ما كان الخل أصلياً فهو دال على الرزق والبركة وما خلل فإنه دال على بذل الجهد وفي السبب والكد والسعي الشاق وربما دل الخل على الخلل في الزوجة أو الولد أو العمل وربما دل على الأمن من الخوف ودفع الأذى والأعداء وربما دل على العبادة وتحمل مشاقهما وربما دل الخل على الخل وهو الصديق.

* - خبز هو في المنام على وجوه شتى فالخبز الأبيض يدل على الرزق الهنيء من المال إما ألفاً أو مائة أو عشرة على مقدار حال الرائي وما يليق به والخبز المر عيش مر والخبز الحلو غلاء سعر إذا كان كالعسل أو السكر وكذلك الحنطة ومن أكل الخبز بالعذرة فإنه يأكل العسل بشمعه وأجود الخبز الفرني الناشج والخبز دال على العلم والإسلام لأنه عمود الدين وقوام الروح وحياة النفس وربما دل على الحياة وعلى المال الذي به قوام الروح وربما دل الرغيف على العتاب والمسألة والعقدة من مال على أقدار الناس وربما دل الرغيف على الأم المربية والمغذية التي بها صلاح الدين وصون المرأة والمنقى منه دال على العيش الصافي والعلم الخالص والمرأة الجميلة البيضاء فمن رأى أنه يفرق خبزاً في الناس أو الضعفاء فإن كان من طلاب العلم فإنه ينال من العلم ما يحتاج إليه فإن كان واعظاً كانت له تلك مواعظه ووصاياه إلا أن يكون القوم الذي أخذوه منه صدقته فوقه أو ممن يحتاجون إلى ما عنده فإنها تبعات تدور له عليهم ينالها من أجلهم وهم في ذلك أبخس حقاً لأن اليد العليا خير من اليد السفلى والصدقة أوساخ الناس [ص 185].

* - ( ومن رأى ) ميتاً دفع إليه خبزاً فإنه مال أو رزق يأتي إليه من يد غيره من مكان لم يرجه.

* - ( ومن رأى ) الخبز فوق السحاب أو فوق السقوف أو في أعالي النخل فإنه يغلو وكذلك سائر المبيعات والأطعمة فإن رأى كأنه في الأرض يداس بالأرجل فإنه رخاء عظيم يورث البطر.

* - ( ومن رأى ) ميتاً أخذ له رغيفاً أو رآه سقط منه في النار أو في الخلاء أو في قطران فإن كان بطالاً أو كان ذلك في أوان بدعة يدعى إليها وفتنة يقع الناس فيها فإن الرغيف دينه ويفقده أو يفسده وإن كانت امرأة مريضة هلكت فإن كانت ضعيفة الدين فسدت ومن بال في خبز فإنه ينكح ذات محرم.

* - ( ومن رأى ) أنه يخبز خبزاً فهو يسعى في طلب المعاش لطلب منفعة دائمة فإن خبز عاجلاً لئلا يبرد التنور نال دولة وحصل بيده مال بمقدار ما خرج من التنور وقيل الرغيف الواحد خصب وبركة ورزق حاضر قد سعى له غيره وذهب حزنه وإن رأى رغفاناً كثيرة من غير أن يأكلها لقي إخواناً له عاجلاً وإن رأى عنده رغيف خشكار فهو في عيش طيب ودين وسط فإن كان شعيراً فهو عيش نكد في تدبير ورع وإن رأى رغيفاً يابساً فإنه قتر في معيشته وإن أعطي كسرة خبز فأكلها دل على نفاذ عمره وانقضاء أجله وقيل بل هذه الرؤية تدل على طلب العيش فإن أخذ لقمة فإنه رجل طامع والرغيف للأعزب زوجة والرغيف النظيف النضيج للسلطان عدله وإنصافه وللصانع نصحه في صناعته وخبز الذرة والدخن والحمص ضيق وغلاء سعر وإذا رأى الخبز على المزابل فإنه يرخص والرغيف الواسع رزق واسع وعمر طويل والخبز يدل على ذهاب الهم والقرص الصغار عمر قصير ورزق قليل وخبز الشعير لمن ليس له عادة يأكله ضيق وغلاء والخبز الحار نفاق ورزق فيه شبهة لأن النار باقية فيه.

* - ( ومن رأى ) رغيفاً معلقاً في جبهته فذلك فقره وحاجته والخبز المتكرج مال كثير لا ينفع صاحبه ولا يؤدي زكاته وخبز الملة ضيق في المعاش لآكله لأنه لا يخبزه إلا مضطر.

* - ( ومن رأى ) كأنه يأكل الخبز بلا أدم فإنه يمرض ويموت وحيداً والخبز الذي لكم ينضج يدل على حمى شديدة والخبز الحواري للفقراء مرض وفوق ما يأملونه والخبز الخشكار للأغنياء فقر وقيل الخبز الحواري الحار يدل على الولد وأكل الخبز الرقاق سعة رزق [ص 186] وقيل إن رقة الخبز قصر العمر وقيل إن الرقاق ربح قليل يتراءى كثيراً.

* - ( ومن رأى ) أن بيده رقاقتين يأكل من هذه ومن هذه فإنه يجمع بين الأختين والقرص ربح قليل والرغيف ربح كثير والكعك والبقسماط صحة جسم والخبز العفن رخص وإذا صار له أجنحة فإنه يغلو إذا طار ومكسور الخبز خصب وسعة ومكسب هنيء والرغيف زوجة أو ولد أو حول كامل أو درهم أو مائة والفطير دين يستدينه أو يقرضه واليابس من الخبز يدل لأرباب الرفاهة على الفاقة كالفتيت والكعك سفر ودخوله على من لا يقدر على أكله دليل على الهم والنكد والشدة ومن كان في خير أو شر وانفصل عنه عاد إليه لأن أوله كآخره والرقاق سفر وربما دل على تيسير العسير والطري منه عز واليابس شر وأما ورق الطماج فذلك رفاهية وعز ومنصب وأفراح ومسرات والكنافة تدل على العلم والهداية والخبز العفن فساد في الدين وردة عن الإسلام وفساد حال الزوجة والكسرات المختلفة الألوان والطعم دالة على الأرباح من الصدقة أو الرياء ولباب الخبز علم نافع وإخلاص في القول والعمل وسر صالح والقشور رياء وإطراء ونفاق.

* - خباز أي بائع الخبز تدل رؤيته على الطمأنينة من الخوف والعيش الرغد وربما دلت رؤيته الخباز على الولد والمحبة والخباز سلطان عادل رقيق شفيق وخباز الحواري صاحب عيش هنيء يهدي الناس إلى استفادة رزق شريف فإن أخذ عليه ثمناً فهو كلام في الحاجة فمن رأى أنه أصاب مالاً عظيماً وخصباً فإن رأى أنه اشترى من خباز خبزاً من غير أن يعاين الثمن فإن الخباز سلطان قادر على أعمال البر إلى الشريف والوضيع فمن التجأ إليه بما لا يضره يهدي الناس إلى المنافع والأعمال التي يشتغلون بها من وجه الحلال مفر وغامنها وإذا أخذ الخبز من الخباز فقد استفاد عيشاً وذهب عنه الحزن فإن كان الخباز ممن ينسب إلى السلطان فإنه يكون رجلاً نفاعاً لاضطرار الناس إليه ويكون في بعض معاملته خبث لمعالجته للنار فإن رأى رجل لم يكن خبازاً أنه خباز يخبز الخبز ويبيعه بالدراهم للناس كافة فإنه يقود والخباز صاحب كلام وشغب في رزقه وكل صنعة مستها النار فهي كلام وخصومة.

* - خشاب هو في المنام رئيس المنافقين والخشاب تدل رؤيته على العمران وربما دل على النفاق [ص 187].

* - خشب هو في المنام نفاق وقيل الخشيب رجل قد خالطه نفاق في دينه وعلانيته خير من سريرته والخشب الرطب يفسر بالصبيان ورؤية الخشب لمن هو في السفينة دال عليها.

* - خفير تدل رؤيته في المنام على الأمن والسلامة وعلى الصلاة والصدقة الخفية للإنسان من الشيطان وحزبه وربما دل على الكلب لأنه يحمي أهله ويخفرهم من المتطرفين إليهم.

* - ختان هو في المنام يدل على الطهارة من الأنجاس والأفراح والمسرات فمن رأى أنه اختتن فقد عمل أشياء طهره اللّه بها من الذنوب وإذا اختتن الرجل في منامه فإنه يفتصد والبكر تتزوج وربما تحيض والختان مراجعة الزوجة وربما دل على رفع الذكر والبراءة للعرض وربما دل الاختتان على مفارقة الزوجة أو الولد أو الدين لمن لا يؤثر الاختتان من أهل الذمة.

* - ( ومن رأى ) أنه أقلف فإنه يترك الإسلام لمال يستفيده لأن القلفة زيادة مال فيه وهن وضعف أو إثم ينبذ به الإسلام وراء ظهره.

* - خاتن هي في المنام تدل رؤيته على كشف العورات والإطلاع على الفضائح والختنة تدل رؤيتها على إظهار أسرار النساء والإطلاع على عوراتهن وعلى التماس الفرج من النساء.

* - خرزي هو في المنام رجل يلي أمور النساء ويزينها ويهتم بها لأنه يعالج الخرز والخرز هو النساء.

* - خرز هو في المنام خدمة أو مال فمن رأى أنه أصاب خرزاً فإنه يصيب من مال الخدم أو من شغله بقدر ذلك.

* - ( ومن رأى ) فص خاتمه خرزاً يشبه الياقوت فإنه يدعي الشرف وليس بشريف أو يتشبه بقوم وليس منهم ومن تختم بفص من الخرز يملك شيئاً يخاف عليه من الفقر والخرز صديق دنيء فإن كان بالأوقار والأحمال فهو مال حرام.

* - خلخال هو في المنام ابن ومن رأى أن عليه خلخال ذهب مرض أو أصاب خطأ في دينه وإن كان على المرأة فهي آمنة من الخوف وإن كانت بلا زوج تزوجت بزوج كريم سخي ترى منه خيراً فمن رأى أن عليه خلخالاً من ذهب أو فضة أصابه هم أو حزن أو حبس أو قيد ويقال خلخال الرجلين قيودهما وليس يصلح للرجل في المنام شيء من الحلي إلا القلادة والعقد والخاتم والقرط وما رأت المرأة في خلخالها من صلاح أو فساد فإن تأويل ذلك في زوجها وإن لم يكن لها زوج فهو زينتها في الناس على قدر جمال وهيئته والخلخال في المنام رفعة وسعة وعز وجمال.

* - خرص هو في المنام كلام شر أو خير مفرح.

* - خاتم [ص 188] في المنام أمان وسلطان وزوجة وولد وعمل على قدر جوهره ويدل على الجارية والمال فمن رأى خاتماً من ذهب وكان له حامل ولدت ذكراً والخاتم للسلطان يد ل على ملكه وفصه نفاذ أمره والنقش فيه مراده فمن رأى أنه سقط فص خاتمه مات ولده أو فقد شيئاً من ماله وكسر الخاتم يدل على طلاق الزوجة والخاتم شراء دار أو دابة أو ولاية فإن كان من ذهب فهو للرجل ذل.

* - ( ومن رأى ) أنه لبس خاتماً من حديد فإنه يدل على خير يناله بعد تعب لأن تعب الحديد تعب كبير فإن كان من ذهب وله فص فإنه جيد وإذا كان بلا فص فإنه يدل على أن ذلك أعمال ليس فيها منفعة والخواتم من قرن أو عاج محمودة للنساء.

* - ( ومن رأى ) أن الملك طبع بطابعه سلطاناً من سلطانه سريعاً لا يخلفه لأن الطابع أقوى من الخاتم * - ( ومن رأى ) أنه لبس خاتماً من فضة فأنفذه حيث أراد وجاز له ذلك فإنه يصيب سلطاناً لأن ملك سليمان عليه السلام كان من اللّه تعالى في خاتمه.

* - ( ومن رأى ) أنه تختم بخاتم الخليفة وكان من بني هاشم أو من العرب فإنه ينال ولاية جليلة فإن كان من الموالي وكان له أب فإنه يموت أبوه ويصير خلفاً فإن لم يكن له أب فإنه ينقلب أمره إلى خلاف ما يتمناه ومن وجد خاتماً صار إليه مال من العجم أو ولد له ولد أو تزوج صالحة أو اشترى جارية.

* - ( ومن رأى ) فص خاتمه يقلقل أشرف سلطانه على العزل فإن رأى أنه انتزع خاتمه وكان والياً فهو عزله أو ذهاب ملكه أو طلاق امرأته وللمرأة موت زوجها أو أقرب الناس إليها وقيل إن الخاتم إذا لبسه الإنسان دل على أنه يقيد فإن رأى أن الحلقة انكسرت وذهبت وبقي الفص فإنه يذهب سلطانه ويبقى ذكره وجماله وهيئته فإن كان الخاتم من ذهب فإنه يدخل في سلطانه بدعة ويصيبه مكروه في دينه وخيانة في ملكه ويجور في رعيته وإن كان الخاتم ضيقاً فإنه يستريح من امرأة سليطة أو ملك فيه تعب أو يفرج عنه هم وضيق جاء من قبل ملك فإن استعار خاتماً فإنه يملك شيئاً لا بقاء له.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب خاتماً منقوشاً فإنه يصيب شيئاً لم يملكه قط مثل دار أو دابة أو امرأة أو جارية أو ولد فإن رأى خواتم تباع في السوق فإنه ابتياع أملاك رؤساء الناس فإن رأى أن السماء [ص 189] تمطر خواتم فإنه يولد في تلك السنة بنون والأعزب إذا رأى أنه لبس خاتماً فإنه يتزوج امرأة غنية بكراً فإن كان الخاتم من ذهب فهي امرأة قد ذهب مالها فإن تختم في خنصره ثم نزعه عنها وأدخله في بنصره ثم خلعه وأدخله في الوسطى فإنه يقود على امرأته فإن رأى أن خاتمه في خنصره مرة وفي بنصره مرة وفي الوسطى وهو لا يعمل به شيئاً فإن امرأته تخونه فإن باع خاتمه بدراهم أو دقيق أو سمسم فإنه يفارق امرأته بكلام حسن أو مال والفص ولد فإن كان فص خاتمه من جوهر فأنه سلطان مع جاه وبهاء ومال كثير وذكر وعز وأن كان فصه من زبرجد فإنه أن كان سلطاناً فهو سلطان شجاع مهيب قوي وإن كان من الولد فإنه ولد مهذب راجع كيس وإن كان فصه خرزاً فإنه سلطان ضعيف مهين وإن كان الفص ياقوتاً أخضر فإنه يولد له ولد مؤمن عالم فهيم والخاتم من خشب امرأة منافقة فإن أعطيت امرأة خاتماً فإنها تتزوج أو تلد والخاتم من الذهب للنساء إذا نسب إلى الزوج فإنها ترى سروراً وإذا نسب إلى الولد فإنه يكون ولداً عزيزاً وإذا نسب إلى المال يكون ذلك النوع من المال والثياب وغيرهما فيه سيادته ومن تختم من الرجال بخاتم ذهب فإن السلطان يقيده أو يصيبه خوف أو شدة أو هوان أو غم من قبله أو يغضب إنسان على ولده أو امرأته أو تجارته وقيل من نال خاتماً نال امرأة حسناء وخيراً أو سمع خبراً يسره ومن لبس خاتماً وجعل فصع مما يلي راحته فإنه يلوط إن كان الرائي ممن يعلن بالفسق وإلا فهو رجل يتبع سنة النبي صلى اللّه عليه وسلم ومن لبس خاتماً له فصان أحدهما إلى باطن كفه والآخر إلى ظاهر الكف ونقش كل واحد منهما لا يخالف الآخر فإنه يلي ولايتين ظاهرة وباطنة ومن لبس خاتم عقيق ذهب عنه العقر وأخذ الخاتم من الملك دار يسكنها أو فضة ينالها أو امرأة يتزوجها ويكون فصه وجهها وأخذ الخاتم من اللّه عز وجل للزاهد العابد من السوء عند تمام الخاتمة وأخذ الخاتم من النبي صلى اللّه عليه وسلم أو من العالم بشارة بنيل العلم وهذا إن كان الخاتم فضة وإن كان ذهباً فلا خير فيه وكذلك إن كان حديد لأنه حلية أهل النار أو نحاساً لما فيه من لفظ نحس والخواتم المفرغة المصمتة هي أبداً خير والمنفوخة التي داخلها حشو تدل على اغتيال [ص 190] ومكر لأن فيها شيئاً خفياً أو تدل على رجاء شيء عظيم ومنافع كثيرة لأن عظمها أكبر من وزنها والخاتم من رصاص سلطان فيه وهن وخاتم سليمان عليه السلام ومن رأى من المملوك أنه في يده على اتساع مملكته وفتحه الأمصار وبلوغه المقاصد وربما خلع من ملكه ثم يعود إليه وإن كان ممن يعيش من استحضار الجان نال من ذلك رزقاً واسعاً.

* - ( ومن رأى ) أنه بعث بخاتمه إلى قومه فردوه فإنه يخطب إلى قوم فيردونه.

* - ( ومن رأى ) أن خاتمه انتزع منه انتزاعاً شديداً فإنه يذهب عنه سلطانه أو ما ينسب إليه.

* - ( ومن رأى ) أنه ضاع فإنه يدخل في سلطانه أو فيما ينسب إليه شيء يكرهه ويصير إليه.

* - خلعة في المنام تدل على ولاية للمعزول وعزل للمولى وربما كانت الخلعة جارية بحسب نفاسة الخلعة وقد تكون الخلعة كما رآها وقد تكون الخلعة مخالعة للزوجة والخلعة عزاً وشرفاً وحباً ورياسة وقد تكون جارية.

* - خز ثياب الخز في المنام مال كثير.

* - ( ومن رأى ) أن عليه ثياب خز فإنه يحج فإن كان الثوب أحمر فهي دنيا تجدد له والأصفر دنيا مع مرض والخز مال كله لمن لبسه إلا الأصفر.

* - خمار هو في المنام زوج امرأة وهو للمرأة سترها وزينتها وسعته سعة حاله وصفاته كثرة ماله وبياضة دينه وجاهه وإن رأت امرأة أن على رأسها رداء مطيراً أو عليها ثوباً مطيراً فإن أعداءها يريدون تطييرها بباطل وغرور من قبل الزواج فإن كان الخمار أسود بالياً فإن زوجها فقير سفيه والحادث بالخمار مصيبة المرأة في زوجها فإن لم يكن لها زوج فهو مضرة في مالها أو مصيبة في قيم لها من أخ أو عم فإن رأى رجل أنه لبس مقنعة يصيب أمة خادمة فإن رأت امرأة أنها وضعت خمارها عن رأسها في محفل الناس ابتليت بأمر يذهب عنها الحياء وإن رأت أن خمارها ذهب فارقها زوجها فإن عاد إليها زوجها والخمار دين الإنسان.

* - خف هو في المنام يدل على الخادم وعلى المال وعلى الوقاية من المكاره فإن كان معه سلاح فهو وقاية من الأعداء.

* - ( ومن رأى ) أنه لبس خفين فإنه يسافر في البحر أو على محمل لأن الرجل محجوبة عن الأرض ولبس الخف الضيق يدل على هم وضيق ومطالبة بدين وربما دل الخف الضيق على القيد في الرجل فإن رأى أنه نزعه زال عنه الهم والضيق ولبس الخف مع [ص 191] الطيلسان يدل على زيادة في الجاه وسعة في الرزق وقيل رؤيا الخف في إقبال الشتاء يدل على خير وفي إدباره أو في الصيف يدل على هم.

* - ( ومن رأى ) أن خفه سقط في بئر أو احترق ماتت امرأته والخف الجديد إذا لم يكن معه سلاح فإنه طويل فإن كان ضعيفاً فهو دين يطالب به وإن كان واسعاً فإنه هم من جهة المال وإن كان خلقاً فهو أضعف الوقاية والخف مال أعجمي من صامت أو سفر فإن رأى خفاً لم يلبسه فإنه ينال من أقوام عجم مالاً وضياع الخف إذا نسب إلى الوقاية ذهاب الرتبة وإن كان منسوباً إلى الدين والهم فهو فرج ونجاة منهما ومن لبس خفاً ساذجاً فإنه يسافر سفراً بعيداً أو قريباً أو يتزوج ببكر فإن كان الخف تحت قدمه متخرقاً فإن المرأة تكون ثيباً فإن وقع الخف في البئر أو ضاع فإنه يطلقها فإن باعه ماتت فإن سرق الخفان منه فقد ابتلى بهمين فإن وثب على خفه ذئب أو ثعلب فهما فاسقان يتبعان امرأته فإن لبس خفاً منعلاً فإنه ينعم من قبل امرأة فإن لبس خفاً في أسفله رقعة فإنه يتزوج امرأة معها ولد ومن ضاع له خف عتيق زال عنه هم الدين والخف يعبر بالماشية فكل حادث في الخف يحدث في ماشيته ومن ذهب له خف واحدة ذهب نصف ماله وإن ذهب خفاه معاً ذهب ماله كله.

* - ( ومن رأى ) أنه يدخل رجله في خف فإنه ينكح امرأة وقيل الخف العتيق دين وحبس والخف زوجة فإن رأى أنه وجد خفاً دل على اشتغاله بدنياه عن آخرته أو بنافلته عن فريضته وبيسير العيش عن كثيره وخف البعير في المنام قوة وأسفار وربما دل خف البعير في استدارته على البدر أو اليم أو التمهيد للأمور والتوطئة الحسنة.

* - خنجر من رأى في منامه أن بيده خنجراً نال مالاً وغنى.

* - ( ومن رأى ) أنه يدخل أو سكيناً في غلافه فإنه ينكح امرأة.

* - خلقان الثياب في المنام شراؤها مكروه في التأويل لأن الخلقان فقر وبيعها صالح لأن يدفع عن نفسه مكروهاً وبائع الخلقان رجل متوسط الحال وشراء الخلقان يدل على الفقر وبيعها زوال الفقر.

* - خضرة الثياب وغيرها في المنام فالثياب الخضر جيدة في الدين لأنها لباس أهل الجنة فمن ر أي ثياباً دل على دين وقوة وزيادة عبادة في الأحياء وحسن حال الميت عند اللّه تعالى ولبس الخضرة للحي يدل على [ص 192] إصابة ميراث وللميت أنه خرج من الدنيا وكل ثوب ينسب إلى الخضرة فإن لونه لا ينفع ولا يضر وقيل الخضرة في الخز لا يقيد بها رجل ولا امرأة وخضرة الزرع كلها سواء كانت خضرة الجنة أو الشعير أو السمسم الأرز أو الجاموس أو الباقلا فهي الإسلام.

* - ( ومن رأى ) أنه ملك أرضاً فيها خضرة ثياب مجهولة الجوهر فإن تأويل الخضرة هي الإسلام فإن رأى أنه نال ذلك في منامه فهو صاحب دين وورع وإن كان ذلك النبات معروفاً فإن دنياه التي يصيبها تنسب إلى جوهر تلك الخضرة من الثياب في مبلغ دنياه تلك.

* - ( ومن رأى ) أن آفة أصابت حرثه فهو سلامة حرثه وأمنه مما يخاف عليه.

* - خصي من رآه في المنام وأراد أن يودع أحداً مالاً أو سراً فلا يفعل.

* - ( ومن رأى ) أنه خصي كتم شهادة.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول خصياً أو خصى نفسه أصابه ذل وخضوع عند من ينازعه فإن رأى خصياً مجهولاً له سمت الصالحين وكلام الحكمة فهو ملك من الملائكة ينذر أو يبشر وإن كان الخصي معروفاً فهو بعينه لا يجري هذا المجرى.

* - ( ومن رأى ) كأنه تحول خصياً نال هداية من اللّه تعالى في عباده وذكراً.

* - ( ومن رأى ) نفسه خصياً نال منزلة في العبادة وعفة الفرج والخصي الأبيض ملك الرحمة والأسود والحبشي ملك العذاب فالأول بشارة والثاني هم وغم والخصي تدل رؤيته على سلب النعمة وفقدان الأهل والولد وربما دل ذلك على عدم التكليف وإيثار الراحة وسوء السريرة والنفاق.

* - خنثى مشكل وهو الذي له فرج وذكر تدل رؤيته في المنام على ذي الوجهين أو على الراحة بمشاركته بعلمه أو مكره أو إتيانه الشبهات فإن رأى الرجل أن له فرجاً مع ذكره كان كما ذكر وإن رأى الخنثى أن له ذكراً من غير فرج دل ذلك على توبته عما هو مرتكبه وإقلاعه وتوجهه إلى حالة واحدة وإن كان مزوجاً فارق زوجته أو بعض أسبابه أو والدته.

* - خد الخدان دالان على ما يتجمل بهما الإنسان أو يهواهما وربما دل الخدان على من يقبلهما فما نزل بهما من حادث كان دليلاً على فساد حال مقبله وربما دل الخد على الذل والمسكنة إذا كان تراباً أو مغبراً وذلك لأرباب الدين زيادة ورفعة عند اللّه تعالى لأن ذلك من صفات المتهجدين.

* - خصيتان سبق ذكرهما في الأنثيين في باب الهمزة [ص 193].

* - خضاب هو في المنام ستر وتغطية والخضاب في اللحية دليل على الرياء والتدليس بالأعمال والخضاب لمن يليق به التظاهر بالنعم وإرغام للأعداء ودليل على الأمن من الخوف ولمن لا يليق به دليل على الهموم والأنكاد والديون وهجران الأحبة وحكم خضاب رأس المرأة كحكم خضاب شعر اللحية وخضاب الشيب قوة وبطش وجاه فإن رأى أن خضبها بالحناء وقبل الخضاب فإنه على سنة رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم فإن خضب رأسه دون لحيته فإنه يستر مال رئيسه فإن خضبهما جميعاً فإنه يستر فقره ويطلب جاهاً في الناس فإن قبل الشعر الخضاب فإنه يرجع جاهه ولا يبقى كثيراً ويتجمل بالقناعة ثم ينكشف فإن رأى أنه يخضب بغير ما يخضب به الناس من طين أو جص أو ما أشبه ذلك فإن قبل الخضاب فإنه يعطي حاله بمحال من الأمر وإن لم يقبل فإنه يشتهر حاله ولا يستتر فإن رأى أنه خضب بالحناء والجادي وقبل الخضاب فإنه رجل جاهل لكنه يتوب ويرجع عن ضلالته وإن رأى رجل أن أصاب مخضوبة بالحناء فإنه يكثر التسبيح فإن رأى كفه مخضوبة نال كثرة في معيشته فإن رأى أن يده اليمنى مخضوبة وحشة فإنه يقتل رجلاً فإن رأى أن يديه مخضوبتان فإنه يظهر ما في يديه من خير أو شر أو من حرفته أو من ماله أو من كسبه فإن رأى أن يديه منقوشتان بالحناء فإنه يحتال حيلة من البيت لضرورة أو قلة كسب ويشمت به عدوه وربما كاد ذلك أن يشتهر من كسب يديه ويناله ذل فإن رأت امرأة أن يدها منقوشة فإنها تحتال لزينتها في أمر هو حق فإن كان النقش من ذهب فإنه حيلة مكتسبة بأدب وإن كان النقش من طين فإنه تسبيح للّه تعالى فإن رأت أنها مخضوبة بالحناء فإن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات: 132
نقاط: 234
تاريخ التسجيل: 13/08/2010
العمر: 22

مُساهمةموضوع: رد: تابع موسوعة تفسير الاحلام   الأحد أغسطس 15, 2010 1:28 pm

حرف الدال

* - داود عليه السلام من رآه في المنام يصيب قوة وسلطاناً ويقع في أمر خطأ ثم يندم ويتزهد ويبتلى بسلطان ظالم ثم ينجيه اللّه تعالى منه ويظفر به وينصره عليه ويرزقه اللّه الملك والشرف.

* - وقيل من رأى داود عليه السلام فإنه يكون في تلك البلدة ملك عادل أو رئيس فاضل أو قاض حكيم منصف وإن كان رئيس تلك البلدة ظالماً بدله اللّه تعالى رئيساً عادلاً وإن كان قاضياً جائراً بدله اللّه تعالى مكانه قاضياً عادلاً في حكمه وإن كان محتملاً للقضاء ناله ورؤية داود عليه السلام تدل على الخلافة وربما دلت على الامتحان بالنساء والأنكاد من جهتهن وربما دلت رؤيته على التلاوة والتسبيح والطرب والتلحين في القراءة وتدل رؤيته على الإقلاع عن الذنوب والتوبة والرجوع وربما هانت عليه المصائب وتدل رؤيته على حسن العاقبة.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول في صورة داود عليه السلام أو لبس ثوباً من ثيابه فإن كان ممن يليق به القضاء والحكومة نال ذلك وإن لم يكن يليق به ذلك فإن كانت معيشته وصناعته من الحديد أو به أفاد مالاً وإن لم يكن له شيء من ذلك فإن كان رجلاً صالحاً بشر بازدياد الخير وكثرة البكاء والخشوع والحزن وإن كان ظالماً جائراً ورآه يحزنه أو يتوعده أو رآه عبوساً في وجهه فليتق اللّه تعالى وليصلح شأنه.

* - دانيال عليه السلام من رآه في المنام فإنه يصير إماماً في التعبير وقيل أميراً أو وزيراً وينال علماً ويناله من ملك جبار أذى ثم يتمكن منه.

* - ( ومن رأى ) كأنه قد حمل دانيال عليه السلام على عاتقه فوضعه على جدار أو كلمه أو بشره ببشارة أو ألعقه بيده عسلاً صار إماماً من أئمة التعبير.

* - دعاء في المنام عبادة في اليقظة أو صلاة يصيبها الرائي والدعاء يدل على بلوغ المقصد ويدل على الولد فإن كان الدعاء بشدة غالبة وصراخ فإنه يدل على المصائب أو الفتن وربما دل الدعاء على قلة الغيث إذا كان له ضجة وإذا دل الدعاء على الصلاة [ص 201] فإن كان الدعاء معروفاً فإن الصلاة فريضة وإن كان غير ذكر اللّه تعالى فإنه ضمير رياء فإن كان الدعاء خفياً فإنه يرزق ولداً مباركاً وإن رأى قوماً مجتمعين على دعاء فإنه اجتماع أولاد ونماء وبركة في النعم والعز وذهاب شقاء فإن رأى أنه اجتنب الدعاء فإنه يحرم كما أنه لو رأى أنه أحرم فإنه يجتنب الدعاء.

* - ( ومن رأى ) أنه يدعو اللّه تعالى أو يدعي له أصاب خيراً وغبطة والدعاء يدل على قضاء الحاجة وقيل الدعاء يدل على الإجابة لاسيما إن كان في بيت من بيوت اللّه تعالى كالمسجد والجامع وإن رأى أنه دعا ربه في ظلمة فإنه ينجو من غم فإن رأى أنه يدعو رجلاً فإنه يتضرع إليه مخافة.

* - دنيا هي في المنام امرأة كما أن المرأة في المنام دنيا فمن رأى كأنه ترك الدنيا فإنه يطلق الزوجة.

* - ( ومن رأى ) أن العالم كله هلك ولم يبق في الدنيا أحد سواه فإنه يعمى.

* - ( ومن رأى ) الدنيا قد استوت له ومهما طلب وأراد حصل له فإنه يفتقر ويهلك ورؤية الدنيا في المنام تدل على اللّهو واللعب والغرور والمكايد ونقض العهد والتعب والنصب والشقاء وإخلاف الوعد وربما دلت على الزوجة والمال والولد وتدل على الحرث والربح منه والأنعام والفائدة منها وتدل الدنيا على المحط للرحيل والدار والخراب والمرأة الدنية وتدل على الأوصاف والأمراض والمغرم والضنك والهوان والعزل والتولية والرشد والغي والنصرة والمحبوبة وذات الوجهين فإن ظهرت لك في صورة جميلة فهي كما ظهرت وإن ظهرت في سورة قبيحة فهي عناية من اللّه تعالى بالرائي فإن كان قد أدبر عنها زهد فيها وإن عانقها أو جامعها نال منها قصده وإن طلبها وهي تهرب منه أو تمانعه دل على فتنة فيها وكثرة تعبه في تحصيلها وقد تدل الدنيا على المصحف لأن القرآن بدر الدنيا.

* - دينار في المنام دين حنيفي خالص وعلم والدينار الواحد ولد حسن الوجه ولدنانير كنز وحكمة وولاية وأداء شهادة فمن رأى أنه صنع ديناراً مات ولده أو ترك صلاة فريضة والدنانير والدراهم خواتم اللّه وسهم إبليس واضطراب بني آدم إليها والدنانير الكثيرة إذا وقعت إليك أمانات وصلوات.

* - ( ومن رأى ) أنه ينقل إلى منزله أوقار دنانير فهو مال ينقل إليه ومفرق الدنانير على الناس قروض فإن رأى أن في يده ديناراً فإنه ائتمن إنساناً على شيء فجاء به والدينار البهرج دين [ص 202] فيه خلوف والدنانير المطلية قلة دين وكذب وزور ونثار الدنانير على رجل سماع كلام مكروه وزور والدنانير تدل على الكلام وربما دلت على هموم وغموم والخمسة من الدنانير هي الصلوات الخمسة فمن ضيع ديناراً ترك صلاة.

* - ( ومن رأى ) أنه يبلع ديناراً فإنه يخون في أمانته وعن ابن سيرين رحمه اللّه تعالى أن الدنانير تعبر بالكتاب لأنه مكتوب على وجهيه والدنانير دنو من الخير لأهل التقطير وربما دل الدينار على ذي الوجهين من الناس أو الصاحب الذي لا يدوم مع أحد وربما دل على المحبوب وربما دل على المعاضدة والمساعدة والأخبار المفرحة وربما دلت الدنانير على العلوم والإيمان أو الهداية والخدمة مع السلطان والدنانير المعروفة العدد كالمائة ونحوها تدل على العلم والرزق من عمل اليد خاصة إن كان عددها شفعاً ويقال إن الدنانير إذا دفعها الإنسان لغيره أو ضاعت منه كانت ذهب هم ونكد يزول عنه وإن أخذ دنانير في المنام قلد أمانة والواحد منها إلى الأربعة صالح ويقال هي كلام من جهة النساء وكثرتها مال بخصام.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب دنانير معروفة فإنه يصيبه من الهم بقدر ذلك وإن كانت مجهولة لا يعرف عددها فإن همه يكون أشد وأقوى.

* - ( ومن رأى ) أن رجلاً أعطاه دنانير فإنه رجل مظلوم وإن دفعها هو إلى آخر أو رآها عند رجل وهي مقطعة يكون خصومة شديدة فإن وجدها في الأرض ملقاة فقتال شديد ومنازعة تكون بينه وبين رجل.

* - ( ومن رأى ) أنه أعطي ديناراً منقوشاً أتاه بعض ما يكره من أهله أو من يهمه أمره.

* - ( ومن رأى ) أن ميتاً أعطاه دنانير فقد سلم من الظلم.

* - ( ومن رأى ) أنه أراد أن يعطيه ولم يأخذ منه شيئاً فليحذر أن يظلم أو يظلم.

* - درهم في المنام يدل على الولد لمن عنده حامل وقيل يدل على الذكر والتسبيح وقد يدل على الضرب المؤلم ومنهم من يرى الدراهم لمن أصابها في المنام أنه يصيبها بعينها مثل عددها فإن كانت الدراهم في صرة أو في كيس أو جراب فإنه سيودع سراً يحفظه لصاحبه بقدر ما حفظه من الدراهم والدراهم تدل على الكلام فإن كانت جياداً فإنها علم وكلام حسن وقضاء حاجة أو صلاة وعدد الدراهم عدد أعمال البر والدراهم الواسعة تدل على دنيا واسعة.

* - ( ومن رأى ) على عضده دراهم مشدود فإنها صنعة يكتسبها.

* - ( ومن رأى ) أن [ص 203] له على إنسان دراهم فإن له عليه شهادة مكسرة مال عن الشهادة.

* - ( ومن رأى ) أنه ضيع درهماً صحيحاً أصبح جاهلاً لأنه ضيع الكلام الصحيح وأصوات الدراهم والدنانير تدل على الكلام الحسن والدراهم التي لا نقش عليها تدل على كلام فيه ورع والدراهم التي عليها الصور تدل على بدعة لحاملها وضاربها والدراهم المقطعة خصومة لا تنقضي ورؤيا أخذ الدراهم خير من دفعها.

* - ( ومن رأى ) أنه معه عشرة دراهم فصارت خمسة فإنه ينقص ماله إلى ذلك وإن كانت خمسة فصارت عشرة زاد ماله إلى ذلك في سائر العدد والزيادة تدل على الزيادة والنقص يدل على النقص والدراهم النقية صفاء دين صاحب الرؤيا وحسن معاملته لكل واحد والنثار من الدراهم في المنام كلام حسن.

* - ( ومن رأى ) بيده درهماً فعاد فلساً أصابه إفلاس وإن كان بيده فلس فعاد درهماً نال ربحاً وخيراً ونصيحة وإن عاد درهمه نصفاً فإنه يخسر نصف ما بيده من المال وكذلك لو عاد ربعاً وإن عاد الدرهم ديناراً فإنه يكسب وإن صار الدرهم قطعة ذهب فهو ذهاب ووجود الدراهم ربح وسرور والدرهم البهرج غش وكذب ومخرقة ومعيشة في حرام وإتيان الكبائر وقيل من أعطى دراهم جياد طرية فإنه يبكي عليه وإن دفع هو الدراهم إلى أحد بكى عليه.

* - ( ومن رأى ) أنه ضاع له درهم أو سرق منه فإنه يشكو ولده أو يصيبه ما يكره منه وإن رأى أنه انتزع منه أو ذهب عند ذهاباً لا رجوع فيه مات ولده أو غيره ومن سرق درهماً وتصدق به فإنه يروي مالاً يسمعه وقال بعضهم الدراهم في الرؤيا دليل شر وجميع ما ختم بالسكة والدراهم الرديئة كلام سوء والدراهم مراهم يداوى بها جراح القلوب وتدرأ عن المحزون والحزن وتدل أيضاً على الهم فإن كانت مزيفة كانت دالة على الغش في القول أو الفعل والنفاق والرياء في العمل والدراهم الواضحة ولاية أو كورة أو مال مجموع وتدل على الحبس والضرب وتدل على البيع والشراء وهي أمن من الخسوف أو سعة في الرزق وإذا كانت الدراهم مخلوطة مع الدنانير دلت على إجابة الدعاء وقضاء الحوائج والشفاء من الأمراض والمغشوش منها كلام رديء أو خادم لا خير فيه وربما دلت على قضاء الحوائج جبراً.

* - دهليز هو في المنام خادم يجري على يده الحل والعقد [ص 204] والأمور القويمة والدهليز هو الحاجب أو البواب أو العمل الذي يتوصل به إلى الجنة أو النار أو الدابة التي تبلغه إلى قصده وربما دل الدهليز على القبر لأنه دهليز الجنة أو النار وربما دل على مشي المريض أو المقعد أو تمشية المعيشة فضوؤه وسمعته وحسنه دليل على حسن العاقبة وظلمته وضيقه وكثرة عطفاته دليل على سوء العاقبة.

* - دار هي في المنام دنيا الرجل فمن رأى أنه له داراً جديدة مطينة كاملة المرافق فإنه إن كان فقيراً استغنى وإن كان مهموماً فرج عنه وإن كان صانعاً نال دولة بقدر حسن الدار وإن كان في معصية تاب لأن سعة دنياه وعلمه وسخاؤه وضيقها بخله وجدتها تجديد عمله وتطيينها دينه وإحكامها تدبيره ومرمتها سروره وبيوتها نساؤه والدار من حديد طول عمر صاحبها ودولته فإن دخل داراً مجهولة ورأى فيها أمواتاً فإنها الدار الآخرة فإن رأى أنه دخلها ولم يقدر على الخروج منها فإنه يموت فإن كانت مطينة فإنه حسن حاله في الآخرة فإن كانت من جص وآجر فإنه سوء حاله فيها فإن دخلها وخرج منها فهو إشرافه بالمرض على الموت ثم ينجو والدار إذا انفردت ورأى فيها الأموات فإنه يموت جميع من فيها فإن خرج من داره غضباناً فإنه يحبس فإن رأى أن رجلاً دخل داره فإنه يدخل في سره وإن كان فاسقاً فإنه يخونه في امرأته أو معيشته والدار للإمام العدل ثغر من ثغور أطراف المسلمين فمن رأى أن داره انهدمت فإن كانت دار الإمام العدل فذلك ثلمة في بعض ثغور المسلمين وبناء الدار في موضع مجهول أو معروف امرأة مرتفعة إن كان أعزب.

* - ( ومن رأى ) داراً من بعيد فإنها دنيا بعيدة ينالها فإن دخلها وهي بناء طين ولم تكن منفردة عن البيوت والدور فإنها دنيا يصيبها حلالاً فإن كانت من جص فهي دنيا حرام فإن رأى خروجه من هذه الأبنية مقهوراً أو مسافراً أو متحولاً فهو خروجه من دنياه أو مما يملك على قدر ما يدل عليه خروجه فإن رأى أنه دخل داراً حديثة فإنه إن كان غنياً ازداد غنى وإن كان فقيراً استغنى إذا كان صاحبها أو ساكنها متمكناً من الدار.

* - ( ومن رأى ) أنه في دار له عتيقة فانهدمت عليه يرث ميزاناً من ذي قرابة.

* - ( ومن رأى ) أنه جالس على سطح دار من قوارير وقد سقط منه وهو عريان فإنه يتزوج امرأة جميلة من دار الملك لكنها تموت [ص 205] عاجلاً وقيل من بنى داراً مات بعض أقاربه أو أحد من أولاده ومن باع داره طلق زوجته فإن رأى لنفسه داراً حسنة كانت عمله الصالح وإن كانت ضيقة قبيحة البناء دلت على الأعمال السيئة وإن كان معزولاً دار له عزه أو دار ما كان فقده أو قاطعه وربما دلت الدار على المداراة وربما دلت على التقلب مع دوران الدهر ومن بنى داراً في المنام بما لا ينبغي أقام بنية من الحرام وتدل دار الرجل على جسمه ونفسه وذاته لأنها تعرف به ويعرف بها وهي مجده وذكره واسمه وسترة أهله وربما دلت على ثوبه لدخوله فيه فإذا كانت جسمه كان بابها وجهه وإذا كانت زوجته كان بابها فرجه وإذا كانت دنياه وماله كان بابها الباب الذي ينتسب فيه وإذا كانت ثوبه كان بابها طوقه.

* - ( ومن رأى ) أنه يكنس داره أصابه غم أو مال فجأة وقيل إن كنس الدار ذهاب الغم وقيل إن هدم الدار موت صاحبها.

* - ( ومن رأى ) أنه يهدم داراً جديدة أصابه هم وشر ومن بنى داراً أو ابتاعها أصاب خيراً كثيراً.

* - ( ومن رأى ) داره أو بيوت داره أو فناءها أو سطحها اتسع فوق قدرها المعروف فإن ذلك سعة في دنياه وحظ في عيشه.

* - ( ومن رأى ) في داخل الدار حدثاً أو في الأبواب الداخلة فإن ذلك حدث في النساء.

* - ( ومن رأى ) أن داره لا تشبه هذه الدور وترابها ظاهر فإن ذلك ما يملكه صاحبها ويظهر عليه وإن رأى المريض أنه خرج من داره وهو صامت لا يتكلم فإنه يموت.

* - دير رؤيته في المنام كرؤية الكنيسة وربما دلت رؤيته على زوال الهم والنكد والخلاص من الشدائد وإن كان الرائي مريضاً مات.

* - درج في المنام يدل على أسباب العلو والرفعة والإقبال في الدنيا والآخرة ويدل على الأملاك والاستدراج وربما دل على مراحل السفر ومنازل المسافرين التي ينزلونها منزلة منزلة ومرحلة مرحلة وربما دل على أيام العمر المؤدية إلى غايته ويدل المعروف منه على خادم الدار وعلى عبد صاحبها وكاتبه فمن صعد درجاً مجهولاً فإن وصل إلى آخره وكان مريضاً مات فإن دخل في أعلى غرفة وصل درجة إلى الجنة وإن حبس دونها حجبت عنه بعد الموت وأما النزول من الدرج فإن كان مسافراً قدم من سفر وإن كان رئيساً نزل عن رياسته وعزل عن عمله وإن [ص 206] كان راكباً مشى راجلاً وإن كانت له امرأة عليلة هلكت فنزل عنها وإن كان هو المريض فإن كان نزوله إلى مكان معروف أو إلى أهله وبيته أو إلى تبن كثير أو شعير أو ما يدل على أموال الدنيا وعروضها أفاق من علته وإن كان نزوله إلى مكان مجهول لا يدريه أو إلى قوم موتى قد عرفهم فكما تقدم كان سقوطه في حفرة وبئر مطمورة إلى أسد افترسه أو إلى طائر اختطفه أو إلى سفينة مرسية أقلعت به أو إلى راحلة فوقها هودج فإن الدرج أيام عمره وجميع ما نزل إليه منذ موته حين تم أجله وإن كان سليماً في اليقظة من السقم كان طاغياً أو كافراً فإن كان ما نزل إليه يدل على صلاح كالمسجد والخصب والرياح والاغتسال فإنه يسلم ويتوب وينزل عما هو عليه ويقلع عنه وإن كان نزوله إلى ضد ذلك مما يدل على العظائم كالنتر العظيمة المخيفة والأسد والحيات والمهاوي والعظام فإنه مستدرج قد أملى له والدرج إن كان من لبن كان صالحاً وإن كان من الآجر كان مكروهاً وقال بعضهم أعمال الخير أولها الصلاة والثانية الصوم والثالثة الزكاة والرابعة الصدقة والخامسة الحج والسادسة الجهاد والسابعة القرآن وكل المراقي في أعمال الخير إذا كانت من طين أو لبن ولا خير فيها إذا كانت من آجر والمراقي من الطين للولي رفعة وعز مع دين وللتجارة ربح مع دين وإن كانت من حجارة فإنها من رفعة مع قساوة قلب وإن كانت من خشب فإنها رفعة مع نفاق ورياء من ذهب فإنه ينال دولة وخصباً وخيراً وإن كانت من فضة فإنه ينال جواري بعدد كل مرقاة وإن كانت من صفر فإنه ينال متاع الدنيا أو من صعد مرقاة استفاد فهماً وفطنة يرتفع بهما وقيل الدرجة رجل زاهد عابد ومن قرب منه مال رفعة ونسكاً وكل درجة للوالي ولاية والطلوع في الدرج أخطار يرتكبها وصعوبتها وتيسرها على قدر طلوعه فيها والدرج المبنية تدل على تيسير الأمور وإذا صار الدرج الخشب بناء ربما دل ذلك على الثبات في الأمور وستر ما يرجو ستره عليه والارتقاء في الدرج رفعة ينالها تدريجا قليلاً قليلاً والدرجات منازل في الجنة ومن ارتقى درجاً بعدها فإنه يعيش سنين على عددها والخمس الدرجات هي الصلوات الخمس فما حدث فيها من نقص فهو في الصلوات.

* - درج الكتاب تدل رؤيته في المنام على الكتاب المجلد المشتمل [ص 207] على جواهر الكلام وربما دل على الزوجة الغنية أو الرجل الغني للمرأة العزباء وما سواه من الأدراج كدرج الميزان ودرج العطار فإن رؤيتها تدل على الربح والفائدة وقضاء الحوائج وجمع الشمل على قدره ودرج الورق عمره طويل والدرج بشارة فمن رأى درجاً فيه لؤلؤ أو جواهر فإنه بشارة وسرور يصل إليه بعد أيام.

* - دخول الدار وغيرها فمن رأى في المنام أنه دخل دار رجل فإنه يغلبه على دنياه.

* - ( ومن رأى ) أنه دخل دار الإمام واستقر بها واطمأن فإنه يداخله في خواص أمره ودخول الإمام العدل إلى مكان نزول البركة والعدل فيه وإن كان إماماً جائراً فهو فساد ومصائب وإن كان معتاد الدخول إلى ذلك المكان فلا يضره.

* - ( ومن رأى ) أنه دخل الجنة فهو داخلها إن شاء اللّه وذلك بشارة له بها لما قدم لنفسه أو يقدمه من خير.

* - ( ومن رأى ) أنه دخل جهنم ثم خرج منها فإن ذلك يراه أصحاب المعاصي والكبائر وهو نذير ينذره ليتوب ويرجع وقيل من دخل جهنم سواء كان كافراً أو مؤمناً أصابته الحمى وافتقر وسجن وإن كان سوقياً أتى كبيرة أو داخل الكفرة والفجرة وقيل إن دخول الجنة للحاج دليل على أنه يتم حجه ويصل إلى الكعبة وإن كان كافراً أسلم وإن كان مريضاً مؤمناً مات من مرضه وإن كان كافراً أفاق من علته وإن كان أعزب تزوج وإن كان فقيراً استغنى وقد يرث ميراثاً ومن دخل داراً مجهولة البناء والتربة والموضع والأهل منفردة عن الدور لاسيما إن رأى فيها موتى يعرفهم فهي دار الآخرة فإنه يموت فإن دخلها وخرج منها فإنه يشرف على الموت ثم ينجو.

* - ( ومن رأى ) الدنيا نفسه في الدار الآخرة وكان مريضاً أفضى إليها سالماً معافى من فتن وشرها وإن كان غير مريض فهي بشارة على قدر عمله من حج أو جهاد أو زهد أو عبادة أو علم أو صدقة أو صلة أو صبر على مصيبة.

* - ( ومن رأى ) أنه يدخل إلى الآخرة ويرى ما فيها فإن الرؤيا فيمن كان حسن الفعال يفعل بعلم واستطاعة ويدل على بطالة ومضرة ومن كان خائفاً أو مهموماً أو مغموماً ذهب خوفه وغمه وهمه وفي وسائل الناس يدل ذلك على السفر ومفارقة الوطن.

* - ( ومن رأى ) أنه عاد من الآخرة بعد دخوله إليها فإنه يرجع من الغربة إلى بلاده وإن بعد دل على أنه يبقى في الغربة ودخول مكة في المنام للعاصي توبة وللكافر إسلام وللأعزب زوجة وإن كان الرائي مخاصماً دل على نصره في مخاصمته ويدل دخول مكة على [ص 208] الأمن من الخوف ومن دخل مقام إبراهيم عليه السلام فإن كان خائفاً أمن وربما دل دخول المقام على توليه المنصب الجليل كالملك أو التصدي لإفادة العلم أو يرث وراثة من أبيه أو أمه ودخول البيت والمسجد الحرام دليل للمخاطب على دخول لبيته بعروس جليل وربما دل دخول البيت الحرام على الاشتمال على اللّهو والانعكاف على طلب الحرام مع قدرته على الحلال وتحصيله خصوصاً إن دخله غير مصل أو مكشوف العورة ويدل الدخول إلى المسجد الحرام على الأمن من الخوف وصدق الوعد والدخول إلى السوق اجتهاد في طلب الرزق والدخول إلى الدار قصد الزواج والدخول إلى المسجد استقالة من الذنوب والدخول إلى الكنيسة فساد الدين.

* - دعوة إلى الطعام تدل في المنام على اجتماع على خير فمن رأى أنه يريد أن يدعو قوماً فإنه يدخل في عمل يلام عليه ويشتكى منه فإن رأى أنه اتخذ دعوة وحضرها قوم ورآهم كأنهم فرغوا من الأكل فإنه ينال عليهم رياسة وإن كان في ذلك الموضع مهموم أو مريض كفي وشفي فإن رأى أنه اتخذ دعوة قدم له غائب.

* - ( ومن رأى ) أنه يدعو قوماً إلى الضيافة فإنه يدخل في أمر يورثه الندم والملام.

* - ( ومن رأى ) أنه دعي إلى مجلس مجهول فيه فاكهة كثيرة وشراب فإنه يدعى إلى الجهاد وإنه يستشهد فيه ودعوة الوليمة في المنام ملام وندامة.

* - دقيق الحنطة في المنام رزق ودقيق الأرز نعمة والسميد زوج للعزباء كفء وربما دل الدقيق وما سوى الحنطة شفاء من الأمراض وأكله والمال والمتجر والعدة المنيعة والحصن الحصين والدين والهدى والشفاء من الأمراض ودقيق ما سوى الحنطة شفاء من الأمراض وأكله فاقة وفقر ودقيق الحنطة مال مجموع وعيال وعجنه سفر صاحبه إلى أقاربه.

* - ( ومن رأى ) أنه يعجن دقيق الشعير فإنه يكون رجلاً مؤمناً ويصيب ولاية وظفراً بالأعداء.

* - دخن في المنام مال يخالط الأموال وكذلك سائر الحبوب وقيل الدخن يدل على المسكنة وذهاب المال وإنما هو جيد لمن كان معاشه من النار فقط.

* - درة بالكسر في المنام ولاية فمن رأى سلطاناً ناوله درة فإنه يوليه والدرة دالة على الأدب [ص 209] وإتباع السنة والعز والمنصب لمن ملكها.

* - درة بالضم في المنام ولد ذكر للحامل فمن رأى زوجته ناولته درة رزق منها ولداً ذكراً حسن الصورة وإن كانت الدرة لا ضوء لها فهي جارية فإن أخذ من زوجته درة وخبأها في صندوق أو غطاها بخرقة فهي جارية أيضاً والدرة للمرأة خير فإن لم تكن منكوحة دلت على تزوجها وإن لم يكن لها أولاد دلت على أن يكون لها أولاد وإن كانت زوج وولدت دلت على غنى ومال ومن ابتاع في المنام أو قايض جواهر بزجاج أو دراً بصدف دل على اختياره الدنيا على الآخرة أو المعصية على الطاعة أو يرتد عن دينه وبالعكس والدر يدل على القرآن والعلم والكلام الحسن والغلمان والجواري والأولاد والمال فمن رأى أنه يثقب دراً فإنه يفسر القرآن صواباً.

* - دملج هو في المنام للنساء زينة وفخر وجمال وهو للرجل قوة على يد أخيه لأن العضد والساعد أخ فإن كان من ذهب فإنه إذا عد عليه فهو سياط يضرب بها وما كان ضيقاً فإنه أشد وأعجل.

* - ( ومن رأى ) أنه عليه دملجين من فضة فإنه يخذله إخوانه ويرى منهم ما يكره ويصيبه سياط.

* - دف في المنام مصيبة وهم وأحزان وهو شهرة لمن يكون معه فإن كان بيد جارية فهو خير ظاهر مشهور على قدر هيئتها وهو صوت باطل مشهور وإن كان مع رجل فإنه يشتهر به كل متقرب منه وإن كان مع امرأة فهو أمر مشهور أو سنة مشهورة في الناس كلهم والمعازف والقينات كلها في الأعراس مصيبة لأهل تلك الدار والدف ربما دل على الزواج وقد يدل الدف على قدوم غائب.

* - دبدبة هي التي يضرب بها الزنوج والحبش وهي في المنام رجال تجار أغنياء ينظر الناس إليهم لإمساكهم الدنانير وشحهم عليها والدبادب في المنام قوم أغنياء بخلاء.

* - دغدغة في المنام فمن رأى أنه يدغدغ رجلاً فإنه يحول بينه وبين حرفته.

* - دك في المنام من غير داك كدك الجبل أو الأثر أو الموضع المشرف دال على اضمحلال الذكر أو الأثر وربما دل الدك على إنجاز الوعد.

* - دق في المنام منازعة وإثارة فتنة من الداق للمدقوق فيه.

* - دب في المنام سرقة أو تجسس على أخبار من قصده في المنام من آدمي أو حيوان.

* - دب في المنام تدل رؤيته على ذي العاهة والفتنة وربما دلت رؤيته على المكر والخديعة أو على المرأة الثقيلة البدن [ص 210] الوحشة المنظر ذات اللّهو واللعب والبسط وربما دلت رؤيته على الأسر والسجن والدب في المنام عدو أحمق ولص مخالف مخنث يحتال في المحاجة ومن ركب دباً نال ولاية دنيئة إذا كان أهلاً لها وإلا ناله هم وخوف ثم ينجو وهو يدل على امرأة وعلى سفر ثم رجوع إلى مكانه وقيل الدب امرأة زانية فمن ركبها فليحذر من الزنا.

* - دباب وهو الذي يصيد الدب ويؤدبه ويعلمه الرقص والمحاكة تدل رؤيته في المنام على المؤدب لأرباب الجهل أو القينات أو على ذي الكسب الحرام كالمصور أو الملهي بقوله وفعله.

* - دودة في المنام بنت والدود بنات والدود في البطن هم عياله يأكلون من ماله وكذلك الدود الذي رزقه من جسد الإنسان وكذلك الدود الذي يأكل اللحم أو لا يأكله فإنهم عيال يأكلون من مال غيره إذا رأيته مقيلاً غير مخالط لجسدك.

* - ( ومن رأى ) ديداناً خرجت من دبره فهم أولاد أولاده.

* - ( ومن رأى ) كأن الدود يخرج من فمه فإن أهل بيته يريدون أن يخدعوه ويمكروا به وهو يعلم ذلك وينجو من مكرهم وخروجهم من نفقته.

* - ( ومن رأى ) أن الدود يخرج من بطنه بغير فعله فإنه يتباعد من قوم شرار ويكون له بذلك شرف وطهارة وخروج الدود من الجسد ذهاب هم لأنهم ضرر وكذلك القيح إذا جرح فهو زوال هم أو خروج مال والدود عدو من الأهل ودود القز رعية السلطان وقيل دود القز زبون التاجر وحريف الصانع وإدراكه حصول المنفعة منهم.

* - ( ومن رأى ) شيئاً من ذلك نال مالاً وقيل دود القز يدل على مال حرام وحصول حرز.

* - دابة الأذن في المنام وهي التي تدخل في الأذن رجل عدو للرؤساء.

* - دعموص في المنام رجل رديء نباش ملعون لأنه مسبخ.

* - دلفين تدل رؤيته في المنام على ما دل عليه التمساح وربما دلت رؤيته على المكايد والاحتفال بالأعمال والتلصص واستراق السمع وربما دلت رؤيته على كثرة الندى والمطر.

* - دابة الأرض إذا خرجت في المنام تدل على الرائي يتجسس الأخبار للملوك لأنها الجساسة خصوصاً إن ركبها أو ملكها وربما دل ظهورها في العالم على الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ونصر الموحدين وهلاك المنافقين.

* - دجال هو في المنام سلطان مخادع جائر لا يفي بما يقول وله أتباع أردياء وخروج الدجال في المنام على تسلط العدو [ص 211] وانتشاره في الأرض ما يظهر منه السفك والفساد والفتنة وإن كان الرائي مسافراً قطع عليه الطريق ويدل على فتح مدينة من مدائن الكفر وتدل رؤيته على السحر والكذب وعلى العاهة لمن صحبه في المنام أو انتقل في صفته وظهور الدجال في المنام وربما دل على صلاح حال اليهود ليهلكهم اللّه بعد صالح دعائهم وأما الأماكن التي يمر بها في المنام فإنها تدل على الهموم والأنكاد والظلم والإجاحات في الغلات والأملاك أو منع الخير من قطع الغيث.
* - دلو في المنام رجل يستخرج أموالاً بالمكر فمن رأى أنه يستخرج ماء بدلو من بئر ويحوي الماء في إنائه يحوي مالاً أصابه من مكر فإن رأى أنه يفرغه في غير إناء فإنه لن يلبث ذلك المال حتى يذهب أو تذهب منافعه عنه فإن سقاه بستاناً فإنه يصيب به امرأة أو يصيب منها إصابة فإن أثمر البستان أصاب [ص 212] منها ولداً على نحو ما يرى من ثمار ذلك البستان فإن رأى بئراً عتيقة فسقى منه إبلاً أو البهائم أو الناس فهو يعمل خير الأعمال وأشرفها من البر على قدر قوته وجده فيه وهو بمنزلة الراعي الذي يفرغ الماء على رعيته من الإبل والشياه.

* - ( ومن رأى ) أنه يدلي بدلو في بئر عتيق فيسقي الحيوان فهو يرائي في عمله لدين أو دنياً بقدر قوته عليه واجتهاده.

* - ( ومن رأى ) أنه يدلي بدلو لنفسه خاصة فهو يبلغ في عمله لمصلحة دنياه بقدر قوته لنزعه الدلو لدنياه خاصة.

* - ( ومن رأى ) أنه ينزع الدلو من البئر ويغتسل به فإن كان مسجوناً نجا ونال مالاً وغبطة ومن أدلى دلواً في بئر وله امرأة حامل رزق ذكراً وإن لم يكن له حامل فهو طالب رزق فإن خرج في الدلو ماء نال ذلك الرزق وإن كانت له بضاعة في سفر قدمت عليه ووصلت إليه وإن كان له عليل أفاق وخلص وإن كان مسجوناً نجا وإلا توصل إلى سلطان أو إلى ذي سلطان في حاجة.

* - ( ومن رأى ) أنه وقف على بئر وفي يده دلو يريد أن يغرف به فإن ذلك خير ويصيب مالاً وقد تكون البئر امرأة فإن البئر مؤنثة وإن كان المستقى بالدلو طالباً للعلم كانت البئر أستاذه الذي يستفيد منه علمه وما جمعه من الماء فهو حظه ونصيبه.

* - دولاب في المنام خازن المال وقيل الدولاب تدل على السفر إذا كان يدور فإن انكسر أو وقف وقفت المعيشة وبطل السفر وقيل الدواليب دوران والتجارات وانتقال الأحوال على السفر فإن كان لها حس لذيذ مطرب فهي أخبار أو قرآن يسمعه الرائي وهي بكاء وتغير لمن يسمعها ناعورة خصوصاً إذا كان لها حس مرجف ودولاب الغزل ودولاب الحرير رزق طيب وزوج الأعزب وحسن حال.

* - دواة في المنام تدل على العز والدولة والرفعة على قدر قيمتها وتدل على الزوجة والمال وخادمة وتزوج ومنفعة من قبل امرأة وشأن من قبل ولد فمن رأى أنه يكتب من دواة اشترى خادمة وواطئها لا يكون لها عنده بقاء ولا مقام.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب دواة فإنه يخاصم ذا قرابة أو امرأة أو غيرها وإن كان هناك شاهد خير يزوج ذات قرابة له.

* - ( ومن رأى ) أنه يليق دواة فإنه رجل يأتي الذكران.

* - ( ومن رأى ) أنه اشترى محبرة فإنه يتزوج امرأة [ص 213] لا يرى معها يوماً أبيض لأن قلمه لا يخرج منها إلا بالمداد والسواد وقد تدل الدواة على الفرحة والقلم على الحديد والمداد على المدة لمن رأى مكاناً بجسمه صار دواة وهو يستمد منها بالقلم.

* - ( ومن رأى ) أنه يكتب في صحيفته فإنه يرث ميراثاً والدواء فمن رآها وبه داء فقد ندب إلى التداوي ويبرأ إن شاء اللّه تعالى.

* - دفتر هو في المنام يدل على تدبير عيش صاحب الرؤيا وتذكر الأشياء القديمة والدفاتر تدل للملوك على الأقاليم والخزائن وللبطال خدم وتدل رؤيتها على الفوائد والأرزاق وربما دلت على الهم والنكد والضرب والتعليق.

* - دهن هو في المنام كله غم ما خلا الزيت فمن رأى أنه دهن رأسه اغتنم إذا جاوز المقدار وسال وإن لم يجاوز المقدار المعلوم فهو زينة وإن كانت رائحة منتنة فهو ثناء قبيح على قدر مبلغ رائحته وقوته ومن دهن رأسها رجل في موضع ينكر فليحذر المفعول به من الفاعل مداهنة ومكراً فإن رأى قارورة دهن فأخذ منها دهناً ودهن به نفسه أو دهن الناس به فإنه مداهن أو حالف بالكذب أو نمام فإن رأى أن وجهه مدهون فإنه رجل يصوم الدهر كله والتدهن بالزئبق ثناء حسن وريح طيبة في الناس والأدهان في المنام لورم أو وجع فإنه يدل على الإصلاح لذات البين وحمل المهور بسبب الأزواج أو المعاقدة على السلاح والدهن المنتن ثناء قبيح وقيل امرأة زانية أو رجل فاسق ومن حوى الدهن بماء في وعاء نال مالاً بلا تعب وإن كان في الدهن مسك أو طيب فهو ثناء حسن بما ليس فيه وقيل من دهن رأسه فإنه يداهن رئيسه.

* - دواء هو في المنام صلاح في الدين فمن شرب دواء ليصلح به بدنه فإنه يصلح دينه ومن تناول دواء في المنام كان دليلاً على العلم والنصح وانتفاعه بالعلم وإن لم يتناوله حاد عن الحق ووقف مع غيه وحظ نفسه فإن تناول في المنام دواء عطراً لذيذاً دل على الزواج للأعزب والولد للعاقر والغنى للفقير وربما دل الدواء على الدواة التي يكتب منها كما دلت الدواة على الدواء فالفرح أفراح وسرور والملعوق توحيد وإقرار بالشهادة أو نفع من جهة من دل الإصبع عليه والسفوف طمع وإنكاش على الدنيا والمشروب رزق والمبلوع إكراه للعاصي على التوبة وللكافر على الهداية وللجاهل على العلم وأما ما تتحمل به النساء للطمث وغيره [ص 214] فذلك للعزباء زوج وللعاقر ولد والتحمل بالفتائل تجسس على الأخبار والإطلاع على الأسرار.

* - ( ومن رأى ) أنه يشرب دواء مسهلاً ليشفى به مرضه فهو يصلح دينه بقدر ما تنجع العافية فيه على مبلغ قوته وخطره وحال من يسقيه إياه بقدر عمله فيه فإن لم يعمل فإنه يزول صلاح دينه ولا يتم له ذلك.

* - ( ومن رأى ) أنه يطلب الصحة في عاقبة شربه فهو يصلح دنياه.

* - ( ومن رأى ) أنه يداوي عينه فإنه يصلح دينه وكل شراب أصفر اللون في الرؤيا فهو دليل المرض وكل دواء سهل المشرب أو المأكل فهو دليل على شفاء المريض وللصحيح اجتناب ما يضره وأما الدواء الكريه الطعم الذي لا يكاد يسيغه فهو مرض يسير يعقبه برء وقيل إن الأشربة الطيبة الطعم السهلة المشرب والمأكل صالحة للأغنياء وأما الفقراء فهي رديئة وليس تأويل ما يخرج بالدواء من الإنسان كتأويل ما يخرج بغير الدواء.

* - دمل ومن رأى في المنام على جسده دملاً فإنه يصيب مالاً بقدر قوته في المدة وكثرتها لأن تأويل المدة مال ممدود شبه العلاق كلما فني دخلها عاد مكانه.

* - داء الثعلب في المنام زوال منصب وداء الفيل حب الدنيا من غير وجهها.

* - درياق في المنام أمان من الخوف وأتى ابن سيرين رحمه اللّه تعالى رجل فقال رأيت في المنام أن حية لسعتني في إبهام يدي فورمت فأخذت درياقاً فجعلته في فمي فسكن الألم وبرئت فقال أنت رجل تختلط بالفجار ولم يعجبه الدرياق فقال أراك اعتصمت بشيء لا أدري ما هو.

* - دفن في المنام من رأى أنه ميت وقد دفن فإنه يسافر سفراً بعيداً ولا يجد مالاً.

* - ( ومن رأى ) أنه دفن في قبر من غير أن يموت فإن عرف الذي دفنه فإنه يبدؤه بظلم أو قهر أو كلام أو حبس فإن رأى أنه مات في القبر بعد ذلك فإنه يموت في ذلك الهم وإن لم يمت فإنه ينجو من ذلك الهم والظلم والحبس فإن رأى أنه أسلم إلى حفرة القبر فإنه يسلمه إلى التهلكة ويحمد اسمه فإن وضعه في اللحد فإنه ينال داراً فإن سوى عليه التراب نال بقدر ذلك مالاً وقالوا من دفن سيده فسد دينه إلا أن يخرج من قبره بعد الدفن فإن حث عليه التراب ونفضت الأيدي فإنه مأيوس من توبته وإذا رأى الإنسان كأنه يدفن حياً فإنه دليل رديء لجميع الناس فإنه يدل على حبس كثير أو تنكيل.

* - ( ومن رأى ) أن أحداً من العلماء أو الحكماء مدفون في داره وأنه حي أحيى له وأخرج من قبره [ص 215] فإنه يرثه في العلم والحكمة ويصير في مقامه وكذلك إذا رأى نبياً من الأنبياء أو ولياً من الأولياء ورثه في علمه ومن دفن في المنام بعد طلوع الشمس أو الظهيرة أو في وقت المغرب دل ذلك على الأمر بالمنكر والنهي عن المعروف وأما دفن الحي للحي فإنه مكر وخديعة وربما دل على غنى المدفون بعد فقره وتزوجه بعد عزوبته وأنسه بعد وحشته ودفن الميت للحي يدل على استغراق الدين على ما هو عليه وعدمه أو يعتقل بسبب الضمان ودفن الميت ثانياً في المنام إغضاء عما فرط منه من الإساءة ودفن الميت للميت اتحاد وصفوة مودة بين الأقرباء وربما كان الدفن سجناً أو مرضاً أو تزوجاً أو وديعة أو رهناً.

* - ( ومن رأى ) أنه مات أو دفن فإنه على غير توبة فإن رأى أنه خرج من القبر فإنه يتوب وقيل الدفن يدل على الزواج.

* - ( ومن رأى ) أنه دفن من غير موت فإنه يسجن ويضيق عليه.

* - دكة في المنام فرح للمحزون وحزن للمسرور إذا كانت للغسل.

* - دعامة البيت في المنام مال أو زوجة.

* - دوال في المنام يدل على العون وحفظ العهد والقيام بالشرط.

* - دست في المنام منصب شريف.

* - درع في المنام يدل على وقاية من الأعداء.

* - ( ومن رأى ) أنه ينسج درعاً فهو يبني حصناً.

* - ( ومن رأى ) أن عليه درعاً فهو حصن.

* - ( ومن رأى ) أنه لبس درعاً فإنه يصيب سلطاناً عظيماً على كورة حصينة يأمن عزله وينجو من كل غم وإن كان تاجراً فإنه فضل يصير إليه من تجارة قاتمة وأمن وحفظ وإن كان صديقاً فإنه رجل كريم معين لمن استعان به حافظ لمن التجأ إليه وهو ولد يكفي أباه مؤنته ذو بأس وشدة وهو أيضاً لمن لبسه نعمة يصيبها من رجل كما وصفت ويصونه في السراء والضراء وينجو من كيد الكائد.

* - ( ومن رأى ) أن عليه درعاً من حديد فهو حصانة دينه وقيل من لبس درعاً أصاب مالاً وملكاً والدرع دال على الأمن من الخوف وصيانة الزوجة والمال والمنفعة والدرع للمرأة نقاب أو زوج يسترها والدرع نيل سلطان عظيم ولبس الدرع يدل على أخ ظهير أو ابن شفيق وقيل الدرع مال وملك وقيل إن ما كان من السلاح يغطى مثل الترس والبيضة والجوشن والصدر والساق فإنه يدل على ثياب كسوة والساعدان من الحديد هما من رجال قراباته فمن رأى عليه ساعدين فإنه يقوى على يد رجل من قراباته وقيل يصحب رجلين قويين [ص 216] عظيمين وربما وقع التأويل على ابنه وأخيه.

* - ( ومن رأى ) عليه ساعدين من حديد فهو ولد وقوة في سفر.

* - درقة تدل رؤيتها في المنام على ما يدل عليه الدرع وتكون أحوط.

* - ( ومن رأى ) أنه اشترى درقة فإنه يصيب امرأة وقد تكون الدرقة وقاية مما يخاف الرجل.

* - دبوس هو في المنام بؤس وإن كان حديداً بلا عصا فهو خدمة غير طائلة أو امرأة بلا جهاز والدبوس أخ موافق أو ولد ذكر أو خادم يذب عن صاحبه.

* - دم في المنام مال حرام أو إثم يخرج منه أو فعل يأثم به فمن رأى أنه يتشحط في الدم فإنه يتمول ويتقلب في مال حرام أو إثم عظيم وينظر فيه فإن رأى دماً على قميصه من حيث لا يعلمه فإنه يكذب عليه من حيث لا يشعر فإن رأى قميصه متلطخاً بدم سنور فإنه يكذب عليه لص فإن تلطخ قميصه بدم سبع فإنه يكذب عليه سلطان ظلوم غشوم فإن تلطخ بدم كبش فإنه يكذب عليه رجل شريف غني منيع وينال بعد الكذب مالاً حراماً بقدر مبلغ الدم وسيلان الدم من الجلد صحة وسلامة وإن كان غائباً رجع من سفره سالماً.

* - وقيل من رأى أنه يخرج الدم من جسده ورأى جراحات بدنه فإنه يصيب صحة جسم وزيادة مال وإن كان غائباً يرجع سالماً ونال خيراً وبراً وسروراً فإن رأى أنه شرب دم إنسان فإنه ينال مالا و منفعة وينجو من كل فتنة وبلية وشدة وقيل من شرب دم إنسان ارعوى عن إثم ونجا منه.

* - ( ومن رأى ) أنه وقع في بئر من دم فإنه يبتلى بدم أو بمال حرام.

* - ( ومن رأى ) وادياً من دم في محله سفك دمه هناك.

* - ( ومن رأى ) على ثوبه دماً فهو كذب يكذب عليه.

* - ( ومن رأى ) دماً خرج منه في غير فصد ولا حجامة ولا جرح خرج منه مال بقدر ذلك الدم إن كان له مال وإن كان فقيراً استفاد مثله ومن وقع في خابية دم أو جرة أو حفرة فذلك دم يهيج عليه والدم الذي في الجرة امرأة حائض وإن كان رأس الجرة مشدوداً بخرقة فهو رباط الحيض والدم دال على حياة صاحبه وقوته وماله وعلى من يساعده ويعضده من كافل أو ملك أو على ما يستره من ملبوس أو على ما يكسبه من مدح أو ذم وربما دل على نطفته التي يضعف لخروجها وربما دل على المال الحرام لمن أكله فإن خرج منه في المنام دم مفرط دل على تعذر نفعه ممن كان يسعده [ص 217] من والد أو ولد أو شريك أو نقص ماله أو باع شيئاً من ملبوسه أو فارق من يعز عليه من زوجة أو غيرها ويدل دم الإنسان على شيطانه الذي يجري منه كمجرى الدم وهو في بيته كالعدو وربما دل الدم على ما يغلب على الإنسان عند الموت كاستحالة الدم الخارج من المريض من الأحمر إلى الأزرق أو إلى الأصفر فإن شرب دمه ناله هم وتعب أو قضى الدين بالدين وكان كما يقال فلان يغسل الدم بالدم أو يظفر بعدوه والإفراط في خروج الدم نكد وخروجه عند الضرورة في المنام راحة وزوال هم ودم الحيض للمرأة العزباء زوج وللحامل سقط وللآيسة من الحيض مرض.

* - ( ومن رأى ) أنه يخرج من دبره دم فإنه يخرج من إثم فإن تلطخ به فإنه يخرج منه مال حرام ودم الإنسان تفريط أهل البيت في مال صاحبه وربما دل على المرض في الدبر بأفواه العروق.

* - دمع في المنام فإن كان بارداً فهو فرح وإن كان حاراً فهو هم وحزن.

* - ( ومن رأى ) الدمع على وجه من خير باء فإنه يطعن في نسبه وينفذ فيه القول فإن رأى الدمع يدور في عينيه فإنه يدخر مالاً حلالاً في أمر الدين لا يريد إظهاره فيظهره عدوه ويبقى ذلك له فإن سال على وجهه طاب قلبه بإنفاقه فإن رأى دمع عينه اليمنى دخل في عينه اليسرى نكح ابنه ابنته والدمع الخارج عند التثاؤب غرامة يسيرة من غير سبب والدمع عند رؤية الضوء أو الشمس أو النار دليل على الخسارة من جهة من دل الضوء أو الشمس أو النار عليه وقد يدل الدمع على وحدة وغربة وشدة وشوق إلى الأحبة.

* - درن في المنام يدل على الدين أو المرض أو السفر الموجب للتقشف وللوسخ على البدن والدرن من الاشتقاق يدل على الند والنرد أو يورى بالنادر من كل فن والدرن على الجسد والوجه كثرة الذنوب.

* - دماغ هو في المنام مال مجموع مدخر غير ظاهر.

* - ( ومن رأى ) أن له دماغاً كبيراً فإنه عاقل وإن رأى أنه لا دماغ له فإنه جاهل فإن أكل دماغه أو مخ بعض عظامه فإنه يأكل ماله.

* - ( ومن رأى ) أنه أكل دماغ إنسان فإنه يموت عاجلاً أو يأكل من مال ذلك الرجل المدخور وقد يدل الدماغ على الدين واعتقاد القلب وعمل السر.

* - دبر في المنام يعبر بالزوج والمال فمن رأى دبره قد سد فإنه يموت والدبر رجل ذليل وقيل هو زمار وطبال وقيل هو بعض المحارم وقيل هو رجل يكتم الأسرار.

* - ( ومن رأى ) دبر رجل فإنه يناله منه [ص 218] إدبار إن كان شاباً وإن كان شيخاً معروفاً فإنه يوقعه هو بعينه في إدبار وإن كان مجهولاً فإنه ينال إدباراً من حيث لا يشعر ومن قطع دبره قطع رحماً وإن كان أميراً له زامر طرده.

* - ( ومن رأى ) دبر أمه بطل حجه إن كان عزم عليه وإلا وقف معاشه وأدبر كسبه.

* - ( ومن رأى ) دبر إنسان فإنه يرى وجهاً عبوساً ومهما خرج منه من دم أو غائط خرج منه مال على قدر ذلك وإن خرج منه الغائط في مكان معتاد خرج منه مال في مصلحة وخروج الغائط من غير الموضع المعتاد خروج مال في غير مصلحة وقيل الدبر رجل سفيه ودبر المرأة المجهولة إدبار الدنيا وقيل الدبر دبر الراهب والوطء فيه كنس الأقذار.

* - ( ومن رأى ) أنه شرب الماء بدبره فإنه ما أبون أو يحتقن.

* - ( ومن رأى ) الدود يخرج من دبره فارق عياله والدم إذا خرج من الدبر فإنه أولاد الأولاد ومن تلطخ بدم خرج منه فإنه مال حرام ومن خرج من دبره أو بطنه خرقة فارق قوماً غرباء كانوا يأكلون من ماله لعياله.

* - ( ومن رأى ) أنه ينكح امرأة في دبرها فإنه يطلب أمراً من غير وجهه وبالأحرى أن لا ينتفع به.

* - ( ومن رأى ) أنه يسحب على دبره فإنه يضطر والدبر كيس الرجل أو صندوقه أو مخزنه أو بيت ماله أو حانوته أو مجلسه فمن رأى أنه حدث فيه شيء فهو حادث في ذلك وربما دل الدبر في المنام على ما يباشره في اليقظة من كنيف أو سراويل أو ما يجلس عليه من حصير أو يركب عليه من دابة أو سرج وربما دل على ما يباشره من سقم أو ضرب وربما دل على إقباله في الأمور العظيمة وإدباره عنها وربما دل الدبر على طاعة صاحبه ومعصيته وربما دل على باب سره أو خادمه المباشر لأوساخه وربما دل على كير الحداد وبوق البواق وعلى ما يبدو منه من الكلام الطيب أو الرديء ويدل على المزراب الذي يذهب بأوساخ الدار ويدل الدبر على الدار الوحشة التي لا يزورها أحد أو الأرض السبخة التي لا يزرعها أحد ولا يحصدها أحد ويدل على الرجل المبعود عنه لشره وجهله أو مكان البدعة والفسق وربما دل الدبر على الفم والأبخر ويدل على الأفراح والسرور فإن ظهر من دبره في المنام زيادة رديئة دل على إدباره عن الزحف أو على دبره في رأيه وربما كان كثير الحرج أو يحجر عليه فيما يريد أن [ص 219] يتصرف فيه وربما وجد سبلاً لمصلحته فتعذر وصوله إليها عند الحاجة وربما قعد عن السفر.

* - ( ومن رأى ) أنه خرج من دبره طاووس ولدت له بنت حسناء فإن خرجت سمكة ولدت له بنت قبيحة وإن كان دوداً أو قملاً أو ما يطعم في جوفه فإنه يفارقه من عياله الأقربون فإن خرج منه مثل الحيات فهم عيال على كل حال غرباء من الأبعدين.

* - درب في المنام حكمه حكم باب المدينة فمن رأى في منامه درباً مغلقاً في النهار ربما دل على حادث يحدث في المدينة يوجب غلق بابها وغلق الدروب كغلقه وربما دل الدرب على جاريته أو مساكنه فما حدث فيه من جدة أو كسر عاد على ما ذكرناه ودخول الدرب دخول في سوق تاجر أو ولاية وال أو صناعة ذي حرفة.

* - ( ومن رأى ) درباً مفتوحاً فإنه يدخل في عمل عامل.

* - درابة هي في المنام مال الرجل والدراريب تدل للمؤدب على جماعته وللصانع على صناعه ومساعديه أو أهل بيته القائمين بمصالحه الذين هم تحت حزره وصونه وربما دلت الدراريب على بضائعه أو معارفه وأصحابه الذين يتجمل بهم.

* - دكان وهي المصطبة إذا رأى في المنام دكاناً على باب الدار فهو صديق لامرأة صاحب الدار أو صاحب الرؤيا.

* - ( ومن رأى ) أنه جالس على دكان فإنه ينال ولاية وعزاً وشرفاً ورتبة ونعمة إن كان أهلاً لذلك.

* - دلب شجرة الدلب في المنام رجل رفيع حسيب كثير الأولاد ضخم سيء الخلق ليس فيه منفعة وغلظ ساقها حسبه وعروقها أصله فمن أصاب من ثمره فإنه ينال مالاً من رجل مثله لمكان ثمرته والشوك فيها إن أصابته شوكة فإنه يناله مكروه وقيل شجر الدلب والطرفاء دليل خير لمن يريد الخروج إلى الحرب أو العسكر ولسائر الناس تدل على فقر ومسكنة.

* - ديك هو في المنام رب الدار كما أن الدجاجة ربة الدار والديك أيضاً عبد ومن وهب فرخة الديك فإنه يولد له غلام مملوك وقيل بل هو رجل محارب من نسل المماليك وقيل هو رجل له أخلاق رديئة تارة يتكلم بكلام حسن ويهذي تارة ويصيح بلا منفعة وقيل الديك غلام له مودة ومن أخذه فهو إصلاح فيما بينه وبين رجل.

* - ( ومن رأى ) أنه ذبح ديكاً فإنه لا يجيب المؤذن.

* - ( ومن رأى ) الديك في المنام فإنه يزداد حكمة أو ملاقاة للعلماء والانتفاع بهم.

* - ( ومن رأى ) صار ديكاً مات وشيكاً.

* - ( ومن رأى ) أن ديكاً قد نقره نقرة أو نقرتين فإنه يقتله رجل من [ص 220] العجم وإذا كان الديك أبيض أفرق فهو مؤذن.

* - وقيل من رأى أنه صار ديكاً يصير مملوكاً أو مؤذناً عالماً بالأوقات والديك يدل على المؤذن أو الخطيب أو القارئ المطرب وربما دل على الرجل الذي يأمر بالمعروف ولا يأتيه لأنه يذكر بالصلاة ولا يصلي وربما دل على الرجل الكثير النكاح أو الدلال الكثير العياط أو الحارس وربما دل على الرجل الكريم المؤثر على نفسه بما يحتاج إليه أو القانع بما يجد والناقص الحظ والعائل والكثير الوقوع في الشدائد والديك يدل على المجموع.

* - ( ومن رأى ) ديكاً دخل إلى منزله والتقط حبات الشعير فإن المؤذن يسرق له شيئاً والديك يدل على رجل له علو همة وصوت حسن والديوك الصغار مماليك صغار أو صبيان أو أولاد أو مماليك وكذلك الفراريج الإناث جوار أو عبيد أو وصائف وجماعة الطيور سبي وأموال من الرقيق ومن ملك ديكاً رزق ولداً ذكراً واشترى مملوكاً أو داراً أو درت عليه معيشته أو قدم غائب أو خبر منه أو كان من دل الديك عليه خطيباً أو سمساراً أو منادياً أو مؤذناً أو حارساً فإن نقر إنساناً أو أزعجه بصوته حصل له نكد ممن ذكرنا ومن أصاب ديكاً أحمر فإنه يستفيد عبداً آبقاً خبيثاً.

* - ( ومن رأى ) أنه يقاتل ديكاً فإنه ينازع رجلاً أعجمياً فإن أصابه من الديك مكروه فإنه يصيبه من ذلك الرجل الأعجمي ما يكره بقدر ما أصابه من الديك.

* - دجاجة هي في المنام امرأة رعناء حمقاء ذات جمال وقيل هي سرية أو خادم ومن ذبح دجاجة افتض جارية عذراء ومن اصطادها نال مالاً حلالاً هيناً ومن أكل لحمها فإنه يرزق مالاً م


عدل سابقا من قبل محبة في الأحد أغسطس 15, 2010 1:33 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات: 132
نقاط: 234
تاريخ التسجيل: 13/08/2010
العمر: 22

مُساهمةموضوع: رد: تابع موسوعة تفسير الاحلام   الأحد أغسطس 15, 2010 1:31 pm

حرف الذال
* - ذو الكفل عليه السلام رؤيته تدل على كفالة وأمانة يتقلدها.

* - ذو القرنين عليه السلام من رآه في المنام فإنه يشفع إلى رجل كبير في حاجة يقضيها له.

* - ذكر اللّه في المنام إذا رآه أحد في مجلس مثل قراءة القرآن والدعاء والقصيدة في الزهد والعبادة فإنه يدل على أن ذلك الموضع يعمر عمارة محكمة على قدر القراءة وصحتها فإن كان في قصيدة الزهد لحن فإن ولايتهم غير كاملة فإن كانت القصائد غزلاً فإن تلك الولاية باطلة.

* - ( ومن رأى ) أنه يذكر اللّه تعالى كثيراً فإنه ينصر على أعدائه وأما التذكير للناس فإن المذكر في المنام رجل ناصح ينجي الناس من خطاياهم وإن كان تاجراً ينجيهم من الخسران ويكون نفاعاً.

* - ( ومن رأى ) أنه يذكر وليس هو أهلاً لذلك فإنه في هم ومرض وهو يدعو اللّه بالفرج فإن تكلم بكلام البر والحكمة وكان صادقاً في ذكره فإنه يأتيه الفرج ويبرأ من مرضه ويخرج من ضيق إلى سعة أو يبرأ أمن من دين عليه أو ينصر على ظالم فإن كان كلامه خباً فإنه يتعسر عليه ذلك ويتكلم بشيء يستهزأ به ويضحك منه.

* - ذكر من بني آدم في المنام تدل رؤيته على الفضل والسعة لأن اللّه تعالى فضل الذكر على الأنثى قال تعالى: {فللذكر مثل حظ الأنثيين}.

* - ذكر الإنسان في المنام يدل على المال والولد والعمر.

* - وقيل من رأى ذكره طال وكبر وكان قدراً لا يشين صاحبه دل على كثرة أولاده وماله.

* - ( ومن رأى ) أنه فقد ذكره وهو متأسف عليه فإن ولده يفقد أو يسافر وينقطه خبره وإن كان مريضاً مات وإن كان والياً عزل وقيام الذكر يدل على النشاط والجد وقضاء الحاجة.

* - ( ومن رأى ) أنه [ص 224] نكس رأسه إلى ذكره ونكح به فمه فإنه يخضع لولده وينحط إليه فيما يرجوه وإن رأى لذكره شعباً كثيرة دل على كثرة نسله وإن انشق على ثلاثة دل على ثلاثة أولاد أو موته وإن انقطع ذكره دل على موته أو ذهاب ماله أو موت أولاده أو انقطاع نسله من الذكور أو يطيل الغيبة عن بلده وينقطع ذكره وإن رأى له ذكرين يرزق ولدين ذكرين فإن رأى أحد الذكر فوق الآخر فإنه يأتي الذكران إن كان صاحب الرؤيا يعاني الفسق وإن رأى بيده ذكر غيره فإنه ينال مالاً قدره ألف دينار أو ألف درهم أو مائة على حسب ما يليق به.

* - ( ومن رأى ) أنه عض ذكر غيره فإنه يحب ذلك الرجل ويبالغ في مدحه.

* - ( ومن رأى ) ذكره قطع ووضع على أذنه ولدت ابنته بلا زوج.

* - ( ومن رأى ) أنه أخرج من ذكره رغيفاً سخناً افتقر.

* - ( ومن رأى ) ذكره قطع في فرج زوجته وكانت حاملاً هلك ذلك الولد وإن كان له بستان انقطع الماء عنه.

* - ( ومن رأى ) ذكره قطع انقطع نسله من الذكور وإن انقطعت أنثياه وبقي ذكره انقطع نسله من الإناث وإن رأت المرأة أن لها ذكراً فإن كانت حاملاً أتت بولد ذكر وإن لم تكن حاملاً ولها ولد فإنه يسود قومه فإن لم يكن لها ولد ولا هي حاملاً فإنها لا تلد أبداً لأنها صارت بمنزلة الرجل وكذلك الحكم إذا رأت أن لها لحية والذكر للمرأة دليل على أنها مساحقة تعلو به كما يعلو الرجال النساء وإن كانت خالية من ذلك أو بكراً بلا زوج فإنها تتزوج وإن كانت ذات زوج فإنها تطلق وقد يكون الذكر للمرأة واللحية زيادة وقوة لمن يقوم بأمرها وقيل إن المرأة إذا رأت لها ذكراً أو لحية أو لبست لبس الرجال فإنها تكون سليطة على زوجها إذا كلمها بكلام تقول له مثله ومس الذكر فرح وسرور.

* - ( ومن رأى ) أنه دس ذكره في دبره فإن عمره طويل وإن كانت امرأته حاملاً فإنها تسقط وذكر الرجل في المنام ذكره وشرفه في الناس والزيادة فيه زيادة في ذلك.

* - ( ومن رأى ) أن ذكره دخل في جوفه فإنه يكتم شهادة وإن رأى أن ذكره صار في يده وأخرجه من أصله أو بعضه ثم أعاده في مكانه مات له ابن وأصاب بعده لبناً وربما كان ذلك رجوع مال إليه بعد ذهابه أو انقطاع اسمه ثم عوده إليه.

* - ( ومن رأى ) إنه في موضع بين الناس متجرداً وذكره قائم لا يستحي وهو مشغول بعمل خير [ص 225] أو شر فإنه في شدة من طلب أمر من الأمور ويجده ويرتفع أمره وينال ما يتمنى ويظفر بعدوه فإن رأى أن ذكره قائم مستوي القيام فإنه يقوى جده وترتفع دولته فإن انتشر وزاد حتى بلغ فوق رأسه وغلظ أو ضاجعه فإنه ينتشر ذكره في البلاد ويرتفع أمره وشأنه وعمله وينال لذة الشهوات ويكون طول ذكره زيادة في ماله وغلظه جلادته في حرفته وشأنه وقوته قوة أمره وحركته نشاطه فإن رأى أنه بلغ صدره يعلو جده وإن رأى كأنه يمسه تحت الثياب ويجسه وهو منتشر فإنه يعلو ذكره في البلاد وقوة أمره وأمر أولاده.

* - ( ومن رأى ) أن ذكره ضعيف فهو مرض ولده وإشرافه على انقطاع ذكره وخموله وافتقاره بقدر ما رأى من ضعفه فإن رأى أنه يمص ذكر إنسان أو حيوان عاش الماص بذكر صاحب الذكر واسمه فإن رأى أنه ختن حسن دينه.

* - ( ومن رأى ) أن ذكره قد طال فوق قدره فإنه يصيب غماً وهماً فإن رأى كأنه عقد على ذكره فإنه يشتد عليه عيشه ويعسر أمره عليه أو يسخر بولده وربما لم يتزوج لضيق يده والإحليل وهو ثقب الذكر يعبر بالوالدين لما فيه من خروج المني وبالأولاد لأنه سبب التوليد وبالمرأة من أجل الشهوة وبالأخوة والأقارب وبقوة بدن الرجل ويدل على المنطق والأدب وذات اليد وما يملكه الإنسان لأنه يزيد أحياناً وينقص أحياناً ويتهيأ أن يحوي شيئاً ويفرغه.

* - ( ومن رأى ) كأنه يقبل إحليله صح ولده وإن لم يكن له ولد فإن هذه الرؤيا تدل على أنه سيولد له أولاد فإن كان له أولاد وهم في غربة فإن أولاده يرجعون إليه من غربتهم ويقبلهم ويراهم.

* - ( ومن رأى ) أن الشعر ينبت على ذكر أبيه فقد فني عمر أبيه وقرب موته.

* - ( ومن رأى ) في إحليله شعراً كثيراً فإنه يدل على فجوره وانهماكه في الفساد.

* - ( ومن رأى ) أنه يطعم إحليله طعاماً فإنه يموت ميتة سوء.

* - ( ومن رأى ) أن ذكره تحول فرجاً فإن جلادته وقوته يستحيلان عجزاً وخوراً ووهناً وخضوعاً فإن رأى أنه يجس فرج امرأة فتحول ذكراً فإنه يتغير خلقها فإن ظن أنه لم يزل فرجها ذكراً فإنها لم تزل سليطة بذيئة اللسان فإن رأى أن لامرأته ذكراً كذكر الرجل وكان لها ولد في بطنها فإنه يبلغ ويسود أهل بيته وإن لم يكن لها ولد فإنها لا تلد أبداً وإن ولدت مات الولد ولم يبلغ ربما انصرف ذلك إلى قيمها أو مالكها فيكون له ذكر في الناس [ص 226] وشرف بقدر ذلك الذكر للمرأة وإن نبت على ذكره ذكر آخر لا يمنع نفعه أو طلع عليه زرع أو شجر لم يؤذه فذلك أولاد وأرزاق وإن أضر به ذلك كله صار رديئاً والذكر يدل على من يتعب نفسه ويجتهد في راحة غيره كالرسول والجاسوس والغلام والدابة والشريك والوالد والولد المذكور بهما وربما دل على صيانته أو تبذله ويدل دلوه الذي يسقي به أرضه ويدل على ما ينكحه وعلى علته وسقمه وحياته وموته وجاهه ومنصبه وكسبه فإن رأى في المنام ذكره طويلاً جميلاً منصباً دل على حسن حال من دل عليه من رسول أو جاسوس أو غلام أو دابة أو شريك أو والد أو ولد وربما استقام حاله وكثر ماله وربما دل ذلك على حفظ فرجه وربما دل ذلك على حسن حال من يتولى سقى أرضه أو عافية زوجته وإن كان الرائي مريضاً أفاق من مرضه وزالت همومه وأنكاده لأن انتشار الذكر إنما يكون عند فراغ الخاطر وطيب العيش وربما انتصر على أعدائه بجاهه ومنصبه ويدل الذكر لصاحب السلاح على سهمه ورمحه ولصاحب الزراعة على محراثه ومنجله وللنجار على مثقبه وللحداد على منفخه وللكاتب على قلمه الذي يجعله في دواته ولصاحب المركب على صاريه وعلى مشراط الحجام وسكين الذباح والعين الباكية وذي العين الواحدة وعلى من ينشر في الليل من دبيب ويأوي إلى الجحر ويدل الذكر الزائد على تحليل النساء لغيره لأن من أسمائه الإحليل وعلى إظهار السر فإن رأى في المنام مجبوباً أو أسود أو رقيقاً أو رخواً دل على سوء حال من دل عليه ممن ذكرنا وكثرة الذكور إذا لم تكن بادية للناس دالة على الزيادة في الأهل والمال والولد والأعوان وعلى الزيادة فيمن ذكرناه ويدل الذكر على الذي يتوقف فيما يقول ولا يفعل فهو لذلك ليس له صديق وما حدث في الدبر أو الذكر من زيادة أو نقص عاد ذلك إلى استنجائه وما ينتقي به من كل ما لا يجوز أن ينتقى به كالروث والعظام والطعام والذكر المختون دال على سهم المسيح والغير المختون ربما دال على مكوك الحائك.

* - ( ومن رأى ) أنه يعبث بذكره في المنام فإن كان من أهل العلم داخله الوله والنسيان ومن أكل ذكره في المنام أو قطعه فإنه يقاطع من دل عليه وإن صار الذكر في المنام من حديد [ص 227] أو نحاس أو شيء من الجواهر المعدنية فإنه يستغني وربما انقطع نسله أو فقد راحته لأن ذلك لا يقوم في النفع كما يكون في المعهود.

* - ( ومن رأى ) أن لذكره قلفة فإنها زيادة دنيا على غير السنة.

* - ( ومن رأى ) أن في ذكره جراحاً فإنه كلام يقال فيه قبيح ذكره.

* - ( ومن رأى ) أن أحداً مس ذكره فإن ذلك له فرح وعز.

* - ( ومن رأى ) أنه اختتن فإنه صلاح في دينه لأن الختان سنة.

* - ذقن بالتحريك وهو الحنك الأسفل رؤيته في المنام تدل على سيد العشيرة وصاحب نسل كثير وعنده مجمع العشيرة.

* - ( ومن رأى ) أنه ذقنه طال يصير صخاباً ويتكلم بما لا يعنيه ويضعف بعد قوة ويسترخي والذهن تدل على ما يتجمل به الإنسان من مال ظاهر أو والد يعضده أو ولد يساعده أو خادم يخدمه أو منصب جليل يستقل به وربما دلت الذقن على إسباغ الوضوء وربما دلت على أساس الدار.

* - ذراع اليد في المنام إذا ألمت فهي تدل على حزن وبطلان الأشياء التي تعمل باليد والابتداء بها على عدم الخدم والشعر على الذراعين دين يلزمه.

* - ( ومن رأى ) امرأة حاسرة الذراعين فهي الدنيا.

* - ذراع في المنام وكذلك الشبر والمساحة سفر ويكون السفر قدر ما زرع أو شبر في الكثرة والقلة ومن مسح ثوباً بشبره أو حائطاً أو أرضاً فإنه يسافر إلى قرية فإذا مسح أرضاً بباعه فإنه يحج أو يجاهد أو يسافر سفراً طويلاً فإن مسح بعقد إصبع محلة أو بيتاً أو موضعاً يريد فيه فإنه يتحول إلى محله.

* - ذبح في المنام عقوق وظلم.

* - ( ومن رأى ) أنه مذبوح فليتعوذ باللّه.

* - ( ومن رأى ) قوماً مذبوحين فإن ذلك دليل خير على تمام أمور صاحب الرؤيا التي يريدها.

* - ( ومن رأى ) في منامه أنه ذبح آخر أو يذبحه آخر فإن ذلك دليل على تمام الأمور أيضاً إلا أنه أسرع.

* - ( ومن رأى ) أحداً يذبحه ذابح فإن المذبوح ينال من الذابح خيراً وإن كان مسجوناً ينال إطلاقاً وإن كان خائفاً ينال أمناً وإن كان مملوكاً عتق أو أسيراً يفك أو أميراً فإنه يزيد في ولايته.

* - ( ومن رأى ) أنه يذبح إنساناً فإنه وكذلك كل شيء لا يحل ذبحه فإن الفاعل يظلم المفعول به ومن ذبح بعض محارمه فإنه يهمل قدره ويقاطعه والعبد إذا ذبح في المنام فإنه يعتق ومن كان مهموماً وما رأى إنه قد ذبح فرج عنه همه والذبح نكاح فمن ذبح ما يدل على النساء من الحمام والنعاج فإنه يتزوج ومن ذبح شيئاً قفاه فإنه يأتيه في الدبر.

* - ( ومن رأى ) مذبوحاً [ص 228] لا يدري من ذبحه فإنه رجل قد ابتدع بدعة أو قلد شهادة زور وحكومة وقضاء وأما من ذبح أباه وأمه فإنه يعقه ويعتدي عليه ومن ذبح امرأة فإنه يطؤها وكذلك إن ذبح أنثى من إناث الحيوان وطئ امرأته وافتض بكراً وإن رأى أنه ذبح صبياً صغيراً طفلاً وشواه ولم ينضج الشواء فإن الظلم في ذلك لأبيه وأمه فإن كان الصبي موضعاً للظلامة فإنه يظلم في حقه ويقال فيه القبيح كما نالت النار من لحمه ولم ينضج منه ولو كان ما يقال فيه حقاً لنضج الشواء فإن لم يكن الصبي أهلاً لما يقال فيه ويظلم به فإن ذلك لأبويه فإنهما يظلمان ويرميان بكذب ويكثر الناس فيهما الكلام وكل ذلك باطل ما لم تنضج النار الشوي فإن رأى الصبي مذبوحاً فإن ذلك بلوغ الصبي مبلغ الرجال فإن أكل من لحمه نالهم من خيره وفضله فإن رأى أن سلطاناً ذبح رجلاً ووضعه على عنق صاحب الرؤيا فإن السلطان يظلم إنساناً ويطلب منه ما لا يقدر عليه ويطالب هذا الحامل بتلك المطالبة وثقل المال على قدر ثقل المذبوح فإن عرفه فهو بعينه وإن لم يعرفه وكان شيخاً فإنه يأخذ بصديق يلزمه بغرامة على قدر ثقله وخفته وإن كان شاباً أخذ بعدو وغرم وإن كان المذبوح معه رأسه فإنه يؤخذ به ولا يغرم وتكون الغرامة على صاحبه ولكن ينال منه ثقلاً وهماً.

* - ( ومن رأى ) أن رجلاً مذبوحاً أو قوماً مذبوحين فهم ضلال ذوو أهواء وبدع.

* - ( ومن رأى ) أنه يذبح نفسه فامرأته منه حرام وإذا خرج دم الذبح فهو ظلم وبعد وعقوق وإن لم يخرج دم فهو صلة وكرامة وإذا رأت امرأة أن السلطان ذبحها فإنها تنكح رجلاً.

* - ذل من رأى في المنام أنه ذليل فإنه يعز وينتصر وكل ذليل منصور والذلة دالة على الفقر والتقتير والنقص في الدين.

* - ذل عن الأعراض في المنام دال على الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وعلى صلة الرحم والإحصان لفاعل ذلك.

* - ذم لأرباب المدح في المنام يدل على إتيان الفواحش والعدول عن كتاب اللّه وسنة نبيه عليه الصلاة والسلام.

* - ذر من رأى في المنام أنه يعد الذر أو يأخذه فإنه يدل على الظلم والعدوان والفتنة يأتيها والذر في النوم ينسب إلى الذرية والجند وإلى المال وإلى طول الحياة والذر يدل على الضعفاء من الناس وقيل الذر جند من جنود اللّه تعالى [ص 229] والذر إذا أدخل من مكان ليس له عادة كان دليلاً على العلم والمال الذي لا يحصى عدده.

* - ذباب هو في المنام رجل طعان ضعيف مسكين دنيء فإن أفاد منه فإنه يفيد رجلاً كذلك فإن أكله ناله رزق دنيء وما كان في بطونه فإنه مال من رجل دنيء فإن رأى أن الذباب دخل جوفه فإنه يخالط قوماً سفهاء ويصيب منهم مالاً حراماً لا بقاء له والكبار منه عدده يضر بالناس ويفسد المال فإن رأى ذباباً يطير على رأسه فإن له عدواً ضعيف القدرة والكيد يريد أن يستعلي عليه من قبل رئيس يهدده بأمر ولا يجزع منه ولا يهوله.

* - ( ومن رأى ) أن ذباباً وقع عليه وأراد سفراً فلا يخرج فيه فإنه يقطع عليه الطريق.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل الذباب فإنه يأكل مالاً حراماً من غير حله.

* - ( ومن رأى ) أن ذباباً في فيه فإنه رجل يأوي إليه اللصوص.

* - ( ومن رأى ) أن ذباباً سقط على شيء من ماله فليحذر عليه اللصوص.

* - ( ومن رأى ) أن ذبابة أو بعوضة دخلت في أذنه ينال خيراً وبركة وعزاً ودولة.

* - ( ومن رأى ) أنه قتل ذبابة نال راحة وصحة جسم.

* - ( ومن رأى ) أن ذباباً كثيراً اجتمع في داره فإنهم أعداء يرى منهم مكروهاً والمسافر إذا رأى وقوع الذباب على رأسه ذهب ماله وكذلك إذا وقع الذباب على شيء من ماله خيف عليه من اللصوص والذباب خصم ألد وجيش ضعيف وربما دل اجتماعهم على الرزق الطيب وربما دل على الدواء لمن به داء وربما دلت رؤيته على الأعمال السيئة أو الوقوع فيما يوجب التفريع.

* - ذئب هو في المنام عدو ظلوم لص صعب كذاب فمن رأى في داره ذئباً فإن اللص يدخل داره فإن علم أنه في داره فإنه يرى لصاً فإن رأى جرو ذئب يربيه فإنه يربي ملقوطاً من نسل لص ويكون فيه خراب منزله وذهاب ماله وتشتيت أمره على يده.

* - ( ومن رأى ) في منامه ذئباً فإنه يتهم رجلاً وهو من التهمة بريء فإن رأى أن ذئباً تحول ثوراً فإن غلاماً لصاً يصير منصفاً كريما.

* - ( ومن رأى ) في منامه ذئباً فإنه يسمع كلاماً حسناً أو يصيب خيراً وبراً فإن صاده نال سروراً وشهادة والذئب يدل على أيام السنة لأن الذئاب يتبع بعضها على سنن واحد على الاستواء إذا عبرت نهراً كما أن أزمنة السنة يتبع بعضها ويدل أيضاً على عدو لص يعمل عمله في غير خفية.

* - ( ومن رأى ) ذئباً صار أنيساً [ص 230] كالخروف فإنه لص يتوب ومن رأى أنه صار ذئباً في منامه نال سروراً وفرحاً ولبن الذئب خوف وذهاب أمر والذئب سلطان ظلوم غشوم أو لص ضعيف أو رجل كذوب مخالف فمن رأى أنه يعالج ذئباً فإنه يعالج رجلاً كذلك والذئب تدل رؤيته على الكذب والحيلة والعداوة للأهل والمكر بهم فإن رأى في منامه كلباً وذئباً اجتمعا واتفقا دل على النفاق والمكر والخديعة بهم.

* - ذراريح جمع ذراح بالتشديد دويبة حمراء متقطعة بسواد تطير من رآها في المنام وكان عمله عملاً وسخاً دنياً تكون رديئة له ومن كان مجهول الحال دليل خير وللعطارين وسائر الناس تدل على مضرة.

* - ذرة في المنام مال كثير وعدد بغير شرف دنيء المخرج وضعيف المنفعة خامل الذكر.

* - ذرق الطائر في المنام كسوة لانتشاره في الثوب وربما دل ذرق النسر والعقاب على خلع الملوك.

* - ذهب هو في المنام أمر مكروه وغرم مال والسوار منه إذا لبسه ميراث يقع في يده.

* - ( ومن رأى ) أنه لبس شيئاً من الذهب فإنه يصاهر قوماً غير أكفاء له فإن أصاب سبيكة ذهب منه مال أو أصابه هم بقدر ما أصاب من الذهب أو غضب عليه السلطان وغرمه فإن رأى أنه يذيب الذهب خوصم في أمر مكروه ووقع في ألسنة الناس.

* - ( ومن رأى ) أنه أعطى قطعة ذهب كبيرة فإنه ينال سلطاناً ورياسة وإن رأى أنه وجد ذهباً مكسراً أو دنانير صحاحاً فإنه يرى وجه الملك ويرجع منه سالماً فإن رأى أنه سبك ذهباً نال شراً وهلاكاً ومن رأى أن بيته من ذهب أصابه حريق.

* - ( ومن رأى ) أن يديه من ذهب بطلتا وصارتا بلا حركة.

* - ( ومن رأى ) أن عينيه من ذهب عمي بصره.

* - ( ومن رأى ) أن عليه قلادة من ذهب أو فضة أو خرز أو جوهر ولى ولاية وتقلد أمانة والذهب تدل رؤيته على الأفراح والأرزاق والأعمال الصالحة وذهاب الهموم وعلى الأزواج والأولاد والعلم والهدى وعلى ما يعمل منه أيضاً من حلل أو حلى والذهب إذا صار في المنام فضة دل على تغير حال من دل عليه من النساء والأموال والأولاد والخدم من الزيادة إلى النقص كما أن الفضة إذا صارت في المنام ذهباً دل على حسن حال من دل عليه من الأزواج أو الأهل أو العشيرة والمنسوج بالذهب والمرقوم والملبوس من الثياب العالية كالمقانع [ص 231] والطرح والمكلل من ذلك وما أشبهه قربات إلى اللّه سبحانه لمن لبس ذلك من نساء أو أزواج أو أولاد أو إماء أو بلاء لأربابها وأما المطلي فإنه يدل على التشبه بأبناء الدنيا أو بأعمال أهل الآخرة والخالص من الذهب والفضة يدل على الإخلاص وصفاء النية والمعاقدة والعهد الصحيح وأما ما يطلي به من ورق الذهب والفضة أو يحل فإنه يدل على الأعمال القصيرة وتقلبات الأمور والسهو والنسيان والمغزول من الذهب والفضة رزق مستمر وكذلك الممدود من النحاس والحديد.

* - ذهبي هو بائع الذهب المغزول تدل رؤية كل منهما على الأفراح والمسرات وربما دل على من يمزج الحق بالباطل.

* - ذباح في المنام رجل ظالم وتقدم ذكره في حرف الجيم في الجزار.

* - ذات المغزل من النساء تدل رؤيتها في المنام على القناعة وإتباع السنة وبرم الأمور والانعكاف على الخير فإن كانت المرأة تغزل وتنقض ما تغزله في المنام دل على السخط من اللّه تعالى عليها وحلول العذاب بها.

* - ذؤابة في المنام ولد ذكر مبارك لمن كان حامل وهي مال لمن رآها برأسه والذؤابة أيضاً جارية والذوائب الكثيرة جوار لمن رآها وذؤابة المرأة إذا طالت ولد لها رئيس وخصب السنة فإن رأت أنها كثيفة الشعر فإنها تعمل عملاً تشتهر به فإنه أبصرها الناس فإنها فضيحة لها وسواد شعرها حسن حال زواجها وجاهها عنده فإن رأت المرأة أنها لم تزل مكشوفة الرأس فإن زوجها غائب لا يرجع إليها فإن لم يكن لها زوج فإنها لا تتزوج أبداً وإن رأت شعرها براقاً فاحماً فإنه استغناؤها بمال زوجها.

* - ذنب في المنام دين فمن رأى ذنوباً اجتمعت عليه فتكون ديون والإقرار بالذنب عز وشرف وارتكاب الذنب ارتكاب الدين كما أن الدين في المنام يدل على ارتكاب الآثام.

* - ذنب في المنام تبع فمن رأى أن له ذنباً كان له تبع من الناس لأن الذنب تابع لصاحبه. geek
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات: 132
نقاط: 234
تاريخ التسجيل: 13/08/2010
العمر: 22

مُساهمةموضوع: رد: تابع موسوعة تفسير الاحلام   الأحد أغسطس 15, 2010 1:43 pm

حرف الراء
* - رضوان خازن الجنان عليه السلام رؤيته في المنام سرور دائم وتدل رؤيته أيضاً على خازن الملك ورسوله بالخير وإنجاز الوعد وقضاء الحوائج وإجابة الدعاء ومن كان سلطانه عليه غضبان نال منه رضواناً خصوصاً إن أعطاه شيئاً من [ص 232] ثمار الجنة أو كساه شيئاً من حللّها أو كان مقابلاً عليه أو مستبشراً به فذلك وما أشبهه دليل على رضوان اللّه تعالى عنه وإظهار النعم سراً وعلانية ورؤيته تدل على النعمة والعيش والرضا من اللّه تعالى.

* - ( ومن رأى ) كأنه في الجنة والملائكة يسلمون عليه ويدخلون عليه من كل باب غفر اللّه له وعفا عنه ويصل بطول الصبر إلى الخير.

* - ( ومن رأى ) رضوان عليه السلام فإنه يدل على زوال همه وانشراح صدره وطيب عيشه.

* - ركوع من رأى في المنام أنه راكع وصلى للّه تعالى فإنه يخضع له سبحانه ويتبرأ من الكبر ويقيم حدود اللّه وفرائضه ويكثر الصلاة وينال ما يتمناه في الدين والدنيا سريعاً ويظفر بمن عاداه.

* - ( ومن رأى ) أنه في الصلاة لا يركع حتى يذهب وقتها فإنه لا يؤدي الزكاة والركوع في المنام خدمة للبطال وربما دل الركوع على طول العمر والانحناء وإذا رأت المرأة أنها تركع ركوعاً تاماً دل ذلك على التوبة ورفع الذكر بالصيانة.

* - رحمة من رأى في المنام رحيماً يرحم ضعيفاً فإن دينه يقوى ويصح فإن رأى أنه مرحوم فإنه يغفر له.

* - ( ومن رأى ) أن رحمة تنزل عليه فإنه يرزق نعمة فإن رأى أنه رحيم فرحان يحفظ القرآن.

* - رقية في المنام إذا كان الرأي يذكر في الرقية على المريض شيئاً مما وردت به السنة أو شيئاً من القرآن دل على الأمان من الأوصاب ودفع الهموم والأحزان وإن رقى بخلاف ذلك دل على الكذب في المقال أو الرياء بالأعمال وإن كان الرائي صانعاً غش الناس في صناعته أو عالماً كتمهم النصح أو أبدى الرخص وإن كان حاكماً حكم بالباطل.

* - ( ومن رأى ) أنه شرب ماء قد رقى أو سقى غيره في قدح فإنه يدل على طول حياته.

* - ( ومن رأى ) أنه يرقى أو يرقي فإن الرقي باطل وكذب إلا رقية فيها بسم اللّه الرحمن الرحيم من القرآن.

* - رتبة في المنام لذوي المسكنة تدل على زوجة أو معيشة أو عمل صالح يرفعه اللّه تعالى بها.

* - رسالة في المنام يرسلها الإنسان أو يبلغها إلى غيره أو تأتي إليه من الغير فإنها دالة على المنصب الجليل والكلمة العالية هذا إذا بلغها في المنام وأما كونه يرسلها إلى جهة معلومة فإن كان فيها خير كأمر بمعروف أو نهي عن منكر فإنه يدل على علو القدر وقضاء الحاجة وإما إن أتته في المنام رسالة فإن كان فيها بشرى فهي دالة على حسن عاقبته [ص 233] فيما يروعه أو يرزق مالاً أو ولداً أو زوجة فإن جنى على الرسول أو نهره أو ضربه دل على ارتداده عن دينه أو بدعته وضلالته وربما مات مقتولاً.

* - راحة في المنام بعد التعب دالة على الغنى بعد الفقر والزوجة الصالحة بعد النكدة وإن كان الرائي مريضاً فقد قرب أجله واستراح من نكد الدنيا وتعبها وربما دلت الراحة على النكد.

* - ركوب في المنام من رأى أنه ركب دابة فإنه يركب هوى غالباً وركوب الدواب كلها عز وسلطان فإن رأى أنه ركب فرساً ولا يحسن ركوبها ركب هوى فإن أحسن الركوب وضبطه فإنه يسلم فإن رأى أنه ركب الفرس بجميع آلته وكان له دار وخدم وحشم يشاكل الدار فإن ذلك عز من أجداده ومملكته يصل إليها وينالها فإن رأى أنه ركب عنق رجل جبراً فإنه يموت ويحمل المركوب جنازته عنوة فإن ركبه بطيبة من نفسه فإن المركوب يتحمل مؤنة الراكب وأذاه وقيل هو طلب أمر صعب فإن أسقطه وتركه فإن لا يتم ذلك فإن ركب معكوساً دل على أنه يقبل عذراً ولا يسمع نصحاً وعلى أنه يولي الأدبار عند الحاجة أو يأتي الأدبار أو الحيض.

* - رجوع من السفر في المنام يدل على أداء حق واجب عليه وقيل إنه يدل على الفرج من الهموم والنجاة من الأسواء ونيل النعمة وربما دلت هذه الرؤيا على توبة الرائي من الذنوب فإن معنى التوبة الرجوع عن المعصية.

* - رجعة المرأة المطلقة في المنام دليل على عافية المريض أو رجوعه إلى ما كان عليه من دين أو مذهب أو صنعة أو بلد.

* - رخاء في المنام هو دال على فرج من هو في شدة ويدل على قضاء الدين وتفريج الهموم والأنكاد.

* - رزية في المنام هي دالة على موت المريض وتدل على السجن والفقر وعمى البصر وربما دلت الرزية على البشارة والراحة لعدوه الذي يفرح بحزنه.

* - رفس في المنام جحود ما رفسه.

* - ( ومن رأى ) أن رجلاً يرفسه برجله فإنه يعيره بالفقر ويتكبر عليه بماله.

* - رجم من رأى في المنام أنه رجم أحداً فإنه يسب إنساناً والرجم قذف في العرض إلا أن يكون حداً فإنه يدل على طهارة المرجوم من الذنوب.

* - رضخ من رأى في المنام أنه يرضخ رأسه على صخرة فإنه ينام ولا يصلي العتمة وهي صلاة العشاء.

* - ري في المنام بعد العطش دال على اليسر بعد العسر وقضاء الحاجة والغنى بعد الفقر أو التوبة [ص 234] وشفاء العليل وإدراك ما فاته من علم والري صلاح في الدين.

* - ( ومن رأى ) أنه ريان من الماء دل على صحة دينه واستقامته.

* - روى البيت من الشعر من حفظ في المنام شيئاً منه أو عمله نال علماً ورزقاً وحظاً في صناعته أو فيما يتوجه إليه من الصناعات.

* - رياء في المنام سبب حرام في اليقظة.

* - من رأى في المنام أنه رهينة في موضع فقد اكتسب على نفسه ذنوباً كثيرة فنفسه بها رهينة.

* - ( ومن رأى ) أنه رهن عنده رهن فإنه يوشك أن يظلم غيره فيصير الراهن عنده مطلوباً به حتى يفك رهنه والرهن مأخوذ من ثبوت الشيء ودوامه وهو دال على الزلل والإطلاع على الفضائح أو على ما يبقى الإنسان القائل فيه وربما دال الرهن على المحنة والابتلاء بالمحبة حتى يعود قلبه وهناً عند من هو مشغول به فإن رهن في المنام شيئاً نفيساً على شيء حقير ابتلى بحب شخص حقير ويستهلك منه قدر جليل وربما دل الرهن في المنام على سوء الظن بالراهن والمرتهن وربما دل الرهن على السفر.

* - رضاع هو في المنام يدل على الاحتياج والتيتم والتلف وتغيير المزاج فإن رأت امرأة أنها ترضع إنساناً فإنها انغلاق الدنيا عليهما أو حبسهما لأن المرضع كالمحبوس إلى أن يخلى الصبي الثدي وذلك لأن ثديها في فم الصبي ولا يمكنها النهوض وكذلك الذي يمص اللبن كائناً من كان من صبي أو رجل أو امرأة.

* - ( ومن رأى ) أنه يرضع صبياً بعد الفطام فإنه يسجن أو يمرض أو يغلق عليه باب فإن كانت امرأة وكانت حاملاً سلمت بحملها ومن أرضع صيداً أو ارتضع منه تناله شدة ثم يفرج اللّه تعالى عنه.
عها وضررها وربما دل الريح على ملك السلطان وجنده وأوامره وحوادث عساكره وأعوانه وقد كانت الريح خادماً لسليمان عليه السلام وربما [ص 245] دلت على العذاب والحوائج والآفات لحدتها عند هيجانها وكثرة ما تساقط من الشجر وتغرق من السفن سيما إن كانت دبوراً لأنها الريح التي هلكت عاد بها ولأنها ريح لا تلقح وربما دلت الريح على الخصب والرزق والنصر والظفر والبشارات خصوصاً إن كانت من الرياح اللواقح لما يعود منها من صلاح النيات والثمر وهي الصبا والعرب تسمي الصبا القبول لأنه مقابل الدبور ولو لم يستدل بالدبور والقبول إلا باسمهما لكفى وربما دلت الريح على الأسقام والعلل الهائجة في الناس كالزكام والصداع فمن رأى ريحاً نقلته وحملته بلا روع ولا خوف ولا ظلمة ولا ضبابة فإنه يملك الناس إن كان أهل ذلك أو ممن يؤمله أو تنفق صناعته إن كانت كاسدة وإن رفعته الريح وذهبت به وهو خائف مروع هائم قلق أو كان لها ظلمة وغبرة وإزعاج وحبس فإن كان في سفينة عطبت وإن كان في علة زادت به وإلا نالته نوازل وحوادث أو خرجت فيه أوامر السلطان أو الحاكم فإن رأى الريح تلقح الشجرة وتهدم الجدار وتطير بالناس أو بالدواب أو بالطعام فإنه بلاء عظيم في الناس أما طاعون أو سيف أو فتنة أو غارة أو سبي وريح السموم أمراض حارة والريح مع الرعد سلطان جائر مع قوة ومن حملته الريح من مكان إلى مكان أصاب سلطاناً أو سافر سفراً لا يعود منه وسقوط الريح على مدينة أو عسكر فإن كانوا في حرب هلكوا والريح الهينة واللينة الصافية خير وبركة والريح العاصف جور السلطان والريح مع الغبار دليل الحرب والريح بشارة من اللّه تعالى والريح إذا لم يكن معها شاهد خير فإنه ذهاب البركة من ذلك الموضوع فإن كان فيه صرير فإنه عذاب وشدة فإن رأى سلطان أنه يذهب إلى قتال والريح تقدمه فإنه يغلب وإن استقبلته الريح فإنه يغلب فإن رأى أن ريحاً عاصفاً هاجت عامة في موضع فإن أهله ينالهم خوف وشدة بقدر قوة الريح ومبالغها فإن قلعت الأشجار فإن الملك يغضب على رجال تلك الكورة ويهلكهم ويقلعهم عن أوطانهم وريح الصبا رحمة والجنوب ريح الجناب وإن رأى ريحاً شديدة هبت فهي مصيبة وإن رأى ريحاً اقتعلت نخلاً فإن رجال تلك الأرض يقتلون على يد الملك وريح الجنوب تدل على وقوع وباء أو مرض أو موت في ذلك الموضع وقيل إنها مطر ورزق وإذا رأى [ص 246] الريح تهب بهدوء فإنها تدل على موافقة قوم سوء لا رأى لهم والرياح الطيبة إذا هبت من جهة معلومة فإنه دالة على الأخبار الطيبة والرحمة والريح تدل على الحوائج وإنفاذ الرسل وريح الصبا نصرة والدبور خذلان وربما دلت الصبا على تفريج الهموم والأحزان وشفاء الأسقام والأخبار سيما نسيم الصبا وربما دلت الأرياح الطيبة على الأسفار المريحة المربحة فإن رأى في المنام ريحاً حمراء دل على عقوق الوالدين أو قيام الأراذل.

* - رحى في المنام دالة على فرج أهلها من ضيقهم أو غناهم بعد فقرهم وعلى الزوجة للأعزب والزوج للعزباء والخادم في الدار ورؤية الرحى في الدار التي لم تجر لهم بها عادة دالة على الأنكاد والغلبة والخصام فإن طحن فيها خبزاً أو لحماً أو عسلاً دل على فساد أهلها وريائهم أو سحقهم أو إن طحن فيها براً أو شعيراً أو ما نفع دل على تسهيل أمورهم وإدرار رزقهم وشفائهم من أمراضهم وتجديد من يقوم بمصالحهم والرحى الكبيرة إذا رؤيت في وسط المدينة أو في الجوامع فإن كان البلد خراباً كان حرباً سيما إن كانت تطحن ناراً أو صخراً وإلا كانت طاعوناً سيما إن كان مطحونها شعيراً معفناً أو ماءً وطيناً أو لحماً هزيلاً وقال بعضهم الرحى على الماء رجل تجري على يده أموال كثيرة سائس الأمور ومن التجأ إليه حسن جسده.

* - ( ومن رأى ) رحى تدور ورد عليه خبز بمقدار الدقيق وجرى الماء الذي يدخل إلى الرحى من جهة هذا الرجل المذكور وربما كانت الرحى إذا دارت بلا حنطة فهو تعب والرحى إذا دارت معوجة فإن يغلو السعر.

* - ( ومن رأى ) له رحى تدور بالدولاب فإنها رزق غزير لمن رآها.

* - ( ومن رأى ) رحى تدور بلا طحن فإنها سفر والرحى إذا دارت بلا سبب فإنها قرب أجل الرائي وأما رحى اليد فرجلان فاسقان شريكان لا يتهيأ لغيرهما صلاحهما.

* - ( ومن رأى ) أنه يدير الرحى بيده فيطحن بها فإنها يتكل في دينه ومعيشته وينال عيشاً ورزقاً بقدر ما خرج من ذلك الدقيق والرحى تدل على الأمور الرديئة وعلى خدم لهم أمانة وقيل الرحى تدل على الأعراس والأختان.

* - ( ومن رأى ) بيده رحى فإنه يضرب ويسجن.

* - ( ومن رأى ) رحى انكسرت فإن كان مسجوناً نجا وخرج وإن كان مهموماً فرج عنه همه وإن كان في مهلكة نجا أو أنه يموت ومن [ص 247] رأى له رحى تطحن طعاماً بماء جار أو بغير ماء فإن معيشته من كد غيره وتكون المعيشة في قوتها وصلاحها بقدر قوة الرحى وما يدور من طحنها وحسن موضعها وإحكامها فان رأى أن حجر الرحى انكسر مات صاحب الرحى وإن رآها تطحن حجارة أصابه خوف والرحى تدل على الخوف ومن اشترى رحى تزوج إن كان عازباً أو زوج ابنته أو اشترى خادماً أو سافر إن كان من أهل السفر ورحى الريح خصومة لا بقاء لها وقيل انكسار الرحى يدل على فرج صاحبها من الهموم وقيل موت صاحبها وأما رحى الزعفران فإنها دالة على الأفراح والمسرات وصلاح الحال والثناء الطيب وإن دلت على المرأة والرجل دلت لهم على الوقار والسكينة وربما دلت على المرض بالصفراء ورحى الماء والهواء غلمان السلطان أو بوابه وربما دلت ذلك على تيسر العسير وجريان السفن ونزول الغيث ورحى اليد دالة على الراحة والفرج وربما دلت على الشر والخصومة والزوجة أو الجارية وربما دلت على الزوجة والمعيشة والرزق فإن كانت كاملة العدة دلت على إنجاز الأمور والسفر السريع وتدل على المرأة الأكولة الكثيرة الشر المؤثرة بما عندها.


* - راقي هو في المنام رجل يصلح بين الناس ويسلي عنهم الهموم ويسكن غضب قلوبهم إن ذكر اللّه تعالى في رقيته وإن لم يذكر في رقيته اسم اللّه تعالى فهو ذو كلام باطل وراقي الحيات رجل غدار يصحب شرار الناس.

* - رقوقي تدل رؤيته في المنام على العلم والهداية والمحاكاة.

* - رق هو في المنام يمين يحلفها الرائي.

* - رداء هو في المنام جاه الرجل وعزه إذا كان جديداً صفيقاً أبيض فإذا كان رقيقاً فإنه رقة في دين صاحبه لأن الرداء دين الرجل وأمانيه فإن كان مرتدياً به في الشتاء فهو متجمل صلف وهو فقير وقيل إن الرداء امرأة دنيئة فإن رآها رجل فإنه أمر قد تجرد له قليل المنفعة فإن [ص 260] رأى أنه ضاع له رداء أو طيلسان خلق فإنه يأمن من فقر ويباهي الناس.

* - ( ومن رأى ) أن عليه برداً يمانياً جديداً أو كانت جوانبه متخرقة فإنه يتعلم شيئاً من القرآن وينساه وإن رأت امرأة رداء فإن زوجها غير محسن إليها والرداء أمانة الرجل لأنه موضع صفحة العنق والعنق موضع الأمانة.

* - ران من رأى في المنام أنه لبس راناً وهو وال من الولاة فإنه يلي ولاية على بلدة فإن لبسه غير الوالي فإنه يتزوج امرأة غنية ليس لها حميم ولا قريب.

* - رزة هي في المنام عقد من المال كالمائة والألف وربما دلت الرزة على الرزية فقلعها من مكانها في المنام رزية وتجديدها أو كسرها عصمة وحفظ للمال أو العلم وربما دلت الرزاز على لبس السراويل بالتكة. farao
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات: 132
نقاط: 234
تاريخ التسجيل: 13/08/2010
العمر: 22

مُساهمةموضوع: رد: تابع موسوعة تفسير الاحلام   الأحد أغسطس 15, 2010 1:46 pm


حرف الزاى

* - زبور داود عليه السلام في المنام يدل على النياحة والبكاء والتوبة والخشية والعبادة وائتلاف القلوب والحظ في الطرب والمزامير وسماع الأخبار الغريبة المعوجة والرزق من القراءة أو الخطابة.

* - زكريا عليه السلام من رآه في المنام رزقه اللّه تعالى على الكبر ولداً تقياً سيداً صالحاً ويصلح اللّه تعالى لصاحب الرؤيا زوجته.

* - زكاة هي في المنام تدل على زيادة المال ومضاعفته فمن رأى أنه يزكي ماله يدل على نموه وكثرته وزيادته في ذلك العام.

* - ( ومن رأى ) أنه يزكي ماله على ما فرضه اللّه تعالى عليه فإن كان غنياً فإنه ينال مالاً ونعمة ويصلي الصلوات في أوقاتها وزكاة المال من ذوي الأموال دليل على الخير والتحصن من الأعداء وربما دلت الزكاة على التهجد بالليل وعلى كثرة الصوم تطوعاً وربما دل إخراج الزكاة على المغرم وربما دل على موت من يعز عليه وربما دل على فقد شيء من جوارحه وربما دلت الزكاة على السلف المفيد وربما دل إخراج الزكاة على قضاء الدين فزكاة المال ربما دلت الزيادة فيه والزكاة تدل على كثرة الفوائد والراحات ورفع المنزلة ودفع البلايا.

* - ( ومن رأى ) أنه يفرق الزكاة يسر اللّه تعالى عليه أموره ويرزق توبة.

* - ( ومن رأى ) أنه أدى زكاة الفطر فإنه يكثر الصلاة والتسبيح ويقضي ديناً إن كان عليه ولا يصيبه في عامه ذلك مرض ولا سقم وزكاة الفطر في المنام فائدة إذا كان قي صنف من الأصناف التي يجب صرف الزكاة منه وزكاة المعدن [ص 261] واللقطة بشارة بزيادة ولد أو زوجة وإن كان الرائي فقيراً بشرته بقبول أعماله الصالحة وتوبته إن كان فاسقاً ويرزقه اللّه تعالى مالاً حلالاً وإن كان كافراً أسلم وصار من أهل الزكاة.

* - زيارة النبي صلى اللّه عليه وسلم في المنام وغيره فزيارته دالة على التحبب إلى اللّه تعالى بالأعمال الصالحة وتدل على الأمن من الخوف والقرب من الأكابر وعلو الشأن والتودد إلى العلماء والسادات وموالاة أهل البيت وحب من يحبهم وربما دلت على الهوى والعلم والرشد وزيارة بيت المقدس في المنام تدل على البركة والإطلاع على العلوم والأسرار الخارقة وزيارة الخليل إبراهيم عليه السلام دالة على طاعة الوالدين والبر لهما والتحبب إليهما بالقول والعمل وربما دل على السعي في طلب العلم وربما دل على الحب لأهل الخير والطاعة وبلوغ ما يؤمله منهم من خيري الدنيا والآخرة.

* - زمزم من رأى في المنام أنه شرب من ماء زمزم فإنه دليل على الشفاء من الأسقام خصوصاً إن شربه لشيء معين مثل أن يشربه لاكتساب مال أو لتعلم فإنه ينال ذلك ومن شرب ماء زمزم فإنه يصيب خيراً من وجه بر وينال ما يريده ومر في حرف الباء البئر شيء من زمزم والزمزمة في المنام دخول في بدعة فمن رأى أنه زمزم فإنه يدخل في بدعة ويثبت القدر.

* - زحف في الحرب دال في المنام على الحزن والإخلاص في طلب العلم والمال وربما دل على التجهيز للحج أو شهود موسم فإن زحف بنفسه وحده خاطر بروحه أو ماله في أمر لا يطيقه.

* - زهد هو في المنام تحبب إلى الناس لما ورد: ازهد فيما في أيدي الناس يحبك الناس.

* - زنار النصارى هو في التأويل ولد فمن رأى أن زناره انقطع مات ولده والزنار سمة نسك وتعبد وقبول وطاعة للابسه من النصارى وهو لغيرهم من المسلمين دال على الشهرة والحزم لأهل الخير والنصرة للدين والمناضلة عنه وربما دل الزنار على الزنا والنار وربما دل على توسط العمر فما حدث في الزنار من حادث خير أو شر نسب ذلك إلى من دل عليه والزنار يدل على ولد إذا كان فوق ثياب جدد وإذا كان تحت الثياب دل على فساد الدين والدنيا.

* - زحل إذا رؤي في المنام فإنه يدل على القهر والوكالة والسلطنة والنظر إلى ذلك أو النظر إلى الولايات والعمائر هذا إذا كان متصلاً بالقمر وربما كان أكثر ما يراه بقر الوحش والظباء ومن الطير الطاووس والببغاء والدراج وكل دابة حسنة [ص 262] المنظر المعتدل الجنس ومن التاجر البز والحرير وكل لون معلم من الثياب ويدل على المهندسين والمؤذنين وعلى من هو بين يدي السلطان يفعل الخير وزحل صاحب عذاب الملك وربما دل زحل على الفقر والخسارات والشدائد.

* - زهرة هي في المنام امرأة جميلة فمن رآها خطب امرأة جميلة مفتنة للناس لا يكون بينها وبينه قرابة والزهرة في المنام دالة على التهم واللهو واللعب والضحك والتصوير والمصوغ والصور الحسان واللباس الجميل فمن صادفها في المنام أو أنها نزلت إليه ربما اتهم أو مالت نفسه إلى ما ذكرنا أو صادف من يتعاطى ذلك وربما تزوج أو اشترى جارية قينة أو مغنية فمن رآها ممازجة للقمر أو هابطة أو منحوسة في اليقظة أو محترقة كان الذي يراه في المنام الابنة واللعب بالصبيان وربما رأى المجانين والبله والحمقى وسماع الكلام الذي لا خير فيه والزهرة امرأة الملك وقيل امرأة أجنبية فمن رآها وكان عازباً تزوج امرأة من غير جنسه.

* - زهر هو في المنام لذاذة وخير فمن رأى على رأسه إكليلاً من الزهر فإنه يتزوج وينال لذاذة في دنياه.

* - ( ومن رأى ) الزهر في غير وقته ناله وهم ومن حمل شيئاً من الزهر وكان من الخادعين فإنه يمسك والمريض يموت والأزهار المختلفة الألوان تدل على الدنيا ونضارتها ومتاعها والزهر بشارة بالحمل للنساء وتفريج الهموم والأنكاد والنور نور ظاهر أو باطن يهتدي به الإنسان لأمر دينه أو دنياه.

* - زيتون هو في المنام مال وشجرة الزيتون رجل مبارك نافع لأهله وقيل امرأة شريفة أو ولد رئيس أو ولاية والزيتون الصفراء هم في الدين ومن عصر زيتوناً من شجرة نال بركة وخيراً والزيتون في المنام للعبيد يدل على ضربهم لأن الزيتون يضرب حتى يرمى حمله وقيل الزيتون هم لمن رآه ومن سقى شجرة الزيتون بالزيت فإنه ينكح أمه وكذلك إذا سقى الكرم الخل أو بال تراباً على الأرض وشجرة الزيتون مال ومتاع والزيتون امرأة شريفة فمن أصابه أو ملكه وأكله وزيته فهو بركة وخير وورق الزيتون تمسك بالعروة الوثقى وورق الزيتون يدل على الصلحاء أو خيار الناس وثمرته تدل على الرزق السهل والنعمة الرغد مع السرور التام.

* - ( ومن رأى ) أنه ينقي زيتوناً أو يعصره [ص 263] فإنه يدل على تعب ومشقة والزيتون يدل في المرضى على قوتهم وكذلك ثمر الزيتون وورقه يدل على ثبات الأعمال وعلى برء المرضى ويدل في سائر الأعمال على إبطائها والزيتون يدل على نور الإيمان والهداية لأهل العصيان والعلم وتلاوة القرآن والجبر للكسير والذهن للصغير والمال للفقير إلا أن يأكله الإنسان في المنام أخضر من غير صلاح فإنه يدل على الهم والنكد والدين يستدينه وربما دل على جهته التي يأتي منها وجالبيه.

* - زيت هو في المنام رزق ومال حلال وشفاء لمن ادهن به.

* - ( ومن رأى ) أنه يشرب الزيت فإن ذلك يدل على سحر أو مرض وزيت الزيتون علم وبركة وهدى ونور باطن ورزق حلال وما كان من غير الزيتون كالسلجم والبطم فمال غالبه الشبهة أو راجع إلى السلطان وربما دل الزيت على نور الأبصار أو نور القلب وربما دل على تحديد الأولاد أو حدوث فتك أو كسر وربما دل الزيت على من يتقرب أو يتعهد به فإن صار الزيت الطيب رديئاً دل على نقض العهد وإن صار الرديء طيباً دل على حسن المعاملة واليقين.

* - زبيب هو في المنام رزق نافع من أي جنس كان أو لون من أسود أو أحمر أو أبيض.

* - زعرور هو في المنام إن كان أصفر يدل على المرض بقدر لونه في شدة صفرته وما كان منه أخضر ليس بمرض وكذلك كل ثمرة صفراء فهي مرض إلا الأترج والتفاح والنبق فإن صفرتها لا تضر لقوة جوهرها.

* - زرع من رأى في المنام أنه زرع زرعاً فهو حمل امرأته.

* - ( ومن رأى ) أنه يحرث في أرض زرع غيره فإنه يكون بينه وبين صاحب تلك الأرض حرب واحتراق الزرع جوع وقحط.

* - ( ومن رأى ) أنه يسعى في مزرعة خضراء فإنه يسعى في أعمال البر والنسك ولا يدري أيقبل منه أم لا.

* - ( ومن رأى ) أنه قد زرع في أرض فهو للمتزوج ولد وللأعزب تزويج ولصاحب الغلة زيادة في دخله وللسلطان سعة في مملكته وإذا رأى يهودي أنه ألقى زرعه في مزرعة فإنه يقتل ويرجم والزرع أخضره دال على العمر الطويل ويابسه دال على قرب الأجل وزرع البر يعطيه أو يأخذه بر أو صدقة مضاعفة الأجر وربما دل السنبل من القمح على الشدة كما دل سنبله على مضاعفة الأجر والشعير استشعار بالخير والزرع يدل على العمل فمن رأى أنه في أرض تصلح للزرع فإنه يعمل عملاً يرجو به غداً خيراً ومن زرع في غير محل الزرع فإنه يلوط أو يزني فإن رأى الزرع يحصد في غير وقته فإنه يدل على موت في تلك [ص 264] المحلة أو حرب ومن مشى بين الزرع مشى بين صفوف المجاهدين.

* - ( ومن رأى ) له زرعاً معروفاً فإن ذلك عمله في دينه.

* - ( ومن رأى ) أنه سعى في مزرعة خضراء فإنه يسعى في أعمال البر والنسك والمزرعة تدل على المرأة لأنها تحرث وتبذر وتحمل وتلد وترضع إلى حين الحصاد واستغناء النبات عن الأرض فسنبلها ولدها أو مالها وربما دلت المزرعة على السوق وسنبلها أرزاقها وأرباحها وفوائدها لكثرة أرباح الزرع وجوائحه وريعه وخسارته وتدل المزرعة على ميدان الحرب وسنبلها جندها وحصادها بالسيف وربما دلت على الدنيا وسنبلها جماعة الناس صغيرهم وكبيرهم وشيخهم وكهلهم وربما دلت المزارع على كل مكان يحرث فيه للآخرة ويعمل فيه الآجر والثواب كالمساجد والرباطات وحلق الذكر وأماكن الصدقات.

* - زعفران هو في المنام يدل على الثناء الحسن والذكر الجميل إذا لم يؤثر لونه في الجسد أو الثوب لأنه من الطيب وإن أثر لونه فإنه مرض لمن رآه وطحن الزعفران مرض مع كثرة الداعين له وقيل الزعفران طيب ما لم يمس جسد رائيه فإن رأى أنه طحن زعفراناً فإن يعمل عملاً يتعجب منه ويصيبه بعده مرض.

* - زبد هو في المنام جنين في بطن أمه والزبدة مال مجموع نام لذيذ كثير المنفعة ورزق من غنيمة وقيل من أكل زبداً رزقه اللّه تعالى زيارة الأرض المقدسة والزبد دال على الخصب والرطوبة والكسب والفائدة وعلى المنفعة وعلى سهولة ما يطلبه ويعالجه في اليقظة.

* - زبد الماء يدل في المنام على شيء لا ينتفع به والزبد ما لا قيمة له يعجب به صاحبه فمن رأى أنه أصاب زبداً أو رغوة أصاب شيئاً لا طائل له ولا خير فيه.

* - زباد هو في المنام يدل على الأملاك الجليلة التي يضم إليه منها الربح أو البستان الذي يجني منه الثمر أو العلم النفيس من العلماء والزباد أرزاق وتجارات رابحة من الجلود فإن جعل الزباد على النار يدل على العنبر والعود والعود دال على الابتداع في الدين أو فساد المال والجاه في الفساد ووضع الشيء في غير محله أو خدمة السلطان بماله.

* - زبدية هي في المنام زوجة أو معيشة داره فإن حسنت في المنام أو كثرت قيمتها دل على شرف من دلت عليه وبائع الزبادي تدل رؤيته في المنام [ص 265] على الرخاء والأمن والقعود عن السفر بخلاف بائع الزبادي النحاس فإنها معدودة للحركات والأسفار.

* - زبرباجة هي في المنام نافعة إذا كانت بلا زعفران وإذا كانت بالزعفران كانت مرضاً كلها وكذلك ما كان فيه صفرة.

* - زلابية هي في المنام مال بلهو وطرب ونجاة من الهلكة والمضرة والزلابية دالة على الأسف والندم وربما دلت على الأفراح والمسرات.

* - زلبانى تدل رؤيته في المنام على البشارة بالخلاص من الشدائد وربما دلت رؤيته على الشرور والأنكاد.

* - زيات تدل رؤيته في المنام على العلم والهداية وإسلام الكافر والخدمة لأرباب العلم والقرب من الملوك.

* - زبال هو في المنام رجل محروم تدل رؤيته على تعب نفسه في راحة غيره وربما دلت رؤيته على سرعة الغنى وسرعة الفقر والزبال رجل كثير الجمع للمال.

* - زغلى تدل رؤيته في المنام على الزنا والضيق والتكتم بالأعمال الردئية.

* - زامر تدل رؤيته في المنام على المخترق وعلى الكلام لغير فائدة فزامر الأفراح تدل رؤيته على الفرح والسرور وزامر الأمير تدل رؤيته على الحركات وتجهيز الجنود والزامر رجل ينعى بموت أو قتل أو زان أو قواد وكذلك المرأة إذا زمرت ربما دل الزامر على دبر الإنسان فمن رأى الزامر المجهول مرض في دبره والزمر يدل على النائحة أو باكية ثكلى معروفة بفسق أو صلاح.

* - زراد تدل رؤيته في المنام على تسهيل الأمور الصعاب والمساعدة على القصد وعلى الزواج للأعزب والزراد رجل يعلم الناس الأدب والعلم ويدلهم على مكارم الأخلاق ويكون فيه نفاق.

* - زجاج هو في المنام يدل على الغرور بنفسه وماله ومصادقة الحمقى ومصادفاته لهم والزجاج دلال الجواري الروم.

* - زجاج هو في المنام قليله وكثيره هم غير أنه يسير لأنه لا بقاء له فمن رآه في وعاء كان أيسر عليه وتأويله أنه من جوهر النساء.

* - ( ومن رأى ) الزجاج وقد خفي عنه شيء بان له واتضح لأن الزجاج لا يخفي شيئاً وأما ما يعمل من الزجاج الأخضر والأحمر والأصفر خصوصاً أو من صدف لؤلؤ فذلك وشبهه شبهات في المال والأولاد وتسمع ورياء ونفاق وما يتداوى به من ذلك دليل على العلماء والحكماء فمن ابتاع في المنام أو قبض جوهراً بزجاج أو دراً بصدف دل على اختياره الدنيا على الآخرة أو المعصية على الطاعة أو يرتد عن دينه بالعكس.

* - زمرد هو في المنام يدل [ص 266] على الشهادة وما يوجب الحلول في قصور الجنة.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب زمرداً فإنه يكتسب أخاً صالحاً أو إخواناً صالحين أو أولاداً ذكوراً مهذبين أو علماً نافعاً أو مالاً حلالاً طيباً.

* - زبرجد هو في المنام رجل مهذب شجاع وصديق صاحب دين وورع وحسب وإذا دل على المال فهو حلال طيب والزبرجد هو الكلام الخالص من العلم والبر.

* - زئبق هو في المنام أمر لا يتم فمن رأى أنه أعطى إنساناً زئبقاً أو ملكه أو كان في يده فإنه يخلف إنساناً بموعد وإن أكله كان هو المبتلى بذلك الخلف.

* - ( ومن رأى ) أن بيده شيئاً من الزئبق فإنه مذبذب في دينه وتابع لهواه خائن غير مؤتمن.

* - زبالة هي في المنام دليل خير للفقراء لأنها مجموعة من أشياء كثيرة وفضلات ولا تحمد للأغنياء وربما دلت على حمل زوجته أو أمته وكثرة ماله أو أنه قدمت عليه بضائع مختلفة الألوان.

* - زبل هو في المنام مال لمن أكله أو حواه وزبل ما يؤكل لحمه من الطير مال حرام والزبل النافع للوقيد وغيره رزق خصوصاً إن كان يابساً وكثرة زبل الناس يدل على تعويق عن الحركات والإقبال على مضار كثيرة والتلطخ بزبل الناس مرض أو خوف وهو دليل خير لمن أفعاله قبيحة وزبل البقر دليل خير لأصحاب الفلائح والحراثين دون غيرهم.

* - زند القدح في المنام تفتيش على أمر حتى يربحه ويصلح له لمن فمن رأى أنه قدح ناراً ليستدفئ بها استعان رجلاً قاسي القلب له سلطنة ورجلاً قوياً ذا بأس على فقره والانتفاع به فإذا اجتمعا فإنهما يؤسسان ولايات السلاطين ويدلان عليهما لأن الحجر رجل قاس والحديد رجل ذو بأس والنار سلطان فإن رأت امرأة أنها قدحت ناراً فانقدحت وأضاءت بنفخها ولدت ابناً.

* - ( ومن رأى ) أنه قدح حجراً على حجر فانقدحت منه نار فإن رجلين قاسيين يتقاتلان قتالاً شديداً وينظر الناس إليهما في قتالهما لأن الشرر قتال بالسيوف وكلام وقيل إن الزند إذا قدح يدل على نكاح الأعزب فإن علقت النار فإن الزوجة تحبل ويخرج الوالد من بين الزوجين وربما دل على الشر بينهما أو بين خصمين أو بين شريكين فإن أحرقت ثوباً أو جسماً كان ذلك ضرراً يجري في ذلك البيت في مال أو عرض أو جسم فإن أحرقت مصحفاً أو دفتراً كان ذلك قدحاً في الدين.

* - زاد من حمله في المنام في [ص 267] سفر دل على التقوى وربما دل حمل الزاد للفقير على الغنى وعلى المدين لقضاء الدين.

* - زق هو الظرف وهو في المنام دال على الوعاء من المال أو العلم أو البطن والزق في المنام رجل دنيء فمن رأى أنه أصاب زقاً من عسل فإنه يصيب غنيمة من رجل دنيء مخرق وكذلك إن أصاب زقاً من سمن وإن أصاب زقاً من نفط فإنه يصيب مالاً حراماً من رجل شرير كافر فمن رأى أنه نفخ في زق ولد له ابن وكذلك النفخ في الوعاء والجراب.

* - زنبيل تدل رؤيته في المنام على صاحب البيت الساعي على أهل بيته الآتي لهم بما يشتهونه وربما دل على الزوجة أو الخادم أو الولد وزنبيل الرباط دال على خادمه أو وقف المكان والزنبيل حمال ثقة ويدل على العبيد.

* - زمام هو في المنام طاعة وخضوع مع مال ونعمة لمن رآها بيده.

* - زر في المنام عصمة وعقد صحيح وربما دل على المال أو الرزق خصوصاً إن كان من فضة أو ذهب والزر والعروة يدلان على رجل وامرأة فمن رأى أنه ركب زراً في عروة فإنه يتزوج إن كان أعزب وإلا فإنه يؤلف أمراً قد تفرق.

* - زير الماء هو في المنام يدل على الزوجة أو الزوج والزير يدل على قيم الدار ويدل على مخزنه وحانوته وعلى زوجته الحامل لمائه وزيور الطرب حركة سفر وفائدة.

* - زمر هو في المنام خبر خير والزمر في المنام نعي لمن سمعه وإن كان هو الذي يزمر فإنه بنعي إنساناً.

* - وقيل من رأى بيده مزمار الناي ويضع أصابعه على منافذ المزمار فإنه يتعلم القرآن ويعرف ما يقرأ.

* - ( ومن رأى ) أنه أعطى مزماراً من سلطان نال إمارة ونجاة من الفتن وينال ورعاً وعزلة عن الناس.

* - زقاق في المنام دخوله يدل على الوقوع في الشبهات لعطفاته كالاعوجاج عن الحق وربما دل ذلك على الحنث في اليمين واختلاف الكفارات وتدل الأزقة على الطرق في الصناعات.

* - زريبة هي في المنام دالة على الأرزاق والفوائد والأرباح وربما دلت على ما يحفظ المال من مطمر ومخزن وكيس وربما دلت على دار الرائي التي يجتمع فيها أهله وخدمه وحشمه أو سوقه الذي يقصد منه الربح أو أرضه التي يحرثها بماشيته ويرجو خيرها.

* - زرقين هو في المنام عصمة بين الزوجين وعقد شركة بين الشريكين وإصلاح بين الخصمين وربما دل على ما يتم به الدين من إقام الصلاة وإيتاء الزكاة والسلامة في المعتقد.

* - رزبول هو في المنام للابسه زوجة أو دابة [ص 268] أو سفر أو منصب.

* - زينة هي في المنام تدل على الفقر وفساد الحال.

* - ( ومن رأى ) الدنيا تزينت له ومهما طلب حصل له فإنه يفتقر ويهلك والزينة في البلاد التي لا تعرف فيها الزينة واللباس الذي قد اعتاد لبسه الإنسان هو في الرؤيا خير لجميع الناس.

* - زنا هو في المنام خيانة فمن رأى أنه يزني فقد خان والمرأة الزانية المجهولة خير وهي أقوى من المعروفة والزنا سرقة لأن الزاني يختفي كالسارق.

* - ( ومن رأى ) زانية أقبلت عليه تراوده عن نفسه نال مالاً حراماً.

* - ( ومن رأى ) أنه زنى بامرأة شابة حسناء فإنه يضع ماله في مكان محروز.

* - ( ومن رأى ) أنه زنى وأقيم عليه الحد وكان سلطاناً قوي سلطانه وإن كان الرائي أهلاً للولاية ولى وخلع عليه وينال دولة واسماً.

* - ( ومن رأى ) أنه زنى بامرأة إنسان يعرفه فإنه يريد أخذ شيء من ماله ومن قرأ في المنام {الزانية والزاني} الآية فإنه زان وكذلك المرأة إذا قرأت هذه الآية فإنها زانية ومن عامل امرأة زانية في المنام فإنها الدنيا وطلابها فإن كان الطلاب معروفين بالصلاح والدين والعلم ولهم سمت حسن وهيئة الصالحين ورأوا كأنهم يختلفون إلى زانية يصيبون منها فإنهم يختلفون إلى علم من عالم ويصيبون منه بقدر ما نالوا من تلك المرأة الزانية.

* - ( ومن رأى ) رجلاً من امرأة فإن ذلك الرجل يطلب دنيا زوج هذه المرأة.

* - ( ومن رأى ) أنه زنى فهو حج.

* - ( ومن رأى ) أنه فجر بامرأة شابة فإنه يضع ماله في موضع لا يرى فإن أقيم عليه الحد وكان صاحب علم دلت رؤياه على استفادة علم وفقه في الدين وإن كان ذا سلطان قوي سلطانه.

* - ( ومن رأى ) أنه زنى بزانية نال شراً وفتنة.

* - ( ومن رأى ) أنه دل إلى موضع الزنا ولم يقدر أن يخرج منه فإنه يموت سريعاً.

* - ( ومن رأى ) أنه يبيت مع زوجة الغير وزوجها معها من غير إنكار منه فإنه ذلك الزوج يوكله في أمر بيته.

* - زواج في المنام يدل على العناية من اللّه تعالى وربما دل الزواج على الأسر والدين والغم والهم والدخول في الضمان أو السعي في تولية المناصب الجليلة فإن تزوج امرأة معروفة سعى فيما يستطيع القيام به وإن تزوج امرأة مجهولة أو لم ير في المنام امرأة دل ذلك على قرب الأجل والرحلة من دار إلى دار وإن كان صالحاً للإمارة تأمر أو الولاية تولى أو نال منصباً يليق به وإن كان الزواج في المنام بمجرد شهوة كان عقداً مع اللّه صالحاً [ص 269] وإن كان بزفاف على جاري العادة فهو منصب أو صيت حسن يرتفع له والزواج يعبر بالحرفة فمن رأى أنه تزوج امرأة وماتت فإنه يعمل في حرفة لا ينال منها إلا العمل والعناء والهم ومن تزوج في المنام بأربعة نسوة فإنه ينال زيادة.

* - ( ومن رأى ) أنه تزوج بامرأة يهودية فإنه يسعى في حرفة ينال منها إثماً واجتراء على المعاصي.

* - ( ومن رأى ) أنه تزوج بامرأة نصرانية فإنه يسعى في حرفة فيها باطل وافتتان وإن كانت مجوسية فهي حرفة بلا دين ومن تزوج بزانية فهو زان ومن تزوج بزوجة سليطة عليه فإنه يقيد بقيد ثقيل ومن تزوج بكلبة فإنه يملك أمراً دنيئاً.

* - ( ومن رأى ) أنه تزوج بنت سلطان بالمعازف والقيان فإنه يشرب بنت نفاق وهي الخمر أو ما يفعل فعله.

* - ( ومن رأى ) إنساناً تزوج بامرأة ونقلها إليه فإنه ينال مالاً من زوج المرأة فإن تزوجها وانتقل إليها فإن زوجها الأول الحقيقي ينال من الذي تزوجها في المنام مالاً وخيراً.

* - ( ومن رأى ) زوجته تزوجت برجل حمامي يعرض لها الحمى الملازمة لها ومن تزوج بزوجة السلطان نال ملكاً إن كان لذلك أهلاً وإلا تولى ولاية ومن تزوج بامرأة ميتة ظفر بأمر ميت قد أيس منه وإذا تزوجت المرأة المريضة ولم تعاين الزوج ولا عرفته ولا تسمى لها فإنها تموت وكذلك الرجل المريض إذا تزوج في منامه ولا عاين المرأة ولا سميت له فإنه يموت ومن زوج أمه بإنسان باع عقاره وإذا رأت الحبلى أنها تزوجت فإنها تضع جارية وإذا جليت كالعروس فإنها تضع غلاماً وإذا رأت المرأة التي لها ابن أنها تزوجت فإنها تزوج ابنها وإن تزوجت المرأة العزباء والمزوجة في المنام نالت خيراً وإذا تزوجت المرأة برجل ميت تشتت شملها وافتقرت كما لو دخل بها الميت في دار الميت وهي معروفة للميت فإن كانت مجهولة فإنها تموت.

* - ( ومن رأى ) أنه تزوج بامرأة ودخل بها فإنه يظفر بأمر ميت بحياله وهو في الأمور بقدر جمال تلك المرأة فإن لم يكن دخل بها فإن ظفره بذلك الأمر يكون دون ما لو دخل بها.

* - ( ومن رأى ) أنه تزوج امرأة وله زوجة أو زوجات أصاب خيراً وسلطاناً لقدر جمال المرأة وهيئتها إذا عاينها أو عرفها فإن هو لم يعرفها ولا سميت له وكانت تجهز له فإن ذلك دليل على موته أو موت إنسان على يديه.

* - ( ومن رأى ) أنه تزوج ابنة شيخ مجهول له فإنه يصيب خيراً كثيراً وإن رأت [ص 270] امرأة أنها تزوجت شيخاً مجهولاً فإنها تصيب خيراً كثيراً وإن كانت مريضة أفاقت من مرضها.

* - ( ومن رأى ) أنه تزوج امرأة ميتة من ذوات محارمه فإنه يصل رحمها وإن كانت حية قطع رحمها.

* - ( ومن رأى ) أنه تزوج ذات محرم فإنه يسود أهل بيته والزوجة في المنام شريك أو عدو أو سلطان جائر أو خصم ألد أو ملك أو مركب أو مركوب وكل ما دلت الأرض عليه من راحة أو تعب أو خير أو شر فانسب للزوجة مثله لدلالته عليها.

* - زلزلة هي في المنام خوف من سلطان وقيل الزلزلة في المكان المخصوص تدل على نقلة وتحويل وقيل الزلزلة حادث يحدث من قبل الملك الأعظم فإن كانت عامة فالحادث عام وإلا فالموضع والبلدة التي خصصت بالزلزلة وإن رأى جبلاً من الجبال تزلزل أو رجف أو زال عن مستقره ثم استقر مكانه فإنه سلطان ذلك الموضع أو عظيمه تصيبه شدة وهول عظيم.

* - ( ومن رأى ) أرضاً زلزلت وخسفت بطائفة فيها وسلكت طائفة فإن السلطان ينزل تلك الأرض ويعذب أهلها وقيل إنه مرض شديد والزلزلة إذا نزلت بأرض فإن الملك يظلم رعيته حتى يتحيروا وتفشو أسرارهم.

* - ( ومن رأى ) الأرض زلزلت والسماء اضطربت فإن أهل تلك البلدة يعاقبون بالسلطان ويصابون في أنفسهم وأموالهم بالسقم والمرض وإذا رأى الإنسان الأرض متحركة في المنام فإنها تدل على حركة أمور صاحب الرؤيا وعيشه.

* - ( ومن رأى ) أن الأرض زلزلت فإن ذلك بلاء ينزل بتلك الأرض من سلطانها أو جراد أو برد أو قحط أو خوف شديد والزلزلة إذا رؤيت في المنام فإنها دالة على الفزع والأراجيف والأخبار المزعجة وظهور الأسرار وإذا رأتها امرأة حامل وضعت حملها وربما دلت الزلزلة على اضطراب الناس بسبب أمراض الناس بالنافض مع السلامة من الموت فإن انهدمت الجدران كانوا موتاً حقيقة وربما دلت على أن الرائي يموت واهتزاز الأرض المجدبة دليل على تزكيتها ونموها بالزرع وربما دلت على إحياء الموات وتدل الزلزلة على السفر في البحر والميل فيه من الميلان وتدل على الرقص والطرب وعلى تعطيل السفر في البحر وربما دلت الزلزلة على النكد من الأزواج فإن هدمت الدور ربما دلت على أرباح صناع العمارة للاحتياج إليهم ولما [ص 271] عندهم من أصناف آلاتها فإن كانت الزلزلة في الرؤيا في بستان دل على كثرة النبات وكثرة ثمار الصيف ودلت على فتن أهل القرى وإن رآها في المنام وكانت الرؤيا في أيار دل على قتال يكون بين الناس وفتن متصلة سواء كانت رؤيتها ليلاً أو نهاراً وإن رآها في المنام وكانت الرؤيا في حزيران كان دليلاً على هلاك الأشرار فإن كانت نهاراً دل على تجديد المناصب للعلماء وإن رآها وكان ذلك في تموز دل ذلك على موت رجل عظيم الشأن وإن رآها وكان ذلك في آب دل على عدو يقدم إلى تلك الأرض وإن رآها وكان ذلك في أيلول فإنه يدل على رجل غريب يقدم تلك الأرض ويحصل بها أوجاع يعقبها فناء وإن رآها وكان ذلك في تشرين الأول فإنه يدل على المرض وسلامة الحوامل وعلى رخص الحب وإن رآها وكان ذلك في تشرين الثاني فإن ذلك يشعر بسقوط الحوامل وإن رآها وكان ذلك في كانون الأول دل على حدوث مرض شديد وموت مع الأمن من العدو وإن رآها وكان ذلك في كانون الثاني دل على موت الشباب وإن رآها وكان ذلك في شباط دل على الجوع وسقوط الحوامل وإن رآها وكان ذلك في آذار كان دليلاً على الرخاء.

* - زلل باللسان ربما دل ذلك على الزلل بالقدم وبالعكس وربما دل زلل القدم على زوال ما هو مرتكبه وربما دل على السهو والنسيان لطلب العلم.

* - زج في المنام الدخول في الأمور الضيقة المخرج وربما دل على الموت.

* - زمانة هي في المنام تعطيل عن السفر والكسب باليد والرجل والزمانة عجز عن مرام يقصده.

* - زحير هو في المنام للمرأة مخاض.

* - زكام هو في المنام بطء خبر على المسافر.

* - والزكام مرض يسير لمن أصابه ثم ينجو منه ويصيب غبطة.

* - زرقة اللون في المنام تدل على الهم والغم والخصومة والمصيبة.

* - زراق الملك والأمير في المنام تدل رؤيته على الشر والقتال وتدل رؤيته على تفريق الجماعات فإن دل على العلم على العالم كان صاحب بدعة.

* - زنبور هو في المنام عدو محارب وربما دل على البناء والنقاب والمهندس وعلى قاطع الطريق وذي المكسب الحرام وعلى الطرب الخارج وربما دلت على أكل السموم أو شربها والزنبور رجل من الغوغاء مهيب طعان صاحب حرب ثابت في القتال سفيه فمن رأى أن الزنابير دخلت قرية أو بلدة أو محلة [ص 272] دخلها جنود لهم هيبة وشرعة وحاربوا الناس جهاراً وقيل هو رجل يجادل بالباطل وقيل الزنابير تدل على الساعين والغمازين وسفاك الدماء وقيل الزنابير كلها دليل على أناس لا رحمة لهم والزنبور يدل على رجل سوء ولسع الزنابير كلها يؤذي من أراذل الناس.

* - ( ومن رأى ) أنه عالج جماعة من الزنابير فإنه يعالج سفلة الناس ومن لا قدر له.

* - زرزور هو في المنام رجل مسلم زاهد ضعيف صابر طعامه حلال والزرزور رجل صاحب أسفار شبه مكاري أو مرافق فمن رأى أنه أصاب زرزوراً فإنه يصيب رجلاً كذلك وإن رأى أنه أكل من لحمه أو نتف من ريشه فإنه يصيب خيراً وربما دل الزرزور على التخليط في الأعمال الصالحة والسيئة أو الذي ليس بغني ولا فقير ولا شريف ولا وضيع وربما دلت رؤيته على المهانة والقناعة بأدنى العيش واللّهو واللعب وربما كان كاتباً.

* - زاغ الأحمر المنقار تدل رؤيته في المنام على رجل ذي سطوة ولهو وطرب وسيادة والزاغ يدل على قوم يحبون المشاركة وعلى قوم فقراء وعلى اضطراب بغير أصل أو ثبات.

* - زرافة هي في المنام لا خير فيها إذا دخلت من غير فائدة تدل على الآفة في المال وربما دلت على المرأة الجميلة أو الوقوف على الأخبار الغريبة من الجهة المقبلة منها وما تأنس من ذلك كان صديقاً أو زوجاً أو ولداً لا تؤمن غائلته والزرافة تعبر بالمرأة التي تثبت مع الزوج لأنها خالفت المركوبات في ظهرها.
فتى الأجيال غير متواجد حالياً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات: 132
نقاط: 234
تاريخ التسجيل: 13/08/2010
العمر: 22

مُساهمةموضوع: رد: تابع موسوعة تفسير الاحلام   الأحد أغسطس 15, 2010 1:48 pm

حرف الشين
* - شيث[ص 2] عليه السلام من رآه في المنام فإنه ينال نعمة وسروراً وأولاداً وحياة طيبة بإذن اللّه تعالى وتقديره وعيشة راضية وقيل إنه يكون وصي رجل عظيم وقيل إنه يقلد أموراً عظيمة ويوفيها ويؤديها لأن شيثاً عليه السلام أول من وصى على وجه الأرض.

* - شعيب عليه السلام من رآه في المنام فإنه يكون بينه وبين قوم يبخسون المكيال والميزان معاملة ويبخسونه فيها ويؤذونه ثم يظفر بهم ويرزق بنات يصيب منهن سروراً فإن رآه مقشعراً فإنه يذهب بصره.

* - شهيد من الشهداء من رآه في المنام وإنه حي فهو حياة سنته وطريقته وقيل من رأى شهيداً حياً في المنام فإنه يتقرب إلى اللّه تعالى.

* - شكر اللّه تعالى في المنام نجاة من الهم فمن رأى أنه يشكر اللّه تعالى فإنه ينجو من هم وينال قوة ومالاً وخيراً وخصباً وثواباً وإن كان والياً فإنه ينال كورة عامرة زاهرة حسنة ومن رأى أنه يشكر اللّه تعالى فإنه موحد وقيل من رأى أنه يشكر اللّه تعالى فإن كان ذمياً أسلم وإن كان منافقاً أخلص وإن كان مسلماً صحب رجلاً شريفاً عظيم الخطر بعيد الصيت.

* - شمس هي في المنام الملك الأعظم أو الخليفة أو الأب أو الذهب أو أمير من الأمراء أو امرأة جميلة ومن رأى في منامه أنه تحول شمساً فإنه يصيب ملكاً على قدر شعاعها وإن رأى أنه تعلق بها فإنه ينال قوة وخيراً من وزير أو كاتب فإن أصاب شمساً معلقة بسلسلة ولى ولاية وعدل فيها فإن قعد في الشمس ودنا منها فإنه ينال من ملك نعمة ومالاً وقوة وتأييداً فإن أضاء شعاعها من المشرق إلى المغرب فإنه يملك ما بينهما إن كان لذلك أهلاً ويرزق علماً يذكر به في الخافقين فإن رأى أنه ملك الشمس أو تمكن منها فإنه يكون مقبول القول عند الملك الأعظم وإن رآها صافية منيرة قد طلعت عليه فإن كان والياً نال قوة في ولايته من الملك الأعظم وإن كان [ص 3] قائداً عاش في كنفه وإن كان من الرعية نال رزقاً حلالاً وإن كانت امرأة نالت من زوجها ما تقر عينها به فإن طلعت الشمس في بيته نال شعبة من السلطان وواصله الخليفة إن كان لذلك أهلاً وإلا فليحذر رجلاً يعزه وإن طلعت في بيته تزوج وإن رأتها امرأة تزوجت واتسعت عليها دنياها وإن رآها تاجر ربح في تجارته وضوء الشمس هيبة الملك وعدله وإن رأى الشمس كلمته أصاب رفعة من قبل الخليفة وكذلك القمر فإن كلماه ومضى معهما فإنه يموت وإن رأى الشمس على موضع دون موضع وكان صاحب حرب كان وجيهاً في الحرب وإلا فهي معرفة تناله وإن رأى الشمس طلعت على رأسه دون جسده فإنه ينال أمراً جسيماً أو دنيا شاملة وإن طلعت على قدميه دون جسده نال زراعة كثيرة من طعامه وثمارها واتسعت عليه دنيا حلال وإن رأى أنها طلعت على بطنه تحت ثيابه والناس لا يعلمون أصابه البرص فإن بزغت على صدره دون جسده فإنه يمرض وإن رأت امرأة أن الشمس دخلت في طوقها وخرجت من ذيلها فإنها يتزوج بها ملك ويبقى معها ليلة وإن طلقها فإنها تزني وإن رأى إنسان أن بطنه انشق وطلعت فيه الشمس فإنه يموت وكذلك من رأى أن الشمس غابت كلها وهو خلفها يتبعها فإنه يموت وإن ذهب خلفها وهو يسير ولم تغب كلها فإنه يستأسر وإن رأى أن الشمس تحولت رجلاً كهلاً فإن الخليفة يتواضع للّه تعالى ويعدل وينال قوة ويقوى جد المسلمين وتحسن أمورهم ويكسر الجيش ويهلك أعداء المسلمين فإن تحولت رجلاً شاباً فإنه يخور ويضعف حال المسلمين وإن رأى أن الشمس خرجت منها نار فأحرقت نجوماً من حواليها فإن الملك يطرد حاشيته فإن رأى الشمس احمرت فإنه فساد في مملكته فإن رأى أنها اصفرت فإنه يمرض فإن اسودت فإنه يغلب فإن رأى أنها غابت فإن الأمر الذي يطلبه من خير أو شر قد انقضى وصار إلى آخره فإن رأى أن الشمس في مجار مختلفة أوقاتها تدل على خوارج يخرجون على الملك الأعظم من مواضع شتى فإن رأى أنه نازع الشمس فإنه يخرج على الملك خارجي إن كان لذلك أهلاً وإن لم يكن أهلاً فإنه ينقلب أمره عليه فإن غدر بالشمس فإنه يغدر بالملك أو يخالفه في أمره فإن رأى الشمس وليس عليها شعاع فإنه ينقص من هيبة الملك بقدر ما نقص من شعاعها فإن رأى أن شعاعها لا يقع عليه فإن كان سلطاناً فإن هيبة الملك توضع عنه وإن كان قائداً فإن جاهه يذهب وإن كان والياً فإنه يعزل وإن كان من الرعية يذهب وجه معيشته وإن كانت امرأة تزوجها رجل ولا ينفق عليها وإن رأى الشمس انشقت نصفين وبقي نصفها وذهب نصفها إلى أن حاذاه وكان للنصفين نور وشعاع فإنه يخرج عليه خارجي ويملك مثل ما ملك الملك [ص 4] فإن ذهب النصف الباقي إلى النصف الذاهب منها فعادت شمساً صحيحة مثل ما كانت فإنه يذهب ملكه ويأخذ الخارجي عليه ويملك مثل ما ملك وإن عاد نصفها الذاهب إلى النصف الباقي وعادت شمساً صحيحة فإنه يرجع إليه الملك ويأخذ ملكه ويملك مثل ما كان يملكه هو فإن صار كل نصف شمساً فإنه يخرج عليه قائد من قواده ويملك مثل ما كان يملك فإن رأى أن الشمس سقطت فهي مصيبة في قيم الأرض فإن سقطت على الأرض مات أبوه ومن رأى الشمس وهو ينظر إلى نورها وضوئها فإنه ينال ملكاً إن كان أهلاً لذلك أو يكون رئيساً في محلته وأهل بيته وإن رأى أنها نيرة في بلده فإن كان مسافراً عاد إلى وطنه سالماً وإن رأى أن الشمس تطلع من المشرق مع ضوء صاف وتغرب مثله فإنه يدل على خير لأهل تلك البلدة وينالونه على يدي ملك ويعيشون عيشاً هنيئاً وإن رأى أن الشمس طلعت في الدار فأضاءت الدار كلها فإنه ينال عزاً وكرامة وذكراً وشرفاً وجاهاً ومرتبة ومن رأى أنه ابتلع الشمس فإنه يعيش مغموماً محزوناً وإن رأى أن الشمس طلعت من مغربها فإن الرائي يفتضح بين الناس فإن كان بينه وبين أحد سر فإنه يفشو وربما يظهر الأمر الخفي وإن رأى أن ملكاً ابتلع الشمس فإنه يموت وإن رأى أن الشمس تغيرت عن حالها فإنه تقع فتنة في تلك البلدة ومن رأى أنه جالس في شمس نال نعمة واسعة وبركة تنزل عليه من السماء فإن أصاب من ضوء الشمس فإنه ينال كنزاً من الكنوز ومالاً عظيماً ويؤتيه اللّه خيراً والشمس إذا رآها الإنسان تطلع من الشرق وتغرب مثل ذلك فإنها دليل خير لجميع الناس وتدل على الأعمال وذلك أنها تنبههم من نومهم وتحركهم إلى الأعمال وتدل في بعض الناس على أنه يولد له أولاد ذكور وتدل في العبيد على أنهم يعتقون وهو لسائر الناس دليل وسار الشمس لمن أراد أن يخفي أمره دليل على ظهوره وذلك أنها تظهر الأشياء كلها وتبديها وإن رأى الإنسان في منامه أنها تطلع من المغرب فإن ذلك يدل على ظهور الأشياء الخفية ولو حرص صاحبها على أن يخفيها وإن كان مريضاً دلت الرؤية على برئه وإن كان الوجع في عينه دلت على أنه لا يعمى ومن كان في سفر دلت على رجوعه من سفره وإن كان مجهول الموضع وهو أيضاً دليل خير لمن أراد أن يسافر إلى ناحية المغرب وكذلك إن رأى أن الشمس تطلع من الجنوب إلى الشمال والشمس إذا رآها الإنسان مظلمة وإن لونها لون الدم أو رآها بمنظر متغير فإنه دليل رديء لجميع الناس فيدل في بعضهم على البطالة وفي بعضهم على مرض ولد صاحب الرؤيا أو شدة تعرض له [ص 5] أو وجع العينين وأما من أراد أن يخفي أمره فإنه دليل موافق له وإن رأى الشمس تنزل في فراشه وتهدده فإنها تدل على مرض شديد والتهاب البدن وإن رآها تفعل به خيراً فإنها تدل على خصب ويسار وتدل في كثير من الناس على صحة ومن رأى الشمس قد تلاشت فإن ذلك دليل سريع لجميع الناس ما خلا من كان يعمل عملاً في خفية وتدل أيضاً كثيراً على العمى أو على موت أولاد صاحب الرؤيا ومن رأى الشمس ليست واحدة بل شموس كثيرة اكتنفتها فإن ذلك دليل خير للمسافرين والفرسان أما المرضى فإنها لهم دليل شدة وموت ومن رأى أن الشمس تعطيه شيئاً أو تأخذ منه شيئاً فليس ذلك بمحمود فإن أعطيتها تدل على شدة وأخذها على إتلاف وهلاك ومن رأى أن الشمس قد نشرت عليه أنواراً فإنه يصحب الخليفة ويفرغ عليه عطاياه وحر الشمس إذا جاوز الحد وأصابه ناله هم من سلطان وإن رأى أنه يهرب من الشمس فإنه يفر من زوجته أو من سلطان أو من مكروه ومن رأى الشمس خرجت من ذكره فإنه يرزق ولداً يكون ملكاً أو وزيراً ومن رأى الشمس والقمر اجتمعا على ضيائهما ونورهما فإنه يدل على زواج امرأة جميلة وطلوع الشمس من مغربها يدل على الملك وقيل على فضيحة الرائي وقيل على توبته وقيل على قرب أجله وقيل على حادث في الأرض ويدل للمريض على الصحة وإن رأى سحاباً أو غيره غطى الشمس حتى ذهب نورها حدث بالملك حادث من مرض أو تغير ما هو فيه وإن رأى السحاب انجلى عنها فإن الهم والمرض والتغير يزول عن الملك ومن رأى أنه لا يمشي إلا في الشمس فإنه يسافر والشمس إذا طلعت على الأرض فهو دليل قحط واحتراق ومن رأى عشرة شموس قد أخذها ووضعها في خرقة فإنه ينال عشرة آلاف درهم وربما كانت الشمس علماً يهتدي به وقيل احتجاب الشمس بالسحاب يدل على عزل الملك لظلم حدث في رعيته وربما دلت الشمس على سلطان صاحب الرؤيا كأميره وعريفه وأستاذه ووالده أو زوجها إن كانت امرأة وربما دلت الشمس على المرأة الشريفة كزوجة الملك أو الرئيس أو السيد أو ابنته أو أمه أو زوجة الرائي أو أمه أو ابنته أو خالته أو زوجة أبيه أو جدته فما رأى في الشمس من حادث عاد تأويله على من تدل عليه ممن وصفناه ومن رأى الشمس ساقطة إلى الأرض أو ابتلعها طائر أو سقطت في البحر أو احترقت بالنار أو ذهبت عينها و اسودت أو غابت في غير مجراها من السماء أو دخلت في بنات نعش مات المنسوب إليها ممن ذكرناه وإن رأى بها كسوفاً أو غشاها سحاب أو تراكم عليها الغبار أو الدخان حتى نقص نورها أو رؤيت تموج في السماء بلا [ص 6] استقرار كان ذلك دليلاً على حادث يجري على المضاف إليها من مرض أو هم أو غم أو كرب أو خبر مقلق وإن كان من دلت عليه مريضاً في اليقظة دلت على موته وإن رآها قد اسودت من غير سبب ولا كسوف فإن ذلك دليل على ظلم المضاف إليه وجوره أو كفره أو ضلالته وإن أخذها في كفه أو ملكها في حجره أو نزلت عليه في بيته بنورها وضيائها تمكن من سلطانه وعز ملكه إن كان ممن يليق به ذلك أو قدم صاحب ذلك المنزل إن كان غائباً سواء رأى ذلك ولده أو عبده أو زوجته لأنه سلطان الجميع وقيم الدار وإلا ولدت امرأته أو أمته إن كانت حاملاً له جارية أو غلاماً وإن رآها طالعة من الغرب أو عائدة بعد غروبها أو راجعة إلى المكان الذي منه طلوعها ظهرت آية وعبرة وربما دل ذلك على رجوع المنسوب إليها عما أمله من سفر أو عدل أو جور وربما دل ذلك على نكبة المنسوب إليها من المرض وربما دل مغيبها بعد طلوعها لمن عنده حمل على موت الجنين بعد ظهوره وربما دل على قدوم الغائب من سفر بالأموال العجيبة وربما دل مغيبها على إعادة المسجون إلى السجن بعد خروجه وربما دل على أن من أسلم من كفره أو تاب من ظلمه يرجع إلى ضلالته ومن اهتدت إليه زوجته في تلك الليلة واشترى جارية فإن الزوجة ترجع إلى أهلها والجارية تعود إلى بائعها وقد يدل طلوعها بعد مغيبها لمن طلق زوجته على ارتجاعها ولمن عنده حبلى على خلاصها ولمن تعذر عليه معيشته أو صناعته على نفاقها خصوصاً إن كان على صلاحها بالشمس كالقصار والعسال وضراب اللبن وأمثال ذلك ومن كان مريضاً دل على موته ولمن كان في جهاد أو حرب على النصرة لأنها عادت ليوشع بن نون عليه السلام في حرب الأعداء حتى أظهره اللّه عليهم.

* - ( ومن رأى ) أنه يتبع الشمس وهو يسير ولم تغب فإنه يكون أسيراً مع الملك ومن وجد البرد في الظل فقعد في الشمس ذهب فقره لأن البرد فقر ومن استمكن من الشمس وهي سوداء مظلمة فإن الملك يضطرب إليه أمر من الأمور ومن رأى الشمس والقمر والنجوم اجتمعت في موضع واحد وملكها وكان له نور وشعاع يكون مقبول القول عند الملك والوزير والرؤساء وإن لم يكن لها نور فلا خير فيه لصاحب الرؤيا فإن رأى الشمس والقمر طالعين عليه فإن والديه راضيان عنه وإن لم يكن لهما شعاع فإنهما ساخطان عليه فإن رأى شمساً وقمراً عن يمينه وشماله أو قدامه أو خلفه فإنه يصيبه هم وخوف أو بلية أو هزيمة يضطر معها إلى الفرار وسواد الشمس والقمر والنجم وتكديرها تغير الدنيا ومن رأى [ص 7] شمسين اصطكتا فهما ملكان يقتتلان ومن رأى أنه سجد لشمس أو القمر فإنه يرتكب إثماً عظيماً وجرماً كبيراً ومن رأى شعاع الشمس يخرج منه فإنه ينال سلطاناً ودولة ومن رأى الشمس مع الكواكب قاهرة للكواكب متقدمة عليها فإنه يقهر أعداءه ويقوى عليهم ويحسن حظه ويزداد يساره وربما دلت رؤية الشمس على الأرزاق والمعاش والهدى وإتباع الحق الظاهر والكساوي الجليلة والشفاء من الأمراض لمن جلس فيها أو ملكها في زمن الشتاء وتدل على الهموم والأنكاد والفقر والأسقام لمن جلس فيها أو ملكها في زمن الصيف وربما دلت على السفر إلى جهة مطلعها أو مغربها ورؤيتها في محل شرفها علو قدر ورفعة ورؤيتها في محل هبوطها دليل على الفقر والخسارة والهموم والأنكاد وكثرة الشموس بدع وخوف وكساد في المعاش وكذلك كثرة الأقمار وربما دلت كثرة الشموس على ما يركب كالدابة الشموس المانعة لراكبها وتدل الشموس على اجتماع الوجوه الحسان وربما دلت الشمس على من سمى بها كشمس الدين كالبدر يدل على بدر الدين فإن كثرت الشموس ولم تزدد الوجوه نوراً اتفق ذوو الأقدار على المصالح وإن ازداد الضوء حتى انبهرت الأبصار كثرت الأغراض وضاعت المصالح وإن أكل الشمس استفاد من خدمتها وتدبيرها ونال من ذلك مالاً طائلاً وربما صار منجماً أو مؤذناً عالماً بتسيير الشمس رجاء نفعه بسببها فإن أحرقته الشمس هلك في محبة وجه جميل أو أصابته جائحة فيمن دلت الشمس عليه وربما دل ذلك على فساد معتقده أو على أنه ينذر نذراً في معصية وحمل المرأة الشمس زوج أو ولد ترزقه جميلاً فإن كلمته الشمس كلاماً مفهوماً اطلع على علم إحضار الجان ويراسل الأكابر أو صار ترجماناً ورؤية الشمس والقمر والنجوم دليل على البلاء أو السجن أو الحسد من الأهل ثم تكون عاقبته إلى ملك أو ينال عاقبة حسنة في دينه قياساً على قصة يوسف عليه السلام وربما دل ذلك على الخوف والشدة ورؤية الشمس تدل على السراج لقولها تعالى: {وجعل الشمس سراجاً} وطلوع الشمس من مغربها دليل على الخوف والجزع وتسلط السلطان على الرعية والرجوع عن العدو وربما دل ذلك على قدوم الغائب من حيث سافر مكروباً محزوناً خاسراً ويدل ذلك على الردة عن الدين وفسق التائبين ويدل ذلك على الإيمان جبراً ومن رأى أن الشمس أحرقت الزراعات أو البساتين أو أضر بالناس حرها دل ذلك على أمراض ووباء أو ظلم من الأكابر أو جوائح وغلاء أسعار في المأكول فإن كان في السماء شموس وهي تؤذي الناس فأقوام ظلمة وأرباب شر فإن نفع الناس ضوؤهــا فأرباب عدل وربح وتجارات وربما تكون في الزراعات والثمار وكل ما يحتاج إلى الشمس.

* - شعري العبور [ص 8] رؤيتها في المنام تدل على أمر باطل يكون فيه ذلك الرائي لأنها كانت تعهد من دون اللّه تعالى والشعرى العبور امرأة لا خير في دينها ولا في أحوالها.

* - شعر من رأى أنه يقول الشعر ويبغي به كسباً فإنه يشهد بالزور فإن رأى أنه قرأ قصيدة في مجلس فإنها حكمة تميل إلى النفاق فإن سمع الشعر فإنه يشهد مجالس لا يقال فيها الحق والشعر في المنام كلام باطل فمن سمع شعراً في منامه وحفظه فليأخذ من معناه وإذا كان الشعر حكمة أو ذكر اللّه تعالى فهو خير وربما دل عمل الشعر في المنام أو حفظه على زوال المنصب ونقص الدين وربما دلت رؤية الشعر على الصناعة الجليلة وتدل على الهم والنكد والطعن في العرض من الأعداء وإن عمل في المنام شعراً فاحشاً كهجو في إنسان فإنه يدل على القذف وإن كان مدحاً افتقر إن كان غنياً وإن كان الشعر مزحوفاً أو ملحوناً أو ناقص الوزن ربما دل على أنه يكون مهذاراً في الكلام لا يتوقف فيما يقول أو يفعل أو يداخله الوسواس.

* - شاعر تدل رؤيته في المنام على تلفيق الكلام والأمر بالمنكر والنهي عن المعروف غالبا وتدل على الكذب في الدعوى وربما دلت رؤية الشاعر على الزنا وشرب الخمر والمغرم في المال فإن حفظ الرائي منه شعراً يتضمن حكمة أو توحيد اللّه تعالى أو مدحاً في النبي صلى اللّه عليه وسلم أو صار الرائي شاعراً في المنام يقول ذلك نال علماً وهداية ومنصباً جليلاً والشاعر في المنام رجل غاو يقول ما لا يفعل.

* - شعرى وهو المنسوب إلى الشعر وبيعه ورؤيته في المنام تدل على رجل قد آثر دنياه على دينه إذا أخذ ثمنه دراهم.

* - شعر الرأس هو في المنام مال وطول عمر فمن رأى أن شعر رأسه طال فإنه يطول عمره وإن رأى أن على رأسه جمة شعر فوصلها بشعر آخر فإن كان غنياً ازداد ماله وكثر واستقرض مالاً واتجر به وإن كان فقيراً فإنه قد اجتمع عليه دين ويستدين لغيره وإن رأى أن شعره سبط أو جعد فإنه يشرف ويعزو وإن رأى أن شعره السبط جعد فإنه يتضع ويصير دون ما كان عليه وإن رأى شعره الجعد سبطاً طويلاً متفرقاً فإن مال رئيسه يتفرق وإن كان ناعماً ليناً فإنه نماه رئيسه وقيل جمة الشعر لحملة الصلاح وقاية أخرى يوق بها نفسه ويهاب لأجلها فإن لم يكن من جملة السلاح وكان غنياً فإنها ماله وإن كان فقيراً فهي ديونه التي عليه فإن رأى شعره جعداً فإن رئيسه ينال سيادة وعزاً وتجتمع له أموره ومن رأى أن له شعراً طويلاً وهو مسرور به فإن ذلك محمود خصوصاً في [ص 9] النساء فإنهن يستعملن شعور غيرهن بسبب الزينة ومن رأى أن شعر رأسه قد كثر وطالت لحيته فضفر شعره جميعاً ضفائر فإنها ديون كثيرة عليه والشعور أموال لمن ملكها أو حواها وإزالة شعر الشارب والإبط دليل على قضاء الديون وذهاب الهم وإتباع السنة وضفر الشعر يدل على إتقان الأمور وضفر شعر النساء دليل خير ولمن هو معتاد بضفره يدل على حفظ المال وجمعه ولغير هؤلاء كالفقير والأعمى يدل على تعقد الأمور ومن رأى شعره نبت في غير محله أصابه هم وحلق شعر رأسه وقصه في زمن الحج يدل على الأمن وقصه ونتفه إذا لم يشن الخلقة فهو ذهاب الهم وقيل نتف الشعر يدل على وفاء دين الرائي على كره منه وإذا رأى الهاشمي طول شعره ملك الرقاب وإذا رأى الجندي أن شعره طال زاد سلاحه وزينته ومن رأى شعره كشعر الفرس فإنه يمسك ويقبض عليه إن كان لصاً أو آبقاً وإن رأى ذلك حر فليحذر أن يصير عبداً ومن رأى شعره صار كشعر الخنزير أصابته شدائد وكثرة الشعر للمهموم زيادة في همه وكثرته للمسرور زيادة في سروره وسواد شعر المرأة يدل على محبة زوجها لها وعلى استقامة أحوال زوجها فإن رأت امرأة أنها كشفت شعرها فإن زوجها يغيب عنها وإن رأت أنها لم تزل مكشوفة الرأس فإن زوجها لا يرجع إليها وإن لم يكن لها زوج لا تتزوج أبداً وإن رأت شعرها كثيفاً وأبصر الناس ذلك منها فإنها تفتضح في أمرها فإن رأى الرجل أن على رأسه قروناً من شعر فإنه رجل منيع وإن رأى أن شعر مؤخر رأسه قد انتثر أصابه ذل في الوقت وإن رأى أن شعر مؤخر رأسه قد انتثر دل على هوان يصيبه في حال شيبه وإن رأى أن شعر الجانب الأيمن من رأسه انتثر دل على أنه يصاب بالذكور من أقربائه فإن كان شعر الجانب الأيسر فإنه يصاب بالإناث منهم وإن لم يكن له قرابة من الرجال والنساء رجع الضر إلى نفسه وطول شعر الإبط دليل على نيل الحاجة ويدل على صحة دين صاحبه وكرمه فإن رأى شعر إبطه كثيراً فإنه رجل يطلب بجلادته جمع المال في العلم والولاية والتجارة وغيرها عليه وكان ولا يرجع إلى المروءة والدين فإن كان فيه قمل كثير دل على كثرة العيال ومن رأى شعر رأسه طال فوق ما كان يشتهي ذلك وهو مناه وإرادته فإنه يستغني ويقضي دينه ويوسع على عياله وإن رأى أن طوله لا يشبه مثله ومشى به بين الناس فإنه دين يركبه وهم يضعف عن القيام بأهله وقيل طول الشعر طول شقاوة وقيل كثرة أطفال وعيال وقيل يكثر منه استكثار الخوف والمراقبة للّه تعالى ويكون في الدنيا مهموماً كئيباً ومن رأى شعر رأسه نقص عما كان عليه فنقصانه نقصان هم [ص 10] إذا كان طوله هماً.

* - ( ومن رأى ) أحداً ينتف من شعره فإنها مصيبة في مال وإن رأت المرأة أنه قطع من شعرها في غير إحرام ولا أيام الموسم وقع بينها وبين زوجها خصومة وشر فإن كان في هذه الأوقات فإنه صلاح في دينها ودنياها وأمانتها وإن رأت إنساناً يجز شعرها من ورائها فإنه يدعو زوجها إلى غيرها من النساء مكتوماً عنها ومن رأى أنه دهن شعره بدهن فهو زينة له إذا كان قدراً موافقاً وإن سال عليه الدهن أصابه هم وغم في أمره فإن وجد رائحة فذلك ثناء حسن ومن رأى أنه يفلي رأسه فإنه يطلع على بعض عيوبه.

* - ( ومن رأى ) أنه مشط رأسه فسقط منه قمل فإنه ينفق مالاً من ميراث أصابه أو يظهر منه عيب.

* - ( ومن رأى ) أن شعره عاد باقلاً فإن ماله قد ذهب أو يذهب إلا أقله.

* - ( ومن رأى ) الشعر ينبت في وجهه أو حيث لا ينبت الشعر فإنه يكثر عليه الدين.

* - ( ومن رأى ) شعره نبت في كفه فإن ذلك منفعة تدخل عليه والشعر في الصدر واللسان حكمة وبيان وشعر وفطنة إلا أن يخرج عن الحد فيعود إلى الهموم والكمد والحزن ونحو ذلك.

* - ( ومن رأى ) شعر بطنه كثر فإنه كثير الدين مهموم.

* - ( ومن رأى ) أن شعر ذراعيه يتناثر فإن جميع ما اكتسبه يذهب عنه.

* - ( ومن رأى ) أن شعر ساقيه كثر وهو يفتله فإنه يصيب مالاً يعمل به خلاف عمل الناس فليتق اللّه تعالى وإن رأى أنه تساقط فإن جميع ما سعى به وكده ذاهب تلاف ورؤية المرأة شعر رأسها دال على من يسترها وربما دل شعر الرأس على الزرع والمال والجاه والزوج للمرأة العزباء والزوجة للرجل الأعزب والولد الذي يتجمل به فحسنه وسواده وطوله دليل على حسن حال من ذكرناه وقصره وبياضه ونتن رائحته دليل على قبح حالهم فإن دهن شعره في المنام أو سرحه دل على الإحسان أو الوفاء بعهد من دل عليه وحلقه أو تقصيره لمن لا يؤثر ذلك مقاطعة أو تبذير للمال وتقصيره دليل على العلم والهدى وإن كان في زمن الحج ربما دل على الحج وإن ضفر شعره دل على جمع المال وضم الزرع وإن سرحه أو أخرج القمل من رأسه دل على إخراج المفسدين من أرضه وإن سرح زوجته ربما طلقها وطول الشعر لمن لا يليق به دليل على الهموم والأنكاد والديون وطوله لمن يليق به من الجند والصبيان دليل على حسن حالهم والزيادة في أموالهم وسترة أحوالهم فإن طال خلاف العادة دل على الشهوة والديون والتبدد والهموم والأنكاد وربما دل حسن الشعر على الأعمال الصالحة وربما دل حسن الشعر وطوله وضفره على عمل الشعر ونظمه وربما دل الشعر على الاستشعار بالخير إن كان في المنام مليحاً وبالشر إن كان رديئاً والشعر إن كان رديئاً في المنام دل على مرض الرعش وإذا ضفر شعر [ص 11] المرأة ثلاثة قرون طلقت من زوجها ثلاثاً وإن كانت مريضة ماتت.

* - ( ومن رأى ) أن له جمة من الشعر طويلة ربما حاوله ثعبان أو وقع عليه وإن صار شعر الآدمي كشعر غيره من الحيوان دل على الجهد والتعب وإن كان فقيراً ربما استغنى وشعر الحاجب وأهداب العين وشعر السواعد والصدر والساق زينة للرجل وقوة ووقاية وكسوة وسترة ومال دائم وما كان من الشعر مما لا نفع فيه كشعر الإبط والعانة فزيادة ذلك في المنام هموم وأنكاد وخروج عن السنة وشعر الأذن علم أو كلام يسمعه وشعر الأنف خبر يتنسمه فيه نكد أو مال مخفي والشعر على المرأة في بدنها تعطيل للعزباء عن الزواج وربما دل على قيامها على أهلها أو أولادها كمقام الرجل والشعر للطفل دليل على طول عمره فإن طلع الشعر في موضع لا يليق به مثل باطن الكف أو باطن القدم فإن ذلك تعطيل للراحة أو السعي في غير مرضاة اللّه ونبات شعر الجسد للرجل حمل امرأته وكثرة شعره للمكروب زيادة كربه وتساقطه ذهاب كربه وزيادة شعر الجسد المسرور زيادة سروره وغناه وسقوطه ذهاب غناه وإن رأى شعر جسده أبيض فإن كان غنياً ناله خسران في ماله وإن كان فقيراً فإنه دين يمكنه قضاؤه واستحالة شعر جسده شعر بهيمة أو سبع يدل على وقوعه في الشدائد وكثرة الشعر على الصدر دين يركبه.

* - ( ومن رأى ) كأنه يقطع شعر رأسه فإنه يسقط من جاهه ومرتبته وإن رأت المرأة أن شعرها براق فاحم فإنه استغناؤها بمال زوجها.

* - ( ومن رأى ) على عارضه شعراً حسناً فإنه رجل سليم الصدر فإن لم يكن عليهما شعر فإنه رجل خبيث.

* - ( ومن رأى ) أن له شعر فرس فإنه يدل على عبوديته وتعبه ويدل في العبيد الذين حالهم صالحة على اشتباك وارتباط لأن شعر الفرس يربط.

* - شارب هو في المنام يدل على المال.

* - ( ومن رأى ) أنه يقص من شعر شاربه فإن ذلك صالح في السنة وإن رأى أن شاربه زاد وطال فهو مكروه في السنة.

* - ( ومن رأى ) شاربه ناقصاً أو قصه قصاً يشين الوجه فإنه يتلف من ماله بقدر ذلك.

* - ( ومن رأى ) شاربه طويلاً يخالف العادة ويمنع الأكل فإنه شين وبدعة ويدل طول الشارب طولاً فاحشاً على الهموم والأنكاد وربما أشهر بشرب المحرمات وقصه وتحسينه يدل على إتباع السنة وحلق الشارب واللحية عند من يرى ذلك رؤيته في المنام دليل على الراحة وزوال الهم والنكد وهو عند من يكرهه دليل على زوال المنصب والشهرة الرديئة والفقر والخسارة ونقصان شعر الشارب خمود وزيادته مكروه وقد تدل زيادته على شرب مسكر أو منع زكاة أو حبس وديعة.

* - شيب هو في المنام وقار للأحداث وقيل إنه يدل على طول العمر وقيل يدل على الضعف ويدل على الفقر إذا كان في اللحية والرأس جميعاً [ص 12] ومن رأى بلحيته شيباً ولم يتكامل بياضها فهو أجود للقوة والوقار ومن شاب رأسه وله امرأة حامل أتاه ذكر ومن نتف الشيب من اللحية أو قطعه فإنه يوقر الشيوخ وإذا رأت المرأة الشيب برأسها فإن زوجها فاسق وإن لم يكن فاسقاً فإنه يغيرها بجارية أو زوجة وقيل شيب الرأس قدوم غائب أو قدوم ضيف وشيب شعر الجسد للأغنياء يدل على خسران في المال وللفقير دين لا يمكن قضاؤه وشيب المرأة المجهولة إيباس الزرع وشيب العسكر جميعه فراراً وضعف وشيب المريض موته وكفنه لا سيما إن شاب شعر جسده والشيب للخائف أمان من حاكم أو ملك وقيل شيب المرأة كلام قبيح تسمعه من أقارب زوجها وربما دل على الطلاق لأن الرجال تكره شيب المرأة وإن رأى من كان أشيب أن شيبه قد زاد فوق حاله وكان في شيبه سواد فإن ذلك وقار على وقار وإن لم يبق على سواده شيء فإنه يرى من رئيسه أو ممن هو فوقه ما يكره وإن رأى من كانت لحيته سوداء أنها ابيضت فقد هلك دينه أو يذهب ماله وإن رأى من كانت لحيته سوداء أن فيها بياضاً من الواحدة إلى الثلاثة طلعت في لحيته فإنه يطلع له مولود ذكر وإن كان له غائب وهو به مولع وعليه حريص قدم.

* - ( ومن رأى ) أن شعر صدره أبيض فإن طعامه يتغير وينتن.

* - ( ومن رأى ) أن لحيته بيضاء براقة ينال عزاً وجاهاً وذكراً جميلاً في البلاد وكان ابن سيرين رحمه اللّه تعالى يكره الشيب لمن لم يشب ويقول الشيب نقصان المال لا سيما إذا طال الشعر فإن رأى ذلك فقير فإنه يجتمع عليه مع فقره دين عظيم وهم وحبس وإن رأى أنه نتف شيبة من شعره فإنه يخالف السنة ولا يوقر الشيوخ وربما دل الشيب في اللحية على النصال المؤلمة في الأبدان وعلى البعد والجفاء.

* - شيخ مجهول هو في المنام الجد والسعد فإن كان قوياً فهو قوته وإن كان ضعيفاً فعلى أي حالة رآه عليها فإن جسده يكون على تلك الحالة مذمومة كانت أو محمودة فإن رأى شيخاً أشرف عليه فهو يمكنه من الخير وإن رأى أنه قد تبع شيخاً اتبع خيراً وخصباً فإن كان الشيخ رستاقياً فهو صديق غليظ وإن كان تركياً فإنه صديق ولا وفاء له إن كان كافراً وإن كان مسلم سلم من شره وإن كان ديليماً فالديلمي صديق صادق صاحب أمانة ووفاء وإن رأى شيخاً مجهولاً فأبغضه فإنه يظهر له أنه صديق ناصح وهو يبغضه وهو لا يقبل نصيحته وإن رأى أنه أحبه فإنه ينصحه ويقبل نصيحته ويكون موافقاً له في دينه ودنياه ومن رأى اجتماع أقوام أصدقاء في مودة ولم يدر أهم مشايخ أو شبان فإنه يفتح له أبواب الخير وحضور الشبان مخالطة الأغنياء وحضور [ص 13] الشيوخ مخالطة الأصدقاء والشيوخ إذا رأته المرأة في المنام فإنه دنياها فإن رأى شاب أو أمرد أنه تحول شيخاً فإنه ينال علماً وأدباً والشيخ المجهول من صاحبه في منامه أو كلمه أو حكم عليه وكان في صفة حسنة دل على العز والجاه والشيخ اليهودي يدل على عدو يريد هلاك الإنسان والشيخ النصراني عدو لا تضر عداوته والشيخ الكافر يدل على عدو قديم العداوة فإن رأى شيخ أنه صار شاباً دل على قوته وسعة رزقه وقيل إنه يتجدد له سرور وقيل يظهر في دينه أو دنياه نقص وقيل إنه يموت وقيل تدل رؤياه على حرصه وإن رأى شيخ أن أمه ولدته فإن كان مريضاً دل على موته وإن كان صحيحاً فإن كان فقيراً وسع عليه وإن كان غنياً ضيق عليه وحجر عليه في تصرفه وكسبه وإن رأى شيخ أنه صار صبياً فإنه يجهل له في أمر يفعله والشيخ الصالح يدل على العز والشرف والرزق والبركة والعمر الطويل والشيخ الهرم وهم وربما دلت رؤية الشيخ على العجز والفشل والكسل والقعود عن الحركات والضعف.

* - شاب هو في المنام عدو الرجل فإن كان أبيض فهو عدو مستور وإن كان أسمر فهو عدو غني وإن كان أشقر فهو عدو شيخ وإن كان ديلمياً فهو عدو أمين وإن كان رستاقياً فهو عدو فظ وإن كان قوياً فهو شدة عداوته إن كان مجهولاً وإن كان معروفاً فهو بعينه قوى وإن كان ضعيفاً فهو ضعف قوته في اليقظة فإن رأى أن يتبع شاباً فإنه يظفر بعدوه وإن تبعه شاب فإن عدوه يظفر به وإن رأى شاباً مجهولاً فأبغضه فإنه يظهر له عدو بغيض إلى الناس وإن أحبه فإنه يظهر له عدو محبوب إليهم وإن رأى شاباً أشرف عليه فإنه عدو وقد استمكن منه لأن علاه ومن رأى أنه صار شاباً وكان شيخاً نال نقصاناً عظيماً والشاب البالغ عدو لأنه إذا بلغ لا يلتفت إلى قول من يأمره وينهاه والشاب مكر وخديعة أو عدو مكروه وتدل رؤيته على الحركة والقوة وغلبة الجهل وربما دل على النعمة والشكر للّه تعالى.

* - شابة هي في المنام للمرأة عدوة على أي حالة رأتها والشابة المجهولة المتزينة سماع خبر سار من حيث لا يحتسب والجارية الشابة الحسناء خير ومنة وظفر وسرور وفرح وأفضل النساء في التأويل العربيات الأدم والمجهولة خير من المعروفة وأقوى الكل المتصنعات منهن في الزينة والهيئة وأفضل من غيرهن وإن كانت جارية شابة فهي خير على قدر حالها وحسنها ولباسها وحليها وإن كانت مستورة فهي خير مستور مع الدين وإن كانت متبرجة فإن الخير مشهور وإن كانت متنقبة فإن الخير ملتبس وإن كانت مكشوفة فإن الخير يشيع والشابة الناهد خير مرجو ومن رأى شابة كافرة سمع خبراً ساراً مع حياء فإن رأى شابة عبوسة الوجه سمع خبراً موحشاً فإن رأى شابة مهزولة أصابه هم وفقر فإن رأى شابة [ص 14] عريانة خسر في تجارته وافتضح فيها فإن رأى أنه أصاب بكراً ملك ضيعة مغلة أو أتجر تجارة رابحة وإن رأت امرأة شابة في منامها أنها تحولت عجوزاً دلت رؤياها على حسن دينها وإن رأت عجوز أنها صارت شابة وقد عادت إليها قوتها وشهوتها وأنها تنكح فإن أركان دينها تشتد في الدين إن كان النكاح حلالاً وإن كان حراماً فهي الدنيا بقدر ذلك.

* - ( ومن رأى ) عجوزاً في المنام قد عادت شابة فإن كانت من خاصيتها فإنه إن كان فقيراً استغنى وإن كان ممن أدبرت عنه دنياه عاد إليه إقبالها وإن كان مريضاً أفاق من علته ومرضه.

* - شفر العين في المنام وقاية الدين فمن رأى فيه جمالاً وحسناً فهو في الدين كذلك.

* - ( ومن رأى ) أن أشفار عينيه ابيضت دل على مرض يصيبه من الرأس والعينين أو الأذنين أو الطرش.

* - شفة هي في المنام عون الرجل الذي يتباهى به وقوته في البيان أو صديقه الذي يتزين به والسفلى أفضل من العليا والعليا صديقه والمعتمد عليه في جميع أموره فمهما حدث بالشفتين من حادث فهو فيمن ذكرناه والشفتان يقومان مقام المرأة والولد والقرابات وإن رأى فيهما ألماً ووجعاً دل ذلك على أن أمر الأصدقاء لا يجري على ما ينبغي.

* - ( ومن رأى ) شفته مقطوعة فإنه هماز وإن كانت الشفة السفلى انقطع عنه من يعينه في أمره ومن زالت شفته العليا زالت نعمته وإن زالت السفلى فإن امرأته تموت أو يطلقها وإن رأى شفته العليا مشقوقة صار الواحد المنصوب إلى الشفة اثنين فالشفة السفلى إذا انشقت فإنها تعبر امرأتين وإن كانت العليا فهي صديقان فإن التأمت فإن صديقيه يوافقانه في أموره وإن انقطعت فارق صديقه وقاطعه والشفة قوة الرجل وزينته والشفة القرابة وجمعها شفاه فتدل على الشفاء من الأسقام ورغم الحسود وعلى الأخبار الشافية للقلب وربما دلت الشفتان على الحجاب والغلمان والحراس والأبواب والأقفال وربما دلت الشفتان على العلم والهدى والأكل والشرب والفرج والحزن وكتمان الأسرار فمن عدمت شفتاه في المنام دل ذلك على فقد حجابه أو غلمانه أو حراسه أو ينهدم بابه أو يتعذر قفله أو يضيع مفتاحه وربما دل ذلك على موت الوالدين أو الزوجين الراكب أحدهما على الآخر وربما دلت الشفتان على المعيشة الدارة للزمارين والبواقين وأشباههم وكصانع الحلو المنفوخ غير بائعها وصانع القوارير وشبهه من صناع النفخ ورقة الشفاه واحمرارها دليل على الفصاحة والهداية وطيب المأكل والمشرب والأفراح [ص 15] وغلظهما أو ثقلهما أو سوادهما أو زرقهما دليل على قيام الحجة وعدم الراحة في الكسب وربما دل سوادهما أو زرقهما للمريض على موته لأن ذلك من علامات الموت وربما دلت الشفتان في انطباقهما على الأجفان لفتحهما وغلقهما وربما دلتا على الفرج لما يدخل فيه ويخرج منه وربما دلتا على حافتي النهر والبئر لما يتردى فيها وعلى الدبر وإليتيه وعلى غطاء البئر وما أشبه ذلك.

* - شفق تدل رؤيته في المنام على اليمين لقوله تعالى: {فلا أقسم بالشفق} وربما دل على ظهور الحركة من الملوك ونوابهم.

* - شفع ووتر تدل رؤية صلاتهما في المنام على حسن العاقبة في الدين والدنيا وربما دل ذلك على قبول الشفاعة والوصية.

* - شفاعة هي في المنام عز وجاه وقيل أنها تدل على الغش وقيل تدل على الأجر من غير مبذولة ومن رأى القيامة في منامه ورأى من يأتي الناس إليه من الأنبياء عليهم السلام يوم القيامة لطلب الشفاعة ويأتي ذلك فإنه دليل على توقف الأحوال وعدم المساعد لذوي الحاجة عند من هو من ملته لأنهم يتوقفون عند الشفاعة وكل يقول لست لها لما خص اللّه تعالى به سيد المرسلين محمداً صلى اللّه عليه وسلم وجعله صاحب الشفاعة يوم القيامة واعتبر شفاعة الجار يوم القيامة فإن شفع فيه جاره في المنام يوم القيامة دل على أنه ينتفع به وينال راحة من أحد أصحابه أو يجد مساعداً من معارفه في وقت حاجته وشدته وإن شفع فيه ولده في المنام دل على أن ينتفع به أو من جهته وكذلك أن شفع في غيره وإن شفع فيه القرآن المجيد انتفع من العلم ونال منزلة علية.

* - شفعة هي في المنام دالة على الصلح مع الأعداء والزواج للأعزب والنكاح للأهل والأقارب والمحافظة على الصلاة وربما دلت على الولد والمال.

* - شهادة تقدم ذكرها في باب الألف في أداء الشهادة.

* - شاهد عدل هو في المنام رجل يظفر بالأعداء ويظهر البيان وينفي الشك فإن رأى أنه يكتب على إنسان شهادة فإنه يقرض المشهود عليه بكل حرف درهماً أو ديناراً وإن رأى أنه يشهد على رجل بين يدي رجل شهادة فإنه يحج ومن صار شاهداً عدلاً قهر أعداءه.

* - شراء تقدم ذكره مع البيع في باب الباء.

* - ( ومن رأى ) في المنام أنه اشترى جارية فإنه يتجر تجارة فإن رأى أنها ماتت فإنه لا يحصل له في تجارته إلا الغم والعناء والشراء هو في المنام بيع.

* - شركة هي في المنام سرور وربما دلت الشركة على المبايعة على تقوى اللّه تعالى أو على ما يعود عليه نفع في الدنيا وتدل على غنى الفقير إذا شارك في المنام من هو أرفع منه قدراً وإن كان يرجو ميراثاً حصل له وشاركه في ماله.

* - ( ومن رأى ) أنه شاركه رجل معروف فإنهما ينصفان بعضهما [ص 16] بعضاً في أمر كان مجهولا وكان شيخاً فإنه جده ويقال إنصافاً في تلك السنة فإن كان شريكه شاباً ينصفه عدوه وهو منه على وجل ولا يمكنه فراقه والشركة تدل على الإخلاص في المودة والصدق في العهد.

* - شغل من رأى في المنام أنه مشغول فإنه يتزوج بجارية بكر فيفتضها لقوله تعالى: {إن أصحاب الجنة اليوم في شغل فاكهون} قالوا هو افتضاض الأبكار وشغل الإنسان في المنام بغير شغله إن كان الشغل الذي انتقل إليه كافياً فهو دال على تجديد الرزق والأزواج والأولاد والعبادة.

* - شرب في المنام الشراب مجهول لذيذ أو ماء عذب يدل على الهداية والعلم والذوق لأرباب الطريق ومن شرب الماء البارد العذب بكرة أصاب مالاً حلالاً وهو خير لجميع الناس ما خلا من كان معتاد شرب الماء الحار لأن الماء ليس هو بطبيعي.

* - شح هو في المنام دليل على الوقوع في المحذور.

* - شك في تصريح الشرع أو في كلام اللّه تعالى في المنام دليل على النفاق والمكر والخديعة وربما كان ذا الوجهين الذي لا ينظر اللّه تعالى إليه الذي يأتي هؤلاء بوجه وهؤلاء بوجه أو يقع في زوجته المحصنة.

* - شعوذة هي في المنام غرور وافتعال وفتنة.

* - شمم هو في المنام تصاغر ونزول مرتبة لمن يريد الارتقاء والمواجهة بين الناس.

* - شهوة هي في المنام دالة لمن ظفر بها على أفعال أهل النار والشهوة التي تظهر في الوجه والبدن تدل على أنه يؤخذ بجناية غيره أو سيمة حسنة.

* - شم من شم رائحة في المنام طيبة ناله مرض يسير والرائحة القبيحة كلام رديء أو هم لمن شم رائحة قبيحة.

* - شرر في المنام هو كلام قبيح فمن رأى شرراً يتناثر عليه فإنه يسمع كلاماً قبيحاً من رجل ذي سلطان فإن التهب فإن الكلام ينمو ويزداد.

* - ( ومن رأى ) للشرر دخاناً فإن الأمر أعظم والدخان هول أينما حل وإن أحرقه الشرر حرقاً ضعيفاً فإن عدوه يرميه بكلام سوء يحرقه فيصبر عليه فيهون العدو الشرارة الواحدة كلمة سوء.

* - ( ومن رأى ) أن الشرر كثر عليه فإنه عذاب يصيبه.

* - ( ومن رأى ) أن شرارة وقعت في قوم فإنه يقع بينهم العداوة والشحناء.

* - ( ومن رأى ) أن الشرر أكلت ما أتت عليه فإنه كلام وشر ومنازعة أو حرب بين قوم وضرر لهم والشرر يدل على الأولاد فإن أحرق أو وقع في الوجه فإنه شرر ونكد متتابع وربما دل الشرر على سوء الأعمال من موجبات النار وشررها أعاذنا اللّه تعالى منها.. geek
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات: 132
نقاط: 234
تاريخ التسجيل: 13/08/2010
العمر: 22

مُساهمةموضوع: رد: تابع موسوعة تفسير الاحلام   الأحد أغسطس 15, 2010 1:51 pm


حرف الصاد
* - صحف هي في المنام شهود أو أئمة يهتدى بهم قال اللّه تعالى: {أم لم ينبأ بما في صحف موسى* وإبراهيم الذي وفى}.

وقال تعالى: {إن هذا لفي الصحف الأولى* صحف إبراهيم وموسى}.

والصحف دالة على العلم والهداية وعلى الأخبار الصحيحة.

* - صحيفة هي في المنام لمن ملكها ومن أخذ صحيفة فإنها بشارة له وفرح فإن رأى امرأة ناولته صحيفة فإنه يتوقع أمراً فيه فرج فإن كانت المرأة متنقبة والصحيفة منشورة فإنه خبر مشهور فأمره بالحذر منه.

* - ( ومن رأى ) بيده صحيفة مطوية خشي عليه من الموت.

* - ( ومن رأى ) صحيفة بشماله فإنه يندم على فعل [ص 30] فعله ومن كتب بشماله في صحيفة فإنه ينظم شعراً ويفعل أفعالاً قبيحة أو يولد له ولد من زنا إن لم يكن شاعراً والمؤمن إذا رأى بيده صحيفة بالفارسية أصابه ذل وكربة.

* - ( ومن رأى ) أنه وهبت له صحيفة فوجد فيها رقعة ملفوفة فهي جارية وهبت له وبها حبل ومن نظر في صحيفة ولم يقرأ ما فيها فهو ميراث يناله.

* - ( ومن رأى ) أنه يقرأ وجه صحيفة فإنه يرث ميراثاً فإن قرأ ظاهرها فإنه يجتمع عليه دين ورؤيا الصحائف المنشورة في القيامة دالة على حسن اليقين والتصديق بما جاء من عند اللّه عز وجل على لسان نبيه عليه السلام ونفى الشك والارتياب.

* - صحفة هي في المنام رزق الإنسان فمن رأى أنه يلعق صحفة فإن رزقه قد نفد وأجله حضر.

* - ( ومن رأى ) جمعاً كثيراً على صحفة كبيرة فإن كانوا أهل بادية فأرضهم أو خباؤهم أو معصرتهم يجتمعون عليها وإن كانوا أهل حرب فهو اجتماعهم لها فإن كانوا أهل عمل تألفوا عليه.

* - ( ومن رأى ) أنه يبول في صحفة أو جرة فإنه يطأ أهله والصحفة في المنام حبيب الرجل والمحبوب ما يقدم فيها من حلاوة شهية ومن رآها بيده اجتمع بمن يحب.

* - صديقون عليه السلام وهو الملك الموكل بالرؤيا وضرب الأمثال من اللوح المحفوظ تدل رؤيته في المنام على البشارة والأفراح وإنجاز الوعد والموت والحياة والسفر والقدوم منه والزواج والأولاد والولاية والعز والنصر والخذلان فإن أعطى الرائي في المنام شيئاً مما يدل على شيء أو أخبره به فهو كائن لأنه الملك الموكل بذلك وأمثاله تدل رؤيته على المترجم على ألسنة الملوك والمطلع على أسرارهم وربما دلت رؤيته على النجابة وعلم الكشف وعلى المدمن في التطلع في اللوح كالمؤدب أو الكتب الناسخ.

* - صالح عليه السلام من رآه في المنام فإنه ينال من قوم أردياء سفهاء هماً وغمائم ثم يظفر بهم آخر الأمر ويفارقهم بعد المخالفة معهم.

* - ( ومن رأى ) صالحاً عليه السلام فإنه في أمره صالح وفي قوله صادق وقيل تتسفه عليه أعداؤه ويتسلطون عليه وعلى ظلمه ثم يرزق الظفر بهم.

* - صالحون ومن رأى في المنام أحباء اللّه تعالى أو رجلاً منهم فهو حياة سنة والصالحون هم نصحاء لأصحابهم مباركون المعروفون منهم والمجهولون.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول بعض الصالحين المعروفين فإنه يخلفه في سنته وجماعته وما لقيه من الشر والغم وتصيبه بعض هموم الدنيا ووحشتها بقدر منزلة ذلك الصالح ثم يظفر بأعدائه.

* - ( ومن رأى ) بعض الصالحين من الأموات حيا في بلدة فإن أهل تلك البلدة ينالون الخصب والفرح والعدل من واليهم ويصلح حال رئيسهم.

* - صحابة النبي صلى اللّه عليه وسلم تقدم ذكرهم [ص 31] في حرف الألف في أصحاب.

* - صور إسرافيل عليه السلام النفخ فيه نجاة الصلحاء وسماع النفخ في الصور حق وهو في المنام دال على الأخبار المرجفة فإن سمع ذلك وحده فربما كانت الأخبار له خاصة وإن سمع الناس ذلك كانت أخبار تتعلق الناس بسماعها فإن سمع نفخة الصور ويعتقد الناس سمعوها معه فإن الطاعون يكثر في ذلك المكان لأن النفخة الأولى موت العالم وإن سمع النفخة الثانية فإنها للحياة وإن كان مريضاً شفي وإن كان في البلد طاعون ذهب عن أهله وإن كان بهم قحط زال ورخصت الأسعار وأتاهم الفرج ومن سمع النفخة الثانية دل على إدرار المعاش ووجود المخبآت أو ظهور الأسرار وشفاء المرضى أو خلاص المسجون أو الاجتماع بالمسافرين.

* - صراط الآخرة يدل المشي عليه في المنام على السفر في البحر فإن زال أو انقطع به خسر وهلك وربما دل الصراط على العلم والتوحيد وإتباع السنة لمن مشى عليها وسلم والصراط هو الطريق فمن رأى أنه زل عن الصراط فإنه يخطئ طريق الحق.

* - ( ومن رأى ) أنه على الصراط فإنه مستقيم على الدين.

* - ( ومن رأى ) أنه مشى على الصراط ولم يزل قدمه فإنه يركب أمراً عظيماً ويكون فيه سالماً ويأمن مما كان يخاف.

* - ( ومن رأى ) أنه دخل على الصراط وزلت قدمه فإنه يدخل في معصية ويحول عن الحق ومن عبر عن الصراط وكان في الحجاز رجع سالماً.

* - صلاة الفرض في المنام للمصلي ولاية أو رياسة ورسالة وأداء أمانة أو فرض من فرائض اللّه وأمن فمن رأى أنه أقام الصلاة المكتوبة في وقتها المعلوم بوضوئها وقيامها وركوعها وسجودها متوجهاً نحو القبلة مستوياً فإنه يؤدي ما فرض اللّه تعالى عليه مثل الحج أو مظلمة أو دين ويجتنب الفواحش والمنكر وصلاة الفرض في المنام تدل على الوفاء بالعهد والخدمة للبطال والصلح مع من هجره فإن كان إماماً ضمن أو استدان وإن كان مأموماً كان كلاً على غيره وصلاة الظهر مظاهرة أو ظهور لما هو مخفي.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي الظهر فإنه يظفر بحاجته ويستظهر على جميع ما يطلبه من أمور دنياه وآخرته بعد أن يرى أنه أتم الصلاة لأن إتمام الصلاة يدل على إتمام ما يريد الإنسان وإن كان مسجوناً بدين فإنه يقضى عنه ويخلص من علقته ويتسع رزقه إذا تمت صلاته.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي صلاة الظهر في يوم صحو طلق ويفرح بها فإنه يعمل عملاً ويتوسط فيه ويكون له بهاء به قدر صفاء ذلك اليوم فإن كان في يوم غيم فإنه عمل في هم وصلاة العصر يمين يحلفها أو يحلفها لغيره وتدل على المغرب وإن رأى أنه يصلي العصر فإن الأمر الذي يطلبه يتم له بعد عسر ومشقة وإن لم تتم صلاته فإنه يعسر الأمر عليه.

* - ( ومن رأى ) [ص 32] أنه يصلي المغرب وقد غابت الشمس فإن الأمر الذي يطلبه أو هو فيه انقضى وصار إلى آخره وإن تمت صلاته تم له الأمر الذي يريده وربما دلت صلاة العشاء على تمام حمله ونفاذ عمره لأنها آخر شغله وأثرها ينهض إلى نومه المشبه بموته.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي الصبح فإن الصبح قد أصبح فإنه وعد قريب يأتيه خيراً كان أو شراً.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي صلاة العشاء فإنه يقوم بما فرض اللّه عليه من أمر عياله مثل الطعام والشراب واللباس وغيره وإن رأى أنه يصلي صلاة العتمة فإنه يقوم بأمر عياله وبما تسكن نفوسهم إليه فإن رأى أنه يصلي الغداة وهي الصبح فإنه يبتدي بما لا بد منه من معيشة دنياه مثل الطعام واللباس أو يسعى في أمر أهله وأولاده وإذا رأى أنه يصلي العصر فإن ذلك العمل الذي هو فيه قد بقي أقله وإن رأى أنه يصلي الظهر وقت العصر فإنه يؤدي ديناً عليه وإن انقطعت عليه صلاة الظهر أو العصر فإنه يؤدي نصف ما عليه وصلاة المغرب تدل على فراغ الأعمال والراحة للتعبان وصلاة العشاء الأخيرة تدل على ستر الأمور وربما دل الظهر على التوبة أو العزل فإن الكعبة تحولت في صلاة الظهر عن بيت المقدس وربما دلت على محاربة الشيطان والأعداء وهو وقت الظهيرة والقيلولة والعصر دال على الظفر والنصر إذا صلاها في المنام وربما دلت على الهداية والخير والمحافظة وصلاة المغرب دالة على فراق أحد الوالدين أو من كان يستره بفضله أو بجاهه أو عزل من دلت الشمس عليه.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي العشاء ربما دلت على التجهيز للأسفار أو الزواج أو الانتقال من مكان إلى مكان وربما دلت صلاة العشاء على العشا في العين وضعف النظر وتدل على فسحة الأجل لبعدها من الفجر ومن صلى الصبح فإنه يدل على يمين يحلفها ومن صلى العصر ينال يسراً بعد عسر ومن صلى المغرب فإنه في أمر قد انتهى ويدركه عاجلاً.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي العشاء فإن ذلك مكر وخديعة.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي الجمعة فإنه يتم له ما يزيد ويبلغ ما يؤمله.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي في بستان فإنه يستغفر اللّه تعالى فإن صلى في أرض من مزرعة قضى دينه فإن صلى في مسلخ الحمام فإنه يلوط بغلام وإن رأى أنه يصلي جالساً من عذر فإن عمله لا يقبل فإن صلى على جنبه فإنه يمرض فإن صلى وخرج من المسجد فإنه ينال فضلاً وخيراً.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي راكباً فإنه يصيبه خوف شديد وقتال فإن صلى الإمام راكباً ومعه ناس منهم في الركوع ركباناً ومنهم في السجود ركباناً ومنهم في القيام ركباناً فإنهم إن كانوا في حرب أو قتال نصروا وإن رأى أنه يصلي الفريضة ركعتين فإنه يسافر [ص 33].

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي ويأكل العسل فإنه يأتي امرأته وهو صائم وإن رأت امرأة أنها تصلي الفريضة ركعتين فإنها تحيض في يومها وإن رأى أن صلاة فاتته عن وقتها وأنه لا يجد موضعاً يصلي فيه تلك الصلاة فإنه يتعسر عليه ما هو فيه من أمر دين أو دنيا وإن ترك الصلاة عمداً أو جاحداً أو مقراً ونوى أن يقضيها فإنه يستخف شريعة الإسلام ويرجو أن يصلحها وصلاة الجمعة في المنام دليل على الفرح والسرور وشهود الأعياد والمواسم والحج والاقتصار من الدين على بعضه وصلاة عيد الفطر في المنام دالة على قضاء الدين وشفاء المريض والخلاص من الشدائد وزوال الهموم والأنكاد وصلاة عيد الأضحى تدل على تقليد الأمور وحفظ الوصية والوفاء بالنذر وربما دلت الصلاتان على ملاقاة الأعداء وملاقاتهم تكون بالتكبير وصلاة الضحى في المنام دالة على البراءة من الشرك والقسم البار وربما دلت صلاتها على السرور أو الأنكاد والخلف وإذا صلى الصحيح صلاة المريض في المنام كان دليلاً على نقص الحظ والتردد في القول والعمل وصلاة الجمع مثل صلاة القصر تدل على السفر وربما دل ذلك على الفتنة من العدو والصلاة على الأرض من غير حائل تدل على إتيان الأدبار والنساء في زمن الحيض خصوصاً إن كانت الأرض نجسة أو تربة وربما دل فعل ذلك على الفقر والاحتياج والذلة فإن صلى مكشوف العورة فإنه يدل على الفحش في الصوم أو الصدقة بالحرام أو يقتدى بالبدعة والهوى وهو يعتقد أنه على الحق وإن صلى صلاة الخوف فإنه يدل على عقد الشركة والحيرة والتبدد أو نزع المريض والكلام في الصلاة يدل على الرجوع فيما وهبه أو سكت عنه أو تصدق به فإن أسر في القراءة موضع الجهر في المنام أو جهر موضع الإسرار فإن كان حاكماً حكم بالجور ومال إلى البدعة والرياء والسمعة وإلا كتم ما عنده من الحق أو المال ومن سبق إمامه في المنام في الركوع والسجود فإنه يدل على مخالفة الوالدين أو من تجب عليه طاعته وربما ابتلى بالسهو والنسيان وعدم الذكاء والحفظ وصلاة التراويح في المنام دالة على التعب والنصب وقضاء الدين والاهتداء وصلاة الاستسقاء في المنام دالة على الخوف والتقتير وغلو الأسعار وكساد المعيشة والنكد بسبب الزرع والأنشاب والعقارات وصلاة الكسوف للشمس والخسوف للقمر تدل على السعي في إيصال الراحة لمن دلت الشمس أو القمر عليه وربما دل فعل ذلك في المنام على توبة الفاسق وإسلام الكافر وربما دل على الخوف والشدة من قبل الملوك والوزراء ويدل على ظهور آية عامة وصلاة الخوف تدل على الألفة والاتفاق [ص 34] واجتماع الكلمة وعلى الأمن من الخوف وصلاة الجنازة في المنام دالة على الشفاعة فيمن دل الميت عليه فإن لم يكن الميت معروفاً دل على الخدمة للبطال والرزق من الشركة وربما دلت صلاة الجنازة في المنام على النقص في الصلوات المفروضة كالسهو في القيام والقعود.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي على الميت فإنه يكثر له الدعاء والاستغفار فإن تمت صلاته تلك تم دعاؤه وإن كان هو الإمام عند الصلاة على الميت ولي سلطاناً من قبل ملك منافق وإن رأى أنه يقول صلى اللّه على فلان فإنه مغفور له وإن رأى أنه خلف الإمام يصلي على ميت فإنه يحضر مجلساً يدعون فيه للأموات.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي على جنازة فإنه يشفع في رجل فاسد الدين.

* - ( ومن رأى ) أنه في يوم الجمعة أو أنه يصلي الجمعة فإنه يدل على فرج قريب واجتماع بحبيب وقضاء حاجة يطلبها وإن رأى أنه يصلي وحده جعل له ذلك دون غيره ومن فقد له شيء ورأى أنه في عيد عاد إليه ما فقده فإن كان في عيد الفطر فإنه يخرج من ضيق إلى سعة وإن كان في عيد الأضحى فإن كان مملوكاً عتق أو مسجوناً خلص وإن كان عليه دين قضي دينه وزال همه وصلح حاله.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي صلاة الخسوف فإنه يدل على حادث ينزل بالأمراء أو بمن يقتدي به الناس أو موت عالم يصلون عليه بأجمعهم.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي صلاة الاستسقاء فإنه يدل على حادث يجري في ذلك المكان من حاكم أو سلطان يجتمعون إليه ويخضعون بين يديه ليكشف ما نزل بهم من ذلك فإن صلوها بكمالها وانقلبوا إلى منازلهم فرج عنهم ما أصابهم.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي النافلة أو التطوع فإنها تدل على زيادة وصلاح في دينه وتمسك بالسنة وإن رأت امرأة أنها تؤم بالرجال فإنها تموت لأنها لا تصلح للإمامة فلا يكون ذاك إلا عند الموت تتقدم أمامهم وهم يصلون عليها وكذلك لو رأى رجل أعجمي لا يحسن الصلاة ولا القراءة أنه إمام فإنه يموت.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي السنة فإنه متمسك بسنة النبي صلى اللّه عليه وسلم وطاهر من النجاسة وفيه خصلة حسنة.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي تطوعاً فإنه يقوم بأمر الآخرة وينال بقدر ما صلى من التطوع وصلاة الفريضة القيام بأمر أهله مما لابد منه كما أن السنة القيام بمروءة الدنيا لأهله.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي التراويح مع الناس فإنهم يقومون بمروءة أهاليهم وتزول وحشتهم وتنشرح صدورهم.

* - ( ومن رأى ) أنه في صلاة جماعة وصفهم مستو فإنهم قوم يكثرون التسبيح وصلاة النافلة في المنام دالة على التودد والتقرب إلى قلوب الناس بالخدمة أو بالمال وإن كان الرائي أعزب انتصب للزواج وإن كان مزوجاً رزق ولدين ذكرين لقوله تعالى: {ووهبنا له [ص 35] إسحاق ويعقوب نافلة} وإن صلى في المنام تطوعاً للّه تعالى فإن كان فقيراً استغنى ونال خيراً وإن تهجد في المنام نال منصباً عالياً وصلاة الرغائب في المنام دالة على المواسم وحضورها إنجاز الموعد وصلاة القضاء دالة على قضاء الدين أو التوبة للفاسق وربما دل ذلك على إسلام الكافر وعلى الوفاء بالنذر وصلاة القاعد تدل في المنام على العجز والفشل والقناعة بما تيسر من الرزق وربما دلت صلاة القاعد على الإنذار بمرض والده أو أستاذه أو من يجب عليه بره وصلاة الاستغفار تدل في المنام على غفران الذنوب فإن صلاها الناس بأجمعهم دل على نزول الغيث وإن كان فقيراً استغنى وإن كان عقيماً رزق أولاداً ذكوراً وربما رزق رزقاً من الزرع والأنشاب والعقارات وصلاة التسابيح في المنام دالة على المنحة والهدية والدلالة على الخير وإدرار الرزق وصلاة الاستخارة في المنام تبدد وحيرة لما يريده في اليقظة وتدل على حسن العاقبة فيما يعزم عليه وإن كان المستخير من أهل الطريق كان ذلك نقصاً في طريقه وصلاة الغائب في المنام طلب ربح يسافر فيه أو يسافر فيه غيره وربما دل على عمل الشهادة وتقليدها والصلاة على القبر في المنام دالة على إهداء التحف والهدايا لغير مجاز عليها وربما دل ذلك على الصدقة لذوي الإقتار والمستحقين وأرباب السجون وصلاة تحية المسجد دالة على الإنفاق لذوي القربى والمساكين وصلاة الغفلة في المنام دالة على صدقة السر وطلب الاصطناع من أهل الظلم.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي نافلة في الليل أو النهار فإنه يعمل عملاً صالحاً يتقرب به إلى اللّه تعالى وربما ألف بين قوم لتشتت أهوائهم.

* - ( ومن رأى ) أنه يضحك في صلاته فإنه كثير اللهو عن الصلاة.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي وهو سكران فإنه يشهد بالزور.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي وهو جنب فإنه فاسد الدين.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي شرقاً أو غرباً فإنه تحرف عن الإسلام يعمل خلاف الشريعة.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي لدبر القبلة فقد نبذ الإسلام وراء ظهره وربما التمس من امرأته دبرها أو يتوجه منها إلى غيرها أو يرزق الحج.

* - ( ومن رأى ) أن أهل المسجد يصلون إلى غير القبلة عزل واليهم أو قاضيهم.

* - ( ومن رأى ) أن عالماً يصلي إلى غير القبلة أو يعمل بعمل خلاف أهل السنة فقد خالف الشريعة واتبع الهوى والصلاة إلى غير جهة القبلة تدل على القربة إلى اللّه تعالى وإلى قلوب عباده بما لا يجوز أو يتوجه في سفره إلى الجهة التي يتوجه إليها في المنام.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي نحو المشرق فإنه رجل رديء المذهب كثير البهتان على الناس جريء على المعاصي.

* - ( ومن رأى ) أنه لا يعرف القبلة أو رأى أنه يطلبها ولا يهتدي إليها فإنه متحير في دينه.

* - ( ومن رأى ) [ص 36] أنه يصلي نحو الكعبة فإنه مستقيم.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلي إلى غير القبلة وعليه ثياب بيض وهو يقرأ القرآن صحيحاً فإنه يحج.

* - صوم هو في المنام يدل على النذر والنذر على الصوم.

* - ( ومن رأى ) صائماً أفطر فإنه يمرض أو يسافر وقيل من أفطر في المنام فإنه يغتاب أحد المسلمين.

* - ( ومن رأى ) أنه أفطر ناسياً رزق رزقاً حسناً.

* - ( ومن رأى ) أنه صام نال عزاً وتوبة أو كفر عن يمين أو يحج.

* - ( ومن رأى ) أنه صائم رزق ولداً ذكراً.

* - ( ومن رأى ) أنه صائم في شهر رمضان فإنه يتبين له أمر كان منه في شك وإن كان أمياً حفظ القرآن وكمل أمره وشأنه ونال بشارة وخيراً.

* - ( ومن رأى ) أنه في شهر رمضان وهو صائم وحده أو مع الناس فإنه رجل مؤمن صالح صاحب دين وبر ونسك فإن رأى ذلك مهموم فرج اللّه عنه وإن كان مريضاً شفاه اللّه تعالى وإن كان في ضلالة اهتدى وإن كان مديوناً كفر عن نفسه وقضى دينه.

* - ( ومن رأى ) أنه أفطر في شهر رمضان متعمداً فإنه يقتل رجلاً عمداً كما لو رأى أنه لو قتل رجلاً عمداً فإنه يفطر في شهر رمضان متعمداً.

* - ( ومن رأى ) أنه صائم شهرين لكفارة أو قضاء شهر رمضان فإنه يمرض ويتوب إلى اللّه تعالى.

* - ( ومن رأى ) أنه ترك صوم رمضان عمداً جاحداً به فإنه يضيع شريعة من شرائع الإسلام فإن أقر به ونوى قضاءه فهو رزق حسن يتعجل إليه من حيث لا يحتسب.

* - ( ومن رأى ) في شهر رمضان أنه مفطر فإنه على الفطرة وربما يسافر سفراً في طاعة اللّه تعالى والصوم المجهول في المنام جنة من الأعداء ووقاية من الإيذاء وربما دل الصوم على موت المريض وربما دل على الصمت وربما دل على الفرح والسرور وربما دل على الإخلاص للّه تعالى في القول والعمل وصوم الناس في المنام من غير شيء دليل على القحط وشك المعيشة وإن كان الصائم في المنام مريضاً دل على شفائه وإن أكل في أيام الصوم في النوم كان دليلاً على إتيان المحرمات أو الدين أو المرض وربما دل ذلك على الرزق من حيث لا يحتسب الإنسان وصوم رمضان في المنام دليل على الأمن من الخوف وإن كان الصائم به صرع دل على عافيته لتصفد الشياطين فيه وربما دل على قضاء الدين وتوبة الفاسق وصوم الستة أيام من شوال دليل على ترقيع الصلاة أو أداء الزكاة أو الندم على ما فرط وصوم الاثنين والخميس دليل على صلة الرحم والتودد إليهم بما يرضيهم والاجتماع في الزواج بمن يحل من الأهل والأقارب وصوم الأيام البيض في المنام دليل على تقسيط الدين أو تلقين القرآن أو العلم وصوم عشر المحرم في المنام دليل على الزهد والورع والحج وصوم يوم عرفة دليل على قبول الصدقات وتناولها وصوم عشر ذي الحجة في المنام يدل على أنه يرزق خاتمة عمره خاتمة صالحة [ص 37] وربما دل على إنجاز وعد يوعد به وصوم يوم عاشوراء في المنام دليل على فعل الخيرات وشهود الفتن والسلامة منها وعلى شهود المواسم والأعياد وإن كانت زوجته حاملاً أتت بولد صالح ورزق مالاً حلالاً وصوم شهر رجب في المنام دليل على الخدمة لذوي الرتب العالية وربما طلب الربح من جهة البحر أو السفر فيه وصوم شعبان في المنام يدل على تلقي الركبان لطلب الربح في المتجر وصوم يوم الشك في المنام دليل على ارتكاب الذنوب والمعاصي وصوم القضاء في المنام دليل على فك المأسور وتوبة العاصي وقضاء الديون وصوم النذر في المنام دليل على قضاء الحوائج والفرح والسرور وصوم الدهر في المنام يدل على أنه استن سنة شاقة وعمل ببدعة ظاهرة وربما كان كثير الصمت ولا يتكلم إلا بخير وإن صام يوماً وأفطر يوماً في المنام ربما جمع بين الأمة والحرة أو الذمية والمسلمة وفعل ما يفسد الصوم في المنام يدل على نقض العهد وإيثار حب الدنيا على الآخرة والوقوع فيما يوجب الكفارة من يمين وغيره والفطر بعد الصوم دليل على شفاء المريض ويدل على هجوم الأفراح والسرور.

* - ( ومن رأى ) أنه صائم الدهر فإن كان من أهل الصلاح والخير دل على تجنب المعاصي وإن كان بخلاف ذلك لا تصل يده إلى ما يريده فإن رأى من هو صائم دهره أنه أفطر فإنه يغتاب أحد أو يذنب ذنباً عظيماً أو يمرض مرضاً شديداً أو يقع في بلاء.

* - ( ومن رأى ) أنه في شهر رمضان دلت رؤياه على غلاء السعر وقيل يدل ذلك على صحة دين صاحب الرؤيا والخروج من الغموم والشفاء من الأمراض وقضاء الديون.

* - ( ومن رأى ) أنه يقضي رمضان فإنه يمرض ومن صام تطوعاً لم يمرض تلك السنة.

* - ( ومن رأى ) أنه صام لغير اللّه بل للرياء والسمعة فإنه لا يجد ما يطلبه.

* - ( ومن رأى ) أنه صائم ولم يدر أفرض أم نفل فإنه عليه قضاء نذر وربما لزم الصمت لأن أصل الصوم السكوت.

* - صدقة التطوع في المنام دالة على دفع البلاء وتدل على عافية المريض وتدل على الرزق والخير وتدل الصدقة على الصدق إذ هي هو إذا حذفت الهاء وصدق الحديث المروي وتدل على هذا إن تصدق في المنام بما لا يجوز به الصدقة فإن تصدق بما تحل به الصدقة كالميتة أو الخمر أو الجيفة أساء التدبير في ماله أو مال غيره وربما كان ممن يتبع الذنب بالذنب فإن تصدق بصدقة طيبة في المنام وكان ممن يقتني الماشية بورك له فيها وكذلك إن كان يعاني زرعاً دل على نموه وبركته وكذلك إن كان من ذوي البساتين فإن تصدق في المنام على غنى معروف ربما دل على فقره واحتياجه إلى الصدقة فإن تصدق على زانية ربما دل على توبتها وإن تصدق على سارق ربما دل على كفه عن السرقة [ص 38] وربما دلت الصدقة على إرغام الحاسد وكبت الأعداء لأنه يرغم بها الشيطان وصدقة السر في المنام إن كان المتصدق عاصياً غفرت ذنوبه وتاب اللّه عليه وربما دلت صدقة السر على القرب من الملك أو العلماء.

* - ( ومن رأى ) أنه يسأل منه فيتصدق فإن كان عالماً يعلم الناس علماً لأن السائل طالب العلم وإن كان سلطاناً فإنه يلي أقواماً وإن كان تاجراً فإنه ينتفع به أقوام في بيع أو يهتدون إلى أمر وإن كان صانعاً أو سوقياً فإنه يعلم أجيراً صناعة وعملاً فإن أطعم مسكيناً فإنه رجل خائف فيأمن ويخرج من همومه وإن أطعم كافراً فإنه يقوي عدواً وتأويل المسكين هو الممتحن والصدقة قد تدل على التسبيح وزيارة القبور وأعمال البر.

* - صدق هو في المنام إيمان والإيمان صدق فمن رأى من الكفار أنه صدق فإنه يؤمن.

* - ( ومن رأى ) من المؤمنين أنه آمن فإنه يصدق وهذا من المقلوبات والصدق في المنام نجاة من المكايد وقال بعضهم الصدق حصن.

* - صداق هو المهر ومن بذل في المنام صداقاً لغير معلوم في اليقظة أدى ما عليه من فريضة الصوم أو الصلاة أو الحج.

* - صبر هو في المنام رفعة وبشارة والصبر إنذار بوقوع المصائب وربما دل على حسن العاقبة فيما يخشاه.

* - ( ومن رأى ) أنه صبر على تضرر أو شدة فإنه يرزق رفعة وخير أو حسن حال وسلامة وعافية وظفراً.

* - صبر وهو المر المعروف الذي يدخل في الأدوية يدل في المنام على الهم والحزن والفراق والعيش النكد لمن شمه أو أكله وذلك لمرارته.

* - صلح على موجب الشرع في المنام دليل على الألفة والتوبة من المعاصي والهداية إلى مرضاة اللّه ويدل على الخير ويدل على الخصومة فمن رأى أنه صالح خصماً خاصمه وإن كان الصلح على قتل نفس أو شرب خمر دل على الفساد والعداوة بين الناس.

* - ( ومن رأى ) أنه يدعو غريماً إلى الصلح من غير قضاء دين فإنه يدعو ضالاً إلى الهدى ومصالحة الغريم على شطر المال نيل خير والصلح بين الفئتين في الحرب دليل على الأمن من الخوف وإدرار الرزق والسعي في الخطبة أو الزواج أو الشركة أو المعاقدة على البيع أو الشراء فإن اصطلحت فئتان مختلفتان كان ذلك دليلاً على إظهار البدع والفتن.

* - صفع في القفاء هو في المنام دال على التوبيخ والمن بالعطاء الحقير والتسميع بذلك.

* - ( ومن رأى ) أنه يصفع إنساناً صفعة بالمزاح فإنه يكون له عليه يد.

* - ( ومن رأى ) إنساناً صفعه فإن له عليه يداً فإن صفع ملك ملكاً بينه وبينه عداوة فإن المصفوع يظفر بالصافع وذلك لأنه باغ عليه وذلك من شيمة الملوك والصفع إحسان يذله العنق.

* - صراع من رأى في المنام إنساناً صرعه [ص 39] فإنه يتلف ماله والمغلوب في المصارعة الساقط إلى الأرض هو الغالب في اليقظة وإن تصارع ملكان ونيتهما حرب فالمغلوب هو الغالب وكذلك كل من له خصم ينازعه أو يحاكمه وقد يقع الغالب في المصارعة غالباً في اليقظة إذا كان في الرؤيا شاهد يقوي ذلك كمن يبلغ خصمه في المصارعة وهو لابس ثوباً جديداً والمغلوب ثيابه رثة عتيقة فإن تساويا في اللباس وكان الغالب قد طالت قامته أو عظم جسمه والمغلوب قد صغر مقداره ونقص بدنه واصفر لونه فإنه المغلوب أيضاً في اليقظة لما دل شاهد الرؤيا وقد يكون الغالب أيضاً غالباً من غير شاهد لما في الرؤيا من أنها تقع مثلاً بمثل أو اختلف الجنسان في المصارعة فالمصارع أحسن حالة من المصروع كالإنسان والسبع.

* - ( ومن رأى ) أن رجلين يتصارعان فصرع أحدهما صاحبه فإن المصروع منهما أفضل حالاً من المصارع والمصارعة مخاصمة.

* - ( ومن رأى ) أنه صارع فصرع غلب والمرأة إذا رأت النبي صلى اللّه عليه وسلم صارعها فصرعها وجلس على صدرها ومات زوجاه وتزوجت آخر والصراع دليل على مرض المصروع وربما دل على عافية المريض من مرضه إلا أن يكون غالباً لآدمي فإنه دليل على موته وإن صارع في المنام حيواناً فقتله دل على خلاصه من شدته وإن صار ذمياً دل على غلبته وقهره لأعدائه.

* - صرع الجن للإنسان من رأى في المنام أنه صرع من الجن فإنه يأكل الربا أو يعمل السحر أو يذهب ماله وهو مكروب مهموم.

* - صلب في المنام رفعة للمصلوب وولاية ينالها.

* - ( ومن رأى ) أنه صلب وهو أهل للولاية نالها وإن فارق الحياة في صلبه نقص دينه في ولايته فإن صلب ولم يمت فإنه يولى ولاية يسلم فيها دينه ويكون عادلاً في ولايته.

* - ( ومن رأى ) أنه صلب وهو من عامة الناس فإنه يذل ويقهر.

* - ( ومن رأى ) أنه صلب وهو من الذين يسيرون في البحر فإن الصلب دليل خير لأن مركبه من خشب ومن أكل لحم مصلوب في منامه فإنه ينال خيراً من قوم رؤساء والصلب لأهل القضاء والمنابر دليل خير ورفعة.

* - ( ومن رأى ) أنه صلب ميتاً فإنه يصيب رفعة في دنياه مع فساد دينه فإن صلب حياً لم يفسد دينه بل ينال رفعة وشرفاً وسلطاناً وإن رأى أنه مصلوب ولا يدري متى صلب فإنه إن خرج منه مال اغترب وعاد إليه ذلك المال وقضيت حوائجه فإن صلب مقتولاً فإنه يكذب عليه في تلك الرفعة وإن رأى أنه يأكل لحم مصلوب وخرج منه دم وكان لما يأكله أثر ظاهر فإنه يغتاب رجلاً سلطانياً فيأثم والمفعول به مأجور لخروج الدم وقيل من أكل لحم مصلوب فإنه يركب البريد.

* - ( ومن رأى ) أنه ركب البريد فإنه يموت.

* - ( ومن رأى ) أنه مصلوب على سور المدينة والناس [ص 40] ينظرون إليه فإنه ينال رفعة وسلطاناً وتصير الأقوياء تحت يده وإن سال منه الدم فإن رعيته ينتفعون.

* - ( ومن رأى ) أنه يصلب في المدينة فإن ذلك يدل على رياسة تكون على حسب الموضع الذي كان في الصلب والصلب دليل خير في الفقراء ويدل على ظهور الأشياء الخفية وفي الأغنياء دليل رديء فإنه يدل على فساد أمورهم ومن كان غير متزوج فإن ذلك يدل على تزويجه ويدل في العبيد على عتقهم ومن يريد أن يقيم في منزله ومن يخاف أن يتوجه في ناحية يدل على خروجه من مكانه وأرضه والصلب منكساً دليل على الإرغام والرجوع عن السفر والصلب للأغنياء فقر لأن المصلوب يصلب عرياناً وللفقراء دليل غنى وفي مسافر البحر دليل نيل المراد من أسفارهم والنجاة من الأهوال.

* - صلب الإنسان في المنام رجل يعتمد عليه شديد فمن رأى صلبه قوياً رزق رزانة لأن الصلب موضع الرزانة.

* - ( ومن رأى ) بصلبه ضعفاً أو قوة فأنسب ذلك إلى ولده.

* - ( ومن رأى ) صلبه قوياً رزق عقلاً وقيل ولداً قوياً وربما دل الصلب على الصلب والصلب هو الشديد من كل شيء فقوته وشدته دليل على الزوجة البكر للأعزب وللمتزوج على الولد ومن نبت في صلبه شجرة صلب عليها وإن كان مريضاً بصلبه ورأى أن صلبه صار من حديد أفاق من مرضه.

* - صدر اتساعه في المنام وحسنه دليل للكافر على إسلامه وهو للعاصي توبة وانشراح للطاعة ويدل على تيسير العسير.

* - ( ومن رأى ) محبوبه في صدره في المنام دل على شكايته به وإن كان مريضاً به دل على برئه مما يشكو منه وربما دل حسن الصدر على الإيثار وربما دل الإنشاء بالصدر على الإنفاق وربما دل الصدر على ما يكتمه فيه من علم أو مال أو هدى أو ضلالة والصدر ضيف أو زوجة أو منصب تجتمع فيه الصدور وضيق الصدر ضلال فإن رأى ذمي أو صدره ضيق ناله خسران في ماله وقيل إن سعة صدر الإنسان سخاوة وضيقه بخل.

* - ( ومن رأى ) أن صدره تحول حجراً فإنه يكون قاسي القلب وسعة الصدر أيضاً تدل على الظلم والصدر بيت الهم والفرح فمن رأى أن صدره واسعاً نال سروراً.

* - ( ومن رأى ) أن صدره ضيق ناله ضيق وهم وقيل سعته للإسلام وضيقه للطغيان وإذا رأى الكافر سعة صدره فإنه يعلم ويربح في تجارته.

* - ( ومن رأى ) وجعاً بصدره فقد أذنب ذنباً وعوقب عليه وقيل إنه ينفق مالاً في إسراف من غير طاعة اللّه تعالى وقد عوقب عليه وإذا رأى الرجل في صدره نهدين يتزوج إذا كان أعزب أو أنه يعشق فيفتضح [ص 41].

* - صدغ الصدغان في المنام ابنان شريفان مباركان فمن رأى بهما حدثاً من خير أو شر فهو حادث في الأبنين وربما دل الصدغ على الشفاء من الأسقام * - ( ومن رأى ) من المرضى أن صدغه صار من حديد وكان يشكو بصدغيه في اليقظة دل على البرء وربما يعبر الصدع بالمال.

* - ( ومن رأى ) أنه ينتف صدغ غيره فإن الناتف يستلف مالاً من المنتوف جليلاً يتباهى به المنتوف.

* - ( ومن رأى ) أنه نتف شعره فإن كان غنياً ذهب ماله وإن كان فقيراً قضى دينه.

* - صلع من رأى في المنام شعر رأسه قد تناثر حتى صلع فإنه يخاف عليه ذهاب ماله وسقوط جاهه عند الناس.

* - ( ومن رأى ) في منامه امرأة صلعاء فإنه أمر مع فتنة.

* - صداع من رأى في المنام أن به صادعاً فينبغي له أن يتوب أو يتصدق أو يعمل الخير أو يرجع عما هو عليه من ذنب لقوله تعالى: {أو به أذى من رأسه ففدية من صيام أو صدقة أو نسك}.

وصداع الرأس نكد ممن دلت الرأس عليه وهو رئيسه والصداع في الأصل يرجع تأويله إلى الرئيس وقيل هو ذنب تجب التوبة منه.

* - صمم الأذنين هو في المنام فساد في الدين والصمم زيغ عن الحق والصمم تهديد وربما دل ذلك على فقد الراحة ممن دل السمع أو البصر عليه.

* - صفرة اللون من رأى في المنام أن لون وجهه أصفر ناله مرض.

* - ( ومن رأى ) أنه وجهه أصفر فاقع فإنه يكون وجيهاً في الآخرة ويكون من المقربين وصفرة الوجه في المنام تدل على الذل والحسد وقد تكون الصفرة في الوجه دليلاً على النفاق وقيل صفرة الوجه تدل على العبادة والتهجد بالليل وربما دلت الصفرة على العشق والمحبة وصفرة اللون تدل على الخشوع والمراقبة وربما دل الاصفرار على الخوف.

* - ( ومن رأى ) وجهه أبيض وجسده أصفر فإن علانيته خير من سريرته وإن كان جسده أبيض ووجهه أصفر فإن سريرته خير من علانيته واصفرار الوجه والجسد معاً يدلان على المرض وصفرة الوجه دليل على حزن يصيب صاحب الرؤيا والصفرة في الثياب كلها مرض وضعف لصاحب الثوب إلا في ثوب خز أو حرير أو جبة ديباج فإنه يكون فساد دين.

* - صنان هو في المنام إذا شمه الإنسان أو رآه يدل على الصداع في الرأس النزلات في الأنف والأخبار الرديئة وإفشاء الأسرار وزوال الغل والحقد ويدل على الراحة بعد التعب وقضاء الدين وربما دل على الأرماد أو المباطنة الرديئة وإن رأى الطفل أن له صناناً ردياً دل على بلوغه مبلغ من يفوح له الصنان وربما دل ذلك على موته بقروح أو عاهة.

* - صماخ الأذنين من رأى أنه استخرجه من أذنه أو أذن إنسان وقع بيده ترياق من السموم [ص 42] ومن كيد الطاغين فإن نقى أذنيه من وسخ أو قيح فإن ذلك يدل على أخبار سارة تأتيه من بعض النواحي.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل من وسخ أذنيه فإنه يأتي الغلمان.

* - صفير هو في المنام دليل على التخلق بأخلاق أهل الشرك وكذا التصفيق وربما دل فعل ذلك في المنام على الأمراض الموجبة للاصفرار أو تعطيل المساكن وخلوها فإن ذلك مما يتطاير الناس به.

* - صفر هو في المنام مال من قبل اليهود.

* - ( ومن رأى ) أنه يذيب صفراً فإنه يخاصم في أمر من متاع الدنيا ويقع في ألسنة الناس.

* - ( ومن رأى ) في منامه صفراً فإنه يسمع كلام سوء ويرمى ببهتان والصفر رجل مفتخر بمتاع الدنيا ومن ضرب به فإنه طالب متاع.

* - صوت هو في المنام صيت الإنسان وذكره فمن رأى أن صوته قوي فهو صيته في الناس وذكره فيهم وإن رأى أنه ضعيف فهو ضد ذلك.

* - ( ومن رأى ) أنه يرفع صوته فإنه يتسلط على قوم بقدر رفعة الصوت ويكون ذلك في منكر فإن رأى أنه سمع صوت إنسان فإنه ينال ولاية بقدر صفاء صوته وطيب حنجرته وصحة جسمه وصوت الإنسان إذا سمعه من بعض الحيوان يدل على منافع كثيرة عظيمة خصوصاً إذا رأى الإنسان أن يكلمه بشيء يحبه ويستلذه ويرى أن الذي يقال له حق ويصدق به فإن رفع صوته فوق صوت عالم فإنه يرتكب معصية والصوت الضعيف وجل وخوف وغض الصوت دين وتواضع والولاة وأصحاب الشرطة إذا خفي صوتهم وضعف يعزلون عن ولايتهم ويضعفون ويذلون وصوت الدراهم فتنة بين ضاربيها من الملوك وسماعها إنجاز وعد وقرب راحة وسماع الدنانير أخبار مفرحة وسماع الفلوس أخبار نكدة وقيل أصوات الدراهم والدنانير تدل على الكلام الحسن وصوت الدراهم التي لا نقش عليها تدل على كلام فيه ورع وصوت الدراهم الجياد والدنانير كلام حسن يسمعه من موضع يحب استزادته إن كان في صداقة وإن كانت بمهرجة فمنازعة في عداوة ولا يريد قطع ذلك الكلام وصوت الزنبور مواعيد من رجل طعان دنيء لا تتخلص منه دون أن تستعين برجل فاسق وصوت الشاة في المنام لطافة من حليلته أو بر من رجل كريم وصوت الجدي والحمل والكبش سرور وخصب وخير وصهيل الفرس نيل هدية من رجل شريف أو جندي شجاع ونهيق الحمار شنعة من عدو سفيه وصوت البغل صعوبة يراها من رجل صعب وخوار العجل والثور والبقرة وقوع في فتنة وصوت الجمل سفر جليل كالحج والجهاد وتجارة رابحة وزئير الأسد هول وهيبة وخوف من سلطان ظلوم وأصوات البهائم هموم [ص 43] وأنكاد ومخاوف وصهل الخيل عز وقوة ونباح الكلب كلام خوض فيما لا يعني وصوت الفهد دلال وبطر وهدير الحمام نوح أو نكاح وصوت الخطاف كلام مفيد أو سماع قرآن ونقيق الضفدع طرب أو أصوات حراس وصوت الأفعى محاربة وإنذار ونهيق الحمار دعاء على الظلمة وصوت البغل كلام وخوض في الشبهات وصوت الجمل تعب ونصب وصوت الأسد تيه وتهديد وتوعد وصوت الهرة صخب ونميمة وهمز ولمز وصوت الفأر اجتماع وألفة ورزق وصوت الظبي حنين إلى الوطن وصوت الذئب ينذر بالسرقة وصوت الثعلب إنذار بالهروب والانتقال وصوت ابن آوى أمور مهمة في الخير والشر وصوت الهرة تشنيع من خادم لص أو فاجر وصوت الفأر ضرر من رجل نقاب فاسق أو سرقة شيء له وصوت الظبي نيل جارية حسناء أعجمية وصوت الذئب خوف من رجل لص غشوم وصوت الثعلب نيل كدر أو حقد من كاذب أو رجل خبيث وصوت ابن آوى صراخ نساء أو صياح المساكين واليائسين من النعمة والغنى والخير ونباح الكلب ندامة ونشوز وسعي في الظلم وصوت الخنزير ظفر بأعداء حمقاء أغنياء ونيل أموال منهم وصوت الفهد وعد من رجل مذبذب طامع وظفر به وصوت النعام نيل خادم شجاع مدبر وإن كرهه ناله عار وصوت الحمام امرأة قارئة مسلمة شريفة مستورة وصوت الخطاف موعظة من واعظ وإنذار وصوت الضفدع دخول في عمل رجل عالم أو رئيس سلطان وقيل هو كلام قبيح وصوت الحية توعد وبغي من عدو كاتم العداوة ثم ظفر به وكره المعبرون صوت ظئر الماء والطاووس والدجاج وقالوا إنه هم وحزن وصوت الغراب فراق ونعي وكل صوت قبيح سماعه هم وأمر نكد والصوت الطيب سرور وفرح.

* - صياح الإنسان من رأى أنه يصيح على قوم فإنه ينال دولة لأن الصيحة هي الدولة في كلام العرب ومن صاح وحده فإنه يذهب بطشه وتضعف قوته والصيحة تدل على الفتنة لحدوث بلاء من سيف أو هدم أو غرق أو نازلة أو مرض تصيح الناس فيه إلى اللّه تعالى.

* - صحة البدن في المنام تدل على السقم لأنها ضده وربما دلت الصحة على النعمة.

* - صعود السماء في المنام وغيرها الصعود ضد الهبوط فمن انتهى إلى علو فبقدر علوه يكون هبوطه وربما دل على ظلم النفس.

* - ( ومن رأى ) أنه صعد إلى السماء حتى بلغ نجومها وتحول نجماً من النجوم التي يهتدى بها فإنه ينال ولاية ورياسة شريفة عظيمة وإن صعد جبلاً فهو غم وسفر والصعود رفعه والهبوط ضعه وإن صعد عقبة فهو ارتفاع وسلطنة مع تعب فإن رأى أنه صعد الجبل فإن الجبل غاية مطلبة يبلغها بقدر ما رأى أنه [ص 44] صعد حتى يستوي فوقه وكل صعود يراه الإنسان جبلاً أو عقبة أو تلا أو سطحاً أو غير ذلك فإنه ينال ما هو طالب من قضاء الحاجة التي يريدها والصعود مستوياً مشقة ولا خير فيه.

* - صعلكة في المنام دليل على الفقر المؤذي والكفر.

* - صهوبة اللحية في المنام فتنة ومثلة خصوصاً أن خالطها الشعر الأبيض في المنام وربما كان أصهب الأصل.

* - صد في المنام أمر من الأمور ويدل على الكفر.

* - صلات لأرباب الاحتياج في المنام دالة على إرغام العدو وإطفاء غضب الرب لأن صدقة السر تطفئ غضب الرب إلا أن يصل الإثم فهو مكروه ومحذور يفعله.

* - صدمة من صدمه في المنام ما أنكاه دل على فراه ولداً أو مالاً.

* - صرير الباب في المنام شر يكون من الحراس أو الحجاب أو بين الزوجين وربما دل على إفشاء السر وصرير قلم الكاتب على الكاغد أو اللوح لأرباب العلوم دليل على رفع درجاتهم وحسن ثنائهم عند اللّه تعالى وعند الناس ولغيرهم دليل على كشف أسرارهم وتعبهم.

* - صك الوجه في المنام دليل على الولد الذكر بعد الإياس منه قوله تعالى: {فصكت وجهها}.

* - صك الكتابة من رأى في المنام أنه كتب عليه صك فإنه يؤمر بأن يحتجم.

* - صفوف في المنام تدل رؤيتها على ائتلاف القلوب على لقاء العدو والقيام بالحقوق وربما دل ذلك على ملازمة صفوف المصلين.

* - صنج الصينوج في المنام رجال أصحاب دنيا وتكبر وصلف.

* - ( ومن رأى ) إنه يضرب على بابه بالصنج يقلد ولاية العجم والصنج نكد أو نكاح فاسد أو رجل أعجمي.

* - صناج الصنوج في المنام المتخذة من الصفر رجل متكبر بمتاع مشتغل بالدنيا.

* - صفار هو في المنام صاحب متاع من الدنيا.

* - ( ومن رأى ) الصفر يضرب على السندان وقع في خصومة ومن أراد الزواج ورأى شيئاً من الصفر فإن المرأة طويلة اللسان والصفار رجل غاش يغش الناس ويخوفهم وقيل هو رجل صاحب خصومة فإن رأى أنه يعمل عمل الصفارين وهو يريد التزوج فالمرأة حسنة الخلق مع طول اللسان لأن الصفر صوت.

* - صكاك هو في المنام هجام محتال.

* - صرام هو في المنام رجل مصلح بين الناس في المواريث فإن جلود الحيوان مواريث.

* - صباغ هو في المنام صاحب بهتان وربما يجري على يده الخير والصباغ تدل رؤيته على صاحب الحال أو على قضاء الحوائج من عالم أو ذي سلطان وتدل رؤيته على التوبة من الذنوب والمعاصي إن كان قد صبغ في المنام الأبيض أخضر وإن صبغ الأبيض أسود دل على الردة عن الدين.

* - ( ومن رأى ) في داره صباغاً ليأخذ الصبغ فإنه يموت شخص في تلك السنة في الدار.

* - صائغ تدل رؤيته في المنام على الرياء [ص 45] والكذب والغش والتدليس وربما رؤيته على نظم الشعر أو الملفق للكلام وربما رؤيته على العلم والهدى والأفراح والزواج والأولاد والصائغ رجل شرير كذوب لا خير فيه لأنه يصوغ الكلام من دخانه وناره وإن كان معه ما يدل على الصلاح فإن كان مسجداً أو تالياً للقرآن فهو دال على كل حائك وعابر وكل من صناعته إخراج شيء من شيء ورؤيا الصائغ المجهول هو الذي يصوغ الكذب ويفتعل الحديث فإن رأى أنه يخرج الذهب والفضة من النار فيحميه فإنه كذاب مفتن للناس فإن رآه يكرب الجوهر في الذهب والفضة فإن ذلك رجل يؤلف بين الناس في شيء خطر يبدأ بالشر ويختم بالخير.

* - صيرفي هو في المنام عالم لا ينتفع بعلمه إلا في عرض الدنيا وهو الذي صناعته تصاريف الكلام والجدال والخصام والسؤال والجواب لما فيه من الدنانير والدراهم التي يأخذها ويعطيها من الكلام المنقوش كالقاضي وميزانه وحكمه وعدله وربما كان ميزانه نفسه ولسانه وكتفاه أذناه وصنجات أوزانه عدله وحكمه وأحكامه والدراهم والدنانير خصومات مع الناس وقيل هو الفقيه الذي يأخذ سؤالاً ويعطي جواباً بالعدل والموازنة وهو المعبر أيضاً باعتبار ما يرد عليه وزنه وعبارته فيأخذ عقداً كالدنانير ويعطي كلاماً مصرفاً كالدراهم ويأخذ كلاماً متفرقاً كالدراهم ويعطي عبارة مجموعة كالدنانير فمن صرف في منامه ديناراً من صيرفي وأخذ منه دراهم إن كان في خصومة نقصت وإن كان عنده سلعة باعها وإلا نزلت به حادثة يحتاج فيها إلى سؤال فقيه أو يرى رؤيا يحتاج فيها إلى سؤال معبر ويأتيه في عواقب ما ذكرناه ما يكرهه ويحزنه وكذلك لو قبض ذهباً ودفع دراهم أصابه مكروه وغرم والصيرفي تدل رؤيته على الغنى وسعة الرزق من الشبهات وربما دل العالم بقسمة الفرائض والعارف بالحساب كالكاتب ونحوه.

* - صبان تدل رؤيته في المنام على القرآن والذكر وما يمحص الذكر وعلى زوال الهموم والأنكاد وقضاء الدين والصبان رجل صاحب بهتان فمن رأى صباناً فإنه إن كان في دار فإن شخصاً يموت في تلك الدار.

* - صيدلاني وهو الذي يجمع الأدوية يدل في المنام على رجل عالم مصنف الكتب لأن الأدوية تصلح البدن كما يصلح العلم الدين.

* - صياد هو في المنام رجل يميل إلى النساء ويحتال في طلبهن وربما دل الصياد على النخاس وربما دل على صاحب الحمام ومعلم الكتاب وكل من يترصد الناس ويصيدهم بما معه من الصناعة والحلية وربما دل الصياد على القواد فمن خالط صياداً أو أعانه فإن كان صيده في البحر أو يجوز له في البر فدلالة الصيد صالحة وإن كان [ص 46] في الحرم أو ما لا يجوز في البر من التعذيب فهو رديء وصياد السباع سلطان عظيم يمكر ويخدع السلاطين الغشمة الظلمة وصياد البزاة والصقور والبواشق سلطان عظيم وصياد الطيور والعصافير رجل تاجر يمكر ويخدع أشراف الناس وصياد الوحش يمكر بأقوام عجم ويقهرهم وصياد السمك جامع النساء والجواري خاصة معاملتهم والصياد تدل رؤيته على الظفر بالغرماء إن كان صائد وحش وصياد المسموع من الطير معلم الفتيان الغناء أو الوعظ.

* - صواف تدل رؤيته في المنام على الأرباح والفوائد في زمن الشتاء وعلى الهموم والأنكاد في زمن الصيف.

* - صقيل هو في المنام مثل الوزير يكون أمر الشريف والوضيع إليه ويكون ثابتاً عادلاً مهيباً والصقيل تدل رؤيته في المنام على زوال الهم والغم والعلم بعد الجهل ومرافقة الصلحاء الذين يبصرونه عيوب نفسه.

* - صبي هو في المنام هم وغم إذا كان طفلاً يحمل والصبي المراهق بشارة وإذا كان البلد محصوراً والناس في شدة ورأى أحداً أن صبياً حسن الصورة دخل المدينة أو نزل من السماء أو خرج من الأرض فإن البشارة قد دنت والفرج لأهل ذلك الموضع والصبي البالغ عزة وقوة.

* - ( ومن رأى ) أنه صبي يتعلم في المكتب فإنه يتوب من ذنب كان يعمله إذا كان تعلمه قرآناً وإن رأى الشخص من العلماء أو الولاة أنه يتعلم في المكتب فإنه يجهل أو يتحول من العز إلى الهوان.

* - ( ومن رأى ) أنه أمرد فإنه يرث ميراثاً من أمه وإذا رأى الفقير أنه صبي قد ولدته أمه فإنه ينال رزقاً وغنى والفتى إذا رأى أنه صبي فلا يحمد ذلك ولا يتم غناه وإذا رأى المريض أنه صبي فإنه يموت.

* - ( ومن رأى ) نفسه صبياً وله محاكمة فإنه يقهر.

* - ( ومن رأى ) وجهه في المرآة وجه صبي وكان له حامل فإن امرأته تأتيه بولد ذكر يشبهه وحمل الصبي الصغير في المنام هم والصبي عدو ضعيف يظهر صداقته ثم يظهر عداوته فإن رأى أن له أولاداً قد ولدوا له دل ذلك على هم وغم فإن كان الولد ذكراً كانت العاقبة محمودة وإن كانت أنثى كانت عاقبته مذمومة.

* - ( ومن رأى ) أنه يحمل صبياً فإنه يدبر ملكاً وإن رأى إنسان كبير أنه تحول صبياً رضيعاً فإنه يأتي جهلاً تذهب مروءته فيه وإن كان في هم شديد أو ضيق أفضى إلى الفرج والصحة ويخرج من ذنوبه كيوم ولدته أمه.

* - ( ومن رأى ) أن له ولداً صغيراً بعد أن لا يخالطه جسده فهو زيادة ينالها في دنياه ونعيم والصبيان الصغار يدلون على هموم صغيرة يسيرة.

* - ( ومن رأى ) أن في حجره صبياً فإنه يضرب بالعود والصغار في المنام تدل رؤيتهم على الإجرام قال اللّه تعالى: {سيصيب الذين أجرموا صغار عند اللّه وعذاب شديد} وربما دلت رؤيتهم على الأفراح والزينة وربما دلت [ص 47] رؤيتهم إذا كانوا أولاد الرائي على الفتنة بالمال وربما دلت رؤية الصغار على إطراح الكلف والقناعة بأدنى العيش أو العجز عن الأسباب وربما كان الصغير غلاماً للقنية لأنه معدود لقضاء الحاجة كالغلام وربما دل قتله على العلم الوافر لقصة الخضر عليه السلام وإن قيل فيهم البنون تدل رؤيتهم على المال والأزواج وكثرة الخير المترادف.

* - صبية صغيرة رؤيتها في المنام تدل على خصب وعز ويسر بعد عسر ينمو ويزيد والرضيعة خير محدث فيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات: 132
نقاط: 234
تاريخ التسجيل: 13/08/2010
العمر: 22

مُساهمةموضوع: رد: تابع موسوعة تفسير الاحلام   الأحد أغسطس 15, 2010 3:31 pm

حرف الضاد
* - ضوء رؤيته في المنام دليل على رسول أو علم وربما دل على التمكن من فعل ما يريد في الضوء وربما دل الضياء والشمس والبدر وما أشبه ذلك على من يتسمى بها من الناس.

* - ضباب هو في المنام التباس عليه فيما هو فيه من أمر دين أو دنيا.

* - ( ومن رأى ) ضباباً صب عليه فإنه يريد الباطل فليتق اللّه تعالى ويدع ما هو فيه والضباب التباس وفتنة يغشى الناس وقتال يقع بينهم.

* - ضمان هو في المنام دال على الالتزام بما دل المضمون عليه فإنه كان المضمون خيراً كصدقة يضمنها عن غيره أو قضاء حاجة أو إغاثة ملهوف دل على مسارعته إلى الخير والإعانة عليه وإن كان المضمون في المنام خمراً أو مالاً حراماً دل على الغرم والتقتير والفاقة لأن الضامن غارم والضمان في المنام غرم في اليقظة.

* - ( ومن رأى ) أنه ضمن عن رجل شيئاً فإنه يتعلم أدباً من آداب ذلك الرجل وقد يكون الضمان ندامة.

* - ضجيج هو في المنام دال على مشاهدة فتنة أو موسم أو أمر مهم يجتمع فيه أخلاط الناس.

* - ضم من ضم إليه في المنام مأكولاً طيباً حلالاً فهو دال على الرزق السهل الحلال وإلا فلا وإن ضم إليه لباساً تزوج إن كان أعزب وإن ضم مركوباً كان منصباً يقدر عليه ويفرح به.

* - ضلال عن الطريق في المنام فإن كان طريقاً مستقيماً دل على ميله عن الحق والهدى وإن كان طريقاً معوجاً فالضلال عنه تعويج عن الغنى إلى طلب الرشد والاستقامة.

* - ( ومن رأى ) أنه ضل عن الطريق فإنه يخوض في باطل فإن وجد طريق الهدى أصاب الفلاح.

* - ضرب بالسياط في المنام كلام سوء فإن سال منه الدم على الأرض فهو خسران في المال والضرب بالدرة حياة أمر ميت واستبانة مشكل والضرب [ص 54] بالسيف دليل على النصرة على الأعداء وإبطال حجتهم فإن قطع سيفه قامت حجته فإن لم يقطع سيفه ظهرت حجة عدوه والضرب بالآباط على الأجناب أشلاء منه بين أهله وأقاربه وربما فعل فعلاً يوجب الضرب على أجنابه حتى يصير كالضارب لنفسه وربما مرض بذات الجنب أو تنكد ممن كان يحمله على جنبه والضرب خير ومعروف يناله المضروب على أيدي الضارب إلا أن يرى أن يضربه بالخشب فإنه حينئذ يعده شيئاً فيكذبه فيه ولا يفي له به فإن ضرب بالخشب ملك فليحذر ناحيته وإن رأى أن ملكاً يضربه فإنه يكسوه فإن ضربه على ظهره فإنه يقضي دينه وإن ضربه على عجزه فإنه يزوجه والضرب هو التعبير والضرب أيضاً وعظ فمن رأى أنه يضرب رجلاً على هامته بالمقرعة وقد التوت في رأسه وبقي أثرها عليه فإنه يريد ذهاب رئيسه فإن ضربه في جفن عينه فإنه يريد هتك دينه فإن قلع أشفار جفنه فإنه يريد منه بدعة فإن ضربه على جمجمته فإنه يبلغ في التعبير غايته وينال الضارب مناه فإن ضربه على شحمة أذنه وشقها وخرج منها دم فإن الضارب يفتض ابنة المضروب وانسب كل عضو إلى جوهره والضرب هو الدعاء فمن رأى أنه يضرب حماراً هو راكبه فإنه رجل لا يطعم إلا بعد أن يدعو اللّه تعالى ويسأله فإن رأى أنه ضرب رجلاً فإنه يدعو عليه فإن ضربه وهو مكشوف فهو كلام سوء يذكر به ولا يمكنه رده وإن رأى الإنسان أنه يضرب بعض من تحت يده فإن ذلك دليل على أن المرأة تزني وضرب غير المرأة ممن تحت يده سبب منفعة الضارب لهم وإن رأى أنه يضرب من ليس تحت يده فهو دليل رديء ويدل على خسران يعرض له وإن رأى أنه هو المضروب فإن ذلك دليل خير إذا لم يكن الذي ضربه بعض الملائكة أو بعض الموتى أو بعض من تحت يده بل يكون الذي يضربه غيرهم والأفضل دائماً أن يرى الإنسان كأنه يضربه بعصا أو باليد والضرب بالسير دليل رديء لأنه من جلد وكذلك الضرب بقصبة بسبب صرير القصبة وإذا رأى أنه يضرب غيره فهو أنفع له من أن يكون غيره يضربه وقيل الضرب والجلد يفسران على أن الضارب يعلم المضروب الأدب وإن لم ير الدم جارياً فسر بحقن الدم والأمان من الضارب للمضروب والضرب في المنام سفر.

* - ( ومن رأى ) أنه يضرب الأرض فإنه يسافر ومن ضرب في منامه مائة جلدة فإنه قد زنى أو هم بذلك ومن حفر له حفيرة ليرجم فيها فهو محصن وقد زنى أو عزم على ذلك وإن جلد أربعين جلدة فهو من الخمر وإن جلد ثمانين جلدة فهو [ص 55] قذف المحصنات والمضاربة مشاركة.

* - ( ومن رأى ) ميتاً ضربه والميت غضبان فإن المضروب قد ركب ذنباً أو عزم عليه لأن الميت في دار حق لا يرضى إلا بما يرضاه اللّه وهو مشغول عن الباطن وضرب الحي للميت قوة حال في دينه من صلاة أو حج أو زكاة هذا إن كان الميت راضياً بالضرب خاضعاً لما يفعل الضارب.

* - ( ومن رأى ) ميتاً ضربه نال خيراً من سفر وإن كان قد عدم له شيء رجع إليه وقيل من ضربه ميت فإنه يوفي دينه والضرب على الأرض سفر والضرب للإنسان من غير خدش ولا وجع كسوة إذا كان ذلك في زمن الشتاء وإلا كان كلاماً منكياً والضرب لمن يستحق من الحيوان تأديب ولمن لا يستحق من الحيوان جهل واعتداء.

* - ضرب العنق في المنام للملوك عتق وربما دل على ترك الصلاة أو الردة عن الدين.

* - ( ومن رأى ) أن عنقه ضرب وبان الرأس منه فإن كان عبداً عتق وإن كان مهموماً فرج همه وإن كان مديوناً يقضى دينه وربما يصيب مالاً عظيماً فإن عرف الذي ضربه نال منه خيراً كثيراً أو على يديه وإن كان مريضاً شفي وإن لم يكن حج فإنه يحج فإن كان الذي ضربه صبياً لم يبلغ فإن ذلك راحته وفرحته مما هو فيه من كرب المرض الذي هو فيه بموته وإن رأى ضرب العنق من ليس به كرب ولا شيء مما وصفت فإنه ينقطع ما هو فيه من النعيم ويفارقه بفرقة رئيسه ويزول سلطانه عنه ويتغير حاله في جميع أمره وإن رأى ملكاً أو والياً يضرب عنقه فإن تأويل الوالي هو اللّه ينجيه من همومه ويعينه على أمور وإن رأى ملكاً ضرب رقاب رعيته فإنه يعفو عن المذنبين أو يضرب رقابهم.

* - ( ومن رأى ) أن عنقه يضرب إما بحكم الحاكم أو بقطع الطريق أو في الحرب وغير ذلك فإنه يموت أبواه إن كان له أبوان أو أولاده وإذا رأى ذلك الخائف أو من حكم عليه بالقتل فهو دليل نجاته من ذلك والصيارفة وأرباب رؤوس الأموال فهو دليل في حقهم على ذهاب رؤوس أموالهم ويدل في المسافرين على رجوعهم وفي المخاصمين على الغلبة.

* - ( ومن رأى ) أن سلطاناً ضرب أوساط رعيته فإنه ينتصف منهم.

* - ( ومن رأى ) أنه ضرب فجعل نصفين وحمل كل نصف منه في موضع آخر فإنه يتزوج امرأتين لا يقدر على إمساكهما بالمعروف ولا يطيب نفساً بفراقهما.

* - ( ومن رأى ) ذلك فرق بينه وبين ماله.

* - ضرب الدراهم والدنانير في المنام رجل يحسن الكلام ويكون في كلامه حيلة وقيل إنه رجل بار حسن المحضر إذا لم يأخذ أجرة فإن أخذ فهو صاحب رياء وقيل إنه صاحب نميمة ينقل الكلام وقيل إنه شاعر.

* - ( ومن رأى ) أنه يضرب بالدراهم والدنانير وكان أهلاً للولاية نالها وتدل رؤيته على نائب الملك القائم بأمره أو الخطيب [ص 56] الناشر لذكره وربما دل على الرسام والنساخ والمستخلص للأموال بالعنف والشر والضرب وربما دلت رؤيته على ما يوجب الحد عليه وقيل إن ضراب الدنانير محافظ على الصلوات ويؤدي الأمانات وضراب الدراهم الرديئة صاحب كلام رديء وقول بلا عمل وقيل ضراب الدراهم والدنانير يدل على من صناعته يصف الكلام ويحسنه كالفقيه والعابر.

* - ضارب المندل في المنام يدل على صاحب علم أو تعبير للكلام كالرسول وربما دل على عابر الرؤيا أو المطلع على الذخائر.

* - ضحك هو في المنام دال على الفرح والسرور إذا لم يكن بقهقهة ولا استلقاء على القفا فإن كان ذلك كان دليلاً على البكاء فإن كان الضحك من مزاح وقع في المنام فإنه يدل على عدم مروءة المازح في اليقظة وكذلك الضحك من المحاكاة فإنه دليل على الوقوع في المحذور والضحك هو الحزن.

* - ( ومن رأى ) أنه يضحك فإنه يبشر بغلام.

* - ( ومن رأى ) ضحكه تبسماً فإنه صالح وهو سرور وربما يكون مثل ما رأى.

* - ( ومن رأى ) الأرض تضحك فإن الخصب يكون في ذلك المكان وإذا رأيت الميت ضاحكاً فهو منعم في الآخرة والضحك خفة ورعونة خصوصاً من ذوي الأقدار فإنه يدل على عزلهم.

* - ضفر الشعر في المنام جيد للنساء ولمن اعتاد من الرجال ضفر الشعر وأما سائر الناس فإنه يدل على تعقد أموره ودين كثير يستدينه وربما دل على ارتباك.

* - ضياع من ضاع من أهل العلم في المنام بين الناس نفع الناس بعلمه وانتشر وطال ذكره وربما دل الضياع على قلة الحظ.

* - ( ومن رأى ) أنه ضاع له بعض كسوته أو ضاع بيته فإنه يلتوي عليه بعض ما يملكه ولا يذهب أصلاً.

* - ( ومن رأى ) أنه سلب ثيابه كلها دل على ذهاب الشر الذي يعرض له.

* - ضيعة هي في المنام تدل على الرزق والخير لأن مدد المدينة من ضياعها وربما دلت الضياع على ما يرفع منها من تمر أو زبيب أو بر فما أصاب الضيعة في المنام من غرق أو حرق كان ذلك نقصاً فيما ذكرناه من ثمرها أو حبها وربما دلت الضيعة على المعيشة والرزق أو الزوجة المساعدة منها أو الزوج الصبور على الكد على العيال فإن حصل فيها زيادة خير كان ذلك دليلاً على النمو والبركة والرزق منها وربما دلت الضيعة على ضياع العمر في الغفلات وعدم اللذات والاشتغال عن اكتساب العلم.

* - ضر من رأى في المنام أنه أصابه ضر فهو هول وشكوى الضر في المنام تدل على بلوغ الأمل.

* - ضد هو في المنام إن كان ميتاً كان الحظ الأوفر للحي وإن كان حياً كان الحظ الأوفر للميت لأن الضد يظهر حسن الضد.

* - ضغث هو [ص 57] في المنام يدل على الكفارة في اليمين وربما دلت الأضغات على جمع المال من وجهه ومن غير وجهه.

* - ضرة رؤيا الضرائر في المنام تدل على الأمراض والضر والعمى وربما دلت رؤيا الضرة على سوء العلم وكشف الأسرار والهم والنكد.

* - ضرس يحصل في الأسنان في المنام خيانة ممن دلت الأسنان عليه كالأهل والأولاد والأزواج أو الشركاء أو حاجة في الدواب والغلمان وربما أدخل على أهله عما يوجب تغييرهم عليه.

* - ضرس الإنسان الأضراس في المنام كبار قوم الرائي أو خيارهم وما يسقط من أضراس الإنسان أو أسنانه يدل على نقص في المال أو النفس والأضراس هم أهل بيت الرجل الأبعدون أو ممن يتزين بهم أو من الصبيان مما لا يبلغ مبلغاً فما كان من فوق مما يلي العين فهي رجال وما كان من أسفل مما يلي اللحيين فهي نساء فمن رأى في أحدهما زيادة وفضل قوة أو بياضاً وحسناً فإنه يرى مما ينسب ذلك السن إليه سروراً.

* - ( ومن رأى ) أن ضرسه انقلع فإنه يموت ذلك الذي ينسب إليه الضرس وقيل إن كان عليه دين يقضيه اللّه تعالى عنه أو عنده أمانة يؤديها لصاحبها أو يقطع رحم ذلك الذي ينسب إليه الضرس.

* - ( ومن رأى ) أنه توجع ضرس من أضراسه أو سن من أسنانه فإنه يسمع قبيحاً من قرابته الذي ينسب إليه ذلك الضرس أو يعامله معاملة تشتد عليه على حسب الوجع.

* - ضلع الأضلاع في المنام نساء فما حدث فيها من حادث فإن تأويله حادث فيهن لأنهن خلقن من الضلوع والأضلاع واقية لما حواه الجوف كالخيمة وعمدها وسترها أو البيت أو أركانه أو سقفه أو المركب وأضلاعها وربما دلت الأضلاع على الأهل الأقارب المتفاوتين في القدر والسن وهم في الألفة والمحبة والمساعدة سواء وتدل الأضلاع على الأعمال المستورة وعلى عدة النسج وتدل على ما يحمل بها من عقوبة أو نعيم فمن رأى أضلاعه بارزة من تحت جلده خشي عليه من العقوبة عليها فإن كبرت في المنام أو غلظ لحمها وجلدها دل على الرزق والسمن الشفاء من الأمراض فإن رأى نفسه في المنام بلا أضلاع فقد في اليقظة من دلت عليه من أهل أو مال أو ولد وربما فعل فعلاً يعتقد صوابه وهو خطأ وربما دل ذلك على الأنحاء إما لكبر أو مرض فإن رأى أنه يأكل من أضلاعه صار كلاً على أهله وأقاربه أو باع أخشاب داره أو ما يستره من حر وبرد.

* - ضعف هو في المنام قوة فمن رأى أنه ضعيف فإنه يقوى.

* - ( ومن رأى ) أنه ضعيف الجسد ضعف دينه أو تواني فيما فرض اللّه تعالى على من شرائع الدين وقيل الضعف في المنام عدم الصبر عن النكاح لقوله تعالى: {وخلق الإنسان ضعيفاً}.

أي لا صبر له عن الجماع.

* - ( ومن رأى ) أنه ضعيف في جسمه فإنه يصيبه هم وحزن.

* - ضيق النفس في المنام لمن حصل له [ص 58] هو ملل وسآمة.

* - ضراط هو في المنام كلام رديء أو نازلة تنزل بفاعلها ويدل الضراط على تفريق الجماعات والخبر المرجف وربما دل على الحمق والاستقلال بالناس وربما دل على الكذب أو الكلام الفاحش أو الصوت الخارج عن الضرب.

* - ( ومن رأى ) أن ريحاً خرج منه وله صوت فإنه يتكلم بكلمة قبيحة.

* - ( ومن رأى ) أنه بين قوم فخرجت منه ضرطة من غير إرادة فإنه يأتيه فرج من غم وعسر ويكون فيه شنعة فإن ضرط متعمداً وكان له صوت عال ونتن فإنه يتكلم بكلام قبيح أو يعمل عملاً قبيحاً وينال منه سوء الثناء عليه على قدر نتنه وتشنيعاً بقدر الصوت فإن كان له نتن من غير صوت فإنه ثناء قبيح من غير تشنيع على قدر نتنه فإن ضرط بين قوم فإنهم إن كانوا في غم أو هم فرج عنهم وإن كانت تجارة ربح فيها وإن كان في عسر تحول يسراً وإن ضرط بجهد فإنه يؤدي ما لا يطيق فإن ضرط سهلاً فإنه يؤدي ما يطيق وإن رأى أنه ضرط ضرطة ورافقها ريح نال عزاً ورفعة في سفر ولكن تتفرق أموره وتنجلي غمومه ويرجع سالماً والضراط بالفم في المنام يدل على الزلل في الكلام أو حادث يحدث في الفم من عاهة تشينه أو طباع رديئة تعيبه.

* - ضيف هو في المنام بشارة بولد ذكر وإن رأى الضيوف من ليس له حامل رزقاً عاجلاً.

* - ضيافة هي في المنام اجتماع على خير فمن رأى أنه يدعو قوماً إلى ضيافة فأكلوا من الأطعمة حتى استوفوا فإنه يترأس عليهم وقيل إن اتخاذ الضيافة يدل على قدوم غائب.

* - ضب هو في المنام رجل عربي بدوي يخدع الناس في أموالهم ومن رآه مرض وقيل هو رجل خبيث ملعون لأنه من الممسوخ والضب رجل مستوحش وربما دلت رؤيته على الشبه في الكسب أو المجهول النسب.

* - ضبع هو في المنام عدو ظلوم مكايد يكون أمره إلى وراء والضبعة امرأة دنيئة ساحرة عجوز.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل لحم ضبعة فقد سحر وهو لا يعلم ويرجى حله من السحر فإن ركبها تزوج امرأة والضبعة العرجاء تدل على امرأة ساحرة وعلى امرأة رجل مجهول ليس بذي حسب ولا بمعروف وتدل أيضاً على البطالين من الناس والخداعين.

* - ( ومن رأى ) أنه ركب ضبعاً نال سلطاناً وتدل رؤية الضبع على كشف لأسرار والدخول فيما لا يعني والضبعة كذلك وربما دل الضبع على الخنثى المشكل وإن دلت على الزوجة أو الأمة فهي قبيحة المنظر والضبعة امرأة سوء قبيحة غادرة فمن رأى أنه ركب ضبعة فإنها امرأة كذلك ومن رأى أنه رمى ضبعة بسهم فإنه يراسل امرأة كذلك وإن رماها بحجر أو بندق فإنه يقذفها وإن ضربها بالسيف بسط عليها لسانه ومن شرب لبنها غدرت به وخانته.

* - ( ومن رأى ) أنه طعنها فإنه يباضع امرأة أو يصاهرها.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب من جلد [ص 59] الضبع أو من عظامها أو من شعرها فإنه يصيب من مال امرأة كذلك.

* - ( ومن رأى ) أن الضبع كان ذكراً فإنه في التأويل رجل مخذول محروم شبه المغلوب.

* - ضأن من رأى في بيته ضأناً مسلوخاً فإنه يموت فيه إنسان.

* - ( ومن رأى ) أنه يرعى ضأناً يلي على ناس من العرب.

* - ( ومن رأى ) أنه أصابها أو ملكها فإنه يصيب غنيمة كثيرة.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل لحم الضأن فإنه يصيب خيراً كثيراً.

* - ضفدع هو في المنام رجل عابد مجتهد في طاعة اللّه تعالى.

* - ( ومن رأى ) أنه مع الضفادع حسنت صحبته لأقاربه وجيرانه.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل لحم الضفدع نال منفعة قليلة من جهة أقربائه وجيرانه والضفادع في الرؤيا تدل على أقوام سحرة خداعين ولمن كان معاشه من الماء دليل خير ومن أكل الضفدع نال ملكاً.

* - ( ومن رأى ) أن الضفادع قد خرجت من البلدة فإن العذاب يرفع عن البلدة بالصلاة والدعاء وصيد الضفادع قهر الأمثال والأقران وربما تدل الضفادع على أرباب الحرس على أبواب السلاطين أو أرباب القراءة أو أهل التسبيح من الفقراء أو المتزهدين وتدل الضفادع على العامة أصحاب الغوغاء والانتقال من مكان إلى مكان.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب ضفدعاً فإنه يخالط رجلاً حرا صالحاً فاضلاً.

* - ( ومن رأى ) أن جماعة من الضفادع نزلت أرضاً أو بلدة فإن عذاب اللّه ينزل في ذلك الموضع إلى أن يدفعه اللّه تعالى وقيل الضفدع امرأة حرة طاهرة ذات دين وخشوع لا تؤذي أحداً.
Very Happy
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محبة
عضو فعال
عضو فعال


عدد المساهمات: 132
نقاط: 234
تاريخ التسجيل: 13/08/2010
العمر: 22

مُساهمةموضوع: رد: تابع موسوعة تفسير الاحلام   الأحد أغسطس 15, 2010 3:34 pm

حرف الطاء

* - طواف من رأى أنه يطوف بالكعبة في المنام فإنه إن كان عبداً عتق أو كان عاصياً عتق من النار وإن كان أعزب تزوج وطاف على زوجته كما ينبغي وإن كان أهلاً للتقدم تقدم ونال مرتبة رفيعة وربما دل ذلك على الوفاء بالنذر لقوله تعالى: {وليوفوا نذورهم وليطوفوا بالبيت العتيق}.

* - ( ومن رأى ) أنه حج وطاف بالبيت فإن ذلك صلاح دينه واستقامته على منهاجه وثواب له من اللّه تعالى وأمن مما يخافه ودين يقضيه وأمانات يؤديها إلى للمسلمين لكونه أميناً مكيناً صاحب بر ونسك وربما دل طوافه على إيفائه بنذر أو كفارة من جهة يمين وربما دل طوافه على الدخول في أمر إمام شريف فإن رأى أنه طاف على رمكة فإنه يأتي ذات محرم.

* - طعان بالرمح في المنام دالة على النازلة ومدافعتها بالمال والرجال وربما دل ذلك على الطعن في الدين والاستهزاء بأهل الخير.

* - ( ومن رأى ) أنه يطعن إنساناً برمحه و سيفه أو عاموده أو عصاه فإن الطاعن يطعن المطعون بكلام وهو باغ والباغي يذل ويخذل فإن قطع أوجع وإن أشار بأحد هذه الأسلحة إلى الطعن [ص 60] ولم يطعن فإنه يهم بكلام ولم يتكلم به.

* - ( ومن رأى ) قوماً يتطاعنون بالسلاح فإن الوباء والمرض يحل بذلك المكان.

* - ( ومن رأى ) الناس يقتتلون فإن الغلاء يحل في الأطعمة فإن حاربوا السلطان رخصت أسعارهم.

* - طلاق هو للأعزب في المنام فراقه لما هو عليه خيراً أو شراً وطلاق المتزوج بطلان معيشته أو موته خصوصاً إن كان مريضاً فالثلاث بتات لا رجعة له لما كان عليه والواحد رجوع لما كان عليه أو يصطلح مع معاديه.

* - ( ومن رأى ) أنه طلق امرأته استغنى لقوله تعالى: {وإن يتفرقا يغن اللّه كلا من سعته}.

وإن رأى أنه طلق امرأته رجعية فإنه يترك حرفته وعمله أياماً وينوي الرجوع إليها فإن طلقها بائنة فإنه يترك حرفته ولا ينوي الرجوع إليها فإن طلقها طلاق السنة حتى أتى عليها ثلاثة قروء فإنه يترك الحرفة بعد أن يستغني عنها.

* - ( ومن رأى ) أنه طلق امرأته فإنه يفارق ملكاً كان معه وقيل إنه يعزل عن سلطانه والطلاق يدل على الفقر لأن المرأة سلطان الرجل ودنياه ومن كان له امرأة مريضة ورأى أنه طلقها طلاق البتات فإنها تموت وكذلك إذا باعها أو أعتقها وإن طلقها طلاق الرجعة يرجى لها العافية.

* - طغيان من رأى في المنام أنه طغى فهي أفعال نفسانية رديئة تقرب الإنسان إلى نار جهنم والطغيان خذلان صاحبه وكل طاغ مخذول والطغيان فقر وهم ينزل بمن طغى أو مرض يخسر فيه ملاً وربما كان غنائم يحصل بعدها فقر.

* - طرد هو في المنام حبس فمن رأى أنه يطرد من بلده فإنه يحبس.

* - ( ومن رأى ) أنه طرد من الجنة فإنه يفتقر.

* - ( ومن رأى ) أنه طرد عالماً أو هول عليه أو صاح فإنه يقع في أمر هائل ويتطرق عدو مخادع إلى ملك والطرد لمن ظاهره الدين والصلاح دليل على الإعراض عن أهل الطاعة والقبول من الأشراف والإقبال عليهم وربما دل على النقص في الطارد أيضاً.

* - طلب هو في المنام الأجل الحثيث فمن أدركه خصمه في المنام مات وربما دل الطلب على ما يتشرف الإنسان به من علم أو عمل أو مال.

* - ( ومن رأى ) أحداً يطلبه فإنه هم يصيبه والطلب يدل على المطلوب إذا لم يكن هارباً فإنه يأمن مما يخاف.

* - ( ومن رأى ) شخصاً قبيح الصورة يطلبه فذلك أمر يكرهه وخوف وإن أدركه في الطلب ناله الخوف.

* - ( ومن رأى ) أنه يطلب شيئاً فإنه ينال منالاً لما قيل من طلب شيئاً ناله أو بعضه.

* - طول من رأى أنه طال في المنام فإنه يزيد في علمه وماله وإن كان صاحب الرؤيا سلطاناً قوي سلطانه وكان حسن السيرة فيه وإن كان تاجراً ربحت تجارته.

* - ( ومن رأى ) أن قده طال فوق الحد فإنه قرب أجله وسقوطه عن مرتبته والملك إذا رأى أن قامته طالت دام ملكه ونصر على أعدائه وإن كان طالب ملك ناله وطول القامة يدل على طول الحياة وإن طالت عن الحد دلت على الموت وكذلك قصر القامة يدل على الموت لقرب الأرض وطول القامة القصيرة دال على الفتنة [ص 61] وربما دل على الشح والتظاهر بالطول والقدرة ولا خير في القامة الطويلة إذا قصرت فإنه دال على انحطاط القدر أو قرب الآجل * - طبخ بالنار هو في المنام نيل مراده إذا نضج ما طبخه.

* - ( ومن رأى ) أنه طبخ بالنار طبيخاً ونضج فإنه ينال مراده ويقع في ألسنة الناس وإن لم ينضج فإنه لم ينل مراده والطبخ تهييج أمر ينفعه فإن نضج الطبيخ فهو رزق ومن طبخ نيئاً فإنه في أمر إلا إن نضج وغرف وأكل وسائر الطعامات أرزاق إلا الهريسة والعصيدة وإن كان الطبيخ بلحم غنم فهو حياة طيبة بشرف وكرم من جهة حلال وإن كان بلحم بقر فحياة طيبة من جهة عمل ذي منفعة وإن كان بلحم سبع فإنها ولاية على قوم ظلمة مع خوف وكره وإن كان بلحم كلب فإنها ولاية دنيئة وإن كان معه دسم أفاد مالاً حراماً وإن كان بغير دسم فكسب دنيء بفقر وحرمان وإن كان بلحم طير فولاية أو تجارة أو كسب حلال مع قوم أغنياء أشراف وإن كان بلحم سباع الطير فإنها تجارة أو ولاية من قبل قوم غشمة مع مال حرام.

* - طعام كل طعام أصفر في المنام فهو مرض لمن أكله إلا أن يكون بلحم الطير وكل طعام أبيض فهو خير من الحامض وإن كان بلحم سمين فلا بأس به ومن شرب الطعام كما يشرب الماء زادت عيشته وطعام الأفراح بشارة وطعام المآتم هموم وأنكاد والأطعمة التي لا تتقيد بزمان فإنها أرزاق وفوائد مستمرة والأطعمة التي تتقيد بزمان كاللحم بالباذنجان والقرع فأرزاق في وقت دون وقت وأطعمة الملوك عز ورفعة وتجديد منصب لمن أكل معهم منها وأكل القرع دليل على الهدى وإتباع السنة والفطنة وأطعمة العلماء علم وهداية وبركة وأطعمة أرباب الشرطة زنا أو تناول حرام وأطعمة الفقراء وأرباب الورع الزهد توبة وهداية للآكل منها وأطعمة أهل البادية سفر وانتقال من حال إلى حال والمطبوخ باللحم غنى للفقير والمطبوخ بغير اللحم فاقة أو عبادة وإن استحال الطعام إلى ما هو خير منه دل على صلاح الباطن وإن استحال إلى مرارة أو حموضة دل على تغيير الأزواج أو الأعمال وإن طبخ بنفسه طعاماً طيباً نال منصباً على قدره واستغنى من بعد فقره وإن طبخ له غيره ربما مكر به وخشي عليه الخديعة وربما رزق عوناً على مقصده.

* - ( ومن رأى ) أنه ابتلع طعاماً حاراً خشناً دل على تنغيص عيشه ومعيشته.

* - ( ومن رأى ) في فمه طعاماً كثيراً وفيه سعة لا إضافة تشوش أمره ودلت رؤياه على أنه قد ذهب من عمره قدر ذلك الطعام الذي في فمه وبقي من عمره قدر ما فيه سعة له.

* - ( ومن رأى ) أنه عالج ذلك الطعام حتى تخلص منه سلم وإن لم يتخلص منه مات والطعام الذي في غاية الحموضة متى لم يقدر على أكله فهو ألم ومرض لا يقدر معه على أكل ويدل أخذ الطعام الحامض من إنسان على سماع الكلام القبيح فمن رأى أنه يأخذه ويطعمه غيره فإن ذلك المطعم مثله فإن أكله أصابه حزن أو مرض.

* - ( ومن رأى ) أنه صبر على أكله وحمد اللّه تعالى عليه [ص 62] نال الفرج.

* - طيران هو في المنام سفر فإن كان على القفا فهو سفر في راحة والطيران لغير المسافر بطالة ومن طار من سطح إلى سطح فإنه ينتقل من رجل رفيع إلى رجل رفيع وأي السطحين كان أعلى فهو أرفع قدراً وأكثر جاهاً وقيل السطح امرأة فمن رأى ذلك فإنه ينتقل من امرأة إلى امرأة والمرأة إذا رأت أنها طارت من دارها إلى دار رجل تعرفه فإنها تتزوج بذلك الرجل ومن طار من دار يعرفها إلى دار لا يعرفها بعيدة عن الجدار فإنه يموت فإنها دار الآخرة والمسجون إذا طار في منامه فإنه يخرج من السجن وإذا رأى المملوك أنه طار فإنه يعتق وإذا رأى المملوك أنه طار من الكوة والحائط فإنه آبق وقيل إن الطيران إذا كان بجناح فإنه سفر وإذا كان بلا جناح فإنه نقلة من شأن إلى شأن أو من مكان إلى مكان والغريب إذا رأى أنه طار فإنه يرفع إلى بلده وقيل إنه يكون كثير الأسفار ومن كان يطير مع الطير في منامه فإنه يصحب الغرباء ومن كان صاحب غرور وأماني ورأى أنه طير فإن رؤياه باطلة ومن سابق إنساناً وطار وسبقه فإنه يقهره ويرفع شأن السابق لطيرانه.

* - ( ومن رأى ) أنه طار فوق جبل فإنه ينال سلطنة ويغلب فيها ملوكاً صعاباً بلا تعب ويخضعون له.

* - ( ومن رأى ) أنه يطير فإن كان يصلح للسلطان نال سلطاناً وإن سقط على شيء ملك ذلك الشيء وإن لم يصلح لذلك أصابه خطأ في دينه ومرض فإنه بلغ في طيرانه متمناه فإنه ينال في سفره خيراً.

* - ( ومن رأى ) أنه توارى في جو السماء ولم يرجع فإنه يموت ومن طار من داره إلى دار مجهولة فإنه ينتقل نم داره إلى قبره إن طار في الهواء مرض حتى يشرف على الموت ثم يسلم وإن طار من سفل إلى علو بغير جناح نال أمنية وارتفع بقدر ما علا فإن طار كما تطير الحمامة في الهواء وهو قادر على أهل الأرض يضر من يشاء وينفع من يشاء منهم فإنه ينال سلطنة وعزاً ورفعة فإن ثقل عليه الطيران من بلد إلى بلد أو من موضع إلى موضع ولا يمكنه ضر ولا نفع ولا يلتمس شيئاً وهو فرح بذلك فإنه يتمنى مالاً.

* - ( ومن رأى ) أنه طار من أرض إلى أرض بلغ شرفاً ورأى قرة عين.

* - ( ومن رأى ) أنه يطير طيراناً مستوياً استوت أموره بلا تعب.

* - ( ومن رأى ) أنه يطير وقد ارتفع عن الأرض ورأسه نحو الهواء ورجلاه نحو الأرض فإذا ذلك دليل خير له وكلما ارتفع عن الأرض كان أرفع لقدره بين أصحابه الذين يأوي إليهم وفي الأغنياء والعمال تدل على رياسة ينالونها ومن كان في غربة تدل على رجوعه إلى بلاده وربما دلت على أنه لا يطأ بلاده.

* - ( ومن رأى ) أنه يطير وله جناحان فهو دليل خير لجميع الناس وإن كان عبداً دل على عتقه ويدل في الفقراء على مال كثير يكسبونه وإن رأى أنه يطير بلا [ص 63] جناح وقد ارتفع في الهواء فإن ذلك يدل على خوف وشدة تعرض له وكذلك إن رأى أنه يطير فوق البيوت والأزقة فإنه يدل على اضطراب وأن أمور نفسه ثابتة وإن رأى أنه يطير تحو السماء فإنه إن كان عبداً يصير إلى أهل البيوت الكبار وإن كان يطير مع الطير فإنه سيكون بين قوم غرباء وهذه الرؤيا رديئة لشرار الناس وتدل فيما يصطاد في الماء على عذاب يقع وربما دلت على صلبه وإن رأى أنه يطير غير مرتفع في الهواء بمقدار ما يعرف منه أو فوق الأرض فإن ذلك يدل على سفر وعلى الرجعة من السفر.

* - ( ومن رأى ) أنه يطير بإرادة نفسه ويترك الطيران إذا اشتهى دل ذلك على خير كثير وتهوين الأعمال التي يعملها وإذا رأى العبد أنه يطير في بيت مولاه دل على أنه أفضل من كل من فيذلك البيت وإن رأى أنه وقع من ذلك الطيران دل على أنه يخرج بعد ذلك الخير من بيت مولاه وإن رأى أنه يطير فيخرج من الدار دل على موته وإن رأى أنه يطير فيخرج من الباب دل على بيعه وإن رأى أنه يطير فيخرج من الكوة دل على أنه يأبق.

* - ( ومن رأى ) أنه يطير وهو مستلق على قفاه فإن كان يسير في البحر أو يريد ذلك يدل فيه على خير وفي سائر الناس يدل على البطالة وفي المرضى يدل على موتهم.

* - ( ومن رأى ) أنه يطير فلا يقدر أو أنه يطير ورأسه نحو الأرض ورجلاه نحو الهواء دل ذلك على شر كثير يعرض له وإن رأى المريض أنه يطير دل على موته ويدل ذلك في الفرسان على حسن حركتهم وعلى أنهم لا يثبتون في مكان وفي المحبوسين والمأسورين على حلهم من ذلك وانطلاقهم.

* - ( ومن رأى ) أنه يطير في محفة وهو نائم فوق سرير أو شيء آخر دل على مرض شديد يعرض له أو على موته أو على أنه يصيبه داء أو آفة في ساقيه.

* - ( ومن رأى ) أنه يطير بين السماء والأرض فإنه يكثر التمني.

* - ( ومن رأى ) أنه يطير من مكان إلى مكان وكان طيرانه في عرض السماء فإنه يمشي راكباً أو راجلاً إلى موضع يعهد المشي إليه أو يسافر سفراً وينال رفعة بقدر ما ارتفع من الأرض في طيرانه وربما يكثر التمني والآمال إذا رأى الطيران كثيراً وربما كان الطيران طلب العلم لطالبه أو طلب الفسوق والشر لأهل الشر وطلب أمر قد جد فيه أو يكون خفة وطيشاً يكون منه حال غضبه أو يكون ذلك فرحاً وسروراً لقول الناس طار فلان فرحاً والطيران يدل على التطهير والتشاؤم وإن طار بجناح سافر بعز وسلطان وإن كان بغير جناح سافر سفراً مشقاً مع قلة راحة أو كان مسرفاً على نفسه خصوصاً وإن طار من موضع حسن وحط في مكان رديء وإن طار من مكان قبيح وحط فيما هو أحسن منه كالبحر أو الجبل المليح أو الزرعة أو المسجد كان عكس ذلك.

* - طير هو في المنام إذا كان مجهولاً يدل على ملك الموت وإذا كان التقط عصاة أو ورقة أو دوداً ونحو ذلك وطار به إلى [ص 64] السماء من بيت فيه مريض ونحوه مات وقد يدل على المسافر لمن رآه سقط عليه وقد يدل على العمل لمن رآه على رأسه أو كتفه أو حجره أو عنقه فإن كان أبيض فهو صاف وإن كان كدراً ملوناً فهو عمل مختلف غير صاف إلا أن يكون عنده امرأة حامل فإن كان الطير ذكراً فإنه غلام وإن كان أنثى فهي بنت فإن قصه عاش وبقي عنده وإن طار كان قليل البقاء وكبار الطير تدل على الملوك والرؤساء والجباة والعلماء وأهل الكسب والغنى وطير الماء أشراف قد نالوا الرياسة من ناحيتين وتصرفوا بين سلطانين سلطان الماء وسلطان الهواء وربما دل على رجال السفر في البحر والبر فإذا صوتت كانت نوائح وبواكي وما يغني من الطير أو ينوح فأصحاب غناء ونوح ذكراً كان الطائر أو أنثى وما صغر من الطير والعصافير والقنابر والبلابل غلمان صغار وجماعة الطير لمن أكلها أو أصابها أموال ودنانير وسلطان لا سيما إن كان يرعاها أو يعلفها أو يكفلها.

* - ( ومن رأى ) الطيور تطير فوق رأسه فإنه ينال ولاية ورياسة فإن رأى طيوراً تطير في محله فإنهم الملائكة.

* - ( ومن رأى ) طائراً جاء من السماء فوقع بين يديه فهي بشارة ثانية فيفرح بها والطائر العمل وربما دل الطائر المجهول على الإنذار والموعظة ومن حسن طائره في المنام حسن عمله أو أتاه رسول بخير.

* - ( ومن رأى ) معه طائراً دميم الخلقة ربما كان عمله سيئاً أو أتاه رسول بشر والطير المجهول رزق وقيل الطيور السود تدل على الشيئات والطيور البيض تدل على الحسنات والطير الملون أعمال فيها تخليط.

* - طاوس هو في المنام امرأة عجمية ذات جمال ومال مشئومة وجمالها لونها وريشها مالها وذبحها موتها وأكل لحمها مال يرثه والذكر من الطاوس ملك أعجمي.

* - ( ومن رأى ) أنه يواخي الطاوس فإنه يواخي ملوك العجم ويدل على قوم صباح الوجوه ضحاك السن وقال الطاوس امرأة غير مسلمة أعجمية.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب الطاوس أو ملكه فإنه يستمكن من ملك أعجمي والجامع بين الطاوس والحمامة قواد على الرجال والنساء.

* - ( ومن رأى ) أنه استمكن من طاوس أنثى فإنه ينال مالاً وولداً والطاوس يدل لمن ملكه على التيه والعجب بالحسن والجمال وربما دلت رؤياه على النميمة والغرور والكذب والركون إلى الأعداء وزوال النعم والخروج من النعيم إلى الشقاء ومن السعة إلى الضيق وتدل رؤيته على الحلي والحلل والتاج والأزواج الحسان والأولاد الملاح.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل لحم طاوس فإن امرأته تموت ويرث مالها وقيل يصيب مالاً من امرأة أعجمية.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب من ريش طاوسة فإنه يصيب مالاً من امرأة أو بسبب امرأة.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب من فراخها فإنه يصيب مالاً من ولد تلك المرأة وقيل [ص 65] أصاب فرخاً من أفراخ الطاوس فإنه يولد له ولد.

* - طيطوي في المنام امرأة فمن رأى أنه أخذ طيطوياً ليذبحه فوضع السكين على حلقه ثلاث مرات فانفلت منه ثم ذبحه في الرابعة فإنه يعالج امرأة بكراً ثم يقدر عليها في المرة الرابعة.

* - طيوري تدل رؤيته في المنام على بائع الجوار والعبيد وربما دلت رؤيته على الاجتماع في الأفراح والأتراح.

* - طرائفي هو في المنام نخاس جمع الرقيق والطرائفي تدل رؤيته على إتقان مليح الكلام والتبحر في العلوم وربما دل على بائع اللباس الخليع.

* - طباخ المهمات في المنام تدل رؤيته على الأفراح والمسرات وطباخ الأسواق تدل رؤيته على المتصدي للنفع وطباخ الفند والسكر تدل رؤيته على العلم والحكمة والرزق وطباخ النيل رؤيته هموم وأنكاد وأحزان وطباخ القير تدل رؤيته على الكساوى والأسفار في البحر وطباخ النشادر تدل رؤيته على جمع المال الحرام وصرفه في مثله وطباخ الأسفار تدل رؤيته على التقرب والانتقال من مكان إلى مكان أو من حال إلى حال والطباخ وكل من يعالج صناعة النار أصحاب كلام وخصومات وشر وآثار لخدمة السلطان وأعوان الحكام وسماسرة الأسواق والطباخ دليل خير لمن أراد الزواج ولا يحمد الطبخ للمريض لأنه تهيأ للتلف والطباخ يحرض الناس على أسباب المعيشة.

* - ( ومن رأى ) أن الطباخ في بيته فإنه دليل خير لمن يريد التزوج.

* - طرار هو في المنام عالم مكار فإذا رآه الإنسان وقد طر من كمه الدنانير فإنه يسمع منه علماً بمكر.

* - طباع للسيوف في المنام رجل يعلم فنون العلم والأدب.

* - طبقي هو في المنام رجل يفشي أسرار الناس.

* - طبيب هو في المنام العالم كما أن المفتي والفقيه هو الطبيب فإن رأى أن طبيباً داواه فإنه يصح جسمه وإن رأى أن عالماً يعظه فإنه يخرج الشك والنفاق من قلبه ويصلح دينه والطبيب هو الفقيه وكل من كانت له خصومة إذا رأى في منامه أطباء فإن دليلهم دليل المخاصمين لهم.

* - ( ومن رأى ) مريضاً فرأى في منامه فقد رأى مخاصماً له فإن دليله دليل المتطبب.

* - ( ومن رأى ) أن طبيباً قد أحيي فإن تلك الصنعة في تلك البلدة تتوسع على مذهب ذلك الطبيب والطبيب أم الإنسان فمن مات طبيبه ماتت أمه وإذا دخل الطبيب على المريض أفاق من علته وإذا دخل على السليم مرض خصوصاً إن وصف له في المنام شيئاً نافعاً فإنه يدل على نصحه وعلمه ونفع الناس به وربما دلت رؤية الطبيب على إخراج المخبآت كالحاوي الذي يخرج الأعداء من أحجرتها وأي عدو للإنسان أشد وأقتل من الطبيعة وربما دلت رؤيته على الكناس والكاسح للأقذار واللماز والمتجسس على الأخبار والمجهز للحرب أو المحارب فتارة يغلب وتارة ينغلب.

* - ( ومن رأى ) أنه صار طبيباً نال منصباً عالياً على قدره وربما صار شرطياً [ص 66] يخيف الناس بأمره ونهيه أو بما يسعى به في ذهاب المال والروح والطبيب يدل على مصلح ومداو لأمور الدين والدنيا كالفقيه والحاكم والواعظ الذي وعظه مرهم ودرياق ومثل المؤدب والسيد والدباغ المصلح لجلد الحيوان ويدل أيضاً على الحجام لما في الحجم من الشفاء فمن رأى قاضياً عاد طبيباً كثر رفقه وعظم نفعه.

* - ( ومن رأى ) طبيباً عاد قاضياً أو فقيهاً فإن كان حكيماً مسلماً زاد ذكره وعظمت مرتبته وعلت درجته في صناعته وإن كان على خلاف ذلك نزلت به بلايا ولعله يهلك أحداً بطبه لجهله وجراءته لأنه سما في المنام إلى ما ليس له.

* - ( ومن رأى ) طبيباً يبيع الأكفان فليحذر منه فإنه قتال خائن في طبه لا سيما إن كانت الأكفان التي باعها مطرية فهو أدل دليل على تدليسه في دوائه وغلط الناس فيه عامة.

* - ( ومن رأى ) طبيباً عاد دباغاً للجلود فهو دليل على حذقه وكثرة من يبرأ على يديه إلا أن يرى أن دباغه فاسد عفن فهو جاهل مدلس.

* - طحان هو قي المنام رجل مشغول بمرمة نفسه ودنياه على قدر ما يذر عليه من الدقيق فإن رأى شيخاً طحاناً فإنه جده وصديقه وتذر الدنيا عليه بجده بقدر ما ذر عليه من الدقيق وعلى قدر قوة الشيخ فإن كانا شاباً فإنه رزقه من معاونة العدو ورؤيا الطحان لنفسه تدل على أنه يتولى مؤنة نفسه بمعالجة الرحى حتى يذر عليه إصلاح معيشته بقدر ذلك الطحن من الطعام فإن رأى أنه يطحن بقدر ما يكفيه فإن معيشته قدر كفايته فإن طحن قدر ما يكفي اثنين أو ثلاثة أو أربعة أو أقل أو أكثر فبقدر ذلك يذر عليه ويكون قيم أهل بيته والمنفق عليهم بقدر ما يذر فإن كان الطحان رجلاً شاباً فإن رزقه يكون من معاونة عدوه وإن كان شيخاً فإن رزقه من معاونة جده أو صديقه وإذا خالط شيب الشيخ سواداً وكان جسيماً فإن ذلك أقوى والطحان رجل يحرض الناس على المعيشة والطحان تدل رؤيته على الأنكاد والخصام وعلى الصرف والربا وعلى ولي الأمر الذي تتم على يديه الأمور الصعاب وطحان الزعفران تدل رؤيته على الأمراض وإفشاء الأسرار وربما دلت رؤيته على أعمال السر وعلى درس العلم وتكراره وإن رأت امرأة أنها تطحن الزعفران ساحقت امرأة وطحان دقيق الحبوب تدل رؤياه على ذهاب الهموم والأنكاد والطهارة وكذلك طحان السدر.

* - طلاع تدل رؤيته في المنام على الأسفار وربما دلت رؤياه على المزين الذي يحلق الرؤوس للناس ويرمي ما عليها من الشعر وربما دل على صاحب العشر أو الجابي للأموال لأربابها وتدل رؤيته على الرسول وعلى جلاب المتاع من بلد إلى بلد.

* - طواف بين الأزقة تدل رؤيته في المنام على الناصح الذي بذل خيره وأمسك شره.

* - طسوتي وهو صانع الطست وهو في [ص 67] المنام دلال النساء ورائدهن وكذلك صانع القمعة والكوز.

* - طست هو في المنام جارية أو خادم فمن رأى أنه يستعمل طستاً من نحاس فإنه يشتري جارية من الترك لأن النحاس من الترك فإن كان من فضة فإن الجارية رومية بهية وإن كان من زجاج فصقلبية وإن كان من ذهب فهي امرأة جميلة حبيبة تطالبه بما لا يطيق من النفقة فينفق كرهاً فإن كان من بلور فهي حرة يتزوجها ويلتذ بها والطست امرأة تدل زوجها على الطهارة من كل دنس أو امرأة يتزوج بها ومن اشترى طستاً في منامه فإنه يشتري جارية أو مملوكاً والطست عز ورفعة ورزق ومال.

* - طيان هو في المنام رجل يستر فضائح الناس فإن رأى أنه يعمل في الطين فإنه يعمل عملاً صالحاً والطيان تدل رؤيته على تشديد الأمور والتعب نفسه في مصلحة غيره وربما دلت على الهموم والأنكاد.

* - طين هو في المنام مرض وهوان ومن كان معاشه من عمل الطين فهو دليل خير والبناء بالطين هو الدين واليقين والطين اليابس قطاعة مال.

* - ( ومن رأى ) أنه طيّن قبر النبي صلى اللّه عليه وسلم فإنه يحج بمال.

* - ( ومن رأى ) أنه طيّن بيته وكان الطين رطباً فهو صالح.

* - ( ومن رأى ) أنه أكله فإنه مال يأكله بقدر ما أكل منه وطين البناء رزق وفاكهة.

* - ( ومن رأى ) الطين خشي عليه الموت.

* - ( ومن رأى ) أنه دخل في الطين أو طلى به فإنه يصيبه مرض وهوان والطين الكثيف اليابس مال من الدراهم والطين الرطب صلاح وأكل الطين المشوي غيبة وبهتان والطين للمريض موت.

* - طوب اللبن هو في المنام مال حلال وإن دل على الولد كان سقطاً أو قصير العمر وإن دل طوب الآجر على الولد كان تماماً أو طويل العمر.

* - طواب تدل رؤيته في المنام على الهموم والأنكاد وجمع المال لغيره وعلى كل من لا يعيش له نسل.

* - طبال تدل رؤيته في المنام على صاحب الأخبار وربما دلت رؤيته على الأمراض بالقولنج والطبال رجل مهول سلطاني والطبال يعبر بدبر الإنسان فمن رأى طبالاً رأى دبراً وقيل هو ذو أخبار باطلة وقيل قواد لأنه يجمع الناس على باطل.

* - طبل هو في المنام خبر باطل وصاحب الطبل يعبر برجل غمار أو قواد أو بياع خمر والطبل إذا كان معه رقص وصراخ فهو مصيبة لمن رآه في منزله.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول طبلاً فإنه أضغاث وطبل المخنث امرأة صاحبة عيوب كثيرة وطبل النساء تجارة في أباطيل وتشنيع قليلة النفقة كثيرة الأعداء وصوت الطبل الموكي خبر كذب وطبل الملك موت صاحب خبر الملك وقيل الطبل الموكي رجل حماد للّه تعالى على كل حال والطبل الذي يدعى رهل يدل على أغنياء ذوي صلف وطبل الحجاج في القافلة رجل دليل يهدي إلى الطرقات وكذلك طبل الغزاة.

* - طبول هو في المنام يدل على أمور الناس وأباطيلها وعلى الزنى واللعب [ص 68] بالشطرنج والكعاب واستخدام الجن والسحر وأمثال ذلك من الأعمال الباطلة والطنبور رجل رئيس صاحب أباطيل وهو غم وحزن تتلف له الأمعاء وتلتوي لأن صوته يخرج من الأمعاء التي قد جفت وجعلت أوتاراً وقد يكون ضرب الطنبور وعظ الرجل وزجره للناس والطنبور يباع الدراهم السكية وضرب الطنبور مصيبة وحزن ونقره ذكر ما رأى من الرفاهية والعز والدلال وإن رأى سلطان أنه يسمع الطنبور فإنه يسمع قول رجل صاحب أباطيل.

* - طبق هو في المنام حبيب الرجل والمحبوب يقدم إليه من الحلو أو غيره أو من طعام شهي والطبق ربما دل على الجراد وربما دلت رؤيته على الشدة وربما دل للمرأة على الصدر من الرجال وللرجال على المرأة الجليلة وإن دل على المال فهو على قدر قيمته في اليقظة وإذا دخل طبق من دار مريض وفوقه غطاء ولم يعلم ما فيه فإن ذلك نفس المريض.

* - طنجير وهو الطاجن تدل رؤيته في المنام للمسافر في البحر على الغرق لأن من هو فيه لم يزل غارقاً أو عائماً مع الصياح والجلبة والطنجير الطاجن ربما دل على قيم البيت وربما دل على الحاكم والناظر والجاني والعاشر والمكاس.

* - طاسة دالة في المنام على المرأة أو الولد أو الجارية النافعة وجودتها على قدر قيمتها.

* - طرطور يدل رؤيته في المنام على السفر أو الزوجة الحاملة لثقل الزوج والرجل الحامل لثقل المرأة.

* - طرادة تدل في المنام على العلو والرفعة والسمو وربما دلت على الطرد عن المقصود والمطرادة تدل على السحر فمن رأى أنه يلعب بها فإنه سحر أو يسمى في الأباطيل لأن الطرادة كالتمثيل الباطل وطردها في الهواء بخيوطها مخرقة وغرور وتدل على السحر أو الرقية أو العزيمة فإن وقع في داره فإنه يطرح في داره.

* - طنفسة هي في المنام تعبر بالدنيا.

* - طوق من رأى في عنقه طوقاً في المنام فإنه بخيل والطوق إحسان المرأة إلى زوجها وكرامة تبقى وشيء يقع في يدها من ماله والطوق للمرأة زوجها فإن كان من فضة وكان واسعاً محكماً فالزوج سخي حليم غني وإن كان رقيقاً فهو سوء حاله وإن كان من حديد فهو قوي وإن كان في وسطه خشب فالرجل منافق والطوق للرجل السلطاني وإذا طوقه مع خلعة بيضاء أو خضراء ظفر وسؤدد ينالهما من حيث لا يعرف وجهه وإن كان تاجراً فهو ربح ودولة واسم وجاه وإن كان سوقياً فهو اسم له ومرتبة فإن رأى أنه مطوق وكان طوقه ضعيفاً فإنه بخيل في أمر الدين لا ينتفع به أحد وإن كان عالماً فإنه يكتم العلم وإن كان سلطاناً يبخل بالقضاء والحكم ومن اشترى جارية وفي عنقها طوق من فضة فإنه يتجر تجارة وتستفيد من تلك التجارة قوة وغلبة وربما يستفيد من تلك التجارة امرأة أو جارية وقيل إن الطوق من أي نوع كان فساد في الدين ولبس الطوق يدل [ص 69] على البخل وربما دل لابسه على الملك والولد والأمانة.

* - ( ومن رأى ) أن عليه طوقاً من ذهب أو فضة أو حديد أو صفر أو رصاص أو غير ذلك ? إنه قد أمعن في فساد دينه أو ضيع أمانته.

* - طيلسان هو في المنام حياة وعز ومروءة وولاية وحرفة وسفر وأخ وولد فمن رأى أنه ارتدى بطيلسان أو بشيء أبيض أو خز مما يفعله الرجال فإنه يقود الرجل والجيوش بقدر جدة الطيلسان وإن لم يكن أهلاً لذلك فإنه يصير رئيس أهل بيته ويعولهم ويقوم في مصالحهم وقيل الطيلسان سفر في البر ومن نزع طيلسانه زال جاهه وقهر على ماله.

* - ( ومن رأى ) طيلسانه تخرق أو تمزق مات له أخ أو ولد والطيلسان منصب أو طي لسان وقيل إن الطيلسان حرفة جيدة تقي صاحبها الهموم والأحزان كما تقي الحر والبرد والطيلسان قضاء دين.

* - طي هو في المنام العفو وكظم الغيظ أو نفاذ الرزق والأجل.

* - طفي النار في المنام من أطفأ ناراً أخمد فتنة أو أبطل بدعة أو حرباً وإن أطفأ ناراً مطفية في منامه ربما دل ذلك على إثارة الشر لما يثور من الرماد والدخان عند طفيها وإن كان الرائي مسافراً في البحر كان غريقاً وطفا على وجه الماء وإن كان له مسافر قدم عليه أو سمع بخبره.

* - طرب هو في المنام استدعاء الهموم والأحزان وربما دل على سرعة الفهم والوعي لذوي البلادة وعلى الإنفاق للمال من أهل التقتير وربما دل الطرب في المنام على ورود الأخبار الصحيحة والسقيمة والشفاء من الأسقام والحث على المعاصي وشرب الخمور والزنا ويدل على الحب للّه والتوجه إليه.

* - طيب هو في المنام ثناء حسن وإذا تدخن فهو ثناء مع هول وخطر والطيب في المرضى يدل على موتهم والمرأة إذا رأت أنها قد تطيبت فإنها تدخل في عمل صالح وإن كانت خالية من زوج فإنها تتزوج وكذلك الطيب للرجال ثناء حسن وذكر جميل وإذا تطيب اللص والخداع فإنه يتوب أو يمسك لأن الرائحة الطيبة تنم على صاحبها.

* - طير هو في المنام عز وسلطان وزينة وللتاجر ربح.

* - طرش هو في المنام نقص في الدين لأن اللّه تعالى قال في حق الكفر {صم بكم عمي}.

* - طفل هو في المنام تدل رؤيته على الهموم والأنكاد والتعب في مداراة الجهال وأرباب اللّهو واللعب والطفلة الصغيرة من التقطها أو حملها أو ولدت له فإن كان محبوساً أو مسحوراً أو متعباً في خصومة أو مديوناً أو فقيراً فرج عنه وزال همه بالبشارة بها وإن لم يكن شيء من ذلك فالطفلة هم وغم فإن ولدتها مريضة أو مريض فرج عنهما إلا أن تلد من الفم فإنه يدل على الموت.

* - طرة في المنام تدل على مال ومنفعة وعز وقوة بعد أن تكون سحنة جميلة.

* - ( ومن رأى ) أن عليه طرة فإنه يتزوج امرأة جميلة بقدر جمال الطرة وكمالها والطرة تدل على البخل والكرم.

* - طحال من رآه في المنام قوياً فإن مال خزانته حصين وينال فرحاً [ص 70].

* - ( ومن رأى ) أن طحاله كبير دل على فساد مراده وتغير حال من دل عليه أو يغلب لعيه مرض سوداوي.

* - ( ومن رأى ) أن طحاله توجع فقد أفسد مالاً عظيماً كان به قوامه وقوام أهله.

* - طلع النخل في المنام يدل على الرزق وحمل الزوجة وإن رآه مريض دل على شفائه وربما دل الطلع على موت المريض أو على السجن أو على ادخار البضاعة وخزنها.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب طلعة أو طلعتين أو أكثر فهو ولد يصيبه فإن أكل من ذلك فإنه يأكل من مال ذلك الولد.

* - ( ومن رأى ) طلع نخل فإن نجمه مقبل إلى الخير وإن أصاب طلعاً أصفر ولم يأكل منه فإن ذا سلطان يغضب على صاحب الطلع ثم يرضى عنه والطلع مال يصيبه.

* - طرفاء في المنام رجل منافق يضر بالأغنياء ويعين الفقراء.

* - طرخون هو في المنام رجل رديء حرون عمله رديء لأن أصل الطرخون حرمل وقد نقع في الخل وربي فيه سنة ثم زرع فيكون رجلاً أعجمياً تعلم الورع مع أقوام أصحاب ورع إلى أن نزل إلى أصله والطرخون في المنام خيانة.

* - طباهجة من رأى في المنام أنه يتخذ طباهجة ويطعمها الناس فإنه يبذل مالاً ليستفيد به تجارة أو سوقاً أو عمل صانع والداعي إلى الطباهجة يستعين بالمدعو إليه على قهر إنسان.

* - طاعون هو في المنام جرب فمن رأى أنه طعن فإنه يجرب.

* - ( ومن رأى ) أنه أصابه الجرب فإنه يصيبه الطاعون والطاعون إذا رؤي في مدينة فإنه عذاب من السلطان وربما دل على القبر وعلى الحرب والبدع لما فيه من الموت والهلاك وربما دل على سفر عام في الناس أو على مغرم يجري من السلطان.

* - ( ومن رأى ) أنه وقع في بلده طاعون فإنه يحدث فيها حرب.

* - طريق هو في المنام الشرع والطرق المختلفة هي البدع فمن رأى أنه يمشي في غير طريق فإنه في ضلالة من دينه ومن قطع عليه الطريق وأخذ متاعه فإنه يصاب في صديق له وإذا طرق السلطان طريقاً وعراً فذلك عدله يبسط في ذلك المكان والطريق المستقيم دليل على ما يقتدي به من كتاب اللّه وسنة نبيه أو شيخ أو قدوة وإن كان عاصياً تاب وإن كان كافراً اهتدى والطرق المختلفة دالة على الذبذبة والحيرة والطرق المشتبهة هي التي تهدي إلى الضلالة والبدعة والكفر والطريق الطريقة في الصنعة والطريق القدم الأثر الصالح والرديء والطريق في البحر نجاة من الشدة والطريق المرأة المملوكة والطريق الكسب الحلال والطريق الصدق الذي ينجو به الإنسان إذا تبعه والطريق الموت الذي يسلكه كل أحد وإن رأى أنه يمشي مستوياً على الطريق فإن كان صاحب دنيا فإنه يهتدي إلى تجارة مربحة والطريق الخلفي غرور وبدعة.

* - طاقة هي في المنام إذا كانت واسعة دليل على حسن خلق المرأة والضيقة دليل على سوء خلقها والرجل [ص 71] إذا رأى أنه جالس في طاقة فإنه يطلق امرأته جهاراً أو من كان موضعه من الطاقة فإن امرأته طالق منه ساراً والطاقات في البيت تدل على الرقباء المطلعين على الأسرار وعلى تفريج الهموم والأنكاد وعلى تجديد الراحات من الجهات التي رؤيت فيها وربما دلت على سماع الأخبار وعلى النساء والأولاد.

* - ( ومن رأى ) عنده في المنام طاقات من الزجاج الملون فإنه يدل على غرس الأشجار وإيناع الثمار وتجديد الأولاد أو العلوم أو اللباس الملون أو المصبوغ أو التيجان لأربابها.

* - ( ومن رأى ) أنه جالس في طاق معقود فإنه قد عزم على عقدة النكاح له.

* - طاحون وهو دار الرحى فالطاحون الذي يطحن فيها البر في المنام دالة على العلم التي يفصل فيها الحق من الباطل وعلى دار الحاكم لما فياه من الدخل والخرج والكيل والميزان والعدل والإنصاف وتدل على الرزق والفائدة لما فيها من الزكاة في الطحن وتدل على الأزواج لارتكاب الحجرين بعضهما فوق بعض وخروج الدقيق من بينهما كالولد أو النطفة وربما دلت الطاحون على الهموم والأنكاد وضيق الصدر وتصديع الرأس وربما دلت على الساقية لدوران الدولاب فيها والترس وخروج الدقيق ونقله من وعاء إلى وعاء كالماء ينقل في الحياض من القواديس فإن كانت الطاحون تطحن بني آدم فإنها دالة على الفتنة وذهاب الأرواح وإن طحنت في المنام ما لا يؤكل دل على القحط والغلاء وإن كان كثر دقيقها وامتلآت مخازنها وتوابيتها دل على الرزق ونموه والرخص والشفاء من الأمراض وطاحون السدر والأشنان والترمس والخطمى والحناء وما أشبه ذلك فإنها دالة على الطهارة وزوال الأمراض وذهاب الهموم والأنكاد وقضاء الديون وسبق في باب الراحة ما يجانس هذا. flower
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

تابع موسوعة تفسير الاحلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اميرات الاسلام :: الفئة الأولى :: تفسير الاحلام-